كوريا الجنوبية

  • عاصفة ترابية قوية تضرب كوريا الجنوبية ..الأسوأ منذ 10 سنوات

    اجتاحت عاصفة ترابية معظم أنحاء كوريا الجنوبية، ووصفتها إدارة الأرصاد الجوية في العاصمة سول، بأسوأ عاصفة ترابية تشهدها البلاد منذ عقد من الزمن.

    وأوضحت إدارة الأرصاد الجوية -وفقا لبيان أوردته وكالة أنباء /يونهاب/ على نشرتها الإنجليزية اليوم الإثنين- أن العاصفة الترابية قادمة من شمال الصين ومنغوليا، وتحركت جنوبا بسبب الرياح الشمالية الغربية.

    كما أصدرت تحذيرًا من الغبار الأصفر في العاصمة سول، وحذرت المواطنين الذين يعانون من مشاكل في الجهاز التنفسي أو القلب والأوعية الدموية والأطفال وغيرهم من الأشخاص المعرضين للخطر الامتناع عن الخروج في الهواء الطلق.

  • الإمارات توقع مذكرة تفاهم حول التعاون النووي مع كوريا الجنوبية

    أفادت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية، اليوم الثلاثاء، بأن هيئة الطاقة المائية والنووية في سيول وقعت مذكرة تفاهم للأبحاث والتطوير مع مؤسسة الإمارات للطاقة النووية.

    وأشارت الوكالة إلى أن مذكرة التفاهم تأتي من أجل الدراسة والتطوير وتبادل التقنيات الخاصة بمفاعل نووي كوري مصدر إلى الإمارات، حيث ستتعاون الهيئتان بموجب مذكر التفاهم الموقعة بينهما، خلال السنوات الثلاث القادمة، في مجال الأبحاث والتطوير في 9 مجالات، منها معدات محطات الطاقة النووية والكيماويات النووية وغيرها، بالإضافة إلى تشغيل فريق عمل خاص، حسب المجالات.

    وأوضح رئيس الهيئة الكورية الجنوبية، جيونج جيه هون، أن هيئته تتطلع بموجب مذكرة التفاهم الموقعة، قبيل تشغيل محطات الطاقة النووية بكمية تجارية في محطة براكة النووية في الإمارات، إلى مساهمة الأمر أيضا في زيادة تبادل التقنيات الخاصة بمفاعل “APR1400” الكوري الجنوبي الصنع، في منطقة الشرق الأوسط.

    وتابع: “اعتمادا على إنجازات وافرة كسبتها الهيئة عبر تشغيل محطات الطاقة النووية في البلاد طوال حوالي 40 عاما، ستدعم الهيئة بكل ما في وسعها لتطوير العلاقة القائمة بين الهيئة ومؤسسة الإمارات للطاقة النووية، إلى علاقة الشراكة ذات المنفعة للطرفين”.

  • اختبار كورونا للقطط والكلاب في كوريا الجنوبية حال ظهرت عليها الأعراض

    ذكرت تقارير أن كوريا الجنوبية ستقوم بإجراء اختبارات فيروس كورونا على القطط والكلاب إذا ظهرت عليها الأعراض، حيث سيتم اختبار الحيوانات الأليفة لـ كورونا إذا لامست شخصًا مصابًا بالفيروس، وتأتي هذه الخطوة في الوقت الذي حذر فيه خبراء في المملكة المتحدة من ضرورة تلقيح الحيوانات الأليفة.

    وورد الأسبوع الماضي وفقا لتقرير صحيفة ديلى ستار ” dailystar”، في مقال افتتاحي لمجلة Virulence أن استمرار تطور الفيروس في الحيوانات متبوعًا بانتقاله إلى البشر “يشكل خطرًا كبيرًا على الصحة العامة على المدى الطويل”.

    وقال باحثون: “ليس من المستبعد أن يكون تحصين بعض أنواع الحيوانات ، ضروريًا للحد من انتشار العدوى، فإذا كانت نتيجة اختبار حيوان أليف إيجابية لفيروس كورونا ، يجب على مالكه أيضًا عزل نفسه ، وفقًا للوائح الجديدة في كوريا الجنوبية.

    كانت أول حالة إصابة بفيروس كورونا للقطط في المملكة المتحدة في يوليو الماضي ، وفقًا لصحيفة The Mirror، ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية ، بينما ينتشر المرض في الغالب بين البشر ، هناك حالات انتقال بين البشر والحيوانات.

    أثبتت العديد من الحيوانات التي كانت على اتصال مع البشر المصابين ، مثل المنك والكلاب والقطط المنزلية والأسود والنمور ، أنها مصابة بفيروس Covid-19.

    تأتي إعلانات اختبارات الحيوانات في كوريا الجنوبية في الوقت الذي قالت فيه الدولة إنها ستمدد قيود التباعد الاجتماعي المفروضة خلال أسوأ انتشار لفيروس كورونا لأسبوعين آخرين ، بعد عودة الإصابات الجديدة الأسبوع الماضي.

    على الرغم من تعرضهم فقط لـ 1420 حالة وفاة مرتبطة بـ كورونا منذ بدء الوباء في مارس – مقارنة بأكثر من 100000 في المملكة المتحدة – كان هناك 355 حالة مؤكدة أخرى في كوريا الجنوبية أمس ، مع ست وفيات جديدة.

    وأكدت حكومة كوريا الجنوبية أنها تواصل تقييم “انتقال العدوى بين البشر والحيوانات” وقالت إن الأمر “سيراقب عن كثب ويكشف عنه بشفافية” ، وحث أصحاب الحيوانات الأليفة على عدم القلق في هذه المرحلة.

  • مونديال اليد.. النمسا تهزم كوريا الجنوبية وتتصدر المجموعة الثانية

    حقق منتخب النمسا الفوز على نظيره منتخب كوريا الجنوبية بنتيجة 36/29 في اللقاء الذي جمع المنتخبين في الجولة الثالثة والاخيرة ضمن منافسات كأس الرئيس بالمجموعة الثانية على الصالة الرياضية بالعاصمة الإدارية الجديدة ببطولة كأس العالم لكرة اليد للرجال 2021 التي تنظمها مصر في الفترة من 13 إلى 31 يناير الحالي.
    جاء الشوط الاول حماسي بين المنتخبين في ظل تقارب النتيجة على مدى الشوط وانتهي بنتيجة 18/14 لمنتخب النمسا.
    وفى الشوط الثاني نجح منتخب النمسا في حسن اللقاء وتتفرق الخبرة على شباب منتخب كوريا الجنوبية.
    بهذا الفوز تصدر منتخب النمسا المجموعة برصيد 6 نقاط ويلعب على المركزين 25،26 لكأس الرئيس.
    وتضم المجموعة بجانب المنتخبين المنتخب المغربي الشقيق ومنتخب تشيلي.
    وتستضيف مصر النسخة السابعة والعشرين من منافسات بطولة العالم لكرة اليد، في الفترة من 13 وحتى 31 يناير 2021، والتي تشهد مشاركة 32 منتخبًا للمرة الأولى في تاريخ البطولة، من القارات الخمس.
    وتعد هذه المرة الثانية التي تستضيف فيها مصر بطولة العالم لكرة اليد، حيث سبق لها استضافة البطولة في عام 1999، والتي كانت النسخة السادسة عشرة من البطولة.

