امراض العلاقة الزوجية

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم ( 10-9-2017 )

    وكالة ( رويترز ) البريطانية : التضخم السنوي في مدن مصر يتراجع إلى 31.9% في أغسطس

    ذكرت الوكالة أن بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أظهرت يوم الأحد أن معدل التضخم السنوي في مدن مصر تراجع إلى 31.9% في أغسطس من 33% في يوليو.

    مشيرة أن التضخم بدأ موجة صعود حادة عندما تخلت مصر في نوفمبر الماضي عن ربط سعر صرف الجنيه بالدولار الأمريكي ورفعت أسعار الفائدة 300 نقطة أساس بجانب زيادة أسعار المحروقات.

     

    وكالة ( شينخوا ) الصينية : وزير الدفاع المصري يزور كوريا الجنوبية

    ذكرت الوكالة أنه بحسب بيان للمتحد الرسمي باسم الجيش المصري فإن وزير الدفاع المصري الفريق أول “صدقي صبحي” غادر القاهرة في زيارة رسمية لكوريا الجنوبية من أجل محادثات بشأن التعاون العسكري بين البلدين ، مضيفة أن البيان أوضح أن الزيارة تأتي استجابة لدعوة وزير دفاع دولة كوريا الجنوبية في إطار تعزيز التعاون العسكري بين البلدين الصديقين.

     

     

     

     

     

    وكالة ( أسوشيتيد برس ) الأمريكية : رئيس حماس يتوجه للقاهرة في إشارة على تحسن العلاقات مع غزة

    ذكرت الوكالة أنه بحسب جماعة حماس المتشددة فإن قائدها “إسماعيل هنية” يتوجه نحو القاهرة لمناقشة إعادة تجديد العلاقات مع السلطات المصرية.

    أضافت الوكالة أن أمس السبت هو أول وقت تسمح فيه مصر لـ “هنية” مغادرة قطاع غزة منذ انتخابه قائد للحركة في مايو. مشيرة أنه بحسب بيان الحركة فإن المناقشات ستدور حول تعزيز خفض الحصار المفروض على غزة من قبل مصر بالتزامن مع الحصار المفروض ايضاً من قبل اسرائيل.

    كما ذكرت الوكالة أن مصر قامت في الشهور الاخيرة بإرسال الوقود لقطاع غزة للمساعدة في تخفيف أزمة الطاقة بالقطاع، ووعدت بفتح معبر رفح. على الجانب الأخر ، أعربت حماس عن رغبتها في بناء منطقة عازلة على الحدود مع سيناء لمنع حركة عبور المتطرفين والأسلحة.

     

    وكالة ( رويترز ) البريطانية : قوات الأمن المصرية تقتل 10 من المتشددين مشتبه بهم في القاهرة

    ذكرت الوكالة أنه بحسب مصدر أمني فإن قوات الأمن المصرية قتلت 10 من المتشددين المشتبه بهم اثناء تبادل لإطلاق النار خلال حملة أمنية على شقتين بوسط القاهرة.  مشيرة أنه بحسب المصدر فإن ثلاث رجال شرطة أصيبوا بعد تفجير أحد المتشددين لعبوة ناسفة لمنع دخول القوات للمبنى ، كما جرح شرطيين أخرين خلال عملية تبادل إطلاق النار.

    أضافت الوكالة أن المصد الأمني ذكر أن السلطات تلقت معلومات عن مخبئ هؤلاء المتشددين ، الذين أشتبه في أنهم أعضاء بحركة حسم ، الجماعة التي أعلنت مسئوليتها عن عدة هجمات في العاصمة المصرية وتستهدف القضاة ورجال الشرطة منذ العام الماضي.

    وكالة ( بلومبرج ) الأمريكية : التضخم يتراجع في مصر بعد توقعات البنك المركزي ببلوغ ذروته في الربع الثالث

    ذكرت الوكالة أنه بحسب بيان للجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء فإن نسبة التضخم للمناطق الحضرية انخفض لنسبة 31.9% في أغسطس مقارنة بـ 33% في الشهر الماضي ، حيث ارتفعت الاسعار بنسبة 1.1% في اغسطس مقارنة بـ 3.2% في يوليو.

    أضافت الوكالة أن البنك المركزي المصري ذكر الأسبوع الماضي أنه يتوقع تسارع التضخم في الربع الثالث من العام المالي قبل أن ينخفض تدريجياً نحو النسبة المستهدفة 13%.

