تظاهرات

  • تظاهرات في أمريكا.. وبايدن للكونجرس: افعلوا شيئًا

    نفذ آلاف الأمريكيين تظاهرات حاشدة اليوم السبت للمطالبة بتشديد ضوابط حمل السلاح في كامل الولايات المتحدة الأمريكية على خلفية الحوادث المأساوية التي تعرضت لها واشنطن خلال الفترة الماضية.

    الولايات المتحدة الأمريكية
    وبالتزامن مع التظاهرات طالب الرئيس بايدن الكونجرس بفعل شيء للحد للعنف المسلّح الذي تشهده البلاد ولنزع فتيل الأزمة التي اجتاحت الولايات المتحدة مؤكدا ان التظاهرات شارك فيها آلاف الأمريكيين.

    وغرد الرئيس جو بايدن دعمًا للتظاهرات التي شهدتها واشنطن ومدن كبرى: «أنضم إليكم لأجدد دعوتي إلى الكونجرس: افعلوا شيئًا»؛ وعدد بايدن مرة جديدة الإصلاحات التي يسعى إلى إقرارها في الكونجرس وهي حظر البنادق الهجومية ومخازن (مماشط) الذخيرة ذات السعة كبيرة والتشدد في التدقيق في سوابق الراغبين في شراء أسلحة خاصة على الصعيد النفسي، وإجبار الأفراد على إبقاء أسلحتهم مقفلة، والتشجيع على الإبلاغ في حال الاشتباه بهجوم محتمل، واضطلاع مصنّعي الأسلحة بمسؤوليات أكبر. وكتب: «لا يمكن أن نخذل الشعب الأمريكي مجددًا».

    واستعاد بايدن عناصر من خطاب أدلى به في الثاني من يونيو، عقب مجزرة مدرسة يوفالدي، داعيًا أعضاء الكونجرس إلى التصويت على قوانين في الاتجاه الصحيح حول أمن الأسلحة النارية.

    جو بايدن
    وهذا الأسبوع أقر مجلس النواب حزمة اقتراحات شملت رفع السن القانونية لشراء غالبية البنادق النصف الآلية من 18 إلى 21 عامًا، لكن الحزب الديمقراطي لا يحظى بغالبية لازمة لإمرار الحزمة في مجلس الشيوخ.

    والشهر الماضي وقعت عمليتا إطلاق نار مروعتان، الأولى في مدرسة ابتدائية في تكساس، أسفرت عن مقتل 19 طفلًا، ومدرّستين، والثانية في متجر «سوبرماركت» في نيويورك أوقعت عشرة قتلى كلهم من السود.
    وعلى الأثر صدرت دعوات إلى تنظيم احتجاجات مقرّرة السبت في مئات الأماكن.

    وبدأ السبت، مئات من المتظاهرين بالتجمّع عند نصب واشنطن التذكاري الضخم؛ وحمل أحدهم لافتة تحمل تحتها عبارة: «قاتل الأطفال»؛ وعلى العشب وضعت آلاف المزهريات التي وضعت فيها زهور بيضاء وبرتقالية في تحرّك يجسّد تزايد أعمال العنف في البلاد منذ 2020، وهو العام الذي قتل فيه 45 ألفًا، و222 شخصًا بأسلحة نارية بحسب جمعية «جيفوردز» المنظمة لهذا التحرك.

    لكن مشكلة العنف المسلّح الذي أوقع أكثر من 19 ألفًا و300 قتيل إلى الآن في الولايات المتحدة هذا العام، وفق منظمة «أرشيف العنف المسلّح»، يتخطى جرائم القتل الجماعي التي تحظى باهتمام ومتابعة كبيرين.

    وأعلنت جمعية «مارتش فور أور لايفز» المنظّمة للتظاهرات عبر موقعها الإلكتروني: «بعد عمليات إطلاق نار جماعية وحالات عنف مسلّح لا تحصى في مجتمعاتنا، حان الوقت للعودة إلى الشوارع».

    إيقاف العنف المسلح
    وشددت على أن التحرك يرمي إلى إفهام مسؤولينا المنتخَبين أننا نطالب ونستحق أمة خالية من العنف المسلّح.

    وأثارت عمليات القتل الجماعي موجة غضب عارم في الولايات المتحدة؛ حيث يؤيد السكان بغالبيتهم تشديد ضوابط قطاع الأسلحة، تبقى معارضة أعضاء جمهوريين كثر في الكونجرس عائقًا أمام إحداث تغييرات كبيرة.

  • المظاهرات تجتاح بولندا للمطالبة بالبقاء فى الاتحاد الأوروبى

    تظاهر عشرات الآلاف من البولنديين، للمطالبة ببقاء بلادهم في الاتحاد الأوروبي، استجابة لدعوة الرئيس السابق لمجلس الاتحاد الأوروبي دونالد تاسك من حزب المنبر المدني المعارض إلى الاحتجاجات بعد الحكم الأخير للمحكمة الدستورية البولندية بشأن قانون الاتحاد الأوروبي.

    وشككت المحكمة الدستورية البولندية، يوم الخميس، في أسبقية قانون الاتحاد الأوروبي على القانون البولندي بإعلانها أن عدة مواد في معاهدات الاتحاد الأوروبي “غير متوافقة” مع دستور البلاد، ومع ذلك ، فإن شرعية المحكمة الدستورية نفسها موضع شك نتيجة التعيينات المثيرة للجدل للقضاة، وفقًا لما نشرته الصحف المحلية.

    وهتف توسك في العاصمة أمام المتظاهرين رافعين أعلام الاتحاد الأوروبي: “لقد جاء عشرات الآلاف من الأشخاص في وارسو وأكثر من 100 مدينة في جميع أنحاء بولندا للاحتجاج على ما تفعله هذه الحكومة بوطننا”.

    وفقًا للاستطلاعات، لا تزال الغالبية العظمى من البولنديين يدعمون العضوية في الاتحاد الأوروبي، رغم توتر العلاقات بين وارسو وبروكسل منذ وصول حزب القانون والعدالة إلى السلطة في عام 2015، وفي قلب الخلاف هناك إصلاحات قضائية يروج لها حزب القانون والعدالة ، والتي يثق الاتحاد الأوروبي أنها تقوض استقلال القضاء والفصل بين السلطات.

