افعل هذه الأشياء الثمانية لكي تستمتع بالسعادة وتتخلص من الشعور بالندم

8

ربما يرتفع دخلنا اليومي، ولكن معدلات سعادتنا لا ترتفع، فمشاغلنا اليومية وزيادة المهام التي يتعين علينا القيام بها، والقرارات التي يجب علينا اتخاذها، يزيد من احتمالات شعورنا بالندم،ويسلب منّا شعورنا بالسعادة.

8 طرق للتخلص من الشعور بالندم

1- حدد الأشياء التي تجعلك سعيدًا

أفضل وسيلة لفعل ذلك هو تحديد الأشياء التي تجعلك سعيدًا، وتلك التي تجعلك تشعر بالندم، تقول العالمة السلوكية ومدربة التطوير الشخصي دينورا نيفيس، إن هذه أفضل وسيلة لكي تشعر بالسعادة.

تنصح نيفيس عملاءها بالتفكير في الوقت الذي كانوا فيه أطفالاً، وتقول قبل أن تتعلم كيف تتحدث عن نفسك أو تلاحق الأشياء التي تجعلك سعيدًا، عليك أن تسأل نفسك ما الأشياء التي تحبها، وما الذي يمحنك شعورًا بالسعادة والرضا عن نفسك.

نتيجة بحث الصور عن ‪Repentance‬‏

2- حدد الأمور التي تجعلك تشعر بالندم

يقول نيل روسي، عضو مجلس الإدارة في شركة نورث وسترن في شيكاغو، إن محاولة معرفة الأشياء التي تجعلك تشعر بالندم، قد تجعلك تعرف الأشياء التي تريد معالجتها أو تجنبها.

دراسة تحذر من الأشخاص الذين يشاركون يومياتهم داخل “الجيم” على “السوشيال ميديا”

ويتابع: “نشعر بالندم عندما لا نستطيع فعل شيء ما كان تحت سيطرتنا، أو عندما نقوم بشيء ما بشكل لم يرقَ إلى المستوى المطلوب، أو يخالف توقعاتنا”.

وينصح روسي بضرورة كتابة أو تدوين الأمور التي كنت ترغب في القيام بها في السابق بطريقة مختلفة، واستخدام ذلك لاتخاذ قرارات أفضل في المستقبل، تساعدنا على تجنب الشعور بالندم،وإذا كان هناك شيء يزعجك فعليك إصلاحه.

نتيجة بحث الصور عن ‪Repentance‬‏

3- أعرب عن امتنانك

يقول دان كابل، عالم النفس الاجتماعي في كلية لندن، إن التركيز على الأشياء الجيدة التي تقوم بها في حياتك، وخاصة إذا كنت تكتبها في مذكراتك، يساعدك على أن تبقى مهتمًّا بالجوانب الإيجابية المُبهجة في حياتك؛ لذا من الضروري أن تُعرب عن امتنانك دائمًا.
 

4- أعرب عن امتنانك

أحيانًا ما تكون بعض مصادر التعاسة والندم في حياتنا خارجة عن سيطرتنا، والتفكير في هذه الأمور لفترة طويلة لن يجعل الأوضاع تتحسن، ولكنه سيمنعنا من الشعور بالسعادة. وفي المقابل، فإن تحكمنا بالأمور وسيطرتنا على الوضع، واتخاذ القرارات سيساعدنا على تجنب الشعور بالندم.

مناف الرحال.. من مساعد حارس في ألمانيا لصاحب علامة تجارية عالمية

تقول نيفيس إن الشعور بالندم قد يصبح عادة، وإذا كنت شخصًا يسيطر عليه دائمًا الشعور بالندم فاعلم أنك ستتعامل مع الأمور دائمًا من منظور سلبي، ولكن إذا استطعت العثور على طرق تساعدك على إعادة صياغة القرارات، فأنت بهذه الطريقة ستتمكن من تقليل شعورك بالندم.

5- فكر في نفسك المستقبلية

عندما تتخذ قرارًا يساعدك على الشعور بالبهجة والسعادة، ويجنبك الشعور بالندم ولكنك لا تستطيع تنفيذه، عليك أن تفكر في نفسك بعد 20 سنة من الآن، وتأثير هذا القرار فيك مستقبلاً، كما تقول كيت هانلي، مدربة التطوير الشخصي، التي تؤكد أن هذه الطريقة ستساعدك على الشعور بالسعادة، وستحميك من الشعور بالندم.

نتيجة بحث الصور عن ‪Repentance‬‏

6- خصص وقتًا للقيام بالأمور التي تجعلك تشعر بالسعادة

تقول نيفيس إن كثيرين منّا لديهم قائمة طويلة من الأعذار حول لماذا لا نفعل الأشياء التي تجعلنا نشعر بالسعادة، مُشيرة إلى أننا غالبًا ما نقوم بأشياء أخرى غير تلك التي نريد القيام بها، وأحيانًا أخرى لا يكون لدينا وقت لفعل ما نريده؛ لذلك من الضروري أن نخصص وقتًا للقيام بالأشياء التي تجعلنا نشعر بالسعادة، مهما كانت مشاغلنا.

7- اجعل طقوس السعادة غير قابلة للتفاوض

حدد بعض الطقوس التي تجعلك تشعر بالسعادة واجعلها غير قابلة للتفاوض، سواء كان ذلك نزهة تقوم بها في الخارج، أو تناول كوب من القهوة، أيًا كان ما يجعلك تشعر بالسعادة ومهما كان الأمر بسيطًا فلا تتخلَّ عنه.

تقول دانيت ماي، خبيرة أسلوب الحياة الصحي ومؤلفة كتب ناجحة في هذا المجال، إن كل شخص عليه أن يسأل نفسه ما الأشياء التي يجب أن يقوم بها يوميًّا، والتي يجب ألا يتخلى عنها أبدًا.

8- تعلم أشياء جديدة

لا يختلف ذلك كثيرًا عن تشبث طفل صغير بجسم لامع، فعندما نتعلم شيئًا مثيرًا، سوف ترتفع نسبة الدوبامين في المخ، وهو ناقل عصبي مرتبط بالمكافآت والشعور بالمتعة.

ويقول كابل، عالم النفس الاجتماعي في كلية لندن، إنه عندما نتعلم أشياء جديدة، فأنت ستتجاوز الحدود، وترى تأثير تصرفاتك في الآخرين.

أترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here