المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام

  • الأعلى للإعلام يطالب المنطقة الإعلامية الحرة بتقنين أوضاع قناة Ltc

    أرسل المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة الكاتب الصحفى مكرم محمد أحمد، خطابا إلى مها أبو زيد، رئيس المنطقة الإعلامية الحرة، لاتخاذ الإجراءات المناسبة لتقنين أوضاع قناة ‪ .ltc

    أشار الخطاب إلى صدور قرار المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام رقم 61 لسنة 2018 بشأن تقنين أوضاع القناة ‪ وطالب باتخاذ الإجراءات المناسبة نحو تنفيذ هذا القرار والإفادة بما تم اتخاذه من إجراءات.

    وكان المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة الكاتب الصحفى مكرم محمد أحمد، قد منح من قبل مهلة لقناة ‪ ltc‬ أسبوعين لتقنين وضعها طبقا للقانون رقم 180 لسنة 2018، وتضمن القرار منع بث برنامج خط أحمر لمدة أسبوعين وإنذار لأربع برامج أخرى هى: “صح النوم وكرة بلدنا وعم يتساءلون ودنيا تانية”، منذرا بتوقيع عقوبة حال استمرار المخالفات.

  • «الأعلى للإعلام» يقرر وقف برنامج «إستاد الزمالك» على قناة الحدث ٣ أشهر

    قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام منع بث برنامج “إستاد الزمالك” المعروض على قناة “الحدث” الفضائية والذي يقدمه أحمد الشريف لمدة 3 أشهر مع مراعاة عدم تقديمه لأي برامج أخرى تحت أي مسمى في أي وسيلة إعلامية مرئية أو مسموعة أو إلكترونية خلال فترة منع البث.

    ونص قرار المجلس في مادته الثانية على إحالة أحمد الشريف إلى النقابة المختصة “الإعلاميين” للمسائلة التأديبية فيما ارتكبه من مخالفات مع إبلاغ النيابة العامة بالمخالفات التي ارتكبها والتي من شأنها تهديد الأمن والسلم الاجتماعيين.

  • الأعلى للإعلام ينذر 6 شركات منهم Uni لمنع البث خارج مدينة الإنتاج

    بدأ المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام حملة ضد أجهزة البث غير المرخصة، بالتنسيق مع الجهات المختصة خاصة الإدارة العامة لشرطة المصنفات الفنية، لمتابعة تنفيذ قرار المجلس، تنفيذًا للقانون بمنع تواجد أجهزة خارج مدينة الإنتاج إلا بتصريح من المجلس، حيث وجه المجلس إنذارات ل 6 شركات منهم شركتي Uni و its لمنع البث من خارج مدينة الإنتاج الإعلامي دون تصريح من المجلس.

    وقال أحمد سليم، الأمين العام للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إن المجلس بدأ تفعيل قانون تنظيم الصحافة والإعلام الجديد رقم 180 لسنة 2018، خاصة فيما يتعلق بضبط فوضى أجهزة البث غير المرخصة، أو التي تبث من خارج مدينة الإنتاج الإعلامي دون تصريح من الأعلى للإعلام، وفقًا لما خوله لها القانون.

    وأضاف “سليم” أن المجلس خاطب 6 شركات بالفعل من الشركات العاملة في مجال البث التليفزيوني بضرورة عدم وجود أجهزة بث خارج مدينة الإنتاج الإعلامي، إلا بتصريح من المجلس.

    وكان الأعلى للإعلام قد أصدر قرارًا بمنع استيراد أجهزة البث إلا من خلال الهيئة الوطنية للإعلام، أو مدينة الإنتاج الإعلامي، أو الشركات المملوكة للدولة، تنفيذًا للقانون 180 لسنة 2018، تنفيذًا لقانون تنظيم الصحافة والمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، الذي صدر أول سبتمبر الماضي، لضبط المشهد الإعلامى، والقضاء على فوضى أجهزة البث، مشددًا على أنه لن يسمح إلا للشركات المسجلة والحاصلة على التراخيص لمزاولة العمل، سواء في نقل أو تغطية الأحداث داخل مصر.