  • حالة قلق في كوريا الجنوبية بسبب ارتفاع الوفيات مقارنة بالمواليد

    شهدت كوريا الجنوبية في عام 2020 وفيات أكثر من المواليد وذلك لأول مرة على الإطلاق، الأمر الذي أدى إلى ظهور مخاوف جديدة في هذا البلد الآسيوي الذي يشهد أصلا انخفاض عدد المواليد مقارنة بباقي بلدان العالم.
    ولم يولد عام 2020 سوى 275.800 أي أن عدد المواليد انخفض بنسبة 10 في المئة مقارنة بعام 2019. وتوفي نحو 307.764 شخص.
    وأدت هذه الأرقام بوزارة الداخلية إلى الدعوة إلى إدخال “تغييرات جذرية” على سياساتها.
    ويؤدي انخفاض عدد السكان في بلد معين إلى تزايد الضغوط الهائلة على هذا البلد.

    وبالإضافة إلى ارتفاع الضغوط على الإنفاق العام نظرا لتزايد الطلب على أنظمة الرعاية الصحية ومعاشات التقاعد، فإن تناقص عدد الشباب يقود أيضا إلى قلة الأيدي العاملة التي تمارس تأثير مباشرا على عجلة الاقتصاد.

    وفي الشهر الماضي، أطلق الرئيس الكوري مون جاي إن عدة سياسات تهدف إلى معالجة انخفاض معدل المواليد، بما في ذلك منح حوافز مادية إلى العائلات.
    وينص المخطط على أنه بدءا من عام 2022، ستُخصص مكافأة نقدية بقيمة 2 مليون وون (1850 دولار أمريكي، 1350 جنيه إسترليني) لكل طفل مولود وذلك للمساعدة في تغطية مصاريف ما قبل الولادة، إضافة إلى مبلغ شهري بقيمة 300 ألف وون يتم تسليمها إلى الأسرة حتى يكمل الرضيع سنة من عمره.
    وقررت الحكومة أيضا رفع قيمة الحوافز المادية حتى يصل إلى 500 ألف وون في كل شهر انطلاقا من عام 2025.

  • كوريا الجنوبية تسجل 615 إصابة جديدة بكورونا

    قالت الوكالة الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن كوريا الجنوبية سجلت 615 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا اليوم الاثنين في استمرار للزيادات اليومية الكبيرة والتي أدت إلى أكبر موجة من الإصابات في البلاد منذ تسعة أشهر.

    وقالت السلطات يوم الأحد إنها ستفرض قواعد تباعد اجتماعي مشددة في العاصمة سول والمناطق المحيطة بها والتي ستستمر حتى نهاية الشهر على الأقل.

  • منتخب مصر الأولمبى يتعادل سلبيًا مع كوريا الجنوبية فى الشوط الأول

    تعادل منتخب مصر الأولمبى بقيادة شوقى غريب سلبيًا، مع نظيره الكورى الجنوبى فى الشوط الأول من عمر المباراة المقامة بينهما حاليًا باستاد السلام، فى الدورة الودية المقامة حاليًا بالقاهرة ضمن برنامج الاعداد لأولمبياد طوكيو 2021، وأهدر كريم العراقى لاعب منتخب مصر فرصة محققة لتسجيل هدف للفراعنة فى الدقيقة الأولى بعدما تسلم كرة عرضية من صلاح محسن وضعته فى مواجهة المرمى الكورى إلا أنه وضعها بغرابة خارج الملعب، كما أهدر صلاح محسن هدفًا محققًا أيضًا ونجح إمام عاشور فى تهديد المرمى الكورى أكثر من مرة، بينما لم يسجل الضيوف أى فرصا محققة على الحارس محمد صبحى فى الشوط الأول.

    بدأ منتخب مصر الأولمبى المباراة بتشكيل يضم، فى حراسة المرمى: محمد صبحى، وفى الدفاع: حسن علي ومحمد عبدالسلام ومحمود مرعي وكريم العراقي، والوسط: أكرم توفيق وناصر ماهر وإمام عاشور وأحمد بيكهام، والهجوم: صلاح محسن وأحمد ياسر ريان، ويدير المباراة تحكيميا محمود البنا ومعه طارق مجدى حكم فيديو.

    وأسفر الاجتماع الفني للدورة الدولية الودية التي يشارك بها المنتخبات الأولمبية لمصر والبرازيل وكوريا الجنوبية، بحضور الدكتور علاء عبدالعزيز مدير المنتخب المصري عن ارتداء المنتخب الأولمبي المصري الزي الأبيض بالكامل، علي أن يرتدي الفريق الكوري الزي الأحمر كاملاً في لقائهما باستاد السلام.
    في حين يرتدي المنتخب الأولمبي زيه الأساسي أحمر -أبيض- أسود في لقائه امام البرازيل يوم 17 نوفمبر باستاد القاهرة علي أن يرتدي المنخب البرازيلي زيه التقليدي الأصفر.
  • السيسى يبحث هاتفيا مع رئيس كوريا الجنوبية تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين

    تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد ظهر اليوم اتصالاً هاتفياً من الرئيس مون جيه إن، رئيس جمهورية كوريا الجنوبية. وصرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية،  بأن الرئيس أعرب خلال الاتصال عن اعتزاز مصر بالعلاقات الوثيقة التي تربطها بكوريا الجنوبية، والشراكة القائمة بينهما، مثمناً التعاون الاقتصادي المتبادل، والنماذج الناجحة التي تقدمها الاستثمارات الكورية في مصر، ومؤكداً التطلع لتطوير العلاقات التجارية في ضوء سلسلة المشروعات التنموية الكبرى الجاري تنفيذها في كافة ارجاء مصر وما توفره من فرص استثمارية وتجارية واعدة خاصة المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.
    من جانبه، أشاد الرئيس الكوري بتميز العلاقات التي تجمع بلاده مع مصر، معرباً عن التقدير الكبير الذي يكنه شعب كوريا الجنوبية لمصر ولحضارتها العريقة، وتطلع بلاده لتعزيز العلاقات الثنائية المتبادلة على مختلف المستويات، خاصة الاقتصادية، وزيادة حجم الاستثمارات الكورية في ظل ما تشهده مصر من نمو اقتصادي وحراك تنموي شامل مما يفتح آفاقا جديدة متعددة للتعاون الاستثماري بين البلدين.
    وأوضح المتحدث الرسمي أن الاتصال شهد التباحث حول عدد من الملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك في ضوء علاقات الصداقة بين مصر وكوريا الجنوبية، فضلاً عن التوافق حول زيادة وتيرة الزيارات المتبادلة لكبار المسؤلين من البلدين وترفيع مستوي آليات التعاون المشترك، وكذلك تبادل الخبرات من خلال السلطات الصحية في البلدين لتعزيز الجهود في مكافحة فيروس كورونا.
  • العربية للتصنيع تستقبل سفير كوريا الجنوبية لبحث الشراكة وتوطين التكنولوجيا وتدريب الكوادر البشرية