     

    وكالة ( رويترز ) البريطانية : مصر ربما ترفض 59,000 طن من القمح الفرنسي

    ذكرت الوكالة أن مصر تنظر في رفض 59,000 طن من القمح الفرنسي بسبب احتواء الشحنة على بذور الخشخاش ، مشيرة أن تلك تعد الشحنة الثانية التي تتعرض لهذا الفحص الدقيق ، الأمر الذي يثير الشكوك حول سياسة الدولة للاستيراد.

    أضافت الوكالة أن مصر والتي تعتبر أكبر مستورد للقمح في العالم، قد أثارت ارتباكا في سوق الحبوب الدولية عام 2015 بسبب رفضها لشحنات كانت تحتوي على فطر القمح الشائع “الشقران” ما أثار قلق التجار. مشيرة أن السلطات في مصر تجري حاليا النظر في شحن 63 ألف طن من القمح الروماني، من أجل الرفض النهائي وإعادة التصدير في مكتب المدعي العام بعد أن وجدت سلطة الحجر الصحي أنها تحتوي على بذور الخشخاش.

     

    صحيفة ( هآرتس ) الإسرائيلية : قادة حماس يلتقون مسئولين بالقاهرة لتخفيف الحصار

    هنية ” رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ، غادر القطاع امس السبت متجهاً على رأس وفد نحو القاهرة لمقابلة مسئولين بالاستخبارات المصرية ، مشيرة أن تلك هي المرة الأولى التي يغادر فيها ” هنية ” قطاع غزة منذ توليه منصبه.

    أضافت الصحيفة أنه بحسب بيان لحماس فإن ” هينة ” والوفد المرافق له سيناقش مع المسئولين في مصر العلاقات المشتركة والخطوات التي ربما تتخذ لتخفيف الحصار المفروض على قطاع غزة ، مشيرة أن تلك الخطوات ستعتمد على التفاهم المتنامي بين الجانبين في الفترة الأخيرة.

    كما تساءلت الصحيفة أنه ليس من الواضح هل سيعود “هنية” لغزة عقب تلك المباحثات في القاهرة أم سيتوجه لزيارة دول أخرى مثل ( قطر / تركيا ) ؟ مشيرة أن مسئولي حماس في الشهور الأخيرة لديهم حالة من التفاؤل فيما يتعلق بعلاقة المنظمة مع مصر ، الأمر الذي بدوره سيؤدي لتخفيف الحصار على القطاع وفتح معبر رفح بشكل منتظم.

  • عناوين الصحف المصرية عن يوم 10-9-2017

    صحيفة الأهرام :
    1 – الخداع القطري يجهض فرصة جديدة لاحتواء الأزمة .
    2 – السعودية تجمد الحوار مع الدوحة وتتهمها بالتحريف وعدم الجدية .
    3 – السيسي في مهمة خاصة بين شيامن وهانوي .
    4 – شوقي : أصحاب المصالح ضد تطوير التعليم .. والمعلم رأس مالنا .
    صحيفة الأخبار :
    1- مصنع صيني يبدأ إنتاج سيارات النقل بالعاشر في مارس .
    2 – بريكس تفتح الباب لزيادة الصادرات وتوفير فرص العمل .
    3 – تكدس في المطار .. مع استمرار عودة الحجاج .
    صحيفة الجمهورية :
    1 – إلغاء الثانوية .. المناهج إلكترونية .. و (50%) للإبداع .
    2 – مكافأة لزيادة انتاجية فدان القطن .
    3 – وزير الدفاع في زيارة رسمية لكوريا الجنوبية .
    4 – احالة (11) إرهابيا للمفتي .. في قضية خلية الجيزة .