    وسيتم العمل على توفيق أوضاع كل القنوات التي تبث من خارج المدينة، وأن المجلس سيوجه 3 إنذارات للقنوات المخالفة ثم بعد ذلك سيتخذ طرق الملاحقة القانونية ضدها، لافتًا إلى أن القنوات الأجنبية سيتم التواصل مع الهيئة العامة للاستعلامات لتقنين أوضاعها، بحيث لا يتم البث من خارج المدينة إلا بتصريح من المجلس.

    يذكر أن عقوبة تشغيل أو حيازة أجهزة بث غير مرخصة تتمثل في مصادرة الجهاز والحبس والغرامة التي تصل إلى مليون جنيه، كاشفًا عن أن هناك نحو 32 جهاز بث في منطقة الجمارك بمطار القاهرة تنتظر تقنين أوضاعها.

  • الأعلى للإعلام يقرر منع استضافة إيهاب الفولى فى جميع الوسائل الإعلامية

    قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة الكاتب الصحفى مكرم محمد أحمد ، منع استضافة الصحفى إيهاب الفولى فى أى وسيلة إعلامية مرئية أو مسموعة أو إلكترونية لمدة شهر.
    وأضاف المجلس فى قراره، أن ذلك جاء بعد الاطلاع على قانون تنظيم الصحافة والإعلام والمجلس الأعلى للإعلام الصادر بالقانون رقم 180 لسنة 2018 وقرار رئيس الجمهورية رقم 158 لسنة 2017 بتشكيل المجلس الأعلى للإعلام، والشكويين الواردتين إلى المجلس رقمى 317،333/2018.
    ولفت القرار إلى أن ذلك جاء بعد توصية لجنة ضبط أداء الإعلام الرياضى بمنع استضافة الصحفى إيهاب الفولى على أى وسيلة إعلامية لما بدر منه على قناتى بيراميدز، وltc الفضائيتين من إساءات وألفاظ غير لائقة تخالف ميثاق الشرف الإعلامى والأعراف المكتوبة “الأكواد” والمعايير والضوابط الإعلامية، ووصفه جمهور أحد الأندية الرياضية بلفظ “العربجية” وغيرها من الألفاظ البذيئة الأخرى.
  • الأعلى للإعلام: منع مرتضى منصور من الظهور إعلاميا 3 شهور فيما لا يتعلق بكونه برلمانيا

    قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة مكرم محمد أحمد، منع مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، من الظهور فى جميع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمطبوعة والمواقع الإلكترونية، لمدة 3 شهور وبما لا يتعلق بكونه نائب بالبرلمان.

    وطالب المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، الأمين العام والجهات المختصة تنفيذ قرار منع ظهور مرتضى منصور من تاريخ صدور القرار فى 30 سبتمبر الماضى.

    وأضاف المجلس فى قراره أن ذلك جاء بعد الاطلاع على قانون تنظيم الصحافة والإعلام والمجلس الأعلى للإعلام الصادر بالقانون رقم 180 لسنة 2018 و قرار رئيس الجمهورية رقم 158 لسنة 2017 بتشكيل المجلس الأعلى، والشكوتين الواردتين إلى المجلس رقمي 317،333/2018 .

    ولفت القرار إلى أن ذلك جاء بعد توصية لجنة ضبط الأداء الرياضي بشأن ما عرض في برنامج مساء بيراميدز على قناة بيراميدز الفضائية بتاريخ 12 سبتمبر 2018 و 27 سبتمبر 2018 وما تضمنه من إهانات وانتهاكات صارخة لحرية الرأي والتعبير والقيم والأخلاق الاجتماعية باستضافة أحد المسئوليين الرياضيين والسماح له بالتلفظ بعبارات مرسلة تسىء لآخرين وللجمهور وتخالف ميثاق الشرف الإعلامي والأعراف المكتوبة “الأكواد” والمعايير والضوابط الإعلامية، وموافقة المجلس الأعلى للإعلام بالتمرير وحفاظا على مقتضيات الأمن القومي بعدم التحريض على إثارة الجماهير الرياضية المصرية والتطاول عليها والتحقير من شأن رموز الرياضة المصرية..