    فى زيارة تعكس قوة الإقتصاد المصري المتنامي وثقة كبارالمستثمرين و الشركات العالمية فى كفاءة مؤسستنا الوطنية العملاقة، إستقبل الفريق “عبد المنعم التراس “رئيس الهيئة العربية للتصنيع، السفير”هونج جين ووك” سفير دولة كوريا الجنوبية  بالقاهرة.
    تناولت المباحثات الإمكانيات التصنيعية بالعربية للتصنيع وما تتمتع به الصناعة الكورية الجنوبية من خبرات فى مجال الصناعات الإلكترونية والتحول الرقمي في مجال التعليم  والبرمجيات والإتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتابلت والشاشات التفاعلية والصناعات الطبية وصناعة أغشية محطات تحلية مياه البحر والطاقة المتجددة وعربات مترو الأنفاق ووسائل النقل صديقة البيئة, ومجالات التصنيع المتعددة.
    كما تم عرض رؤية الهيئة العربية للتصنيع بشأن تعميق التصنيع المحلي ونقل وتوطين التكنولوجيا وتدريب الكوادر البشرية  من خلال التعاون مع كبريات الشركات الكورية وتحديد آليات تعزيز التعاون في العديد من مجالات الصناعة المختلفة .
    في هذا الصدد، أوضح ” التراس” أهمية إستثمار عمق وقوة العلاقات بين القاهرة وسول  وكيفية الإستفادة منها لتعزيز التعاون المشترك في مجالات التصنيع المختلفة ,مؤكدا علي تنفيذ توجيهات الرئيس “عبد الفتاح السيسي” بتوسيع آفاق الشراكات والتعاون مع كبري الشركات العالمية في تنفيذ المشروعات التنموية وزيادة فرص الإستثمار في مصر .
    وأضاف أن الهيئة العربية للتصنيع تتطلع لعقد شراكة مع كبريات الشركات الكورية  الجنوبية  والتي لنا تعاون متميز معها منذ تأسيس الهيئة ، مؤكدا علي أهمية تعزيز التعاون في المجال الصناعي بما يحقق الإستفادة من التكنولوجيا الكورية المتقدمة والإمكانيات الصناعية المتوفرة في الهيئة لتعظيم نسب المكون المحلي وزيادة القيمة المضافة في الصناعة المحلية، إلي جانب مناقشة إمكانية إشتراك الشركات الكورية الجنوبية  في المشروعات القومية التي تنفذها الدولة ومنها تعديل السيارات المتقادمة خاصة الميكروباصات وتحويلها إلي سيارات صديقة للبيئة بإستخدام الغاز الطبيعي ,مشيدا بالعربات الكورية  التي تتميز بمواصفات الجودة والمتانة، لافتا إلي تحقيق السعر المناسب للسوق المصري وإمكانية التصدير إلي الدول الإفريقية.
    من جانبه، أكد ” هونج جين ووك” أن السوق المصري جاذبا للإستثمارات الكورية ويشكل أهمية إستراتيجية للمنطقة العربية والإفريقية, لافتا لحرص كبري الشركات الكورية  ورجال الأعمال الكوريين وتطلعهم للمشاركة مع المؤسسات الصناعية المصرية لتنفيذ المشروعات القومية الكبري وفقا لمعايير الجودة العالمية.
    وأضاف أن حكومتي البلدين يعملان عن قرب لمناقشة ودراسة إمكانية إبرام اتفاقية التجارة الحرة بينهما لإنشاء إطار للتعاون الاقتصادي الشامل.
    كما أشار” ووك”  أن كبري الشركات الكورية ومنها سامسونج وهيونداي متحمسة للإنفتاح والتعاون وعقد الشراكات مع “العربية للتصنيع” لنقل وتوطين التكنولوجيا الحديثة وتدريب الكوادر البشرية في مجالات الصناعة المتعددة.
    وأشاد السفير الكوري بالدور المحوري الذي تلعبه الهيئة في إدخال أحدث تكنولوجيات الإنتاج وتطويرها وفقاً لمعايير الجودة العالمية,لافتا علي سبيل المثال أن شركة هيونداي روتم الكورية العالمية تحرص علي الإستثمار في مصر والتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع علما بأن هيونداي لديها إشتراطات صارمة للجودة وهي ما تحقق بالعربية للتصنيع .
  • كوريا الجنوبية تؤسس صندوق بقيمة 16.8 مليار دولار لمواجهة تداعيات كورونا

    أعلن وزير مالية كوريا الجنوبية “هونج نام كي” في بيان اليوم الخميس، عن تأسيس صندوقا بقيمة 20 تريليون وون بما يعادل (16.8 مليار دولار) خلال الخمس سنوات المقبلة للترويج لمشاريع الصفقة الكورية الجديدة التي ستخلق ملايين فرص العمل وتنعش الاقتصاد الذي تأثر كثيرا بسبب تداعيات جائحة كورونا.
    ويتكون الصندوق من “3 تريليونات وون “استثمارات الحكومية و4 تريليونات استثمارات من المؤسسات المالية الحكومية و13 تريلونا من شركات المالية الخاصة واستثمارات فردية، وفقا لما أفاد به هونج في الاجتماع الذي ترأسه الرئيس مون جيه-إن.
    من المتوقع أن يساهم التمويل في توجيه السيولة الفائضة إلى الاقتصاد الحقيقي، وفقا لهونج.
    وقال هونج إنه من أجل الدفع لجعل الناس يستثمرون أموالهم في هذا الصندوق ستقدم الحكومة مزايا ضريبية.
    وكانت كوريا قد أعلنت إنها ستستثمر 160 تريليون وون بحلول عام 2025 في إطار حزمة تحفيز جريئة ستخلق 1.9 مليون فرصة عمل وتدفع مشوار تعافي الاقتصاد المتضرر من جائحة كورونا.
    وتهدف هذه المشاريع إلى تمهيد الطريق إلى نمو اقتصادي طويل المدى وفي نفس الوقت تخفيف تداعيات جائحة كورونا الاقتصادية وتسريع وتيرة انتعاش الاقتصاد.

