مرسيدس

  • مرسيدس تكشف عن AMG GT Black Series

    فى مرسيدس- AMG، كانت «السلسلة السوداء» Black Series مرادفًا لنوع خاص جدًا من السيارات منذ عام ٢٠٠٦، فهى تجسد أكثر سيارات مرسيدس قوة فى الأداء بفضل ما تعلمته الشركة فى مشاركات رياضة السيارات ونقله إلى السيارات التسويقية ذات الأداء العالى، فى سلسلة محدودة يمكن قيادتها بشكل قانونى على الطريق ولكن بالأداء الخاص بسيارات المسارات الرياضية.

    فلاطالما كانت سيارات السلسلة السوداء هى سيارات حصرية لا يتم إنتاج الكثير من الوحدات منها وهى نادرة ولكنها ليست كما السيارات التى يستحوذ عليها مقتنى السيارات حول العالم ويقفلون عليها الجراجات، فهى معدة لكى تتسارع على المسار الرياضى. أطلقت الشركة النسخة التى تحمل لقب السلسلة السوادء من طراز AMG GT والتى تم بنائها طبقاً لنموذج AMG GT3 الحالى ولكنها حصلت على أقوى نسخة من محرك AMG V8 على الإطلاق ، علاوة على تعديلات فى الديناميكيات الهوائية الأكثر تفصيلاً، والنتيجة قوة ٧٣٠ حصاناً من محرك V8 من سعة ٤٠٠٠ سى سى وشاحن التربو المزدوج. ويقول توبياس مورز، رئيس مجلس إدارة شركة مرسيدس- AMG الذى يستعد لترك AMG: «إن AMG GT Black Series الجديدة تسلط الضوء على تقليد تأسس فى عام ٢٠٠٦. ا

    لإصدار السادس من نوعه هو علامة فارقة جديدة لـAMG ودليل مثير للإعجاب على خبرة التطوير المذهلة فى مركزنا فى أفالترباخ. أنا فخور بالفريق الذى ابتكر سيارة رياضية فريدة من نوعها، والتى تمثل الآن أعلى نقطة فى عائلة GT الناجحة. إن الأداء والمظهر وديناميكيات القيادة لسلسلة GT Black Series لا يعلى عليها. كان هذا المشروع نهاية رائعة لعملى فى AMG، وأنا ممتن لها حقًا».

    ما يجعل السيارة مميزة عن باق طرز GT هو التعديل الكبير على محرك V8 حيث يمنح تصميم محرك V8 المصممين مساحة كبيرة للعب مع عنصر رئيسى واحد وهو ترتيب «عامود الكرنك» على عمود المرفق مما له من تأثير كبير على خصائص المحرك. عادة ما يكون هناك نوعان مختلفان فى محركات V8، النوع الأول هو «المستوى المتقاطع» حيث تكون أذرع التدوير الخاصة بالأسطوانات بزاوية ٩٠ درجة لبعضها البعض، وهو النوع الذى استخدمته AMG فى جميع محركات V8 السابقة، أما النوع الثانى فهو «المستوى المسطح»، حيث توجد جميع أذرع التدوير على نفس المستوى مع إزاحة بمقدار ١٨٠ درجة.

    وتتمثل مزايا هذا الترتيب داخل المحرك فى نعومة فائقة وعزم دوران مرتفع عند سرعات دوران منخفضة. الصوت المميز هو سمة مميزة أخرى لمحرك V8 فى هذ الترتيب.

  • مرسيدس تكشف عن AMG GT Black Series

    فى مرسيدس- AMG، كانت «السلسلة السوداء» Black Series مرادفًا لنوع خاص جدًا من السيارات منذ عام ٢٠٠٦، فهى تجسد أكثر سيارات مرسيدس قوة فى الأداء بفضل ما تعلمته الشركة فى مشاركات رياضة السيارات ونقله إلى السيارات التسويقية ذات الأداء العالى، فى سلسلة محدودة يمكن قيادتها بشكل قانونى على الطريق ولكن بالأداء الخاص بسيارات المسارات الرياضية.

    فلاطالما كانت سيارات السلسلة السوداء هى سيارات حصرية لا يتم إنتاج الكثير من الوحدات منها وهى نادرة ولكنها ليست كما السيارات التى يستحوذ عليها مقتنى السيارات حول العالم ويقفلون عليها الجراجات، فهى معدة لكى تتسارع على المسار الرياضى. أطلقت الشركة النسخة التى تحمل لقب السلسلة السوادء من طراز AMG GT والتى تم بنائها طبقاً لنموذج AMG GT3 الحالى ولكنها حصلت على أقوى نسخة من محرك AMG V8 على الإطلاق ، علاوة على تعديلات فى الديناميكيات الهوائية الأكثر تفصيلاً، والنتيجة قوة ٧٣٠ حصاناً من محرك V8 من سعة ٤٠٠٠ سى سى وشاحن التربو المزدوج. ويقول توبياس مورز، رئيس مجلس إدارة شركة مرسيدس- AMG الذى يستعد لترك AMG: «إن AMG GT Black Series الجديدة تسلط الضوء على تقليد تأسس فى عام ٢٠٠٦. ا

     

     

    لإصدار السادس من نوعه هو علامة فارقة جديدة لـAMG ودليل مثير للإعجاب على خبرة التطوير المذهلة فى مركزنا فى أفالترباخ. أنا فخور بالفريق الذى ابتكر سيارة رياضية فريدة من نوعها، والتى تمثل الآن أعلى نقطة فى عائلة GT الناجحة. إن الأداء والمظهر وديناميكيات القيادة لسلسلة GT Black Series لا يعلى عليها. كان هذا المشروع نهاية رائعة لعملى فى AMG، وأنا ممتن لها حقًا».

     

     

    ما يجعل السيارة مميزة عن باق طرز GT هو التعديل الكبير على محرك V8 حيث يمنح تصميم محرك V8 المصممين مساحة كبيرة للعب مع عنصر رئيسى واحد وهو ترتيب «عامود الكرنك» على عمود المرفق مما له من تأثير كبير على خصائص المحرك. عادة ما يكون هناك نوعان مختلفان فى محركات V8، النوع الأول هو «المستوى المتقاطع» حيث تكون أذرع التدوير الخاصة بالأسطوانات بزاوية ٩٠ درجة لبعضها البعض، وهو النوع الذى استخدمته AMG فى جميع محركات V8 السابقة، أما النوع الثانى فهو «المستوى المسطح»، حيث توجد جميع أذرع التدوير على نفس المستوى مع إزاحة بمقدار ١٨٠ درجة.

     

     

    وتتمثل مزايا هذا الترتيب داخل المحرك فى نعومة فائقة وعزم دوران مرتفع عند سرعات دوران منخفضة. الصوت المميز هو سمة مميزة أخرى لمحرك V8 فى هذ الترتيب.

  • مرسيدس تتفوق على المنافسين في سباق القيادة الذاتية

    تعد سيارة مرسيدس S-Class 2021 مثالاً ممتازاً على التطور الهائل الذي وصلت له الشركة الألمانية، التي تهدف الآن لتكون أول صانع سيارات في العالم يوفر المستوى الثالث من تقنيات القيادة الذاتية.

    وتستعد الشركة لطرح التقنية الجديدة في انتظار الموافقة الحكومية، وهذا يعني أن السائقين سيكونون قادرين على رفع أيديهم عن عجلة القيادة لفترات طويلة من الزمن، تقول مرسيدس أن التقنية ستسمح للسائقين بالتخلي عن السيطرة على السيارة في معظم ظروف القيادة بسرعات تصل إلى 60 كلم/سا.

    وقال كالينيوس، رئيس مرسيدس-بنز لوسائل الإعلام قبل الكشف عن S-Class الجديدة، نحن نهدف لأخذ المبادرة على أرض الواقع مع S-Class الجديدة”، وإذا نجحت مع الإطار القانوني للمستوى الثالث الذي تستعد لتقديمه، فتكون أول من يضع علماً على القمر من حيث المستوى الثالث للقيادة الذاتية.”