  • “الأعلى للإعلام” يمنع بث برنامج “مساء بيراميدز” 15 يوما ويوجه إنذارا للقناة

    قرر المجلس الأعلى للإعلامى منع بث برنامج مساء براميدز للإعلامى مدحت شلبى 15 يوما ويوجه إنذارا للقناة بمنع البث للقناة حال استمرار المخالفات الإعلامية الجسيمة.

  • «الأعلى للإعلام»: خاطبنا الشركات بمنع استيراد الأجهزة إلا عن طريق الدولة

    أكد أحمد سليم، الأمين العام للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، أن المجلس وجه خطابات إلى الشركات العامة في مجال البث أو إعادة البث تنفيذًا للقانون 180 لسنة 2018 والذي يمنع استيراد أجهزة البث إلا عن طريق الهيئة الوطنية للإعلام أو مدينة الإنتاج الإعلامي أو الشركات المملوكة للدولة.

    وأضاف سليم أن هذا يأتى تنفيذا للقانون ولضبط المشهد الإعلامي للقضاء على فوضى وجود أجهزة البث.

    وأوضح أن هذه الإجراءات ليست تقييدًا للعمل الإعلامي ولكنها لتنظيمه ولا يسمح بعد ذلك إلا للشركات المسجلة والحاصلة على التراخيص اللازمة لمزاولة العمل سواء في نقل أو تغطية الأحداث داخل مصر، بالإضافة إلى أن القانون لا يسمح بالبث من خارج مدينة الإنتاج الإعلامي إلا بتصاريح خاصة من المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام وجار التنسيق مع الشركات العاملة في هذا المجال لبدء تنفيذ القانون.

  • الأعلى للإعلام يشارك في مؤتمر مجلس الوزراء حول الأمن السيبراني

    يشارك المجلس الأعلي لتنظيم الإعلام في حضور الحلقة النقاشية التي ينظمها مجلس الوزراء تحت عنوان “الأمن السيبراني وحماية الهوية المصرية في البيئة الرقمية الحديثة” غدا وبعد غد حيث يمثل الأعلى لتنظيم الإعلام فيها عبدالجواد أبوكب رئيس تحرير الموقع الرسمي.

    يدير الجلسة الافتتاحية اللواء عاطف عبد الفتاح أمين عام رئاسة مجلس الوزراء والمهندس زياد عبد التواب رئيس المركز والدكتور محمد حجازي رئيس لجنة التشريعات والقانون بوزارة الاتصالات.

    وتتناول الجلسة الأولى في اليوم الأول مناقشة قانون مكافحة تقنية جرائم المعلومات من منظور قانوني تقني، ويدير الجلسة مهندس زياد عبد التواب والدكتور محمد حجازي والدكتورة ماريان عازر عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب.

    كما تناقش الجلسة الثانية في الواحدة ظهرا “دور الإعلام في تعزيز الهوية المصرية في بيئة الإعلام الجديد” ويدير الجلسة الدكتور فتحي شمس الدين مدرس الإعلام الجديد بجامعة بنها عضو البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة، كما يتحدث في الجلسة الدكتور بركات عبد العزيز والدكتور محمد المرسي أستاذ الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام جامعة القاهرة والدكتورة الأميرة سماح أستاذ مساعد الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام جامعة القاهرة والإعلامي نشأت الديهي .