    وبدأت مفوضية الاتحاد الأوروبي بالفعل عدة إجراءات ضد بولندا في النزاع القانوني، كرافعة مالية ، حيث حجبت حتى الآن ما مجموعه 57 مليار يورو من صندوق مساعدات كورونا لبولندا بسبب تجاهل الحكم الصادر عن محكمة العدل الأوروبية (ECJ) ، فإن وارسو مهددة أيضًا بغرامة تصل إلى عدة ملايين من اليوروهات يوميًا.

  • خاص الحدث الآن.. تفاصيل المظاهرات التونسية ضد قيس سعيد ومطالبات الحفاظ على الدستور

    احتشد عدد من المعارضين للرئيس التونسي اليوم وسط العاصمة التونسية في مظاهرات احتجاجية للمطالبة بإسقاط ما يصفونه بـ ( الانقلاب على الشرعية ) ، والحفاظ على الدستور ، تحت شعار ( يوم النفير ) ، وذلك استجابة للدعوات التي أطلقها حراك ” مواطنون ضد الانقلاب ” والذي يضم ( نشطاء حقوقيين / شخصيات سياسية من بينهم الرئيس التونسي الأسبق المنصف المرزوقي ) .. وقد ورفع المحتجون شعارات مناهضة للرئيس التونسي ، ومطالبة بإسقاطه ، معربين عن رفضهم لاستمرار العمل بالتدابير الاستثنائية التي أعلنها الرئيس التونسي يوم (25) يوليو الماضي ، وسط انتشار مكثف لقوات الشرطة في محاولة لمنعهم من التقدم على طول شارع الحبيب بورقيبة بوسط المدينة .

    – جدير بالذكر أن حراك ” مواطنون ضد الانقلاب ” قد نظم يومي ( 18 / 26 ) سبتمبر الماضي مظاهرتين ضد قرارات الرئيس ” سعيد ” .

    يشار إلى أن عدد من المتظاهرين قد نظموا أمس وقفة احتجاجية في باريس بمشاركة الرئيس التونسي السابق ” منصف المرزوقي ” ، والذي دعا خلالها إلى التظاهر ضد قرارات الرئيس التونسي ، كما طالب فرنسا بأن ترفض تقديم أي دعم للرئيس ” سعيد ” الذي يُمثل نظاماً ديكتاتورياً .

    في المقابل انتقد الرئيس ” سعيد ” معارضيه الذين تظاهروا اليوم ، متهماً إياهم بأنهم يدفعون أموالاً لمن يشاركون في المظاهرات ، مشيراً إلى أن الشعب رفضهم والحكومة ستتشكل قريباً .. مضيفاً أنهم يتآمرون على تونس من أجل تصفية الحسابات مع رئيسها ، كما أشار في هذا الإطار إلى المظاهرة التي قادها ” منصف المرزوقي ” في باريس ، كما أكد الرئيس التونسي أن أطرافاً داخلية طلبت من دول أجنبية التدخل في شئون بلاده ، مضيفاً أن سيادة الدولة ليست معروضة في المزاد ، وإن على الأطراف الدولية المانحة أن تحترم سيادتها .
    يشار إلى أن ” المرزوقي ” دعا التونسيين إلى التظاهر لمنع السيناريو المصري الذي زعم إنه سيكرس الحكم الديكتاتوري في البلاد لعقدين على الأقل ، كما زعم أن المخابرات المصرية أصبحت ترتع في تونس وتعطي رأيها في السياسة الداخلية ، مضيفاً (( لدينا رئيس منفصل عن الواقع يتحدث عن حوالي 2 مليون من مناصريه الذين نزلوا للشوارع وهم لا يتجاوزون 10 آلاف في أحسن الأحوال )) ، وتابع قائلاً : (( تبخرت أحلام الـ 25 من يوليو وهذا أمر متوقع .. نحن أمام طريقين إما مواصلة الانقلاب ودعمه من الأطراف الخارجية وهو ما سيؤدي لانهيار الاقتصاد والفوضى ستقودنا لاستبداد حقيقي على الطريقة المصرية سيدوم 20 سنة / أو طريق آخر سيفرضه المواطنون وستواصل تونس بفضله تقدمها نحو دولة الديمقراطية والاستقرار والازدهار والاستثمار ) ، ليس هناك خيار آخر سوى عودة البرلمان وتنحي رئيسه ” راشد الغنوشي ” وتسليم مهامه لرئيس تقبله جميع الأطراف السياسية ، واستقالة ” قيس سعيد ” أو إقالته على طريقة
    ” بوتفليقة ” .

  • ايفانكا ترامب عن تظاهرات الكونجرس: الاحتجاج السلمى وطنى إنما العنف غير مقبول

    أكدت إيفانكا ترامب، ابنة الرئيس الأمريكى المنتهى ولايته، ومستشارته في البيت الأبيض، تضامنها مع التظاهرات السلمية مع رفض أعمال العنف الذى شهده مبنى الكونجرس ليلة أمس، احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية بالتزامن مع تصديق الكونجرس على فوز جو بايدن فى الانتخابات الرئاسية.

    ايفانكا ترامب على تويتر
    ايفانكا ترامب على تويتر

    وردت ايفانكا ترامب، على سؤال وجهته لها مراسلة CNN فى البيت الأبيض، على حسابها بموقع “تويتر”، يقول، هل أنتى إيفانكا ترامب تقولين أن هؤلاء الناس “وطنيون”، فى إشارة إلى أحداث العنف أمام الكونجرس، لترد قائلة، “لا.. الاحتجاج السلمى وطنى.. إنما العنف غير مقبول ويجب إدانته بأشد العبارات”.

    وغرقت الولايات المتحدة الأمريكية في الفوضى خلال الساعات القليلة الماضية، حيث اقتحم انصار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مبنى الكابيتول في العاصمة واشنطن، احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية خاصة بعد تصديق الكونجرس على فوز جو بايدن في الانتخابات ، ومن جانبه أكد قائد شرطة واشنطن، أن الرئيس الأمريكى المنتهية ولايته دونالد ترامب هو من طلب من أنصاره بالتوجه إلى الكونجرس، مؤكدا خلال مؤتمر صحفى، أنه  تم اقتحام الكونجرس وإطلاق النار على مدني داخل المبنى.

    وأوضح قائد شرطة واشنطن، أن حظر التجول دخل حيز التنفيذ من الـ 6 مساء إلى الـ6 صباحا، موضحا أن ما شاهدناه تصرف غير مسؤول وغير قانوني وستتم مساءلة المعنيين بذلك.