    الجدير بالذكر أن مرسيدس خاضت معركة صعبة ضد منافسين مثل بي إم دبليو وتيسلا لتطوير القيادة الذاتية من المستوى الثالث، ومع نجاحها بتقديم التقنية أخيراً على الطرقات، سيكون هذا الأمر بمثابة إنجاز آخر لعلامة مرسيدس يُضاف إلى قائمة إنجازاتها التاريخية، والتي تشمل بناء أول سيارة على الإطلاق، وتطوير مكابح ABS.

    وأضاف مستشار رئيس الوزراء للإصلاح الإدارى”: أن المنظمة العالمية لمكافحة الفساد أكدت أن الفصل بين مقدم الخدمة وطالب الخدمة تقضى على 80 % من الفاسدين، متابعا: “الميكنة بتقلل فساد وتقلل التلوث”.

  • تجربة جديدة من مرسيدس لتصنيع أجهزة تنفس

    قام فريق مرسيدس لسباقات الفورمولا 1 بالتركيز على عملية جديد خاصة بأجهزة تنفس جديدة

    حيث أنها تهدف منها المساعدة على شفاء مصابي فيروس كورونا كوفيد 19 .

    كما نشرت محطة تلفزيونية شهيرة مقطع فيديو لفريق مرسيدس أثناء صناعة مساعد التنفس الجديد لمواجهة فيروس كورونا .

    واضاف ان التقرير أنه جاري استخدام اجهزة الضغط الهوائي الإيجابي في الصين وإيطاليا لإبقاء التنفس طبيعيا وذلك قدر الإمكان
    اما عن طريق توصيل الأكسجين اللازم من الخارج للرئة دون اللجوء إلى الأعتماد على أجهزة التنفس الصناعي

    كما اكد التقرير أن العمل والتطوير على جهاز فريق مرسيدس الجديد والذي استغرق حوالي 100 ساعة .

    أكدت شركة مرسيدس بنز الألمانية للسيارات إنتاجها في الأرجنتين بعد توقف استمر لأكثر من شهرين بسبب مواجهة فيروس كورونا أو ما يسمى بكوفيد 19.

    وتم استئناف العمل في مصنعها في بيري ديل بينو في إقليم بوينس أيرس موضحة إلى انها ستبدأ التشغيل بنظام وردية واحدة للعمل .

    كما أعدت الشركة بروتوكولا بقواعد الصحة العامة وذلك لمنع انتشار فيروس كورونا بين العاملين

  • لأول مرة.. مرسيدس AMG S63 موديل 2022 تظهر بتصميم توقعي.. صور

    اعلنت شركة مرسيدس الكشف عن الجيل السابع من السيارة السيدان اس كلاس الرائدة، حيث سيُكشف عنها بحلول نهاية العام، وها هي مرسيدس AMG S 63 القادمة تظهر في تصميم توقعي.

    السيارة اس كلاس التالية لم يتم التجسس عليها عدة مرات فحسب، بل تسربت صور للسيدان الفاخرة في يناير، مما يعرض مزايا التصميم الخارجية المتطورة.

    فيما يتعلق بالمقصورة، فإن صانعة السيارات الألمانية من المقرر أن تُحدث تغييرات كبيرة في السيارة، ويبدو أن العملاء التقليديين للموديل يجب أن يقبلوا وجود شاشة لمسية كبيرة، ولن يحصل موديل اس كلاس الجديد على إصدار كوبيه أو كابريوليه، ولكن S 63 ذات الأربعة أبواب ستظل حية، وسيتم الكشف عنها في وقت لاحق.

    وفي حين أن السيدان الكهربائية بالكامل الفاخرة EQS ستحمل هي معظم عبء الحفاظ على البيئة، إلا أنه لا يزال بإمكانكم توقع ظهور نسخة هجينة معتدلة من W223 مرسيدس AMG S 63، ومن المتوقع أن تستمد قوتها من محرك V8 سعة 4 لتر مزدوج التيربو يولد قوة 612 أو 639 حصان في إصداراته الحالية، وقد يولد قوة أكبر في الجيل الجديد.

  • “مرسيدس بنز” تستدعى 11166 سيارة لمخاوف تتعلق بالسلامة فى الصين

    أعلنت مصلحة الدولة الصينية لتنظيم السوق استدعاء شركة مرسيدس بنز (تشاينا) المحدودة 11166 سيارة من السوق الصينية بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة،
    وذكرت المصلحة، وهي أعلى هيئة لمراقبة الجودة في الصين – في بيان اليوم – أن عملية الاستدعاء، التي من المقرر أن تبدأ في 30 مارس الجاري، ستشمل سيارات الفئة C المستوردة، الفئة E، الفئة G، الفئة GLS، الفئة GLC من سيارات الدفع الرباعي والفئة AMG من سيارات GT التي تم إنتاجها خلال الفترة بين 2 يونيو و31 أكتوبر 2018.

    وأوضحت أنه نظرا لوجود مشابك معيبة في المركبات المتأثرة، فإن مشابك أحزمة أمان المقاعد الأمامية ربما تزيد خطر إصابة ركاب المقعد الأمامي في حالة حدوث تصادم.

    ومن المقرر أن تقوم شركة السيارات المعنية بفحص جميع السيارات المستوردة واستبدال المشابك المعيبة للقضاء على المخاطر.

    يذكر أن شركة دايملر الألمانية لصناعة السيارات،  قالت إنها ستستدعى744 ألف سيارة مرسيدس بنز فى الولايات المتحدة تشمل إنتاج الفترة من 2001 حتى 2011 ، لأن السقف الزجاجى المتحرك قد ينفصل، ويشكل خطرا على الركاب.

    ويغطي قرار الاستدعاء أكثر من 24 طرازا من الفئات “سيى” و”سى.أل.كيه” و”سى.أل.أس” و”أى”.
    وقالت الشركة ، إن أصحاب السيارات الذين دفعوا أموالا لإصلاح هذا العيب سيحق لهم المطالبة باسترداد ما دفعوه، وقال متحدث باسم الشركة، إنه لا يملك العدد الإجمالى للسيارات التي ستستدعى على مستوى العالم.
    وقالت دايملر إن الوكلاء سيفحصون اللوح الزجاجى، ويستبدلون السقف المتحرك إذا اقتضى الأمر.
    وفي شهر ديسمبر الماضى، وافقت وحدة مرسيدس بنز فى الولايات المتحدة على دفع غرامة مدنية قدرها 20 مليون دولار، بسبب تصرفاتها في استدعاء السيارات فى البلاد بعد تحقيق استمر عاما أجرته الحكومة الأمريكية فى استدعاء 1.4 مليون سيارة.
    وفى يونيو الماضى أعلنت مصلحة الدولة الصينية لتنظيم السوق استدعاء شركة مرسيدس بنز الألمانية لصناعة السيارات 44900 سيارة فى الصين بسبب مشكلة فى الإطارات، وذكرت المصلحة الصينية أن الاستدعاء سيبدأ اعتبارا من 25 أكتوبر المقبل من قبل شركة مرسيدس بنز تشاينا لبيع السيارات وشركة بكين بنز للسيارات، حيث يشمل الاستدعاء السيارات المستوردة وبعض السيارات محلية الصنع للشركتين المذكورتين، التى أنتجت خلال الفترة بين 20 أبريل عام 2016 و4 مايو 2019.

  • مرسيدس-بنز تحتفظ بالمركز الأول لمبيعات السيارات الفاخرة عالميًا

    2019 هو العام التاسع على التوالى الذى تحقق فيه مرسيدس-بنز مبيعات قياسية بنسبة نمو 1.3%، حيث تمكنت الشركة من تسليم اجمالى 2,339,562 سيارة على مستوى العالم. فى الوقت نفسه، استطاعت مرسيدس-بنز الاحتفاظ بمكانتها الرائدة كأفضل العلامات التجارية العالمية للسيارات الفاخرة للعام الرابع على التوالى. هذا وقد ساهمت موديلات العام الماضى والتى تجاوز عددها 10 موديلات جديدة أو موديلات تم تعديلها فى تحقيق دفعة قوية للمبيعات، خاصة فئة السيارات المدمجة وسيارات الـ SUV، كما أدى ذلك لنمو ملحوظ فى حجم المبيعات الاجمالية للشركة.