    صحيفة الوطن :
    1 – لهيب الأسعار : الحديد يرتفع للمرة الرابعة في 3 شهور وزيادة 9 جنيهات في جرام الذهب .
    2 – حلوان ترفع رسوم المدن الجامعية والقاهرة تدرس والفيوم ترفض .
    3 – الإدارية : منع المحامين من دخول أمن الدولة يتعارض مع كرامتهم .
    4 – أكاذيب قطر مستمرة .
    صحيفة اليوم السابع :
    1 – انفراد .. 300 دقيقة من الخلافات والفضائح الإخوانية بإسطنبول .. ” 21 قيادياً إخوانياً اجتمعوا لمطالبة قطر بـ2.7 مليار دولار لتطوير خطة نشر الفوضى.. قيادات الجماعة يتبادلون الاتهامات فى قاعة فخمة.. واتهام الأمين العام بإهدار وسرقة 20 مليار جنيه.. واشتباكات بين المكتب الإداري والمجلس الثوري حول نتائج التحركات وخطط العمل .
    2 – – وزير التعليم يصالح المعلمين : « طلباتكم أوامر « .
    3 – غضب سعودي بعد تحريف قطر مكالمة تميم وولى عهد المملكة .
    4 – 300 ألف لاجئ من الروهينجا بعد حرق 8 قرى للمسلمين .
    5 – الحكومة تواجه فساد الجهاز الإدارى بتفعيل “الخدمة المدنية« .
    6 – – اكتشاف مقبرة صانع المجوهرات والذهب فى الأسرة ال 18 بالأقصر .
    7 – مسؤول روسي: إعداد برنامج رحلات لشرم الشيخ والغردقة .
    صحيفة المصري اليوم :
    1- السعودية تقطع طريق المصالحة : لا حوار مع قطر .
    2 – المملكة : الإعلام القطري أوحي أن الرياض صاحبة مبادرة التقارب وليس الدوحة .
    3 – صباحي لن أخوض الانتخابات الرئاسية .
    4 – وزير التعليم : إلغاء الكتب المدرسية خلال عامين .
    5 – إقامة مخيمات لـ الروهينجا في موطنهم .
    صحيفة الوفد :
    1 -أسرار 30 دقيقة في أزمة قطر .
    2 – العثور على جثث 12 مهاجرًا مصريًا في الصحراء الليبية .
    3 – النيابة الإدارية تتهم “السكة الحديد” بالإهمال .
    4 – إحالة 11 متهمًا في “خلية الجيزة” للمفتي .
    5 – تفاصيل صفقة « بيع كلي « الهنود في مصر وسيريلانكا .
    6 – عودة حركة الطيران الروسية تبدأ بـ القاهرة – موسكو .
    صحيفة البوابة :
    1-السحابة السوداء» فى سماء المحافظات .
    2 – ١٣٩٧ أسرة محرومة من التموين فى المنيا.. والوزارة «كله تمام» .
    3 – حصاد غير شرعي : وزير الزراعة يفتتح «موسم القطن» من «أرض معتدى عليها» .
    4 – التعليم المفتوح.. الابن الضال للجامعات .
    5 – قطر تحرف مضمون مكالمة أميرها مع ولى العهد.. والرياض: «مفيش حوار» .
    6 – نهاية أسطورة الدولار .
    صحيفة الشروق :
    1- عمرو موسي يفتح خزائن الأسرار .
    – رؤية نقدية لعصور عبد الناصر والسادات ومبارك .. وكيف تم اختياره وزيراً للخارجية .
    – كواليس المعارك الدبلوماسية ضد البرنامج النووي الإسرائيلي .
    2 – ليلة اتصالات ساخنة بين الرياض والوحه وواشتطن .
    – السعودية تعلق أي تواصل مع قطر بعد تحريف مضمون مكالمة تميم مع محمد بن سلمان .
    – مسئول سعودي السلطات القطرية ليست جادة في الحوار .. ودبلوماسي مصري مراوغة الدوحة تمنع تحريك المياه الراكدة .
    3 – اكتشاف مقبرة جواهرجي الفراعنة بالأقصر .
    4 – هنية وقادة حماس في القاهرة .. وأبو مرزوق : التعاون الأمني مع مصر في أفضل حالاته .
    5 – احالة 11 متهما في خلية الجيزة إلى المفتي .
    صحيفة الدستور :
    1- قادة حماس في مهمة تعزيز التفاهمات بالقاهرة .
    2 – سقوط خلية خططت لتفجيرات في 11 نوفمبر .
    3 – تحديث كشوف العناصر التكفيرية في سيناء .
    4 – 4 إجراءات لمنع تكرار هروب المساجين .
    5 – مباحثات حول موعد عودة الطيران الروسي .
    6 – البابا في افتتاح دير للراهبات بملبورن الستات بتحب الرغي .
    7 – كذبة تميم في اتصال بن سلمان .
    8 – الرياض : لا يتحمل الصدق ولو لدقائق ..
    صحيفة الفجر :
    1- الاستغناء عن 2 مليون موظف بالمعاش المبكر والتخطيط انتهت من القواعد المنظمة .
    2 – زيادة جديدة في الضرائب تصل إلى 30% ديسمبر المقبل .
    3 – أنفاق بعمق 6 أمتار وطول 500 متر في الفيوم لمافيا الأثار .
    4 – الدولة تخصص أراضي لجامعة أسيوط بـ 2.5 مليار للمنفعة والأستاذة حولوها إلى 25 برجا سكنياً لهم .
    5 – حكومة قندهار .. هدم 100 ضريح أثري بالقاهرة والآثار ترفض ترميم مقابر الرفاعية ومساجد آل البيت .
    صحيفة الأمة :
    1- مصر النووية حرة مستقلة .
    2 – السيسي وبوتين يوفعان العقد النهائي لمشروع الضبعة في احتفالات نصر أكتوبر .. 25 % مت مكونات المفاعلات صناعة مصرية وتسديد أقساط القرض الروسي بالجنيه .
    3 – أصحاب المصالح الخاصة وراء مشكلة الغابات المتحجرة ومستعد للمحاسبة الفورية .
    4 – استئناف الحرب على لصوص الأراضي .
    5 – المخالفون استغلوا إجازة العيد وتعدوا على 51 فداناً والزراعة ترد بإزالة 216 حالة تعدي .
    6 – وزير البيئة : الذين يتهمون ببيع المحميات جهلة وحولت ملف وادي دجلة للنيابة العامة .