    وتابع قائد شرطة واشنطن، أن هناك إصابات في صفوف عناصر شرطة العاصمة، وإنه يجب التقيد بحظر التجوال الذي فرضته عمدة المدينة والمخلون به سيتعرضون للمساءلة.

    واستطرد قائد شرطة واشنطن: شهدنا مظاهرات عنيفة وكل من يقوم بمخالفات سيتحمل المسؤولية، موضحا أن أحد عناصر الشرطة المدنيين أصيب بطلق ناري داخل الكونجرس وكان واضحا أن المتظاهرين عملوا على إيذاء قوات الأمن.

    فيما قالت عمدة واشنطن، إنه تم الاستعانة بالحرس الوطني لمساعدة الشرطة، متابعة: طلبنا مساعدة من الحرس الوطني قبل 3 أيام.

    وأضافت عمدة واشنطن: لن نناقش تفاصيل نشر القوات في العاصمة، متابعة: ستتم محاسبة جميع المتسببين بأعمال الشغب وسيتم فرض الأمن والنظام.

  • الحرس الوطنى الأمريكى ينتشر فى واشنطن قبل 48 ساعة من تظاهرات مؤيدة لترامب

    انتشر الحرس الوطنى الأمريكى فى واشنطن قبل 48 ساعة من تظاهرة مؤيدة للرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، وذلك وفقا لخبر عاجل ذكرته قناة العربية،  منذ قليل.

    وكان وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة كريستوفر ميلر، وافق على نشر قوات من الحرس الوطني خلال الاحتجاجات المرتقبة لأنصار الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، وفقا لمصادر إعلامية.

    وقبلها أعلن الرئيس الأمريكى المنتهية ولايته دونالد ترامب أنه سيحضر المظاهرة المناهضة لنتائج الانتخابات فى السادس من شهر يناير الجارى بالعاصمة واشنطن، وفقا لمصادر إعلامية.

    وفى وقت سابق قال الرئيس الأمريكى المنتهية ولايته دونالد ترامب، إن عملية تسليم لقاح كورونا للولايات تتم بشكل سريع وعملية التطعيم بطيئة.

  • الشرطة الفرنسية تطلق الغاز المسيل للدموع مع عودة تظاهرات السترات الصفراء

    انتشرت الشرطة الفرنسية بكثافة في باريس، اليوم السبت، واستخدمت الغاز المسيل للدموع مع عودة حركة (السترات الصفراء) إلى العاصمة بعد أن كبحت أزمة فيروس كورونا نشاطها.

    واحتشد عدة مئات من المتظاهرين في ساحتين بباريس للمشاركة في مسيرتين مصرح بهما. وتأخرت إحدى المسيرتين بعدما استخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين لم يلتزموا بالمسار المحدد وأضرم بعضهم النار في سلال نفايات وسيارة.

    وحظرت السلطات الاحتجاجات في منطقة بوسط المدينة تشمل شارع الشانزليزيه الذي شهد أعمال شغب في أوج نشاط حركة السترات الصفرات قبل نحو عامين عندما دفع الغضب من فرض ضرائب على الوقود وأسلوب حكم الرئيس إيمانويل ماكرون مئات الآلاف إلى الشوارع في أنحاء فرنسا.

    وقالت الشرطة إنها اعتقلت 154 متظاهرا بحلول الساعة الواحدة بعد الظهر بالتوقيت المحلي (1100 بتوقيت جرينتش). وفقا لـ “رويترز”.

    وتتزامن عودة احتجاجات السترات الصفراء مع سعي فرنسا لاحتواء زيادة في أعداد الإصابة بفيروس كورونا.

  • تظاهرات في مصراتة احتجاجا على سوء الأوضاع

    أفادت فضائية «العربية»، في خبر عاجل، مساء الأحد، بأن تظاهرات خرجت في مدينة مصراتة؛ للاحتجاج على سوء الأوضاع.

    وكانت خرجت تظاهرات في العاصمة الليبية تظاهرات في وقت سابق من اليوم احتجاجًا على سوء الأوضاع.

    وأُعلن في ليبيا، الجمعة، وقفًا فوريًا للعمليات القتالية وإطلاق النار في جميع الأراضي الليبية، وذلك في بيانين منفصلين من مجلس النواب وحكومة الوفاق في طرابلس، ودعا البرلمان في بيانه إلى طي صفحات الصراع والتطلع إلى المستقبل وبناء الدولة وإطلاق مصالحة وطنية شاملة، فيما دعت حكومة الوفاق إلى إقامة انتخابات رئاسية وبرلمانية في مارس القادم.

    وحظى وقف إطلاق النار في ليبيا بتأييد دولي واسع، وقال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إنها خطوة هامة على طريق تحقيق التسوية السياسية واستعادة الاستقرار والازدهار في ليبيا، فيما رحبت الأمم المتحدة والعديد من الدول بهذه الخطوة.

  • بعد يوم من التظاهرات.. الهدوء يعود إلى بيروت

    عاد الهدوء وسط العاصمة اللبنانية بيروت بعد صدامات عنيفة بين المتظاهرين والقوى الأمنية، اليوم السبت، أسفرت عن إصابة المئات في صفوف الجانبين.

    وتضررت منطقة وسط بيروت بشكل فادح نتيجة أعمال الشغب من قبل مجموعة من المحتجين الذين دارت بينهم وبين القوى الأمنية مواجهات دامية أسفرت عن سقوط أكثر من مئتين وثلاثين جريحا إضافة الى سقوط قتيل من قوى الأمن الداخلي أثناء محاولته إنقاذ موظفين علقوا داخل فندق يعملون فيه عند شارع بلدية ومن ثم سقوط العنصر في ردهة المصعد.

    وقام محتجون بإضرام النيران بعدد من المباني في وسط بيروت إضافة الى إحراقهم شاحنة محملة بالركام في ساحة الشهداء، كما تضررت العديد من الممتلكات العامة والخاصة.

    واحتدمت مواجهات دامية وسط بيروت، يوم السبت، بين القوى الأمنية اللبنانية وآلاف المحتجين الذين خرجوا إلى الشوارع بعد انفجار مرفأ بيروت الذي خلف 158 قتيلا وأكثر من 6 آلاف جريح، مطالبين برحيل السلطة السياسية الحالية.