    لقد اختتمت الشركة العالمية عامها الاستثنائى بتحقيق أفضل مبيعات فى تاريخها. بالإضافة لذلك، حققت الشركة رقماً قياسياً جديداً بمبيعات وصلت إلى (614319 سيارة وبمعدل نمو + 3.2٪) فى الربع الأخير من 2019، وتمكنت لأول مرة من تحقيق مبيعات تخطت 600000 سيارة خلال ربع سنة واحد.

    فى الوقت نفسه، حققت فئة سيارات الـ SUV أعلى مبيعات خلال 2019، بدعم من مبيعات السيارتين GLC وGLE الجديدتين. لقد تمكنت السيارة GLC مرة أخرى من تحقيق أعلى مبيعات فى فئة سيارات الـ SUV. من ناحية أخرى ساهمت السيارات A-Class Saloon وB-Class وCLA Coupé بشكل كبير فى تحقيق تلك الفئة نمواً كبيراً على مستوى العالم. أما أعلى الموديلات مبيعاً فى عائلة سيارات الأحلام Dream Car العام الماضى فكانت السيارة C-Class Coupé تليها CLS Coupé، بينما حققت السيارة S-Class أفضل مبيعات فى فئة سيارات الصالون الفاخرة على مستوى العالم العام الماضى.

    وتعليقاً على هذا الإنجاز الهام، يقول السيد/اولا كيلينيوس-رئيس مجلس إدارة دايملر AG ومرسيدس-بنز AG: “إنّ تحقيقنا مبيعات قياسية للعام التاسع على التوالى يؤكد مرة أخرى حجم الطلب الكبير على سيارات مرسيدس-بنز حتى فى ظل التغيرات الكبيرة التى تشهدها منظومة التنقل العالمية. بالإضافة لذلك، تواصل مرسيدس-بنز تصدرها لسوق السيارات الفاخرة، وهو ما يؤكد قيمة علامتنا التجارية عالمياً. لقد شهد قطاع السيارات تحديات هائلة خلال2019، ومن المتوقع أن يشهد العامين القادمين تحولات غير مسبوقة فى القطاع. ووسط هذه البيئة المليئة بالتحديات، تمكنت مرسيدس-بنز من زيادة عدد السيارات المباعة، والتمهيد لمرحلة جديدة من التنافسية لشركتنا على المدى الطويل. ومن خلال الاستثمار فى التكنولوجيا الجديدة، والنمو المربح للمبيعات، فإننا نمهد الطريق أمام مرسيدس-بنز كى تشغل مكانة عالمية رائدة فى سوق السيارات الفاخرة باعتبارها شركة رائدة وسباقة فى الفخامة المستدامة للسيارات فى عصر التنقل الذى يتجه يوماً بعد يوم نحو منع الانبعاثات الكربونية “

    وتعليقاً على هذه النتائج الاستثنائية، تقول بريتا زيجر-عضو مجلس إدارة دايملر AG ومرسيدس-بنز AG: “إن هذا العام هو التاسع على التوالى الذى تحقق فيه مرسيدس-بنز مبيعات قياسية، وهو ما يعكس النجاح الكبير الذى حققناه خاصة فى فئة السيارات المدمجة وسيارات الـ SUV، والتى أسعدت العملاء الحاليين والجدد فى جميع أنحاء العالم. إنّ مرسيدس-بنز تقدم مجموعة واسعة من السيارات التى تتمتع بتقنيات مبتكرة وتصميم جذاب، مما يعنى أن لدينا السيارة الملائمة لاحتياجات كل عميل. وستواصل مرسيدس-بنز تقديم الجديد من خلال 10 موديلات جديدة ومعدلة، مع التركيز بشكل خاص على السيارات الكهربائية.

  • “مرسيدس بنز” تطلق سيارة AMG GLA 35 2020 الجديدة

    نشرت شركة مرسديس بنز الألمانية المتخصصة في صناعة السيارات الفارهة فيديو عبر حسابها الرسمي على يوتيوب، أظهرت فيه الطراز الجديد من سيارة AMG GLA 35 4MATIC 2020.

    وتحتوي السيارة على محرك توربو رباعي الأسطوانات عالي السرعات 2.0 ليتر، يولد 225 كيلووات من عزم الدوران، والذي يجرى توزيعه بشكل مختلف على جميع العجلات الأربعة عبر ناقل سرعات يتكون من 8 سرعات.

    كما يبلغ الأداء الديناميكي للمحرك قوة تسارع من 0-100 كم / ساعة في 5.1 ثانية.

  • مرسيدس تطرح الجيل الثاني من GLA 2021

    طرحت شركة مرسيدس، الجيل الثاني من GLA 2021 الجديدة كليًا وحصلت على تحديثات فقط من نوعين من شاشات العرض، إما شاشتان مقاس 7 انش، أو شاشتان مقاس 10.25 انش، فمدعومة بنظام ترفيهي MBUX.

    تتوفر السيارة أيضا بحزمة مساعدة السائق التي تضيف نظام التوجيه النشط ومساعد الحفاظ على المسار، وهناك أيضا خاصية Car Wash والتي تقوم بطي المرايا الخارجية والتأكد من أن النوافذ والسقف مغلق لتجهيز السيارة للغسيل.

    حيث أصبحتGLA 2021 أقصر بمقدار 1.5 سم، ولكن مع قاعدة عجلات أصبحت أطول بمقدار 2.8 سم، ويظهر التغيير الأكبر في الارتفاع بزيادة مقدارها 10.4 سم عن الجيل السابق.

    تعتمد مرسيدس GLA 250 على محرك سعة 2 لتر تيربو بقوة 221 حصانا و350 نيوتن.متر من عزم الدوران، يتصل مع ناقل حركة أوتوماتيكي بـ8 سرعات، وتتسارع من 0 إلى 96 كم/س في 8.6 ثانية، مع إمكانية اختيار نظام الدفع الرباعي 4Matic.

    تأتي بمحرك 4 سلندرات تيربو سعة 2 لتر بقوة 302 حصان وعزم دوران قدره 400 نيوتن.متر متصل مع ناقل حركة ثنائي القابض بـ 8 سرعات مع نظام الدفع الرباعي 4Matic  وتتسارع من 0 إلى 96 كم/س في 5 ثوان، مع سرعة قصوى تصل إلى 250 كم/س.

    من المتوقع وصول مرسيدس GLA 2021 الجديدة إلى الوكلاء في صيف 2020 القادم.

  • مرسيدس تكشف عن وحشها الجديد « GLS 600 4MATIC» (فيديو)

    كشف العملاق الألماني مرسيدس، عن مايباخ GLS 600 4MATIC، أحدث سيارتها ذات الدفع الرباعي والتي جمعت بين قوة وفخامة الصانع الألماني وأحدث التقنيات المبتكرة في تصميمها المبتكر.

    مواصفات سيارة مايباخ GLS 600 4MATIC

    نتيجة بحث الصور عن ‪مايباخ GLS 600 4MATIC‬‏

    وتنتمي السيارة الجديدة إلى فئة S من سيارات الدفع الرباعي، التي تأتي بمحرك V8 بسعة ٤ لترات، وبقوة 558 حصاناً وعزم دوران 730 نيوتن متر؛ ليؤهل السيارة للتسارع من صفر إلى 100 خلال أقل من 4 ثوانٍ؛ هذا بالإضافة إلى حركة أوتوماتيكي 9G-TRONIC تبلغ نسب نقل التروس فيه1: 9.

    موعد طرح سيارة مايباخ GLS 600 4MATIC

    وضمت سيارة مرسيدس العديد من وسائل الرفاهية والفخامة التي تميزت بها عن غيرها من سيارات الدفع الرباعي التي أطلقتها الشركة الألمانية من بينها وجود درجتين كهربائيتين على جانبي السيارة والتي تسهل عملية الصعود والهبوط من وإلي مقعد السيارة بشكل آمن .
    نتيجة بحث الصور عن ‪مايباخ GLS 600 4MATIC‬‏
    وتمتد الدرجتان الكهربائيتان بشكل أوتوماتيكي فور فتح أحد الأبواب خلال أقل من ثانية واحدة؛ هذا بالإضافة إلى PRE-SAFE أحدث أنظمة مساعدة السائق.
    ومن المنتظر أن تطرح مرسيدس سياراتها الجديدة مايباخ GLS 600 4MATIC خلال الشهور الأولى من العام القادم 2020.