    وفي اليوم الثاني تناقش الجلسة الأولىي المجتمع المدني وتعزيز الهوية المصرية ويديرها الإعلامي عبد الجواد أبو كب رئيس تحرير الموقع الرسمي للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام عضو لجنة الشباب بوزارة الثقافة، ويتحدث فيها محمد رزق منسق عام مبادرة بناء الإنسان المصري والدكتور أحمد فؤاد عضو المجلس المصري للشئون الخارجية.

    وتتناول الجلسة الثانية الأمن السيبراني وحماية البيانات الشخصية والمؤسسية ويديرها الدكتور محمد حجازي رئيس لجنة تشريعات بوزارة الاتصالات ويتحدث فيها المهندس عمر فاروق العضو المنتدب لشركة MCS والمهندس وليد حجاج خبير أمن المعلومات.

    وتناقش الجلسة الأخيرة الهوية المصرية ومتطلبات الأمن القومي ويديرها الدكتور محمد سعيد محفوظ الرئيس السابق لقناة ON TV. كما يتحدث في الجلسة اللواء عادل العمدة المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا واللواء محمد عبد المقصود رئيس محور دعم القرار بمركز المعلومات والدكتور محمد عبد المنعم خبير الأمن السيبراني والأدلة الرقمية بالمركز العربي للأمن السيبراني بالاتحاد الدولي للاتصالات.

  • الأعلى للإعلام يخطر المنطقة الحرة بوقف قناة L t c وملعب الزمالك

    أخطر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، المنطقة الحرة بالقرار الذي صدر أمس بوقف قناة إل تي سي.

    وأرسل اليوم المجلس خطابين إلى المنطقة الإعلامية الحرة، وخالد الغنيمي رئيس قناة “إل تي سي”، يتضمن نص قراري وقف بث القناة وبرنامج “صحِ النوم” لمدة أسبوعين.

    كما أرسل خطابين مماثلين إلى المنطقة الإعلامية الحرة وخالد محيي الدين، رئيس قناة “الحدث اليوم”، يتضمن نص قرار وقف برنامج “ملعب الزمالك” لمدة أسبوعين، الذي صدر في أول سبتمبر الجاري.

    وكان قد أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة مكرم محمد أحمد قرارًا بمنع بث قناة LTC لمدة اسبوعين وكانت لجنة الشكاوى بالمجلس برئاسة جمال شوقى ولجنة الإعلام الرياضى برئاسة فهمى عمر قد عقدت اجتماعين متتاليين لبحث الشكاوى المقدمة ضد القناة وما رصدته لجان الرصد والمتابعة من مخالفات مهنية وأوصت اللجان بوقف بعض البرامج بالاضافة لمنع بث القناة ..

    ويأتى ذلك نظرًا لتكرار مخالفات القناة وإصدار أكثر من عشرة قرارات بمنع بعض البرامج لفترات متتالية وتوقيع غرامات مالية الا أن القناة لم تمثل لتنفيذ ميثاق الشرف الاعلامى أو المعايير المهنية وخالفت قرار المجلس بمنع ظهور الشواذ أو ترويج شعاراتهم وكذا عدم توجيه سب وقذف لشخصيات و الترويج لمفاهيم وعادات مثل كيفية شم الهيروين بالإضافة إلى عدم إخطار المجلس بتأجير وقت بعض البرامج لشخصيات غير اعلامية أو غير مؤهلة وليسوا أعضاء بنقابة الاعلاميين ولذا أصدر المجلس قراره بمنع بث القناة لمده اسبوعين ومتابعة برامج القناة بعد عودتها للبث مع التأكيد على أن هناك عقوبات أشد ستصدر حال استمرار المخالفة ، كما وجه المجلس إنذارًا اخيرًا لقناة الحدث بعدم المخالفة والتنبيه بأنه حال مخالفتها مرة اخرى سيصدر قرار بمنع البث .