  • راغب تبحث مع سفير كوريا الجنوبية تطوير الكوادر البشرية

    استقبلت الدكتورة رشا راغب المدير التنفيذى للأكاديمية الوطنية للتدريب، السفير هونج جين ووك سفير جمهورية كوريا الجنوبية الجديد لدى القاهرة فى زيارة للتعارف وبحث سبل التعاون بين الأكاديمية وعدد من المعاهد الكورية المتخصصة فى تطوير الكوادر البشرية.

    تطرق اللقاء إلى استعراض المبادرات والبرامج التدريبية التى تقدمها الأكاديمية بهدف تقديم كوادر مؤهلة للقيادة والإدارة، والشراكات الدولية التى عقدتها الأكاديمية مع أكبر المعاهد المتخصصة مثل المعهد الكورى لتطوير الموارد البشرية NHI.

    وعرضت “راغب” رؤية الأكاديمية المستقبلية والتصور الموضوع لتطوير وإعادة تقييم المبانى بما يتوافق مع أحدث المعايير والنظم العالمية، كما أعربت عن اهتمام الأكاديمية بالتجربة الكورية فى تطوير العنصر البشرى كونها تجربة رائدة عالميًا، مؤكدة على أنه من المنتظر تعميق التعاون مع عدد من الجهات الكورية المتخصصة والاستفادة من تلك التجربة الثرية خلال الفترة القادمة.

    واختتم اللقاء بتأكيد السفير الكورى على عمق العلاقات المصرية الكورية واهتمام سيادته بتعزيز التعاون بين البلدين.

  • سيول كوريا الجنوبية تشرد الآلاف وتقتل العشرات

    أثارت السيول التي اجتاحت بعض مناطق كوريا الجنوبية، إجبار أكثر من ألف شخص على الهرب من منازلهم وتسببت فى مصرع ما لا يقل عن 13 شخصا فيما بات 13 آخرون في عداد المفقودين.

    وقالت السلطات الكورية الجنوبية أنه جرى الإبلاغ عن حالات وفاة بسبب الانهيارات الأرضية والمركبات التي جرفتها المياه التي قال مسؤولون في مجال الكوارث إنها غمرت أكثر من 14211 فدانا من الأراضي الزراعية وأغرقت أجزاء من الطرق السريعة والجسور الرئيسية في العاصمة سول.

    ومن المقرر أن يعقد الرئيس مون جيه-إن اجتماعا طارئا اليوم الثلاثاء بعد أن حث السلطات الوطنية والإقليمية على “بذل جهود شاملة للحيلولة دون مزيد من الخسائر في الأرواح” في اليوم السابق.

  • نيويورك تايمز تنقل جزءا من مكتبها فى هونج كونج إلى كوريا الجنوبية

    ستنقل صحيفة نيويورك تايمز جزءا من مكتبها في هونج كونج إلى العاصمة الكورية الجنوبية سول، في أحدث علامة على برودة الأجواء في المدينة قبل أسبوعين فقط من فرض الصين قانونا جديدا للأمن القومي بها.

    وقالت الصحيفة إن عامليها يواجهون تحديات في الحصول على تصاريح العمل وإنها ستنقل فريق العمل الرقمي والذي يمثل حوالي ثلث العاملين بمكتب هونج كونج إلى سول خلال العام القادم.

    وتوجه هذه الخطوة صفعة لوضع المدينة كمركز للصحافة في آسيا وتجيء في وقت تشتبك فيه الصين والولايات المتحدة على عمل الصحفيين في كل منهما الأخرى.

    وقالت الصين هذا العام إن الصحفيين غير المسموح لهم بالعمل في برها الرئيسي لن يكون بإمكانهم العمل في هونج كونج أيضا.

    وقالت متحدثة باسم نيويورك تايمز لرويترز “نظرا للضبابية السائدة في الوقت الراهن، نعكف على وضع خطط للتنوع الجغرافي بالنسبة لطاقم التحرير”.

  • لأول مرة .. كوريا الجنوبية تعلن مكافحة “موجة ثانية” من فيروس كورونا

    قالت السلطات الصحية فى كوريا الجنوبية، للمرة الأولى، اليوم، الاثنين، إنها تواجه “موجة ثانية” من انتشار فيروس كورونا المستجد تتركز حول العاصمة كثيفة السكان، وإن بداية هذه الموجة كانت عطلة في مايو.
    وفي السابق قالت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن الموجة الأولى من الفيروس في كوريا الجنوبية لم تنته قط في حقيقة الأمر.
    لكن جيونج إيون كيونج مديرة المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها قالت اليوم ، إنه بات واضحا أن عطلة أسبوعية في أوائل مايو، كانت بداية موجة ثانية من الإصابات تركزت بشكل كبير في منطقة سول الكبرى التي شهدت القليل من الإصابات في السابق.
    وقالت في إيجاز صحفي دوري “في منطقة العاصمة، نعتقد أن الموجة الأولى كانت من مارس إلى أبريل وكذلك من فبراير إلى مارس”، وأضافت “بعد ذلك نحن نرى أن الموجة الثانية التي تسببت فيها عطلة مايو مستمرة”.
    وفي نهاية فبراير،سجلت كوريا الجنوبية ذروة إصابات زادت على 900 حالة يوميا، وذلك في أول تفش كبير لفيروس كورونا خارج الصين.
    وأسهمت حملة تعقب للإصابات وفحص كثيف في انخفاض حالات الإصابة اليومية إلى أعداد دون العشرة بحلول أواخر أبريل .
    لكن أعداد الحالات ارتفعت بمجرد إعلان البلاد عن تخفيف قيود التباعد الاجتماعي في أوائل مايو أيار، وكان من أسباب ذلك إصابات بين الشبان الذين ترددوا على الحانات والملاهي الليلية في سول في العطلة الأسبوعية.
    وسجلت كوريا الجنوبية حتى منتصف الليلة الماضية 17 إصابة جديدة، في أول مرة منذ قرابة شهر تنخفض فيها الإصابات اليومية عن 20.
    وبلغت الإصابات في اليومين السابقين 48 و67، وبلغ عدد الإصابات الإجمالية في كوريا الجنوبية 12438 والوفيات 280.
  • وكالة (أسوشيتد برس) الأمريكية .. تفشي المرض في ( ألمانيا / كوريا الجنوبية) يظهر مخاطر تخفيف القيود

    1- ذكرت الوكالة أن عاصمة كوريا الجنوبية أغلقت العديد من الأماكن أمس بسبب تسجيل مجموعة جديدة من المصابين بفيروس كورونا ، وفي نفس الوقت تسعى ألمانيا لاحتواء تفشي المرض ، مما يسلط الضوء على المخاطر التي تواجهها السلطات في محاولتها إعادة فتح اقتصاداتها .