  • السيسي يبحث تحديث وسائل النقل الجماعى مع مسئولى مرسيدس بألمانيا

    استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم بمقر إقامته ببرلين إيكارت فون كلايدن، نائب رئيس شركة “مرسيدس بنز” الألمانية لصناعة السيارات وذلك بحضور الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار“.

    وقال السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن  الرئيس أكد سعي مصر لتطوير نشاطها في مجال صناعة السيارات، وما يتضمنه ذلك المجال من آفاق مستقبلية واعدة، وذلك في ضوء ما يتمتع به السوق المصري من عوامل لجذب الاستثمارات الأجنبية، بما فى ذلك توافر الإطار التشريعي المحفز للاستثمارات، والبنية الأساسية الجديدة والمتطورة والعمالة الفنية المُدربة ومنخفضة التكلفة.

    وأشار الرئيس في هذا الصدد إلى انفتاح مصر للتعاون مع شركة “مرسيدس بنز”، خاصةً في ظل الخبرة العريضة للشركة الألمانية في هذا المجال، فضلاً عن أن مصر تعد من أكبر الأسواق في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، مع إمكانية النفاذ لأهم الأسواق الخارجية من خلال الاتفاقيات التجارية التي ترتبط بها مصر مع العديد من الدول والتكتلات الاقتصادية الإقليمية، وهي العوامل التي أدت الي جذب اهتمام العديد من كبرى الشركات في العالم للعمل فى مصر، ولذلك فإن شركة مرسيدس العالمية لها فرصة ضخمة لتنمية مشروعاتها وتعاونها المشترك في مصر.

    من جانبه؛ أكد “فون كلايدن” حرص شركة “مرسيدس بنز” على مواصلة الحوار البناء لتعزيز علاقات التعاون مع مصر، لا سيما في ظل ما تتمتع به الشركة من تاريخ ممتد في السوق المصرية، مشيداً في هذا الخصوص بالإجراءات التي اتخذتها الحكومة المصرية في إطار تشجيع مناخ الاستثمار الأجنبي وتعزيز عملية توطين الصناعات التكنولوجية الحديثة، بالإضافة الي حرص الرئيس على تسهيل عمل الشركات الأجنبية في مصر وتذليل أية عقبات في هذا الإطار، وهو الأمر الذي يتسق مع نهج الشركة، ومنوهاً إلى أن السوق المصري يعتبر حالياً أحد أكبر الأسواق في الشرق الأوسط وأفريقيا، وهو ما يفتح الآفاق لقيام الشركة الألمانية بدراسة تطوير نشاطها المستقبلي في مصر.

    وأضاف المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية أن اللقاء شهد استعراضاً لخطط شركة “مرسيدس بنز” للتعاون مع مصر خاصة في مجال النظم الحديثة وتحديث وسائل النقل الجماعي بوسائلها ومركباتها المختلفة سواء الكهربائية وتلك التي تعمل بالغاز.

  • الرئيس السيسي يستقبل رئيس شركة مرسيدس بنز بمقر إقامته فى ألمانيا

    استقبل الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الاثنين بمقر إقامته فى ألمانيا رئيس شركة مرسيدس بنز الألمانية لصناعة السيارات.

    وأعدت الهيئة العامة للاستعلامات، تقريرا جاء فيه أن هذه هى المرة الرابعة التى يزور فيها الرئيس السيسى ألمانيا، حيث كانت آخر زيارة فى منتصف فبراير من هذا العام، للمشاركة فى مؤتمر ميونخ للسياسات الأمنية.

  • شركة مرسيدس تنوى سحب 944 سيارة من روسيا.. تعرف على السبب

    أعلنت شركة “مرسيدس” عن نيتها سحب 944 سيارة من الأسواق الروسية بعد اكتشاف مشكلات تقنية فيها، ومن ضمنها بعض سيارات مرسيدس بينز كلاس التى طرحت فى روسيا خلال الفترة ما بين فبراير وأبريل 2018.

    وأكد موقع “روسيا اليوم” فى تقرير له أن الخبراء اكتشفوا فى تلك السيارات عيوبا تتعلق بعمل أنظمة التحكم الإلكترونية ESP، ما قد تؤدى إلى زيادة خطر انزلاق السيارات على الطرقات في حال تم تحميلها بأوزان زائدة.

    وكان بعض مالكي سيارات Х-Class في روسيا قد اشتكوا مؤخرا من أن أنظمة ESP في مركباتهم تعمل بشكل سيء أحيانا، وفي بعض الأحيان لا تعمل أبدا، وتظهر لوحات القيادة في المركبات رسائل تحذير لم يجدوا مثلها في كتيب التعليمات الخاص بالسيارة.

    ومن جانبها، أكدت “مرسيدس” أنها ستتواصل مع مالكي السيارات المتضررة من هذه المشكلات فى روسيا، ليحضروا إلى مراكزها المعتمدة لإصلاح تلك المشكلات مجانا.

  • متحدث الوزراء: شركة مرسيدس ستنقل خط إنتاج كامل من أمريكا إلى مصر(فيديو)

    كشف المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، كواليس مشاركة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء، فى أعمال الدورة الثانية والعشرين من المنتدى العربى الألمانى.

    وقال “سعد” خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “الحياة اليوم” الذى يقدمه خالد أبو بكر، والإعلامية لبنى عسل، على شاشة “الحياة”، إن الزيارة شهدت توقيع مذكرة التفاهم للتعاون مع بوش الشهيرة فى صناعة الأجهزة المنزلية، كما أن شركة مرسيدس قررت نقل خط إنتاج كامل من الولايات المتحدة الأمريكية إلى مصر.

    وأوضح أن “بوش” وقعت مذكرة تفاهم لإنشاء أكبر مجمع صناعى لها والأول فى الشرق الأوسط وسيكون فى العاشر من رمضان على مساحة 80 ألف متر مربع مع الاستثمار فى مجال تدريب العمالة المصرية.

    وأشار إلى أن شركة سيمنز وجهت الشكر لمصر، مضيفًا: “أكدوا أن تعاونهم مع مصر وضع معايير جديدة لعمل الشركة وأسموها المعايير الذهبية، وخاصة أن ما حققته الشركة فى مصر من نجاحات بعد بناء 3 محطات فى توقيت أصبح نموذجًا تطالب به الدول الأخرى فى تعاقداتها مع الشركة الألمانية”.

  • مدبولي يوقع اتفاقية مع مرسيدس لإنشاء مركز هندسى فى منطقة قناة السويس

    شهد الدكتور مصطفى مدبولى ، رئيس الوزراء خلال تواجده بألمانيا ، توقيع إتفاقية تعاون مع شركة مرسيدس بينز ، لعودة الشركة للتجميع والتصنيع فى مصر.

    وتتضمن الإتفاقية إنشاء مركز هندسى لشركة مرسيدس فى منطقة قناة السويس لتصنيع وتصدير سيارات المرسيدس فى المنطقة بالكامل .

  • مدبولي يزور مرسيدس وبوش بألمانيا لإقامة استثمارات للشركتين في مصر

    وصل الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إلى مدينة شتوتجارت الألمانية، في مُستهل زيارته لرئاسة الوفد المصريّ رفيع المستوى الذي سيشارك في اجتماعات الدورة الثانية والعشرين للمنتدى الاقتصادي العربي الألماني.

    ويرافق رئيس الوزراء، خلال الزيارة، وفد يضم وزراء: الكهرباء، والاستثمار والتعاون الدولي، والبترول، والاتصالات، والتجارة والصناعة، والنقل، ورئيس الهيئة العربية للتصنيع، وسفير مصر بألمانيا، بالإضافة إلى عددٍ كبير من رجال الأعمال والصناعة، من اتحاديْ الغرف التجارية والصناعات.

    وقال المستشار نادر سعد، المتحدث الرسميّ لمجلس الوزراء: “تأتى أهمية مشاركة مصر في المنتدى هذا العام من كونها ضيف شرف الدورة الحالية، ومن ثم تُمثل المشاركة المصرية فرصة متميزة للترويج للفرص الاستثمارية التي تمتلكها مصر، لاسيما وأن المنتدى يشارك فيه نحو ٦٠٠ من كبار رجال الأعمال من الجانبين العربي والألماني، ويعد محفلًا اقتصاديًا واستثماريًا هامًا للتعاون وإقامة شراكات اقتصادية وتجارية”.