  • الأعلى للإعلام يقرر وقف بث قناة (LTC) لمدة أسبوعين وتوجيه إنذار أخير لقناة (الحدث)

    أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ، برئاسة الكاتب الصحفى مكرم محمد أحمد، قرار بمنع بث قناة (LTC) لمدة أسبوعين، وتوجيه إنذار أخير لقناة (الحدث) بعدم المخالفة والتنبيه بأنه حال تكرار المخالفات مرة أخرى سيصدر قرار بمنع بثها.

    وأوضح المجلس، فى بيان اليوم الاثنين، أن لجنة الشكاوى بالمجلس برئاسة جمال شوقى ولجنة الإعلام الرياضى برئاسة فهمي عمر عقدتا اجتماعين متتاليين لبحث الشكاوى المقدمة ضد قناة (LTC) وما رصدته لجان الرصد والمتابعة من مخالفات مهنية، وأوصت اللجنتان بوقف بعض البرامج، بالإضافة لمنع بث القناة.

    وأفاد بيان المجلس بأنه رغم تكرار مخالفات القناة وإصدار أكثر من عشرة قرارات بمنع بعض البرامج لفترات متتالية وتوقيع غرامات مالية، إلا أن القناة لم تمثل لتنفيذ ميثاق الشرف الإعلامى أو المعايير المهنية، وخالفت قرار المجلس بمنع ظهور الشواذ أو ترويج شعاراتهم، وكذا عدم توجيه سب وقذف لشخصيات والترويج لمفاهيم وعادات سيئة مثل كيفية تعاطى الهيروين، بالإضافة إلى عدم إخطار المجلس بتأجير وقت بعض البرامج لشخصيات غير إعلامية أو غير مؤهلة وليسوا أعضاء بنقابة الإعلاميين.

    وبناء على ما سبق فقد أصدر المجلس قراره بمنع بث القناة لمدة أسبوعين ومتابعة برامج القناة بعد عودتها للبث، مع التأكيد على أن هناك عقوبات أشد ستصدر حال استمرار المخالفة.

  • اليوم..الرئيس يصدق على قانون تنظيم الصحافة والإعلام والمجلس الأعلى للإعلام

    صدق الرئيس عبد الفتاح السيسي على قانون رقم ١٨٠ لسنة ٢٠١٨ بإصدار قانون تنظيم الصحافة والإعلام والمجلس الأعلى للإعلام.

  • “الأعلى للإعلام” يصدر قرارا لتنظيم تأجير الوقت ونقل ملكيته فى الفضائيات

    أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام قرارا خاصا بتنظيم تأجير الوقت ونقل ملكيته فى القنوات الفضائية، وألزم القرار المؤسسات الإعلامية الراغبة فى تأجير أو منح أو نقل ملكية أو التنازل عن جزء من وقت بث الوسيلة الإعلامية التى تُديرها للغير – أيا كان مسمى الاتفاق – أن تتقدم بطلب إلى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام لأخذ موافقته قبل توقيع الاتفاق.

    وأضاف المجلس فى بيان له، أن الموافقة تصدر بقرار من رئيس المجلس، ويُعد عدم البت فى الطلب خلال مدة أقصاها سبعة أيام عمل من تاريخ قيده بسكرتارية رئيس المجلس بمثابة موافقة .

    وأكد المجلس فى قراره على وجوب التزام أطراف الاتفاق بمواثيق الشرف الصحفية والإعلامية وضمان جودة المحتوى ومراعاة حقوق الجمهور فى الحصول على خدمة جيدة وهادفة وعدم استخدام الوسيلة الإعلامية فى الحض على الكراهية أو التحريض على العنف أو التمييز، وكذلك عدم استخدام الوسيلة الإعلامية فى بث الشائعات والتحريض ضد مؤسسات الدولة أو السب أو لتيسير مصالح شخصية تنأى عن المصلحة العامة.