     

     

  • مصر في عيون الصحف الاجنبية عن يوم 8-9-2017

    موقع منظمة ( مراسلون بلا حدود ) : أجهزة المخابرات المصرية تمد نطاق سيطرتها على الإعلام

    نشرت منظمة ( مراسلون بلا حدود ) تقريراً على موقعها الإلكتروني الذي تم حجبه في مصر ادعت خلاله أن أجهزة المخابرات في مصر تسيطر على الإعلام ، من خلال رجال أعمال على صلة بالحكومة وأجهزة المخابرات مثل “أحمد أبو هشيمة” الذي يسيطر على مجموعة منافذ إعلامية منها (النهار / سي بي سي / أون تي في / صوت الأمة /  عين / دوت مصر / اليوم السابع) ، مدعية أن شبكة “دي إم سي” التلفزيونية توصف من قبل بعض الصحفيين بأنها بوق لأجهزة المخابرات ، كما أشارت إلى أن المتحدث العسكري السابق تولى مؤخراً مسئولية قناة (العاصمة)  ، مدعية أنه بينما يبسط النظام سيطرته على الإعلام التقليدي، يلجأ في ذات الوقت إلى حجب الدخول على المزيد والمزيد من المواقع الإخباري؛ ففي 29 أغسطس، قالت مؤسسة حرية الفكر والتعبير – وهي منظمة مصرية – أن عدد المواقع المحجوبة في مصر بلغ (424)، وتتضمن الموقع الرسمي لمنظمة ( مراسلون بلا حدود ) الذي حجب في منتصف أغسطس ، وفيما يلي نص التقرير :

    تعبر منظمة (مراسلون بلا حدود) عن قلقها من أسلوب الهيمنة على المنافذ الإعلامية المصرية من قبل رجال أعمال ذوي صلة بالحكومة وأجهزة المخابرات. هيمنة النظام المصري على الإعلام متواصلة، وتؤثر حتى على الإعلام الموالي أصلاً للحكومة.

    الضحية الأحدث لمثل هذه السيطرة هي قناة الحياة التي تأسست عام 2008 بواسطة “السيد البدوي” رئيس حزب الوفد وهو حزب علماني يدعم عادة حكومة الرئيس “عبد الفتاح السيسي”  المدعومة من الجيش ، حيث شهدت  نهاية شهر أغسطس الماضي صفقة استحواذ على قناة الحياة تمت في سرية، ولم يُعلن رسمياً عن هوية المالك الجديد لقناة الحياة حتى الآن، لكن العديد من وسائل الإعلام المصرية أوردت تقارير مفادها أن جهة الاستحواذ هي “فالكون” تلك الشركة الأمنية الناجحة التي يترأسها ضابط سابق بالمخابرات المصرية ورئيس سابق لقطاع الأمن باتحاد الإذاعة والتلفزيون.

    وقبل أسابيع قليلة من صفقة البيع، طالبت السلطات المصرية فجأة قناة الحياة بدفع فواتير متأخرة، مما أجبرها على وقف بثها مؤخراً.

    وبشكل يعتمد على المصادفة أو لا يعتمد، فقد جاءت الضغوط الأمنية بعد فترة وجيزة من إعلان ممثلي حزب الوفد بمجلس النواب المصري معارضتهم  لخطة الحكومة المثيرة للجدل بتسليم جزيرتي (تيران / صنافير) الاستراتيجيتين إلى المملكة السعودية.

    الحياة ليست القناة الخاصة الوحيدة التي تقع تحت هيمنة أشخاص موالين لأجهزة المخابرات، حيث كان هناك ضابط  مخابرات حربية سابق، ومتحدث رسمي سابق باسم القوات المسلحة تولي مسؤولية قناة العاصمة في يناير الماضي.