    وقام الجيش اللبناني بإخلاء مبنى وزارة الخارجية، وسط عمليات كر وفر بين المتظاهرين وقوات الأمن مع تراجع أعداد المتظاهرين وانتشار كثيف للجيش اللبناني.

  • قائد القوات المسلحة العراقية يوجه الأمن الوطني ومكافحة الإرهاب بحماية التظاهرات

    وجه القائد العام للقوات المسلحة العراقية، مصطفى الكاظمي، اليوم الأربعاء، جهازي الأمن الوطني ومكافحة الإرهاب، بتوفير الحماية اللازمة للتظاهرات السلمية.
    وقال بيان حكومي، إن “الكاظمي عقد اجتماعاً مع رئيسي جهاز الأمن الوطني، عبد الغني الأسدي، وجهاز مكافحة الإرهاب، الفريق أول الركن عبد الوهاب الساعدي”.
    وأضاف البيان “جرى خلال الاجتماع بحث الأوضاع الأمنية في البلاد، ومضاعفة الجهود المبذولة لبسط الأمن والاستقرار، وملاحقة العصابات الإجرامية التي تنفذ جرائم الخطف والقتل وكذلك تعقب خلايا داعش الارهابية”.
    وأشار البيان إلى أن “الاجتماع تناول حركة التظاهرات السلمية التي تشهدها عدد من محافظات العراق، حيث وجّه الكاظمي، القوات الأمنية المختصة، وضمن نطاق واجباتها، بتوفير الحماية اللازمة للتظاهرات السلمية، وعدم استخدام أي نوع من أنواع العنف، وتلبية المطالب المشروعة للمتظاهرين السلميين”.

  • الرئيس الأمريكى ” ترامب ” يوجه بنشر القوات العسكرية والجنود المسلحين لمواجهة المظاهرات

    قال الرئيس الأمريكى ، ” دونالد ترامب ” إن إدارته ملتزمة بالكامل ألا يذهب موت جورج فلويد سدا ،

    ولكن لن تترك كذلك حركة الغوغائية التى تهدد سلامة الأمريكيين.

    وأضاف فى كلمة تبث الآن أنه بصفته رئيس البلاد سيحمى الأمريكيين ، قائلا إن عدد من الولايات

    فشلت فى مواجهات حركات الاناركية والانتيفا التى لجأت إلى العنف والغوغاء.

    وقال إن هناك أشخاص فقدوا حياتهم ومصدر دخلهم فى هذه الاحتجاجات شأنهم شأن فلويد،

    مشيرا إلى أن نصب تذكارية تعرضت للتخريب حتى أن كنائس تعرضت لاشعال النار.

    وقال إن هذه ليست مظاهرات وإنما أعمال إرهاب محلية، وأمريكا لم تخلق من أجل الدمار،

    ومعالجة الكراهية تتم من خلال العدالة وسوف نقوم بتحقيقها وتحقيق النجاح.

    وقال إنه يتخذ بقرار مباشر القوات العسكرية الأمريكية والقوات الفيدرالية، والحرس الوطنى بأعداد كافية للهيمنة على الشوارع،

    مؤكدا أن هذا ما قاله للحكام أيضا ، مشيرا إلى أنه إذا رفضت بعض الحكام ذلك فسينشر القوات العسكرية لحماية المواطنين.

  • موظفي أمازون يخرجون فى تظاهرات ضد سياساتها المناخية

    خرج أكثر من 340 من موظفي شركة أمازون في احتجاجات ضد سياسة الشركة في الاتصالات الخارجية، الأمر الذي قد يعرضهم للطرد من العمل.

  • الشرطة الإيرانية تعتقل سفير بريطانيا لتصويره التظاهرات أمام جامعة أمير كبير

    اعتقلت قوات الأمن في إيران السفير البريطاني في البلاد روب ماكريري، وذلك خلال تصويره تجمعًا أمام جامعة أمير كبير في طهران”.

    وذكرت وسائل إعلام محلية أنه تم اعتقال السفير البريطاني لدى إيران راب ماكير لساعات، بتهمة “تواجده في احتجاجات اليوم بطهران”.

    فيما تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في إيران صورة قالوا إنها تبين لحظة اعتقال السفير البريطاني، الذي كان يصور الاحتجاجات التي اندلعت ضد النظام عقب الكشف عن سبب سقوط الطائرة الأوكرانية.

    وتشهد عدد من المدن الإيرانية احتجاجات ضخمة عقب الإعلان عن سقوط الطائرة الأوكرانية بصاروخ إيراني أطلق عن طريق الخطأ.

    وخرجت مجموعات من الطلبة من جامعة أمير كبير للتظاهر في شوارع العاصمة طهران، مرددين شعارات تندد بالنظام الإيراني، وقام بعضهم بتمزيق صورة كبيرة الحجم لقائد فيلق القدس الإيراني الراحل قاسم سليماني، الذي قُتل إثر استهداف طائرة أمريكية لموكبه خارج مطار بغداد فجر الثالث من يناير.

    كما هتف المتظاهرون “الموت للولي الفقيه”، كما هتف المتظاهرون “الاستقالة لا تكفي، تتوجب المحاكمة”.

  • كاريكاتير صحيفة عراقية.. المظاهرات كافحت الفساد

    نشرت صحيفة المدى العراقية، كاريكاتيرا يعبر عن كيف أجبرت المظاهرات فى عموم البلاد بالعراق، لمكافحة الفساد ووضع حلول لمطاردة الفاسدين، وصور الكاريكاتير، أحد الأشخاص يرتدى بدلة ويضع مزيل أو عطر لمكافحة الفساد .

    كاريكاتير صحيفة المدى العراقية
    كاريكاتير صحيفة المدى العراقية
  • مقتدى الصدر يدعو الأحزاب العراقية بغلق مقراتها فى النجف مقابل “سلمية المظاهرات”

    دعا زعيم التيار الصدرى مقتدى الصدر، جميع الأحزاب العراقية إلى غلق مقراتها فى محافظة النجف (جنوبى العراق) مقابل التزام المتظاهرين بسلميتهم.

    وقال زعيم التيار الصدرى – وفقا لقناة (السومرية نيوز) الليلة – “إذا التزم الثوار بسلمية التظاهرات بالنجف فعلى الأحزاب غلق مقراتهم”.

    وشهدت محافظتا ذى قار والنجف مواجهات بين القوات الأمنية والمتظاهرين أدت إلى سقوط أعداد كبيرة من القتلى والجرحى بين الجانبين، لتقرر الحكومة تشكيل لجنة للتحقيق بالأحداث التى جرت فى المحافظتين.