    ونوه المجلس فى قراره إلى أنه يجوز للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام توقيع أحد الجزاءات المنصوص عليها قانونا إذا أخل أحد أطراف الاتفاق بهذا القرار أو بآداب وأصول المهنة وأخلاقياتها أو بما تقتضيه المصلحة الوطنية ومقتضيات الأمن القومى، وأن القرار فتح باب التظلم إلى المجلس من القرارات التى تصدر بهذا الشأن خلال مدة أقصاها سبعة أيام عمل من تاريخ صدورها ، ويكون البت فى التظلم خلال مدة أقصاها سبعة أيام عمل من تاريخ قيده بسكرتارية رئيس المجلس ، ويُعد عدم البت فى التظلم خلال المدة المحددة بمثابة رفض ،متابعا :”وفى جميع الأحوال لا يترتب على قيد التظلم وقف تنفيذ القرار المتظلم منه.

  • رئيس “الأعلى للإعلام”: الدعم لن يستمر للصحف القومية إلى الأبد

    قال الكاتب الصحفى مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى للإعلام، إن هناك صُحفًا توزع 70 نسخة فقط من إصدارتها الورقية، وإن دعم الدولة لها لن يستمر للأبد.

    وأوضح مكرم، فى حواره مع الإعلامى أسامة كمال، ببرنامجه “مساء dmc”، فيما يخص دمج بعض المؤسسات الصحفية فى مشروع قانون الإعلام الجديد، والخطر الذى يهدد البعض، حال إقراره، قائلًا: “إن هناك إصدارات لبعض المؤسسات الصحفية تبيع 70 نسخة ورقية فقط، وأن الظروف اختلفت بشكل ما الآن، وبالتالى أصبح من الضرورى استخدام أدوات العصر، كالصحافة الإلكترونية، وتوفيرها لطباعة الورق، نظرًا لأن مواردنا الاقتصادية محدودة الآن، ويجب استغلال أدوات اقتصادية، وينبغى على أى مؤسسة صحفية بمصر، أن تقوم نفسها بنفسها، بمعنى أن تستطيع تغطية مصروفاتها”.

    وأكد مكرم، أن الهيئة الوطنية للصحافة قامت بإعطاء مهلة 4 سنوات أخرى، لتقديم الدعم الكامل للمؤسسات الصحفية، ولكنه الدعم لن يستمر إلى الأبد، مؤكدًا أنه لابد على المؤسسات الصحفية، أن تغطى مصروفاتها جيدًا، وأن تتمكن من تحقيق قدرًا من الربح، مثلما كانت فى الماضى، وعدم الاعتماد على دعم الدولة.

  • رئيس الأعلى للإعلام: أتواصل مع النائب العام لتوضيح موقفنا في قضية 57357

    أكد الكاتب الصحفى مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، أنه يتواصل مع النائب العام لتوضيح موقف المجلس الأعلى للإعلام بشأن وقف النشر فى قضية مستشفى 57357، وذلك بعد تلقيه مذكره من النائب العام يؤكد فيها رفضه لقرار المجلس.

    وأضاف مكرم محمد أحمد فى تصريح لـ”اليوم السابع”، أن المجلس لا يقصد على وجه الإطلاق التدخل فى اختصاص السلطات القضائية، مشيرا إلى أن المجلس اتخذ القرار وفقا لصلاحيات المجلس الأساسية التى نصت عليها المادة 26 من قانون التنظيم المؤسسى للصحافة والإعلام منع نشر أو بث المادة الصحفية أو الإعلامية لفترة محددة أو بصفة دائمة.

    وتابع الكاتب الصحفى مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، قائلا: “إذا كان يرى النائب العام يرى أن القرار مساس بسلطات الجهات القضائية فإن هذا القرار نعتبره منعدما”.

  • الأعلى للإعلام يتلقى مذكرة قضائية حول قراره بحظر النشر فى واقعة مستشفى 57357

    تلقى رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، برئاسة مكرم محمد أحمد، مذكرة من جهات التحقيق المختصة بشأن قراره بحظر النشر فى وقائع مستشفى 57357، أكدت فيها جهات التحقيق أن القانون أناط بالمجلس الأعلى للإعلام ضمان حماية حرية الصحافة وحق المواطن فى التمتع بإعلام وصحافة حرة نزيهة فى إطار من المهنية.