    قناة “أون تي في” تلك القناة التلفزيونية الشهيرة التي كانت تدعم الحكومة مع عرض تعليقات ناقدة بين الحين والآخر، استحوذ عليها في مايو 2016 “أحمد أبو هشيمة”، ملياردير الحديد ورجل الأعمال صاحب النفوذ والذي يقال أنه مقرب وعلى صلة بالمخابرات الحربية والرئيس “السيسي” ؛ وبعد شهر من تولى “أبو هشيمة” مسئولية القناة، اتخذت السلطات المصرية قراراً بترحيل المذيعة بالقناة “ليليان داوود” التي تتحلى بالنزاهة الإعلامية.

    وكما حدث مع قناة “أون تي في”، اشترى “أبو هشيمة” مجموعة منافذ إعلامية مثل قناة (النهار / سي بي سي / صوت الأمة /  عين / دوت مصر / اليوم السابع).

    القبضة الحديدية للنظام كانت محسوسة مؤخراً في “اليوم السابع”، حيث هدد رئيس التحرير  (30) من الصحفيين بمنحهم إجازة بدون أجر نهاية يوليو لمعارضتهم العلنية للتنازل عن جزيرتي (تيران  / صنافير ) للسعودية عبر التظاهر وحسابات التواصل الاجتماعي وتوقيعهم على عريضة ترفض ذلك.

    أحد هؤلاء الصحفيين ويدعى “صفوت محفوظ” كتب في منشور على (فيسبوك) أن رئيس التحرير أخبره أن الرئيس “عبد الفتاح السيسي” هو المالك الجديد للصحيفة، ولذلك لا يستطيع توظيف صحفيين ناقدين للنظام.

    وقررت الصحيفة فصل الصحفيين الثلاثة ( صفوت محفوظ  / ماهر عبد الواحد / عبد الرحمن مقلد)، لكن الصحفيين السبعة والعشرين الآخرين يحتفظون بوظائفهم في الوقت الحالي. وبعث “مقلد” برسالة إلى الرئيس “السيسي” في 23 أغسطس الماضي لتقديم شكوى بشأن فصله التعسفي طالباً منه التدخل لإعادته إلى وظيفته.

    وفي مكالمة هاتفية، أخبر مقلد “مراسلون بلا حدود” أن فصله قد يكون نتيجة التعصب المفرط من جانب رئيس التحرير أو مالك الصحيفة، أو قد يكون جراء ضغوط من أجهزة المخابرات.

    وكان “هاني صلاح الدين”، الصحفي السابق باليوم السابع، هدفاً لتقرير مجهول بصحيفة صوت الأمة التابعة لـ”أبو هشيمة” في منتصف أغسطس، وبناء على ادعاءات بتحريض زملائه الصحفيين على التمرد، ومناهضة الحكومة لصالح جماعة الإخوان، ألقت السلطات القبض على “صلاح الدين” بعد التقرير  الذي نشرته “صوت الأمة” بأسبوع .. وكان “صلاح الدين” قد صدر عليه سابقا حكم بالمؤبد في القضية المعروفة بـ “غرفة عمليات رابعة” في مايو 2015، لكن أطلق سراحه في مايو الماضي إثر استئناف وقضاء (4) أعوام في السجن، وفي أعقاب إطلاق سراحه، فشل “صلاح الدين” في مطالباته لليوم السابع بتنفيذ التزاماتها تجاهه.

    وبجانب الاستحواذ على وسائل الإعلام على أيدي رجال أعمال مرتبطين بالحكومة وأجهزة المخابرات، كان التأثير الحكومي على المشهد الإعلامي راسخا عام 2016 من خلال تأسيس شبكة “دي إم سي” التلفزيونية التي تحتوي على قنوات إخبارية ورياضية وترفيهية، حيث وصف بعض الصحفيين شبكة “دي إم سي” بأنها بوق لأجهزة المخابرات، حيث أنها الشبكة الوحيدة التي يسمح لها بالتصوير في أماكن ومناسبات منعت القنوات الأخرى من تغطيتها ، كما أنها تشتهر بعرض مقابلات تصفها بالحصرية، لكنها في واقع الأمر تكرار للعقيدة الأمنية المناهضة للإخوان المسلمين التي يتبناها النظام.

    وبينما يبسط النظام سيطرته على الإعلام التقليدي، يلجأ في ذات الوقت إلى حجب الدخول على المزيد والمزيد من المواقع الإخباري؛ ففي 29 أغسطس، قالت مؤسسة حرية الفكر والتعبير –وهي منظمة مصرية – أن عدد المواقع المحجوبة في مصر بلغ (424)، وتتضمن الموقع الرسمي لمنظمة ( مراسلون بلا حدود ) الذي حجب في منتصف أغسطس.

    يذكر أن مصر تحتل المركز (161) من بين (180) دولة في مؤشر حرية الصحافة عام 2017 الذي أصدرته منظمة (مراسلون بلا حدود).