    وسوف يتضمن جدول أنشطة رئيس الوزراء، اليوم، عقد لقاءات مع كبار مسئولي شركتي مرسيدس وبوش، بالإضافة إلى زيارة مصانع الشركتين في مدينة شتوتجارت، وتوقيع مذكرتي تفاهم لإقامة استثمارات للشركتين في مصر.

  • وزير النقل يتفقد مصنع “mcv” ممثل مرسيدس العالمية في مصر

    أجرى وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير، جولة تفقدية اليوم الجمعة، لمصنع وسائل النقل mcv ممثل مرسيدس العالمية، حيث تفقد الوزير أقسام المصنع المختلفة (تصنيع الخامات- اللحام – التجليد- الدهان – التشطيب- الاختبارات -التسليمات النهائية)، ثم تفقد الطرازات المختلفة من الأتوبيسات المجهزة للعمل في مجالات السياحة والنقل بين المحافظات وأتوبيسات الشركات والمصانع والمدارس والجامعات وأتوبيسات شركات النقل العام والأتوبيسات التي يتم تصديرها إلى عدد من الدول الأوروبية مثل فرنسا، حيث تعمل بعض هذه الأتوبيسات بالغاز والبعض بالديزل، والنوع الثالث كهرباء/ ديزل وتعمل وفق آلية فنية محددة.
    وأشاد وزير النقل بأهمية مثل هذه النوعية من المصانع التي تحقق توطين لصناعة النقل بمصر خاصة مع التطور الكبير لكافة قطاعات النقل، مشيرا إلى أنه سيزور أيضا عدد من مصانع أتوبيسات BRT في عدد من الدول الأوروبية والأجنبية، مشيرا إلى أنه سيتم عمل دراسة لتجارب المدن المماثلة التي تستخدم مثل هذه النوعية الحافلات ثم عمل دراسة خاصة بإمكانية تطبيق هذا النظام في القاهرة والعاصمة الإدارية الجديدة شاملة المسارات والمحطات وأماكن شحن البطاريات _ في المحطات النهائية أو في محطات المسار وسعة كل حافة وتأثير تطبيق هذا النظام على تحقيق السيولة المرورية.
    جاء ذلك في إطار صدور قرار رئيس الجمهورية رقم 73 لسنة 2019، الخاص بقانون إنشاء جهاز تنظيم النقل البري الداخلي والدولي واهتمام الحكومة ممثلة في وزارة النقل بتعظيم منظومة النقل الجماعي، ومتابعة كل الآليات والإجراءات الخاصة بتنظيم كافة عناصر منظومة النقل البرى بمصر بالتزامن مع إعداد اللائحة التنفيذية لهذا الجهاز المهم، والاهتمام الكبير لوزارة النقل لتحديث أسطول الأتوبيسات سواء العامة أو الأتوبيسات الخاصة بشركات النقل الجماعى لإحداث نقلة كبيرة بها تعود إيجابيا على مستوى الخدمة المقدمة لجمهور الركاب.
    وزير النقل يتفقد مصنع "mcv" ممثل مرسيدس العالمية في مصروزير النقل يتفقد مصنع "mcv" ممثل مرسيدس العالمية في مصر
  • «BMW» تخصص الفئة السابعة لمنافسة مرسيدس

    طرحت “BMW” الفئة السابعة المحدثة، واليوم بدأت النسخ الأولى في الخروج من خطوط التجميع بالفعل.

    وتعد الفئة السابعة منافسة شرسة لمرسيدس بنز S-Class إضافة إلى منافسيها مثل أودي A8 وجاكوار XJ، ومازيراتي Quattroporte، ولكزس LS، وقد تم طرح الجيل السادس الحالي منذ ثلاث سنوات ونصف، ولكن تمت إضافة مجموعة من التعديلات الواسعة والتحديثات للحصول على شريحة أكبر من سوق سيارات السيدان الفاخرة كاملة الحجم.

    أحد هذه التحسينات هي الشبك الامامي الموسع المستعارة من X7 كروس أوفر، والفئة الثامنة كوبيه والكشف التي تتواجد بجانبها في قمة تشكيلة BMW، بالإضافة إلى مصابيح جديدة أيضًا، كما تم تفصيل المقصورة الداخلية بقطع من الخشب الرفيع وجلد مبطن أكثر وعزل أفضل للصوت.

    تحصل السيارة على مجموعة من المحركات المحسنة، بما في ذلك ثلاثة إصدارات من محرك الديزل بسعة 3.0 لتر، ونسخة هجينة ومحرك V8 سعة 4.4 لتر، وV12 سعة 6.6 لتر.

    وتم بناء الفئة السابعة في مصنع Dingolfing التابع لـ BMW في بافاريا بألمانيا، حيث يتم تصدير أكثر من 90% من إنتاجه إلى الخارج خاصة إلى الصين التي شكلت 44% من المبيعات في جميع أنحاء العالم العام الماضي.

  • بسام راضي يستعرض قمة السيسي وميركل ولقاء الرئيس مع «مرسيدس» (فيديو)

    استعرض السفير بسام راضي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية قبل قليل القمة المصرية الألمانية حيث التقى الرئيس السيسي على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

    وقال السفير بسام راضى إن المستشارة الألمانية رحبت بزيارة الرئيس لألمانيا، مؤكدة حرص بلادها على تعزيز علاقاتها بمصر في مختلف المجالات، وما تمثله مصر من ركيزة أساسية للاستقرار والأمن في الشرق الأوسط وأفريقيا، ولمنطقة المتوسط.

    وأعرب الرئيس عن تقديره للقاء المستشارة الألمانية، مؤكدًا الحرص على تعزيز علاقات التعاون والتنسيق بين البلدين، وكذا تطلعنا لأن تشهد الفترة المقبلة مزيدًا من التفاعل خاصة في ظل رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي وعضوية ألمانيا الحالية في مجلس الأمن، مؤكدًا أهمية البناء على نتائج زيارة وزير الاقتصاد والطاقة الألماني للقاهرة مؤخرًا على رأس وفد من رؤساء وممثلي كبرى الشركات الألمانية.

    وذكر المتحدث الرسمي أن اللقاء شهد استعراضًا لعدد من الموضوعات الثنائية والتطور المطرد الذي تشهده العلاقات بين البلدين وبصفة خاصة الملف الاقتصادي، مشيرًا إلى ما نلمسه من تعاون ونشاط خلال الفترة الأخيرة لكبرى الشركات الألمانية المشهود لها بالكفاءة والخبرة الكبيرة مثل شركة مرسيدس التي قررت استئناف نشاطها مصر، وهو ما يعكس تنافسية السوق المصري، معربًا عن التطلع لجذب مزيد من الشركات الألمانية الكبرى للاستثمار في السوق المصري.

    كما تطرق اللقاء إلى عدد من الموضوعات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وفى مقدمتها الأزمة في ليبيا وسوريا، وكذلك رؤية مصر بشأن سبل تعزيز العمل الأفريقي المشترك في ضوء رئاسة مصر الحالية للاتحاد الأفريقي، حيث استعرض الرئيس أولويات الرئاسة المصرية للاتحاد، خاصة فيما يتعلق بتعزيز اندماج القارة اقتصاديًا وتجاريًا في إطار الاتفاقية التجارة الحرة القارية، وكذلك صياغة مشروع قاري للبنية الأساسية في أفريقيا، منوهًا إلى أنه يمكن لألمانيا أن تقوم بدور فاعل في هذا الإطار، من خلال التعاون مع الشركات الألمانية، وإطلاق مشروعات للتعاون الثلاثي بين مصر وألمانيا بالقارة الأفريقية، فضلًا عن أهمية تعزيز السلم والأمن في أفريقيا وتسوية النزاعات في إطار مبادرة إسكات البنادق بحلول عام 2020.