  • وزير الاتصالات الإيرانى يعتذر عن انقطاع خدمات الإنترنت خلال التظاهرات

    قدم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الايراني محمد جواد آذري جهرمي، الاعتذار للشعب الإيرانى إزاء قطع الانترنت والمشاكل الناجمة عن ذلك خلال الاسبوع الماضى، عقب اندلاع موجة احتجاجات ضد قرار الحكومة بزيادة سعر البنزين.

    وقال آذري جهرمي في مقطع فيديو،”قطع شبكة الانترنت العالمية قد خلق الكثير من المشاكل في حياة المواطنين الإيرانيين، إنني مطلع على ذلك من خلال الاتصالات الكثيرة التي تلقيناها خلال الأسبوع الاخير”.

    وأضاف، هناك مواطنون لم يكونوا على علم بأعزائهم في إيران وطلبة وأساتذة جامعيين حرموا من الوصول إلى المصادر العلمية العالمية، كما أن بعض شركات الإستيراد والتصدير لحقت بها أضرار مادية خلال هذه الفترة.

    وبرر وزير الاتصالات قطع الانترنت قائلا: “إن المسئولية الحساسة المتمثلة بالحفاظ على أمن واستقرار البلاد هي على عاتق المراجع الأمنية العليا، حيث اتخذ قرار تقييد الانترنت للحفاظ على استقرار المجتمع، وتم إبلاغه للشركات المشغلة لخدمات الانترنت، وإنني بصفتي وزيرا للاتصالات كنت احمل هاجس توفير الإمكانية للجميع للتمتع بالإنترنت والاعمال المعتمدة التي تجري عبر الانترنت، وأعتقد أن الحياة من دون الاجواء الافتراضية والشبكة العالمية غير ممكنة”.

    وأشار إلى الإجراءات المتخذة من قبل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قائلا: إنه بهدف التبادل الحر للمعلومات والحيلولة دون حدوث خلل في انشطة الصحفيين فقد وفرنا امكانية وصول عدد كبير منهم للإنترنت كما ان غالبية مكاتب وكالات الانباء والمواقع الخبرية والصحف قد وفرنا لها امكانية الاتصال بالانترنت”.

    وأوضح أنه في مرحلة تالية وبهدف عدم حدوث خلل في الاعمال والحاجات الأولية للإيرانيين فقد تم اتخاذ خطوات كي تواصل البنوك انشطتها كالمعتاد.

    وقال “وزارة الاتصالات بذلت جهودا كبيرة في مجال البنية التحتية للشبكة الوطنية للمعلومات والتي تهدف للحفاظ على مصالح الشعب في مثل هذه الظروف وليس قطع الاتصال مع الشبكة العالمية”.

    وأضاف، “أجريت الكثير من المتابعات للعمل عبر ازالة القيود على اعادة الانترنت الى حياة المواطنين، ومنذ الساعة الاولى لفرض القيود اجريت المتابعات شخصيا وتم ربط الشركات والجامعات والدوائر ومكاتب الخدمات العامة بالإنترنت منذ الخميس الماضي وتم السبت اعادة خدمة الانترنت للهواتف الارضية وأن المتابعات مستمرة في التعامل المستمر مع المراجع الامنية”.

    وقال إنني بصفي عضوا في الحكومة والدولة أقدم اعتذاري للشعب ازاء جميع المشاكل خلال فترة قطع الانترنت ولن أتوانى لحظة في أداء مسئولياتي.

    يذكر أن الولايات المتحدة، فرضت الجمعة الماضية، عقوبات على جهرمي، بحسب اعلان وزارة الخزانة الأمريكية، وذلك علي خلفية حجب خدمة الإنترنت، علي مدار الايام الماضية اثر احتجاجات عمت المدن الايرانية منذ اسبوع بسبب رفع أسعار الوقود.

  • استمرار المظاهرات في الجزائر رفضا لإجراء الانتخابات الرئاسية الشهر المقبل

    امتلأت شوارع الجزائر العاصمة بالمتظاهرين في الجمعة 36 من الحراك ضد النظام وردد المحتجون هتافات رافضة لإجراء الانتخابات الرئاسية الشهر المقبل.

    وعرضت فضائية «الغد»، مقطع فيديو يظهر مشاركة آلاف الجزائريين اليوم الجمعة في مظاهرات حاشدة رفضا لإجراء الانتخابات الرئاسية الشهر المقبل.

    ويطالب المتظاهرون بضرورة رحيل رموز الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، مؤكدين في الوقت ذاته مدنية الدولة، وشددت قوات الأمن من إجراءاتها الأمنية في مختلف أنحاء العاصمة.

  • اجتماع طارئ لتحالف القوى العراقية بشأن المظاهرات

    عقد تحالف القوى العراقية، اجتماعا طارئا، من أجل التباحث حول الإصلاحات والإجراءات اللازمة لمعالجة مطالب المتظاهرين.

    وقال مصدر برلماني، لقناة “السومرية نيوز” العراقية، اليوم الأحد، إن اجتماعا طارئا لتحالف القوى العراقية يجري الآن من أجل التباحث بشأن مطالب المتظاهرين.
    وأضاف المصدر إن “اجتماعا طارئا يجري الآن لتحالف القوى العراقية، في منزل رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي،الحلبوسي، من أجل التباحث بشأن الإصلاحات والإجراءات اللازمة لمعالجة مطالب المتظاهرين”، بحسب القناة العراقية.

    وتشهد 10 محافظات عراقية اضافة الى العاصمة بغداد، مظاهرات كبيرة تطالب بالقضاء على الفساد والفاسدين وإجراء إصلاحات.

    ويطالب المتظاهرين أيضا، بالقضاء على البطالة من خلال توفير الوظائف، وشهدت تلك التظاهرات سقوط قتلى وجرحى في صفوف المتظاهرين والقوات الأمنية نتيجة أعمال عنف شهدتها عدد من المحافظات.

  • مفوضية حقوق الإنسان بالعراق: ارتفاع قتلى التظاهرات لـ 21 وإصابة 1779

    أكدت مفوضية حقوق الإنسان فى العراق ارتفاع عدد قتلى الاحتجاجات إلى 21 قتيلا فى المواجهات بين القوات الأمنية والمتظاهرين، مشيرة إلى مقتل 8 فى محافظة بغداد، 6 فى محافظة ميسان، 6 فى محافظة ذى قار، وشهيد فى محافظة المثنى.