     

    موقع ( ورلد تريبيون ) الأمريكي  : الولايات المتحدة ومص تستأنفان تدريبات عسكرية سنوية ألغاها “أوباما” في 2011

    1- ذكر الموقع أن الولايات المتحدة ومصر وافقتا على استئناف التدريبات العسكرية المشتركة المعروفة باسم “النجم الساطع” والتي بدأت منذ عام 1981 ، ثم اتخذت إدارة “أوباما” قراراً عام 2011 بتأجيلها في أعقاب الانتفاضة التي أسقطت “حسني مبارك” ، ثم ألغيت في عام 2013.

    2- أشار الموقع إلى بيان المتحدث باسم القوات المسلحة العقيد “تامر الرفاعي” الذي ذكر خلاله : ” “تستضيف مصر فعاليات التدريب المصري الأمريكي المشترك ” النجم الساطع 2017 ” والذى من المقرر أن ينفذ بقاعدة محمد نجيب العسكرية ، ويستمر التدريب خلال الفترة من ( 10-20 ) سبتمبر 2017 ، ويعد تدريب النجم الساطع من أهم التدريبات المشتركة للقوات المسلحة المصرية والأمريكية بما يعكس عمق العلاقات ومستوى التعاون العسكري بين القوات المسلحة لكلا البلدين ، كما يأتي استمراراً لسلسلة من التدريبات المشتركة التي تنفذها القوات المسلحة مع العديد من الدول الشقيقة والصديقة”  .

    3- أشار الموقع إلى تصريحات المتحدث باسم البنتاجون اللواء ” أدريان جيه رانكين جالواي ” والتي أكد خلاها أن حوالي (200) من عناصر القوات الأمريكية سيشاركون في تدريبات النجم الساطع ، مؤكداً استئناف تدريبات النجم الساطع مجدداً يصب في مصلحة العلاقات العسكرية بين البلدين .

    4- أشار الموقع إلى أن إدارة “أوباما” علقت المساعدات العسكرية الأمريكية لمصر في أعقاب عزل الرئيس “محمد مرسي” ، لكنها أفرجت عنها بعد عامين، مضيفاً أن العلاقات المصرية بإدارة ” ترامب ” تعرضت للتوتر أيضا، فقد قررت الولايات المتحدة الشهر الماضي قطع أو تأجيل (300) مليون دولار من المساعدات العسكرية والاقتصادية على خلفية مخاوف حقوق الإنسان، لكن لاحقا، اتصل الرئيس “دونالد ترامب” بالرئيس المصري وشدد على اعتزامه تطوير العلاقات بين الدولتين والتغلب على  أية عراقيل قد تؤثر عليها.

      

    موقع ( المونيتور ) الأمريكي : صدمة وارتباك في مصر بسبب خفض المساعدات الأمريكية

    1- ذكر الموقع أنه بعد انتخاب الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” كان نظيره المصري “عبدالفتاح السيسي” أول المهنئين له، وسط تكهنات بأن فترة ولاية “ترامب” ستشهد فصل جديد وعلاقات أكثر دفئاً بين البلدين ، مضيفاً أنه بعد (7) شهور من تولي “ترامب” أعلنت الولايات المتحدة خفض حوالي (100) مليون دولار من المساعدات العسكرية والاقتصادية لمصر ، و(200) مليون دولار من التمويل العسكري لحليفتها الشرق أوسطية وعزت ذلك إلى ما وصفته بسجل حقوق الإنسان السيء في مصر.

    2- أضاف الموقع أن قرار الولايات المتحدة فاجأ الكثيرين ليس فقط حكومة “السيسي” التي تفاعلت مع القرار بمزيج من الصدمة والارتباك والغضب المصاحب بضبط النفس ، مضيفة أن الغضب كان ملحوظاً أيضاً بين مؤيدي نظام “السيسي” الذين دشنوا هاشتاج (مصر أكبرر من معونتكم) .

    3- ادعى الموقع أن المسئولين المصريين أساءوا تفسير المبادرات الإيجابية من الرئيس “ترامب” تجاه “السيسي” واعتبروها إشارة على زيادة محتملة في المساعدات العسكرية والاقتصادية لمصر بدلاً من خفضها .