    واستقبل الرئيس السيسي إيكارت فون كلايد نائب رئيس مجموعة “دايملر إيه جي” والتي تضم “مرسيدس للسيارات” ضمن شركاتها، وذلك بحضور ماركوس شيفر عضو مجلس إدارة شركة مرسيدس بنز للسيارات المسئول عن قطاع الإنتاج.

    وقال السفير بسام راضي إن الرئيس أعرب عن ترحيبه بالبيان الذي أصدرته شركة مرسيدس الشهر الماضي بشأن استئناف نشاطها في مصر، مؤكدًا الحرص على تكثيف التعاون مع الشركة في ضوء سياسة الدولة نحو التوسع في مجال صناعة السيارات، وبما يحقق المصالح المشتركة للجانبين.

  • رئيس لجنة الطاقة بالبرلمان الألمانى: سعيد بعودة مرسيدس للسوق المصرية

    قال رئيس لجنة الطاقة بمجلس النواب البرلمانى الألمانى، “البوندستاج”، إن ألمانيا لديها أفضل الخبرات فى مجال الكهرباء والطاقة المتجددة، معربا عن سعادته بعودة شركة مرسيدس للسوق المصرية، متمنيا تبادل الزيارات البرلمانية بين البلدين.

    جاء ذلك خلال لقاء لجنة الطاقة بمجلس النواب المصرى برئاسة النائب طلعت السويدى، وفدا برلمانيا ألمانيا برئاسة رئيس لجنة الطاقة بالبرلمان الألمانى.

    وخلال اللقاء رحب أحد أعضاء الوفد البرلمانى الألمانى، بالتعاون المشترك بين البلدين، مطالبا بالتعرف على الأفكار التى من خلالها من الممكن أن زيادة حجم التبادل المشترك خاصة فى مجال الطاقة وزيادة حجم الشراكة المتبادل، وأن هناك توليد للطاقة حاليا خالى من الملوثات.

    ووجه عضو وفد البرلمان الألمانى، عدد من الأسئلة للنائب طلعت السويدى، رئيس لجنة الطاقة بمجلس النواب المصرى منها حجم كميات الغاز التى سيتم تصدريها للخارج، والشركات التى ستقوم بهذا الدور وكيف تفكر مصر من أجل تعزيز الاستفادة فى مجال طاقة الرياح؟.

    وأجاب النائب طلعت السويدى، رئيس لجنة الطاقة بمجلس النواب، إنه قبل تحرير سعر المواد البترولية حرصت الدولة بكافة مؤسساتها على سن تشريع بشأن حماية المستهلك الا وهو قانون تنظيم سوق الغاز، تضمن هذا القانون كافة الاشتراطات التى من خلالها يُسمح للشركات بتداول الغاز من وإلى الخارج ووضع آلية لتحصيل الرسوم المقررة.

  • تخفيض 50 ألف جنيه في أسعار سيارات مرسيدس الجديدة

    قررت شركة مرسيدس تخفيض أسعار سياراتها، على خلفية تطبيق الجمارك لتخفيضات الشراكة الأوروبية «زيرو جمارك» مستهل يناير الجاري.

    قرار مرسيدس بتخفيض الأسعار جاء متأخرا عن كثير من الشركات بالسوق المصرية؛ وسجلت التخفيضات على بعض الطرازات نحو 50 ألف جنيه.

    كانت مصلحة الجمارك بدأت تطبيق الشريحة الأخيرة من التخفيضات الجمركية على السيارات الواردة من الدول الأوروبية حسبما تنص عليه اتفاقية الشراكة الأوروبية التي وقعتها مصر مع دول الاتحاد الأوروبي، ودخلت حيز التنفيذ في عام 2010.

    وبموجب الاتفاقية التي أُجلَّ تطبيقها على السيارات الأوروبية ذات السعة الأعلى من 1200 سي سي، يتم إلغاء النسبة المتبقية من الرسوم الجمركية على تلك السيارات لتصبح زيرو جمارك، وتبلغ السعة الأقل من 1600 سي سي 12%، والأكبر من 1600 سي سي 40.5%. 

    ويشمل الإعفاء كل السيارات التي تجمع وتصنع بأوروبا، بشرط أن يكون 40% من السيارة مكونا محليا أوروبيا.

    وتضم قائمة أسعار «مرسيدس» الجديدة:

    تخفيض 50 ألف جنيه في أسعار سيارات مرسيدس الجديدة
     
  • عبد الغفار: طلاب هندسة السيارات سيعملون مع مرسيدس بعد تكليف رئيس الجمهورية

    أعرب الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى، عن سعادته بعد احتلال مصر المرتبة 20 من بين 106 دول فى تصنيف الدول الأكثر نشرًا لأبحاث النانو تكنولوجى خلال عام 2018.

    وأضاف في تصريحات هاتفية لبرنامج “الحكاية”، المذاع عبر فضائية “ام بي سي مصر”، أن الدولة المصرية لها باع كبير فى أبحاث النانو تكنولوجي العالمية، موضحا انه تم تقديم 2235 بحثا مقارنة بالعام الماضي الذي شهد 1768 فقط.

    وتابع: “تم افتتاح جامعات كندية داخل العاصمة الإدارية الجديدة، ويوجد بها طلبة يدرسون الآن”، مشيرا الى افتتاح 6 جامعات بحلول سبتمبر 2019، بالإضافة إلى افتتاح العديد من الجامعات المصرية في مختلف المحافظات.

    وأوضح وزير التعليم العالي أنه سيتم استقطاب العلماء المصريين من الخارج، ووقت افتتاح الجامعات الجديدة للعمل داخل الدولة المصرية.

    وأشار إلى وجود تكليف من الرئيس السيسى، بالعمل على وضع استراتيجية مصرية للذكاء الاصطناعى، موضحا أنه يتم العمل مع وزارة الاتصالات متابعا : “طلاب هندسة السيارات سيعملون مع مرسيدس والشركات العالمية”.

  • أول تصريحات لرئيس مرسيدس بعد بيان العودة.. توماس زورن: مصر مهتمة بصناعة السيارات وتدعم الشركات العالمية.. وزارة الصناعة تشكل فريقا فنيا من كبار المسئولين لمتابعة مراحل تنفيذ المشروع عقب رجوع العملاق الألمانى

    فى أول تصريحات رسمية له عقب بيان عودة شركة مرسيدس إلى السوق المصرى، أشاد توماس زورن المدير التنفيذى لشركة مرسيدس بمصر بالاهتمام الكبير الذى توليه الحكومة المصرية لصناعة السيارات، وتشجيعها للشركات العالمية للتواجد داخل السوق المصرى، مؤكداً أن السياسات الجديدة التى انتهجتها الحكومة المصرية قد أسهمت فى وضوح الرؤية أمام مصنعى السيارات العالميين.

    وأضاف خلال جلسة مباحثات مع المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة اليوم الأحد، وأحد ممثلى السفارة الألمانية بالقاهرة، أن اللقاء تناول بحث خطط الشركة لاستئناف نشاطها فى مصر مرة أخرى وذلك فى أعقاب البيان الرسمى الذى أصدرته الشركة الأم منذ يومين بإعلان قرارها بعودة خطوط إنتاجها إلى مصر.

    وقال ان لقائه اليوم بوزير التجارة والصناعة يعكس الرغبة الاكيدة لدى الشركة والحكومة المصرية للإسراع فى تواجد الشركة بالسوق المصرى وبدء خططها الإنتاجية، معرباً عن تطلع الشركة لضخ مزيد من الاستثمارات بقطاع السيارات بالسوق المصرى

    ويأتى قرار الشركة باستئناف عملها فى مصر مرة أخرى، عقب استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، ماركوس شيفر عضو مجلس إدارة شركة مرسيدس وبحضور المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة خلال شهر ديسمبر الماضى، والذى أكد خلاله الرئيس على حرص مصر على التعاون مع الشركة خاصة فى ضوء الاهتمام الكبير الذى توليه الحكومة المصرية لصناعة السيارات باعتبارها أحد أهم الصناعات الإستراتيجية والتى تمتلك فيها مصر ميزات كبيرة، مما يسهم فى جعل مصر مركزا استراتيجياً لتصنيع وتجميع السيارات على المستويين الاقليمى والدولى.