    وأشارت مفوضية حقوق الإنسان بالعراق فى بيان صحفى، الجمعة، إلى ارتفاع عدد المصابين فى التظاهرات إلى 1779 مصاب من المتظاهرين والقوات الأمنية العراقية، موضحة أن أغلب الإصابات طلق نارى وغازات مسيلة للدموع وطلق مطاطى ، فى التظاهرات التى خرجت للمطالبة بالإصلاحات والقضاء على البطالة.

    وأوضحت المفوضية ، أن المتظاهرات حرقوا وألحقوا الأضرار ب 27 مبنى حكومة ومقرات حزبية فى عدد من المحافظات العراقية، مشيرة إلى نصب خيم الاعتصام فى محافظات بابل وكربلاء المقدسة والنجف الأشرف.

    وأعربت مفوضية حقوق الانسان عن أسفها الشديد وحزنها لما آلت إليه التظاهرات من سقوط ضحايا، حرق للممتلكات العامة والخاصة، داعية جميع العقلاء من سياسيين ونخب وعشائر ومواطنين إلى الحث على المحافظة على سلمية التظاهرات وحفظ الأرواح والأمن في العراق.

  • مقتل 16 إثيوبيا في تظاهرات مناهضة لـ”آبي أحمد”

    قتل 16 شخصًا على الأقل في العنف الذي اندلع هذا الأسبوع في إثيوبيا، مع خروج تظاهرات مناهضة لرئيس الوزراء آبي أحمد، وفق ما أفاد باحث لدى منظمة العفو الدولية.
    وقال فيسيها تيكلي بحسب وكالة الأنباء الفرنسية: “حتى الآن، تأكدنا من مقتل 16 شخصًا، لكن يتوقع أن يكون العدد أكبر مع ورود تقارير جديدة لم نتأكد من صحتها بعد”.
  • السفارة الأمريكية في بغداد تحذر رعاياها من تظاهرات محتملة في العراق اليوم

    دعت السفارة الأمريكية في بغداد، رعاياها إلى تجنب السفر الى العراق بالتزامن مع تظاهرات محتملة في العاصمة بغداد وعدة مدن أخرى اليوم.
    وقالت السفارة في بيان أوردته قناة “السومرية نيوز” العراقية، إنه “وفقا للتقارير، من المتوقع أن تجري تظاهرات واسعة النطاق اليوم /الجمعة/ وستبدأ بعد صلاة الجمعة، قد يرى المواطنون الأمريكيون تواجدا مكثفا للشرطة، وكما حدث في التظاهرات السابقة، من المحتمل إغلاق الطرق في جميع المدن الكبرى، بما في ذلك المنطقة الدولية في بغداد”.
    وأوضح البيان، أن “الإجراءات الواجب اتخاذها تجنب أماكن التظاهرات، والامتثال لتعليمات السلطات، بالإضافة إلى مراقبة وسائل الإعلام المحلية لمعرفة الأخبار الجديدة.
    وكان رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، قد أعلن أمس، في خطاب للشعب العراقي أنه سيتم إجراء تعديلات وزارية بعيدة عن المحاصصة، إلى جانب العمل على منع وجود أي سلاح خارج إطار الدولة، مؤكدا أن التظاهر حق شرعي للعراقيين، ولكن يجب أن تكون التظاهرات مرخصة من قبل الدولة لحمايتها”.
  • رجل أعمال يلغى زفاف ابنه بسبب المظاهرات فى لبنان

    فى موقف لافت، وعلى هامش المظاهرات التى تشهدها العاصمة اللبنانية بيروت وضواحيها والتى دخلت يومها السادس، قرر رجل الأعمال عبد اللطيف جميل إلغاء حفل زفاف ابنه حسن.

    وعلى الرغم من حجز القاعة ودعوة أصدقاء وأقارب العروسين إلا أن “جميل” قرر إلغاء العرس، ضارباً أروع الأمثال فى حب الوطن ومراعاة لمشاعر اللبنانيين، وحفاظاً على أمنهم وسلامتهم، لا سيما أن مكان انعقاد العرس على مقربة من المظاهرات .

    مؤكداً أن تطورات الاضطرابات المدنية المتصاعدة القريبة من مكان الزفاف والمنطقة المحيطة تشكل خطرا لا داعى له على جميع الحاضرين، مشيراً إلى أنه لا ينبغي وضع أى شخص فى موقف صعب أو تعريض سلامته للخطر، وبالتالى سنتطلع إلى عقد هذا الحدث الرائع فى مرحلة ما فى المستقبل.

  • الجيش التشيلى ينتشر فى الشوارع بعد فرض حظر التجول بسبب المظاهرات

    أكد وزير الدفاع التشيلى “البرتو إسبينا” أنه تم نشر حوالى 9000 جندى فى الشوارع، بعد فرض حظر التجول، خاصة فى مدن سانتياجو وفالبارايسو وكونسبسيون، وذلك بعد أن عمت الفوضى العاصمة التشيلية وسط أعمال شغل أدت إلى إشعال النار فى بناية بوسط المدينة وإغلاق شبكة مترو الانفاق.

    وقال وزير الداخلية التشيلى “اندريس تشادويك” “إننا نواجه وضعا تخريبيا، لم نر مثله من قبل”، ولاسيما الاحتجاجات التى جرت يومى الجمعة والسبت ، اللتين كانتا أكثر حدة من بقية الأسبوع”.

    في الساعات الأخيرة، قامت العديد من المؤسسات التعليمية فى جميع أنحاء البلاد بتعليق أنشطتها، كما توقفت حركة النقل بشكل عام فى سانتياجو، حسبما قالت صحيفة “اثنتو” الإسبانية.

    وأشعل محتجون غاضبون من زيادة أسعار المواصلات العامة فى الآونة الأخيرة النار فى عدة محطات مترو وقاموا بنهب متاجر وإحراق حافلة نقل عام، وذلك بسبب زيادة اسعار تذاكر مترو الانفاق من 800 إلى 830 بيزو تشيلى (من 1.13 إلى 1.17 دولار).