    2- أضافت الوكالة أنه في جميع أنحاء العالم ، تتصارع الولايات المتحدة وغيرها من الدول المتضررة بشدة مع كيفية تخفيف القيود المفروضة على الأعمال والنشاط العام دون التعرض لموجة ثانية قاتلة من العدوى ، مشيرةً إلى تصريحات وزير الخارجية الألماني الذي أكد أنه على أوروبا أن تعترف بأنها لم تكن مستعدة جيداً لتفشي المرض .

    3- أشارت الوكالة إلى قيام بعض الدول بتخفيف القيود المفروضة بسبب فيروس كورونا ، حيث ذكرت أن إيطاليا التي تضررت بشدة شهدت نزول المواطنين إلى الشوارع للاستمتاع بالطقس الجيد ، ولكن حذر عمدة مدينة ميلانو “جوزيبي سالا ” من أن بعض المواطنين قد يعرضون الانتعاش الاقتصادي للمدينة للخطر ، وهدد بإغلاق منطقة (نافيغلي) في المدينة ، بعد أن تم مشاهدة حشود من الشباب يتجاهلون قواعد التباعد الاجتماعي .

  • كوريا الجنوبية: إطلاق نار من كوريا الشمالية على حدودنا

    أعلنت كوريا الجنوبية أن عدة طلقات نارية أطلقت صوبها من كوريا الشمالية تجاه موقع حراسة قرب الحدود.

    ووفقًا لـ”سكاي نيوز”، فإنه لم يعلن عن وقوع أي إصابات من الجانبين حتى الآن.

  • إرسال 600 ألف أداة اختبار لفيروس كورونا من كوريا الجنوبية إلى أمريكا غدا

    أفادت قناة سكاي نيوز العربية، في نبأ عاجل لها، ، أن كوريا الجنوبية سترسل 600 ألف أداة اختبار لفيروس كورونا إلى الولايات المتحدة غدا.

    وكان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، قد حث حكام الولايات الأمريكية، على مزيد من التعب والجهد فى مواجهة فيروس كورونا المستجد، لا سيما أن الولايات المتحدة الأمريكية، أصبحت الدولة الأولى عالميا فى تحقيق الإصابات اليومية.

    وقال ترامب عبر تويتر، “أيها المحافظون، احصلوا على برامج وأجهزة اختبار ولاياتكم بشكل مثالى، كونوا مستعدين، تحدث أشياء كبيرة، لا اعذار.. الحكومة الفدرالية موجودة للمساعدة.. نحن نختبر أكثر من أي بلد في العالم. أيضا ، استعد مع أقنعة الوجه“.

    وتتصدر الولايات المتحدة القائمة السوداء بالإصابات والوفيات بيروس كورونا المستجد مع أكثر من 529,9 ألف مصاب وما يزيد عن 20 ألف وفاة، تليها من حيث عدد الإصابات إسبانيا (136 ألفا) فيما تراجعت إيطاليا إلى المركز الثالث (152,2 ألف)، ويعود المركزان الرابع والخامس إلى فرنسا (130,7 ألف إصابة) وألمانيا (125,4 ألف). وتحتل روسيا المرتبة السابعة عشرة مع 13584 إصابة، وبالإضافة إلى الولايات المتحدة، تشهد إيطاليا وإسبانيا وفرنسا وبريطانيا أعلى مؤشرات للوفيات بكورونا في العالم، حيث تتجاوز نسبة الوفيات فيها 10%.

  • نسبة التصويت بالخارج في انتخابات كوريا الجنوبية تسجل أدنى مستوى لها

    أعلنت لجنة الانتخابات المركزية في كوريا الجنوبية اليوم الثلاثاء أن 40 ألفا و858 ناخبا من أصل 171 ألفا و959 ناخبا أدلوا بأصواتهم في مقار السفارات والبعثات الكورية الجنوبية في الخارج، وسجلت نسبة التصويت بالخارج في الانتخابات العامة 23.8%.
    وتعد هذه النسبة هي الأدنى مستوى منذ بدء التصويت بالخارج في الانتخابات العامة الـ19 عام 2012 ، وفقا لوكالة الانباء الكورية الجنوبية (يونهاب).
    وجرى التصويت بالخارج في 85 مقرا للسفارات والبعثات و91 مركزا للاقتراع في جميع أنحاء العالم في الفترة من 1 إلى 6 أبريل الجاري.
    ويعزي تراجع نسبة التصويت بالخارج إلى التداعيات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم.
    وسبق أن قررت اللجنة تعليق عمليات الاقتراع في 91 مقرا للسفارات والبعثات من 55 دولة بسبب انتشار فيروس كورونا.

  • بهدف مراقبة كوريا الشمالية .. طائرة استكشاف أمريكية تحلق فوق سماء كوريا الجنوبية

    أفادت وسائل اعلام كورية جنوبية أن طائرة مراقبة أمريكية حلقت فوق كوريا الجنوبية، فى مهمة واضحة لمراقبة كوريا الشمالية بعد عدة أيام من إطلاق الأخيرة لمقذوفين يعتقد بأنهما صاروخان بالستيان قصيرا المدى، وذكرت وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية- نقلا عن متعقب لحركة الطيران- أنه رصد طائرة من طراز /إى بى -3 إى/ تابعة للبحرية الأمريكية تحلق فوق كوريا الجنوبية أمس.

    ويأتي هذا بعد يومين من إطلاق كوريا الشمالية مقذوفتين من مدينة وونسان الساحلية الشرقية باتجاه البحر الشرقي، ما يمثل رابع اختبار من نوعه لسلاح رئيسي يجريه الشمال خلال هذا العام.

    وحلقت نفس الطائرة الأمريكية فوق شبه الجزيرة الكورية الأحد الماضي، في نفس اليوم الذي أطلقت فيه كوريا الشمالية المقذوفتين.
    ويعزز الشمال قدراته الدفاعية في الوقت الذي توقفت فيه المحادثات النووية بينه وبين الولايات المتحدة ، وذلك بعد انتهاء قمة هانوي التي جمعت الطرفين في فبراير من العام الماضي بدون التوصل لاتفاق.

    وكانت كوريا الشمالية قد وجهت انتقادا حادا لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الاثنين الماضي لطلبه دعم المجتمع الدولي في الضغط المستمر على بيونج يانج، التي هددت من جانبها “بإيذاء” واشنطن والمضي في “طريقها الخاص”.

    كما قالت كوريا الشمالية الاثنين، عبر وكالة الأنباء المركزية الكورية إن الولايات المتحدة لن تتخلى عن سياستها العدائية على الرغم من العلاقات الطيبة بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

    وقال مسؤول كوري شمالي إن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يقوض استعداد بيونجيانج للعودة إلى الحوار وانتقد تصريحات أدلى بها بومبيو في الآونة الأخيرة بخصوص العقوبات على كوريا الشمالية.