    واستقبل المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة اليوم توماس زورن الرئيس التنفيذى لشركة مرسيدس بمصر، وأحد ممثلى السفارة الألمانية بالقاهرة، حيث تناول اللقاء بحث خطط الشركة لإستئناف نشاطها فى مصر مرة أخرى وذلك فى أعقاب البيان الرسمى الذى أصدرته الشركة الأم منذ يومين بإعلان قرارها بعودة خطوط إنتاجها إلى مصر .

    وقال الوزير أن اللقاء قد إستعرض خطة عمل الشركة للتواجد فى السوق المصرى خلال المرحلة المقبلة، حيث طالبت الشركة بتشكيل فريق فنى من وزارة التجارة والصناعة لمتابعة مراحل تنفيذ مشروع الشركة وتقديم المساعدة الفنية اللازمة فى كافة خطوات المشروع .

    وفى هذا الصدد أشار نصار إلى أنه سيتم تشكيل فريق عمل فنى على اعلى مستوى من كبار المسئولين بالوزارة لضمان الإسراع فى عملية التنفيذ، مطالباً الشركة الألمانية بسرعة العمل والإنجاز لبدء مراحل الإنتاج فى أقرب وقت ممكن

    وقد أكد الوزير خلال اللقاء أن السوق المصرى يتمتع بكافة المقومات التى تؤهله ليصبح مركزاً رئيسياً لتصنيع وتجميع السيارات فى منطقة الشرق الأوسط وقارة أفريقيا، مشيراً إلى حرص الوزارة على تشجيع وتطوير صناعة السيارات والصناعات المغذية لها من خلال توفير حوافز استثمارية لتعميق الانتاج المحلى وزيادة نسب القيمة المضافة لجذب الشركات العالمية للعمل بالسوق المصرى وضخ المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية والتى تسهم فى تحسين مؤشرات الاقتصاد القومي.

    وفى هذا الاطار لفت نصار الى ان الوزارة قامت بفتح قنوات تواصل مع اللاعبين الاساسين فى مجال انتاج السيارات فى العالم بهدف جذب كبرى الشركات والماركات العالمية للتواجد فى السوق المصرى وضخ استثمارات جديدة سواء فى مجال انتاج السيارات او الصناعات المغذية لها

  • أ. ش. أ: الرئيس السيسى يرحب بقرار “مرسيدس” باستئناف تجميع سياراتها فى مصر

    رحب الرئيس عبد الفتاح السيسي بقرار شركة “مرسيدس بنز” باستئناف تصنيع وتجميع سياراتها فى مصر، ووصفها بأنها تعكس تحسين مناخ الاستثمار وأداء الأعمال فى مصر، فى ضوء تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادى الشامل، بالإضافة إلى انفتاح مصر للتعاون مع الشركة الألمانية فى إطار سياستها الرامية لتطوير السيارات بمختلف فئاتها.

  • الخارجية ترحب باعتزام “مرسيدس-بنز” إنشاء مصنع جديد لتجميع سيارات الركاب بمصر

    رحب المستشار أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية في تصريح اليوم الجمعة، بالبيان الصحفي الصادر عن شركة “مرسيدس-بنز” بشأن اعتزام الشركة الألمانية إنشاء مصنع جديد لتجميع سيارات ركاب “مرسيدس-بنز” في مصر بالتعاون مع شريك محلي.

    وأشار المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية إلى ما ذكره “ماركوس شيفر”، عضو مجلس إدارة شركة مرسيدس-بنز للسيارات، بشأن كون مصر موقع جذاب وتنافسي للإنتاج واللوجستيات الداعمة، وأن مرسيدس-بنز على استعداد لدعم السلطات المصرية في المشروعات ذات الصلة.

    كما نوه حافظ، إلى ما ذكرته شركة مرسيدس-بنز فيما يتعلق بأن هذا الجهد تم بذله بالتعاون الوثيق مع الحكومة المصرية وكان موضع مناقشات ناجحة تمت مؤخراً بين “ماركوس شيفر” ورئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، وأيضاً رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي.

    وتجدر الإشارة إلى أن البيان الصحفي لمرسيدس-بنز تضمّن تعليقًا لرئيس الجمهورية رحب فيه بقرار الشركة لاستئناف تصنيع وتجميع السيارات في مصر، منوهاً بأن ذلك يمثل خطوة تعكس تحسُن بيئة الاستثمار وأداء الأعمال في مصر، وذلك على ضوء تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي الشامل، فضلاً عن انفتاح مصر على التعاون مع هذه الشركة الألمانية في إطار سياسات مصر لتطوير صناعة السيارات.

    هذا، وذكر بيان “مرسيدس-بنز” أنه تم إجراء محادثات مع الحكومة المصرية حول مجموعة من المشروعات الهامة الأخرى، مضيفًا أن الشركة ظلت شريكًا صناعيًا ناجحًا في مصر على مدار فترة طويلة، وتوفر أكثر من ألف وظيفة بشكل مباشر وغير مباشر في مصر.

  • بسام راضى: عودة مرسيدس انعكاس لإجراءات الدولة لتشجيع وتعزيز مناخ الاستثمار

    قال السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن إعلان شركة مرسيدس الألمانية استئناف نشاطها مجدداً فى مصر يأتى انعكاساً للإجراءات التى اتخذتها الدولة لتشجيع وتعزيز مناخ الاستثمار، والسعى نحو توطين الصناعات التكنولوجية الحديثة.

    وأضاف “راضى” ، أن هذا الإعلان يشير أيضاً إلى أن السوق المصرية تعتبر حالياً إحدى أكبر الأسواق فى الشرق الأوسط وأفريقيا؛ ويعزز من ذلك موقع مصر الاستراتيجى المتميز، واتفاقيات التجارة الحرة التى أبرمتها مع العديد من الدول الأوروبية والعربية والأفريقية، الأمر الذى يدعم نفاذ منتجات الشركة من مصر إلى مختلف تلك الأسواق، فضلا عن تكلفة العمالة المحلية الاقتصادية، وهو ما تضمنه إعلان الشركة الألمانية فى شرح أسباب قرارها بالعودة إلى السوق المصرية، ويتسق كذلك مع ما تضمنه لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى مع رئيس شركة مرسيدس بقصر الاتحادية فى 6 ديسمبر الماضى.

  • 33 ألف يورو سعر سيارة مرسيدس الجديدة الفئة B

    حددت شركة مرسيدس، الألمانية، المتخصصة في صناعة السيارات، سعر سيارتها الفئة B الجديدة التي يتم طرحها في الأسواق بسعر يبدأ من 33 ألفا و230 يورو.

    وأوضحت الشركة، أن سيارتها الجديدة، التي تنتمي لفئة موديلات الفان المدمجة، تتمتع بتصميم ديناميكي، مع قاعدة عجلات بطول 2.729 ملم وبروز قصير، ويتوفر للسيارة طقم جنوط بقياسات تتراوح من 16 إلى 19 بوصة.

    والسيارة مزودة بصندوق أمتعة سعته 1.540 لتر، وتعتمد على مجموعة من محركات البنزين والديزل، التي تغطي نطاق قوة يمتد بين 116 إلى 190 حصانا، كما تتراوح سرعتها القصوى بين 212 و234 كلم/س، ويتوفر للمقصورة الداخلية شاشات تختلف قياساتها بين 7 و10.25 بوصة باختلاف خطوط التجهيزات.

    وتؤهل مرسيدس سيارتها الفان المدمجة للقيادة الآلية في بعض الظروف؛ حيث تم إجراء تحسينات على أنظمة الكاميرا والرادار، كما تعتمد السيارة على بيانات الملاحة والخرائط الوظائف المساعدة.

  • مرسيدس تطرح حلاً لارتفاع أسعار قطع الغيار في الشرق الأوسط

    سعياً إلى كسب رضا العملاء على المستوى الإقليمي والدولي، ومن أجل تقديم حل فعال لقطع الغيار التي تتمتع بضمان جودة مرسيدس-بنز وبتكلفة أقل، طرحت “Mercedes-Benz Vans” برنامجها لقطع الغيار المُعاد تصنيعها “ReMan” داخل أسواق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
    ReMan يقدم قطع غيار أصلية من Mercedes-Benz Vans تم تفكيكها وتنظيفها وفحصها بالعين، والتأكد من قياساتها، وعمل الترميم اللازم لها وإجراء عدد من الاختبارات عليها لضمان جودتها تلبية أعلى معايير الأمان والسلامة لمرسيدس-بنز. 