  • إليسا عن تظاهرات لبنان: الشعب جوعان والثورة أقل شي ممكن يتعمل

    علقت الفنانة اللبنانية إليسا على المظاهرات الحاشدة التي يشهدها لبنان بعد فرض الحكومة ضرائب جديدة، ومنها ضريبة 750 ليرة على صفيحة البنزين، و6 دولارات على “الواتس آب” وكل تطبيقات التواصل الاجتماعي.

    وقالت إليسا عبر حسابها بـ”تويتر”: “الشعب موجوع ومقهور وجوعان.. أقل شي ينزل عالطريق لأنو ما بقا يتحمل اللي عم يصير”.

    وتابعت: “نحن بأسوأ حالة اقتصادية واجتماعية من وقت الحرب وإذا الناس بدها تعمل ثورة هيدا أقل شي ممكن تعملو”.

    وتظاهر آلاف اللبنانيين، مساء أمس الخميس، في عدة نقاط بالعاصمة بيروت ومدن أخرى، رفضًا لتوجه حكومي بفرض ضرائب جديدة، تطال بما في ذلك الاتصالات عبر الإنترنت، واحتجاجًا على الأوضاع الاقتصادية والمعيشية في البلاد.

    احتجاجات لبنان.. الحكومة تقرر تعطيل الدراسة في المدارس والجامعات

    وأعلن وزير الاتصالات اللبناني محمد شقير، مساء أمس الخميس، التراجع عن فرض رسم 20 سنتًا عن كل يوم استخدام لخدمة الـ“واتس آب“، بعد تظاهرات احتجاجية عمت عدة مدن لبنانية، فيما قررت وزارة التربية والتعليم العالي، تعطيل الدراسة في المدارس والجامعات، اليوم الجمعة.

    وقال شقير خلال اتصال هاتفي مع قناة ”إم تي في“ اللبنانية: إنه تواصل مع رئيس الحكومة سعد الحريري الذي طلب منه إعلان التراجع عن فرض الرسم الذي أقرته الحكومة خلال جلستها أمس في إطار جلسات مناقشة موازنة العام 2020.

    ورغم أن لبنان يشهد تظاهرات متقطعة في الآونة الأخيرة رفضًا لتردي الأوضاع الاقتصادية إلا أن تظاهرات اليوم جاءت أكثر زخمًا.

    وفي السياق ذاته، ذكرت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، أن الرئيس ميشال عون أجرى اتصالًا بالحريري، وتقرر عقد جلسة مجلس الوزراء الجمعة في قصر بعبدا الرئاسي بدلًا من السراي الحكومي.

    وتواصل الحكومة اللبنانية مناقشة مشروع موازنة العام 2020، في جلسات تستكمل ظهر اليوم الجمعة، حيث أعلنت عن سلة ضريبية جديدة.

    وفي وقت سابق الخميس، قال وزير الإعلام جمال الجرّاح: إن زيادة الضريبة على القيمة المضافة (على السلع) ستُطبق على مرحلتين، الأولى بنسبة 2% عام 2021 و2% إضافية عام 2022، لتصبح نسبة الضريبة الإجمالية المطبقة 15% (تبلغ حاليًا 11%).

    وذكر الوزير الجرّاح أن تم إقرار فرض 20 سنتًا يوميًا (تعادل 6 دولارات لكل مشترك شهريًا) على مكالمات تطبيق ”واتس آب وغيره من التطبيقات الذكية، وذلك في جلسة الحكومة الأربعاء، على أن يبدأ تطبيقها مطلع العام 2020، بما يؤمّن للخزينة العامة 216 مليون دولار سنويًا.

     

  • العربية: توقف التظاهرات فى النجف بعد اتفاق بين وفد حكومة العراق والمتظاهرين

    ذكرت قناة العربية، نقلا عن وسائل إعلام عراقية، إنهاء المظاهرات فى محافظة النجف، بعد نجاح المفاوضات بين مكتب رئيس الوزراء العراقى والمتظاهرين.

    وتشهد العراق احتجاجات وتظاهرات حاشدة منذ عدة أيام على خلفية شبهات فساد، حيث قتل على إثرها العشرات وأصيب المئات بجروح.

  • ارتفاع ضحايا التظاهرات في العراق إلى 73 قتيلا و3 آلاف جريح

    ارتفعت حصيلة قتلى احتجاجات العراق التي انطلقت الثلاثاء الماضي إلى 73، معظمهم من المتظاهرين، بينما أصيب نحو ثلاثة آلاف بجروح، وفق ما أعلنت لجنة حقوق الإنسان النيابية اليوم السبت (الخامس من أكتوبر).

    وتتضمن حصيلة القتلى ستة عناصر شرطة على الأقل لقوا حتفهم خلال المواجهات التي اندلعت أثناء التظاهرات بين المتظاهرين المناهضين للحكومة وقوات الأمن في بغداد وعدة مناطق في جنوب البلاد، وفق مصادر طبية وأخرى في الشرطة.

    وعلى صعيد متصل وجّه رئيس مجلس الوزراء العراقي القائد العام للقوّات المسلّحة عادل عبد المهدي برفع حظر التجول من الساعة الخامسة (بالتوقيت المحلي)، من صباح اليوم السبت وفق ما أوردت وكالة الأنباء العراقية. وقالت خلية المتابعة في مكتب رئيس الوزراء إنها تتواصل مع “أطراف مؤثرة” في الحراك الجماهيري في ست محافظات، لم تحددها، وهناك “اتفاق على تلبية المطالب المشروعة”، دون مزيد من التفاصيل.

    وكان عبد المهدي أعلن ليل الأربعاء/ الخميس فرض حظر التجوال التام للمركبات والأفراد في بغداد من الساعة الخامسة من صباح أمس بالتوقيت المحلي وحتى إشعار آخر، على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها البلاد.

    وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر قد دعا مساء أمس الجمعة، الحكومة العراقية إلى الاستقالة وإجراء انتخابات مبكرة تحت إشراف أممي، وفق ما أفادت قناة “السومرية” العراقية.

    وقال رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي الجمعة إن بلاده تحتاج إلى ثورة لمحاربة الفساد وتدعم مطالب المتظاهرين وسلميتها. وأكد الحلبوسي اليوم “رفضه التصادم المسلح الذي حدث في التظاهرات”.

    وشهد العراق احتجاجات عنيفة منذ الثلاثاء بدأت من بغداد وامتدت إلى مدن في جنوب العراق ذات غالبية شيعية، للمطالبة بتحسين الخدمات العامة وتوفير فرص العمل ومحاربة الفساد.