    4- أشار الموقع إلى إشادات “ترامب” بالرئيس “السيسي” في اللقاءات التي تمت بينهما ، وإغفاله لملف حقوق الإنسان ، لدرجة أن “ترامب” تعرض لانتقادات من جماعات حقوقية تمثلت في “تملقه للديكتاتوريين .. ضعفه أمام الرجال الأقوياء” – حسب وصف الموقع- ، مشيراً أن نقاداً آخرين رأوا أن تجاهل “ترامب” لحقوق الانسان في مصر كان في الحقيقة استراتيجية الهدف منها الحصول على تعاون أكبر من الاستبداديين فيما يخص الأمور التي تهم الولايات المتحدة ، وقد تكون مجرد البقاء وفياً لنهجه المتمثل في “أمريكا أولاً” ، مع إعطاء الأولوية للتعاون الأمني على كل شيء آخر.

    5- نقل الموقع عن أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة “حسن نافعة” والتي ادعى خلالها أن الضغوط الأمريكية قد لا يكون لها تأثير يذكر على السياسات القمعية لـ “السيسي” ، مؤكداً أن الضغط الداخلي وحده هو الذي يمكن أن يحقق التحسن المنشود في حالة حقوق الإنسان، وأنه يجب أن يأتي هذا الضغط من منظمات المجتمع المدني المحلية والأحزاب السياسية ووسائل الإعلام، مؤكداً أن البيئة الحالية لا تسمح بتحقيق تقدم كبير ، حيث أن خنق حرية التعبير، وضعف الاحزاب السياسية وشك الجمهور في أي نوع من النشاط السياسي لا يعطيان سوى القليل من الأمل في التغيير  – حسب تعبيره – .

     

    موقع ( فويس أوف أمريكا ) الأمريكي: مصر تحجب موقع هيومن رايتس ووتش بعد تقرير عن التعذيب

    1- ذكر الموقع أن مصر حجبت موقع منظمة ( هيومن رايتس ووتش) المعنية بحقوق الإنسان بعد يوم من نشر المنظمة تقريراً عن تعذيب ممنهج في السجون المصرية ، مشيراً إلى تصريحات نائب المديرة التنفيذية لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة ” جو ستورك ” والتي ادعى خلالها أنه لا تزال السلطات المصرية تصر على أن أي وقائع تعذيب هي جرائم فردية لضباط سيئين يعملون بشكل فردي، لكن تقرير (هيومن رايتس ووتش)  يثبت غير ذلك، وأنه بدلا من معالجة أزمة التعذيب في مصر، حجبت السلطات الدخول إلى تقرير يوثق ما يعرفه بالفعل الكثير من المصريين وآخرين يعيشون هناك .

    2- أشار الموقع إلى أن وزارة الخارجية المصرية انتقدت التقرير في بيان لها قائلة إنه يشوه سمعة البلاد ويتجاهل ما تحقق من تقدم في مجال حقوق الإنسان خلال السنوات الأخيرة، مشيراً إلى أن المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية “أحمد أبو زيد”‏ أكد أن التقرير يعد حلقة جديدة من حلقات الاستهداف والتشويه المتعمد من جانب تلك المنظمة المعروفة أجندتها السياسية وتوجهاتها المنحازة والتي تعبر عن مصالح الجهات والدول التي تمولها .

    3- أشار الموقع إلى أن مصر حجبت الدخول إلى عدد من المواقع الإخبارية بينها (الجزيرة / هافينجتون بوست عربي ) في مايو بعد إجراءات مماثلة من قبل حليفتيها الخليجيتين السعودية والإمارات، مضيفاً أنه منذ ذلك الحين اختفت المئات من المواقع الإخبارية الأخرى والمدونات من على الشاشات المصرية حيث بلغ عددها (424) وفق آخر إحصاء بحسب مؤسسة حرية الفكر والتعبير ، وهي منظمة غير حكومية مصرية.

    4- أضاف الموقع أن الصحفيون يرون أن الحملة ضدهم تشكل خطوة نحو حظر جميع وسائل الإعلام، باستثناء أكثر وسائل الإعلام موالاة للدولة، وتؤثر على الطفرة الكبيرة في الإعلام الخاص الذي ازدهر في العقد الأخير من حكم الرئيس السابق “حسني مبارك”، وساعد في الإطاحة به من السلطة في عام 2011.

     

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) البريطاني : الإعلامي السعودي “خاشقجي” يرى الدفاع عن ما يحدث في مصر أمر مشين

    1- ذكر الموقع أن الإعلامي السعودي “جمال خاشقجي” انتقد السكوت أو الدفاع عما يحدث في مصر، وذلك بعد تقرير منظمة “هيومن رايتس ووتش”، الذي يتهم السلطات المصرية بالتعذيب الممنهج للمعتقلين السياسيين، نافيا حصول المنظمة على تمويل من قطر أو غيرها.   