    قطع غيار Mercedes-Benz Vans

    ReMan Parts يمنح العملاء غير القادرين ثقة غير متناهية وراحة البال لجودة قطع الغيار الأصلية الخاصة بمرسيدس-بنز، التي تسعى من خلال برنامجها إلى تقليل التكاليف التشغيلية، من خلال تقديم قطع غيار ذات جودة بضمان معتمد من مرسيدس-بنز.
     
    وعلق على أهداف البرنامج، توماس غريبل، المدير العام لشركة Mercedes-Benz Vans  في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا قائلاً: “ندرك الضغط على عملائنا الذين يعملون في منطقة تواجه تحديات الحرارة والغبار والتغييرات المختلفة في جودة الطرقات؛ لذا فإن التأكد من أن مركباتهم الفان مزوّدة بقطع غيار تمنحهم الموثوقية التي تقدمها فقط مرسيدس-بنز، يعني أن سلامتهم على الطرقات هي أفضل ما يكون”.

    برنامج ReMan لمرسيدس بنز

    وأكد غربيل أن قطع الغيار في برنامج ReMan تساعد العملاء على الحفاظ على تشغيل مركباتهم بالمستويات المثلى لمدة أطول، وعلى المدى البعيد، علاوة على مساعدة الهيئات المختصة على تعزيز جوانب الأمان والسلامة على الطرقات. 
    1,800 منتج من قطع الغيار يشملها برنامج قطع الغيار المُعاد تصنيعها من Mercedes-Benz Vans، إضافة إلى مجموعة من محركات البنزين والديزل، وأذرع ناقل الحركة، وحدات سرج الفرامل، ومكونات وحدة التعشيق، مكابس نظام التكييف، نواقل الحركة اليدوية والأوتوماتيكية، الشواحن التوربينية، ومساند ومضخات التوجيه، ووحدات الضبط الإلكتروني المحددة، ومكونات نظام الوقود.
  • وزيرا الصناعة والنقل يبحثان مع مرسيدس تزويد مصر بالأتوبيسات

    عقد المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة والدكتور هشام عرفات وزير النقل، اجتماعًا موسعًا مع وفد شركة مرسيدس دايملر العالمية لإنتاج الاتوبيسات برئاسة تيل اوبروردر.

    وتناول اللقاء بحث الاستفادة من إمكانات الشركة في تزويد مصر بالأتوبيسات السريعة (ذات المسارات الخاصة) التي تعد أحدث الوسائل المستخدمة في النقل الجماعي.

    وقال نصار، إن هذا الاجتماع يأتي في إطار توجه الوزارة نحو جذب الشركات العالمية للاستثمار في السوق المصري ونقل التكنولوجيات الحديثة للصناعة المصرية.

    ولفت في هذا الإطار إلى أن مصر تمتلك طاقات إنتاجية متميزة في مجال صناعة الأتوبيسات وهو الأمر الذي يتيح إقامة شراكة بين إحدى الشراكات المصرية وشركة مرسيدس دايملر العالمية لإنتاج هذه النوعية من الأتوبيسات التي تسهم في تخفيف حدة الزحام وبصفة خاصة داخل المدن وكذا تقليل نسب العوادم ومن ثم تحقيق التوافق مع الاشتراطات البيئية.

    وأكد الدكتور هشام عرفات وزير النقل أن الوزارة تنفذ خطة شاملة لتطوير أسطول النقل وبصفة خاصة وسائل النقل الجماعي بهدف إيجاد وسائل نقل سريعة للربط بين المدن.

    ولفت إلى أن إنتاج هذه النوعية من الأتوبيسات بمصر يمثل خطوة مهمة نحو تنفيذ إستراتيجية الحكومة للارتقاء بمنظومة الخدمات المقدمة للمواطن المصري.

    وقال الوزير إنه سيتم البدء في تشغيل هذه النوعية من الأتوبيسات بالمدن الجديدة وبصفة خاصة العاصمة الإدارية الجديدة لسهولة إقامة المسارات الخاصة بها إلى جانب دراسة المناطق المقترح تسيير الأتوبيسات الجديدة بها والمزودة بطرق جاهزة وتعمل بكفاءة، لافتًا إلى أنه من المستهدف بدء التشغيل التجريبي خلال عام 2020.

    وأشار تيل أوبروردر رئيس شركة مرسيدس دايملر العالمية لإنتاج الأتوبيسات أن الشركة تمثل إحدى الشركات الرائدة عالميًا في إنتاج الأتوبيسات حيث تستحوذ على نحو 45% من الحصة السوقية لإنتاج الأتوبيسات في العالم وتوجد منتجاتها في 520 مدينة حول العالم، لافتًا إلى أن الشركة حريصة على الوجود في السوق المصري الذي يمثل أحد أهم الأسواق المحورية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

    وأوضح أن الشركة ستبدأ في إعداد الدراسات المبدئية الخاصة بإنشاء خطوط النقل السريعة وبدء إنتاج هذه النوعية من الأتوبيسات بمصر بالتعاون مع إحدى الشركات المصرية، مشيرًا إلى أن هذا الأتوبيس مزود بأحدث التكنولوجيات الحديثة للتصنيع والأمان فضلًا عن أنها مزودة بمراكز تحكم لتحديد دورية تقاطر الأتوبيسات وهو الأمر الذي يسهم في حل مشكلات التكدس المروري وتوفير الرفاهية للركاب.

  • السيسي يؤكد انفتاح مصر للتعاون مع شركة “مرسيدس بنز” في تصنيع سيارات كهربائية

    استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم  “ماركوس شيفر”، عضو مجلس إدارة ورئيس قطاع الإنتاج بشركة “مرسيدس بنز” الألمانية لصناعة السيارات، وذلك بحضور المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة.

    وقال  السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن  الرئيس أكد انفتاح مصر للتعاون مع شركة “مرسيدس بنز” في ضوء سياسة الدولة نحو التوسع في مجال صناعة السيارات، خاصةً في ظل الخبرة العريضة للشركة الألمانية في هذا المجال، مشيراً في هذا السياق إلى اهتمام مصر ببحث فرص التعاون مع الشركة الألمانية في مجال تصنيع السيارات الكهربائية بفئاتها المختلفة، اتساقاً مع توجه الدولة نحو نشر استخدام تلك المركبات الصديقة للبيئة التي لا تستهلك مصادر الوقود التقليدية.

    من جانبه؛ عبر “شيفر” عن اعتزازه الكبير للتشرف بلقاء الرئيس، موضحاً أن شركة “مرسيدس بنز” تتمتع بتاريخ ممتد في السوق المصري، ومؤكداً حرص الشركة على مواصلة الحوار البناء لتعزيز علاقات التعاون مع مصر.

    وأشاد  “شيفر” بالإجراءات التي اتخذتها الحكومة المصرية في إطار تشجيع وتعزيز مناخ الاستثمار والسعي نحو توطين الصناعات التكنولوجية الحديثة، وهو الأمر الذي يتسق مع نهج الشركة، منوهاً إلى أن السوق المصري يعتبر حالياً أحد أكبر الأسواق في الشرق الأوسط وأفريقيا؛ ويعزز من ذلك موقع مصر الاستراتيجي المتميز، واتفاقيات التجارة الحرة التي أبرمتها مع العديد من الدول الأوروبية والعربية والأفريقية، الأمر الذي يدعم نفاذ منتجات الشركات العاملة في مصر إلى مختلف تلك الأسواق، وهو ما يفتح الباب لقيام الشركة الألمانية بدراسة تطوير نشاطها المستقبلي في مصر في قطاع تجميع السيارات.

    وأضاف السفير بسام راضي، أن اللقاء طرح إمكانية التعاون المشترك مع الشركة الألمانية في مجال تصنيع المركبات الذكية ذاتية القيادة، وذلك لاستخدامها في المدن الجديدة الجاري إنشاءها، خاصةً العاصمة الإدارية الجديدة.

     

زر الذهاب إلى الأعلى