    وكانت كوريا الشمالية قد قالت في وقت سابق إنها أجرت تجربة ناجحة لقاذفات صواريخ ضخمة متعددة الفوهات.
    يذكر أن كوريا الشمالية انتقدت الولايات المتحدة لتناولها سجل بيونجيانج فى حقوق الإنسان، وقالت إن “الإساءة اللفظية” من جانب واشنطن لن تؤدي إلا إلى تفاقم الوضع المتوتر بالفعل في شبه الجزيرة الكورية.
    وحذر بيان نشرته الوكالة الرسمية في كوريا الشمالية نقلا عن متحدث باسم وزارة الخارجية من أنه إذا حاولت الولايات المتحدة انتقاد نظام الحكم في كوريا الشمالية بالإشارة إلى مشكلات تتعلق بحقوق الإنسان فسوف “تدفع الثمن غاليا”

  • كوريا الجنوبية تسجل 274 إصابة جديدة بكورونا ليرتفع عدد الإصابات إلى 7041

    أعلن مركز تدابير الحجر الصحي في كوريا الجنوبية، اليوم السبت ، أن إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) ارتفع إلى 6,767 حالة حتى منتصف ليلة أمس.

    وأكد الموقع الإلكتروني “يونهاب”، صباح اليوم، السبت، أن هذا الرقم يعني زيادة بـ483 حالة عن عدد الحالات المؤكدة، مقارنة بالتوقيت نفسه من صباح أمس.
    وبلغت حصيلة الوفيات الناجمة عن الفيروس في البلاد 44 حالة، ويصل معدل الوفيات لدى المصابين بفيروس “كوفيد-19” إلى 0.7%، ويشار إلى أن 84.1% من حصيلة الوفيات في الستينات من العمر.

    ووصل عدد الحالات التي تم الإعلان عن شفائها إلى 118 حالة حتى منتصف ليلة أمس، أي بارتفاع 10 حالات مقارنة بنفس التوقيت في اليوم الذي سبقه.

    وتجاوز عدد الذين خضعوا لاختبارات الفيروس 170 ألف شخص، حيث بلغ 178,189 شخصا، باستثناء المصابين البالغ عددهم 6,767 شخصا، وجاءت نتائج 151,802 شخصا سلبية، وينتظر 19,620 شخصا آخرين نتائج الفحوصات.

    جدير بالذكر أن مركز تدابير الحجر الصحي في كوريا الجنوبية يعلن عن عدد حالات الإصابة بكورونا مرتين يوميا.

    وسبق أن أعلنت كوريا الجنوبية، أمس الخميس، حظر تصدير كمامات الوجه، مشيرة إلى حرصها على توزيع متساو للكمامات على الأشخاص وسط الانتشار السريع لفيروس كورونا الجديد.

  • السيسى يؤكد تضامن مصر مع كوريا الجنوبية وشعبها الصديق فى مواجهة كورونا

    تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم اتصالاً هاتفياً من الرئيس مون جيه إن، رئيس جمهورية كوريا الجنوبية“.

    وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس الكوري أعرب خلال الاتصال عن اعتزاز بلاده للعلاقات المتميزة مع مصر، والتقدير الكبير الذي يكنه شعب كوريا الجنوبية لمصر ولحضارتها العريقة، وتطلع بلاده لتعزيز العلاقات الثنائية المتبادلة على مختلف المستويات خاصة الاقتصادية، وزيادة حجم الاستثمارات الكورية في ظل ما تشهده مصر من نمو اقتصادي وحركة تنمية شاملة، الأمر الذي من شأنه ان يفتح آفاق جديدة للتعاون الاستثماري بين البلدين.

    من جانبه؛ أعرب الرئيس عن تضامن مصر مع حكومة جمهورية كوريا الجنوبية وشعبها الصديق في مواجهة فيروس “كورونا”، مؤكداً الثقة في قدرة الدولة الكورية على تجاوز هذه المحنة، والتطلع في هذا السياق للتعاون المشترك من خلال السلطات الصحية في البلدين لتعزيز الجهود وتبادل الخبرات في مكافحة هذا المرض المستجد.

    وعلي صعيد العلاقات الثنائية، أعرب الرئيس عن اعتزاز مصر بالعلاقات الوثيقة التي تربطها بكوريا الجنوبية، والشراكة القائمة بينهما، مثمناً سيادته التعاون الاقتصادي المتبادل، والنماذج الناجحة التي تقدمها الاستثمارات الكورية في مصر.

    وتم التوافق خلال الاتصال علي تطوير العلاقات التجارية المتبادلة في ضوء المشروعات التنموية الكبرى الجاري تنفيذها في مصر وما توفره من فرص استثمارية جاذبة في مقدمتها المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وذلك امتداداً لمسيرة العلاقات الثنائية المتميزة التي ستتم هذا العام ٢٥ سنة من إقامة العلاقات الدبلوماسية بين مصر وكوريا الجنوبية.

  • ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا فى كوريا الجنوبية إلى 556 حالة

    أعلنت كوريا الجنوبية ارتفاع عدد المصابين بفيروس (كورونا) المستجد لديها إلى 556 حالة، عقب تسجيل 123 حالة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، فيما بلغ عدد الوفيات 4 أشخاص.
    وأعلنت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها – وفقا لوكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية اليوم الأحد – أن 75 حالة من بين 123 حالة إصابة جديدة جرى تسجيلها صباح اليوم، ترتبط بكنيسة “شينتشونجي” في مدينة دايجو جنوب شرق البلاد، ومن بين هؤلاء الـ75، تم تسجيل 63 حالة إصابة مؤكدة في مدينة دايجو، و7 حالات في إقليم كيسونج سانج الشمالي، وحالتين في إقليم كيونج كي وحالة في بوسان، وحالة في كوانج جو، وحالة في إقليم كيسونج سانج الجنوبي.
    وأكد المركز وفاة أربعة أشخاص، وشفاء 18 شخصا بعد علاجهم .
    وكان مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في كوريا الجنوبية أعلن – أمس – ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد إلى 433 حالة، وذلك عقب تسجيل 87 حالة إصابة جديدة.

  • وزيرة خارجية كوريا الجنوبية تلتقى مع نظيرها اليابانى قبل قمة “زعيمى البلدين”

    التقت وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية كانج كيونججهوا، مع نظيرها اليابانى توشيميتسو موتيجى، صباح اليوم الثلاثاء، فى مدينة “تشنجدو” الصينية، وذلك قبل إجراء محادثات قمة ثنائية بين الرئيس الكورى الجنوبى مون جيه-إن، ورئيس الوزراء اليابانى شينزو آبى.