  • مفوضية حقوق الإنسان العراقية: ارتفاع أعداد قتلى المظاهرات إلى 15 شخصا

    أعلنت مفوضية حقوق الإنسان العراقية، عن ارتفاع قتلى المظاهرات إلى 15 شخصا، جاء ذلك بحسب ما أوردته قناة العربية فى خبر عاجل منذ قليل.

    كانت مصادر من الشرطة ومصادر طبية قالت اليوم الخميس، إن 11 شخصا بينهم شرطى قتلوا في احتجاجات خلال الليل فى مدينتين بجنوب العراق، ليرتفع بذلك عدد القتلى إلى 18 منذ شابت أعمال العنف احتجاجات مناهضة للحكومة قبل يومين.

    وأضافت المصادر أن سبعة محتجين وشرطيا قتلوا فى الناصرية خلال اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن، بينما لقى أربعة مصرعهم فى مدينة العمارة.

    يشار إلى أن رئيس الوزراء العراقى عادل عبدالمهدى، أعلن أمس فرض حظر التجول فى بغداد بدءً من فجر اليوم الخميس حتى إشعار آخر، بسبب اتساع رقعة الاحتجاجات فى أحياء العاصمة بغداد.

  • العربية: الخارجية الأمريكية تراقب عن كثب تطور المظاهرات فى العراق

    أفادت قناة العربية فى نبأ عاجل لها، أن الخارجية الأمريكية تراقب عن كثب تطور المظاهرات فى العراق.

    وأضافت، أن الخارجية الأمريكية تدعو كافة الأطراف فى العراق لوقف التوتر، وترفض استخدام العنف ضد المتظاهرين فى العراق.

  • عمرو أديب يعرض فيديو لشباب يتقاضون أموالاً للنزول فى المظاهرات

    قال الإعلامى عمرو أديب، إن الأموال التى أنفقت بالأمس على “هاشتاجات” وإعلانات للنزول فى المظاهرات وصلت للملايين، مضيفًا: “تحدثت بالأمس عن المظاهرات وقلنا يوجد أعداد قليلة فى أماكن متفرقة لمدد قصيرة، واليوم رويترز والجاريان أكدا نفس الكلام”.

    وعرض أديب، خلال برنامجه “الحكاية”، مقطع فيديو لشباب يتقاضون أموالًا نظير النزول فى المظاهرات، معلقًا: “إحنا مشينا مبارك.. وجبتوا مرسى.. عاوزين إيه تانى.. كل مرة نصفر العداد وعاوزين نبدأ من الأول؟.. البلد دى شايلة 100 مليون بنى آدم”.

    وتطرق أديب للحديث عما تبثه جماعة الإخوان الإرهابية من أكاذيب عبر صفحات “السوشيال ميديا”، قائلاً: “الإخوان يسعون لتهديد أمن مصر من أجل الوصول لأغراضهم وإنهم ملاوعون فى طبعهم، وصرفوا الملايين على الهشتاجات من أجل التحريض على مصر”.

    وواصل: “هل الخلاف سياسى اقتصادى، أما على من يحكم؟.. لو الخلاف على ذلك أطلعوا قولوا كدا.. بس يوم والتانى هتبدأ تطلع تحذيرات السياحة، والمحلات تقفل، ويبدأ النزيف، وتبدأ المشكلات.. وهيبقى فيه إرهاب ومظاهرات، وتتوقف الحياة وكل حاجة.. أنا بقولكم إحنا رايحين فين.. ومش بخوف ولا حاجة.. بس الموضوع ده شفناه قبل كدا”.

    وتابع :”هل المشكلة سياسة اقتصادية أم مشكلة حكم؟ لو سياسة اقتصادية لما الراجل يرجع من أمريكا نتناقش فى الأمر ونتكلم ونخلص.. إنما كل واحد عاوز يخلص على البلد وهو اللى يحكم فدا سيتبعه نزيف طويل لا معنى له”.

    وأضاف: “اللى اتصرف على هاشتاج التحرير إمبارح شوال فلوس، ولازم يكون هناك إجراءات محترمة من مواقع السوشيال ميديا، ولا أنادى بإغلاق السوشيال ميديا والفيس بوك، ولكننى مع الحق والحقيقة، مش زى اللى نزلتها الأناضول وغيرها كأن هناك أناس لديهم رغبة فى التشفى فى البلد”.

  • السيسى: “لو كانت المظاهرات تبنى مصر أنا هنزل بالمصريين فى الشارع ليل ونهار”

    شدد الرئيس عبدالفتاح السيسي، على أن البلاد تبنى بالعمل والإخلاص والاستقرار والسلام والجهد والعرق، مضيفًا:” واحنا بنعمله وبندفع دم فى مواجهة الإرهاب”.

    وقال الرئيس السيسي فى كلمته فى افتتاح عدد من المشروعات القومية: ” لو كانت المظاهرات تبنى مصر أنا هنزل بالمصريين فى الشارع ليل ونهار علشان نبنى مصر”.

  • تظاهرات مليونية بالسودان لتسليم السلطة إلى مجلس مدني

    يستعد السوادنيون لتنظيم مسيرة مليونية اليوم، في محاولة لتصعيد الضغط على الجيش للمطالبة بتخليه عن السلطة والسماح للقوى المدينة بحكم البلاد.

    ودعت جمعية المهنيين السودانيين، إلى تنظيم مسيرة من مليون شخص في العاصمة الخرطوم تبدأ عصر اليوم، داعين الجميع للمشاركة فيها.

    وأعلنت قوى الحرية والتغيير في السودان، مساء أمس، بقبول لجنة وساطة مكونة من شخصيات قومية، وذلك بعد رفضها في وقت سابق، وقالت المتحدثة باسم تجمع المهنيين، سماهر مبارك، إن الاتصالات والحوارات مع المجلس العسكري لا تزال مستمرة ولم تتوقف، مؤكدة أن قوى التغيير ستقوم بتسليم المجلس العسكري خطة السلطة الانتقالية للمرحلة القادمة.

    وفي وقت سابق، اتهمت قوى الحرية والتغيير المجلس العسكري الانتقالي في السودان بمحاولة فض اعتصام مقر القيادة العامة، داعية الثوار إلى التظاهر في العاصمة وكافة المناطق للتأكيد على مطالب “إعلان الحرية والتغيير” وفي مقدمتها إقامة سلطة مدنية.

زر الذهاب إلى الأعلى