     ووجهت جهات التحقيق المختصة إلى المجلس الأعلى للإعلام إشارة بضرورة عدم تجاوز الاختصاصات القضائية والتنفيذية على اعتبار أن الشأن العام هو اختصاص السلطات القضائية والتنفيذية، وهو اختصاص منحه لها الدستور والقانون.

    وأوضحت مذكرة جهات التحقيق المختصة أنه يتعين على المجلس الأعلى للإعلام تفسير نصوص قانون التنظيم المؤسسي للصحافة والإعلام فى نطاقه.

    وقررت جهات التحقيق الختصة حظر النشر فى التحقيق بشأن واقعة حظر النشر المشار إليها.

    ومن جانبه أكد مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى تلقيه تلك المذكرة المذكورة سالفا، مضيفا أنها جاء فيها رفض النائب العام لقرار المجلس الأعلى بوقف النشر فى قضية مستشفى 57357، وأنه لا اختصاص للمجلس فى ذلك.

  • مكرم محمد أحمد: وقف النشر بقضية 57357 ضمن صلاحيات “الأعلى للإعلام”

    قال الكاتب الصحفى مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى للإعلام، إنه لا يمكن للمجلس أن يغامر لأخذ قرار غير قانونى، مضيفًا أنه من صلاحيات المجلس الأساسية وفقًا للمادة 26 من قانون التنظيم المؤسسى للصحافة والإعلام منع نشر أو بث المادة الصحفية أو الإعلامية لفترة محددة أو بصفة دائمة.

    وعلق مكرم محمد أحمد، على المنتقدين لقرار المجلس بوقف النشر بقضية 57357 قائلاً:”إحنا مش بنلعب فى الشارع إحنا مؤسسة محترمة، وعلى يقين من أن القرار يدخل من ضمن سلطات المجلس، من يردد إنى بغطى على أسماء معينة متورطة كلام أقرع وبايخ، لا نريد أن نكرر مثل هذا الموقف”.

    واختتم مكرم محمد أحمد قائلاً: “البعض قال إن مكرم محمد أحمد وقع تحت ضغوط المستشار الإعلامى لمستشفى 57357، وأنا ولا أعرف اسمه و لا عمرى شوفته”.

  • الأعلى للإعلام: مخالفات دراما رمضان أقل من العام الماضى

    أكد جمال شوقى مقرر لجنة الرصد و التقييم الإعلامى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ، أن نسبة المخالفات فى دراما رمضان حتى الآن أقل من العام الماضى ،مضيفا أن هناك بعض القنوات قامت بحذف الالفاظ البذيئة من المسلسلات والبرامج قبل العرض،وأن شبكة قنوات on E أكثر التزاما.

    وأضاف جمال شوقى ،أن لجنة الرصد التى شكلها المجلس تعمل بشكل دورى لمتابعة الأعمال الدرامية و الإعلانات والبرامج، وبحث مدى التزام تلك الأعمال بالمعايير التى وضعها المجلس.

    وأوضح مقرر لجنة الرصد و التقييم الاعلامى بالمجلس الأعلى لتنظيم الاعلام ،الى أنه تم رصد استخدام الألفاظ والتعبيرات البذيئة والإيحاءات الجنسية فى بعض الأعمال الدرامية، مشيرا الى أنه يحسب لشبكة قنوات on E أنها قامت بحذف بعض العبارات من الأعمال الدرامية.

    وذكر جمال شوقى، أن حجم المخالفات أقل من العام الماضى بدرجة ملحوظة، وأن الإعلانات تبعث على الأمل، ولا يوجد بها المخالفات التى شهدت العام الماضى

زر الذهاب إلى الأعلى