    وقالت وزارة الخارجية الكورية، فى بيان نقلته وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية، إن الجانبين أكدا ضرورة إجراء محادثات القمة بين مون وآبى بنجاح، لاسيما وأنها تأتى بعد مرور 15 شهرا من القمة الأخيرة بينهما.

    وقالت الوزارة، “إن كانج تبادلت مع موتيجى وجهات النظر حول القضايا ذات الاهتمام المشترك بما فى ذلك سحب اليابان قيودها المفروضة على صادراتها إلى كوريا الجنوبية، وإيجاد الحلول إزاء قرارات المحكمة العليا الكورية الجنوبية فيما يتعلق بالعمل القسرى للشركات اليابانية”.

    كما رحبت كانج، بالتقدم الجزئى من جانب اليابان بشأن رفع القيود المفروضة على صادراتها إلى كوريا الجنوبية لأحد المواد المستخدمة فى صناعة الرقائق، مادة واحدة من أصل 3 مواد خاضعة للقيود فى مبادرة نوايا حسنة، غير أنها أكدت ضرورة سحب الجانب اليابانى قيودها فى أسرع وقت ممكن.

    ودحضت وزيرة الخارجية الكورية، بشدة ادعاءات اليابان المتكررة، بأن أحكام المحكمة العليا الكورية الجنوبية بشأن العمل القسرى تشكل انتهاكا للقانون الدولى، وقالت “إن الحكومة الكورية الجنوبية تحترم الأحكام التى تعترف بالحقوق الفردية فى المطالبة بالتعويضات”.

    يُذكر أن قرارات المحكمة العليا فى كوريا الجنوبية، أمرت الشركات اليابانية، بتعويض ضحايا العمل القسرى أثناء الحكم الاستعمارى اليابانى فى شبه الجزيرة الكورية خلال الفترة ما بين عامى 1910 و1945.

    وفى هذا، اتفق الوزيران على استمرار التواصل والتشاور بين السلطات الدبلوماسية الكورية واليابانية لتسوية قضية العمل القسرى.

    وتشاركا الرأى، فى ضرورة تعزيز التعاون والتواصل الثنائى بين كوريا الجنوبية واليابان، والثلاثى بينهما والولايات المتحدة لنزع السلاح النووى وإحلال السلام الدائم فى شبه الجزيرة الكورية من خلال استئناف المفاوضات النووية بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة.

  • كوريا الجنوبية والإمارات تتفقان على تعزيز التعاون الاستخباراتى والعسكرى

    أ ش أ

    اتفقت كوريا الجنوبية والإمارات العربية المتحدة اليوم الاثنين على تعزيز التعاون المشترك فى مجالات الاستخبارات والخدمات اللوجيستية والإلكترونية العسكرية وتبادل الزيارات.
    وذكرت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية – في بيان أوردته وكالة أنباء (يونهاب) – أن ذلك جاء خلال اجتماع وزير الدفاع الكوري الجنوبي جونج كيونج-دو مع وزير الدولة لشؤون الدفاع الإماراتي محمد أحمد البواردي بمقر الوزارة في سول.
    واتفق الوزيران على استمرار دراسات الأبحاث المشتركة والتعاون التقني من أجل زيادة المصالح المتبادلة بين البلدين ، وأشار الوزيران إلى أن التعاون والصناعة الدفاعية بين البلدين أصبحا، خلال العام الجاري، أكثر عمقا وتنوعا، كما اتفقا على أن لقاءهما سيسهم في تطوير العلاقات القائمة بين البلدين بصورة عامة.
    وأكد الوزير الإماراتي – وفقا لـ”يونهاب” – أن بلاده مستمرة في تأييدها مساعي سول المبذولة لوضع أسس للسلام في شبه الجزيرة الكورية، مطالبا الجانب الكوري الجنوبي بالاهتمام المستمر للتوصل إلى حل سلمي في قضايا الشرق الأوسط.

  • كوريا الشمالية: لا تواصل مع كوريا الجنوبية قبل أن تفسر تدريباتها العسكرية مع الولايات المتحدة

    أ ش أ

    أعلنت وزارة الخارجية الكورية الشمالية، اليوم الأحد، أن بيونج يانج لن تجرى اتصالات أو حوارا مع كوريا الجنوبية حتى تقدم “عذرا معقولًا” حول تدريباتها العسكرية المستمرة مع الولايات المتحدة.

    وقال المدير العام لقسم الشئون الأمريكية بوزارة الخارجية الكورية الشمالية كوون جونج جون – فى بيان نقلته وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية – ” إنه يتعين على كوريا الجنوبية أن تفكر فى أنه سيكون من الصعب إجراء اتصال بين الكوريتين ما لم تضع سول حدا لمثل هذه التدريبات العسكرية، أو أن تقدم عذرا معقولا أو شرحا بطريقة صادقة لسبب إجرائها التدريبات”.

    وصرح “كوون”، بشأن عقد المكتب الرئاسى الكورى الجنوبى اجتماعات طارئة لمناقشة سلسلة إطلاقات الصواريخ التى قامت بها كوريا الشمالية- بأن أحدث الاختبارات كانت إجراءات منتظمة لتحديث الأسلحة التقليدية، مضيفا أنه “فيما يتعلق بتجربتنا لتطوير الأسلحة التقليدية، اعترف الرئيس الأمريكى دونالد ترامب فى الواقع بحق الدولة ذات السيادة فى الدفاع عن نفسها، قائلا إنه اختبارا صاروخيا صغيرا تقوم به الكثير من الدول”.

    وكان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، وصف فى بيان بعد يوم من إطلاق كوريا الشمالية مقذوفين يعتقد أنهما صاروخان بالسيتيان قصيرا المدى باتجاه بحر الشرق – صواريخ كوريا الشمالية بأنها صواريخ صغيرة تختبرها العديد من الدول، وهو خامس إطلاق منذ 25 يوليو الماضى.

    ومن المقرر، أن تجرى كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تدريباتهما العسكرية المشتركة على نطاق واسع فى وقت لاحق من اليوم.

  • مصر تفوز على كوريا الجنوبية 38-36 في مونديال شباب اليد

    فاز منتخب شباب كرة اليد على كوريا الجنوبية، بنتيجة ٣٨/٣٦ في رايع مواجهاته ببطولة العالم لكرة اليد المقامة في اسبانيا

    وكان الشوط الأول من المباراة قد انتهى بتقدم مصر ١٩/١٨.

    وانطلقت بطولة مونديال شباب اليد، تحت 21 سنة والتي تستضيفها اسبانيا خلال الفترة من 16 إلى 28 يوليو الجاري، بمشاركة 24 منتخبا.

    وحقق مصر فوزه في جميع مبارياته منذ انطلاق البطولة حيث فاز على كل من استراليا و نيجيريا و السويد و كوريا الجنوبية.

    ويقع منتخب مصر ضمن المجموعة الثانية التي تضم كل من :
    فرنسا ومصر والسويد ونيجيريا وكوريا الجنوبية واستراليا.

    ويختتم منتخب مصر مباريات الدور الأول بمواجهة فرنسا في الثانية من ظهر الإثنين.

    تضم بعثة المنتخب الوطني للشباب:
    مصطفى شوقى عضو مجلس إدارة الاتحاد رئيسا للبعثة، وطارق محروس المدير الفنى، هانى الفخرانى المدرب المساعد، وعمرو عصام أخصائى العلاج الطبيعى، – ومحمد سليمان المدير الإدارى ومحلل الأداء الفني.

    وتضم قائمة اللاعبين:
    عبد الرحمن طه وعبد الرحمن حميد وجلال خورشيد وعبد العزيز إيهاب وشهاب عبد الله وحسن وليد وسيف الدرع وأحمد هشام وأحمد راضى وحازم ممدوح ومحسن رمضان ومحمد الأزهرى وعمر خالد وعمر سامى وخالد وليد وياسر محمد.

  • كوريا الجنوبية وبريطانيا تتوصلان إلى اتفاقية التجارة الحرة من حيث المبدأ

    (أ ش أ)
    وصلت كوريا الجنوبية وبريطانيا من حيث المبدأ إلى اتفاقية التجارة الحرة الثنائية، فى إطار الجهود للاستجابة لاحتمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى “بريكست” فى نهاية شهر أكتوبر المقبل.

    وذكرت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية أن المديرة العامة لمكتب السياسات التجارية بوزارة التجارة والصناعة والطاقة يو ميونج، ووزير التجارة البريطانى ليام فوكس- الذى يقوم بزيارة كوريا الجنوبية اليوم الاثنين، أعلنتا عن إبرام اتفاقية التجارة الحرة بين البلدين من حيث المبدأ.

    وقالت ميونج إن المصادقة من حيث المبدأ على اتفاقية التجارة الحرة بين البلدين، ستسهم فى منع حدوث حالة من الغموض وسط تدهور ظروف التصدير مثل تعميق النزاعات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، وتباطؤ الاقتصاد الصيني.

    وبدوره قال فوكس إن إبرام الاتفاقية سيسمح للشركات الكورية والبريطانية بالتبادلات دون حواجز إضافية، وسيضع أساسا لزيادة التجارة الثنائية بين البلدين.

    وتركز الاتفاقية على ضمان الاستمرارية والسلامة فى التجارة بين كوريا الجنوبية وبريطانيا من خلال الحفاظ على العلاقة التجارية بين البلدين على مستوى مماثل لاتفاقية التجارة الحرة بين كوريا الجنوبية والاتحاد الأوروبي.

    وتعتزم الوزارة بذل الجهد لمنع حدوث فراغ فى التجارة بين البلدين من خلال دخول اتفاقية التجارة الحرة بينهما فى حيز التنفيذ تحت أى ظرف من الظروف مثل تنفيذ بريكست بدون صفقة، وتوصل بريطانيا والاتحاد الأوروبى إلى صفقة بريكست، وتمديد إضافى لمهلة بريكست.

  • كوريا الجنوبية تخطط لإنشاء مركز بحوث مشترك للطاقة النووية مع السعودية

    ذكرت وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية، اليوم الثلاثاء، أن الحكومة الكورية الجنوبية تخطط لدفع مشروع إنشاء مركز بحوث مشترك للطاقة النووية مع المملكة العربية السعودية بهدف تعزيز التعاون بين البلدين فى البحث والتطوير فى مجال الطاقة النووية.

    وقالت النائبة الأولى لوزير العلوم وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات الكورية الجنوبية مون مي-أوك، إنها ناقشت هذه المسألة مع الجانب السعودى خلال الدورة الثالثة للجنة الطاقة النووية المشتركة الكورية الجنوبية – السعودية والدورة الرابعة للجنة إدارة سمارت، متوقعة أن يسهم إنشاء مركز البحوث المشترك فى وضع أساس للتعاون البحثى الطويل الأجل مع السعودية وتطوير التكنولوجيا المحلية للطاقة النووية.

    وأضافت – فى تصريحات نقلتها وكالة يونهاب – أن البلدين ناقشا توسيع التعاون التقنى بينهما وسبل التعاون فى إنشاء مفاعل نووى من طراز سمارت فى السعودية، وقالت ” من المنتظر أن يوقع البلدان على اتفاق لإنشاء المركز بعد اكتمال إجراءات إدارية بينهما.

  • اختيار 11 مصريا كمراسلين شرفيين لسفارة كوريا الجنوبية في مصر

    كشفت سفارة كوريا الجنوبية في القاهرة، عن اختيار 11 مصريا من الطلاب والخريجين ليكونوا مراسلين شرفيين للسفارة.

    وقالت السفارة في بيان لها: «كجزء من جهود السفارة الكورية بالقاهرة للتعبير عن عمق العلاقات بين كوريا ومصر، تم اختيار 11 مصريًا من الطلاب والخريجين ليكونوا مراسلين شرفيين للسفارة، لتغطية الفعاليات السياسية والاقتصادية والدبلوماسية ونقلها بـ(عيون مصرية).

    وهنأ السفير يون يو تشول المراسلين الشرفيين على تميزهم، وأضاف أنهم يلعبون دورًا خاصًا في ربط الشعبين، متمنيًا لهم أن يستمتعوا بمسئولياتهم الجديدة ويصنعوا ذكريات ممتعة.

  • عشان صحتهم.. حظر استعمال الأكياس البلاستيكية فى كوريا الجنوبية

    فرضت حكومة كوريا الجنوبية حظرا كاملا على استخدام أكياس البلاستيك ذات الاستخدام الواحد فى متاجر البقالة والمحلات الكبيرة “السوبر ماركت”، فى مسعى لتقليل تلوث الناجم عن البلاستيك وتشجيع المواطنين على إعادة استعمال مواد بديلة قابلة للتدوير.

    ونقلت صحيفة (كوريا تايمز) عن وزارة شئون البيئة الكورية الجنوبية قولها إن هذا الإجراء سيطبق بعد فترة سماح مدتها ثلاثة أشهر، وسيخضع المخالفون لغرامة قصوى قيمتها 3 ملايين وون “2650 دولارا” .

    وأوضحت الصحيفة أنه سيتم السماح باستخدام الأكياس البلاستيكية للأغذية الرطبة فقط، مثل الأسماك والمحار واللحوم، وكذلك المنتجات التى يمكن أن تذوب مثل الآيس كريم وبعض الخضروات.

زر الذهاب إلى الأعلى