    2- أشار الموقع إلى تدوينة لـ” خاشقجي” عبر حسابه على موقع “تويتر” قال فيها : ” إن ما يجري في مصر مؤلم، والسكوت عليه غبن، والدفاع عنه سقوط “.. كما أشار الموقع إلى تدوينة أخرى له قال فيها : “إن هيومن رايتس ووتش منظمة محترمة لا تتلقى تمويلا من قطر أو غيرها، وتعتمدها كثير من حكومات العالم كمصدر محايد .. والأفضل لمصر عدم تجاهل تقرير هيومن رايتس ووتش .. حتى ادارة الرئيس الأميركي ترامب لم تعد قادرة على الدفاع عن الانتهاكات الفظيعة التي تحدث هناك او حتى التسامح معها ” .

    3- أشار الموقع إلى أن منظمة (هيومن رايتس ووتش) اتهمت ضباط الشرطة وقوات الأمن بالتعذيب المنتظم للمعتقلين السياسيين، باستخدام أساليب من بينها الضرب والصدمات الكهربائية وأحيانا الاغتصاب ، مشيراً إلى تصريحات نائب مدير الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمنظمة “جو ستورك” التي ادعى خلالها أن الرئيس “السيسي” أعطى الشرطة وضباط الأمن الوطني الإذن باستخدام التعذيب كلما أرادوا، وأنه بسبب سياسة الإفلات من العقاب ، فقد المواطنون كل الآمال في عدالة الدولة .

     

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) البريطاني  : مصر ترد على تقرير منظمة (هيومان رايتس ووتش) بحجب موقعها

    1- ذكر الموقع أن الحكومة المصرية حجبت موقع (هيومن رايتس ووتش) بعد ساعات من نشر المنظمة تقريرا عن “التعذيب المنهجي” الذي يجري في السجون المصرية، مشيراً إلى أن المنظمة تتهم الشرطة المصرية بتعذيب السجناء، مضيفاً أن وزارة الخارجية المصرية انتقدت تقرير المنظمة وأكدت أن ما ورد بالتقرير ادعاءات مسيسة ونشر شائعات .

    2- أضاف الموقع أن منذ مايو الماضي، قامت السلطات المصرية بإغلاق العشرات من وسائل الإعلام المحلية والمواقع الإلكترونية الدولية ومن بينها موقع “قنطرة” الذي تديره هيئة الإذاعة الألمانية ” دويتشه ويله” وترعاه وزارة الخارجية الألمانية.

     

    موقع ( فيتنام نيوز ) الفيتنامي : رئيس الجمعية الوطنية الفيتنامية تشيد بالعلاقات مع مصر

    1- ذكر الموقع أن رئيسة الجمعية الوطنية في فيتنام “نغوين ثو كيم نجان” أكدت أن فيتنام تثمن وترغب في تعزيز علاقات الصداقة مع مصر، وخاصة في مجالات السياسة والدبلوماسية والثقافة والرياضة والسياحة والتعليم ، مضيفاً أنه في اجتماع مع الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي” في هانوي ، أشارت ” نغوين ثو ” إلى ان العلاقات الثنائية بين البلدين في ازدهار، مضيفة أن الشعب الفيتنامي يتذكر دعم الشعب المصري خلال نضاله من أجل التحرر الوطني، مشيرة الى أن المستشار والقائم بالأعمال في السفارة المصرية “جمال الدين عمر” وقف إلى جانب الشعب الفيتنامي خلال أشد الفترات في حرب عام 1967 .

    2- أضاف الموقع أن الرئيس “السيسي” أعلن عن نتائج محادثاته مع الرئيس “تران تشي كوانغ” ، حيث اتفق الجانبان على تدابير لتعزيز التعاون الثنائي ووقعا وثائق للتعاون بين البلدين، مشيراً إلى أن الرئيس “السيسي” ، بصفته أول رئيس مصري يزور فيتنام، أكد أن زيارته تثبت تصميم مصر على تعميق الصداقة مع فيتنام، وأعرب عن اعتقاده بأن الزيارة ستسهم في تعزيز العلاقات الثنائية.

    3- ذكر الموقع أن الرئيس “السيسي” أكد أن هناك حوالي (90) امرأة من بين (600) عضو في البرلمان المصري، موضحاً أن المرأة المصرية لعبت دوراً هاماً في حماية الثقافة التقليدية والحفاظ على السلام والاستقرار والتنمية، مشيراً إلى أن المرأة المصرية قد حققت زخماً في التقدم الاجتماعي.

    4- أضاف الموقع إلى أن كلاً من (السيسي / نغوين ثو) اتفقا على أن البرلمان يمثل قناة هامة لدفع العلاقات الثنائية قدماً، كما اتفقا على مساعدة الهيئتين التشريعيتين على تعزيز التعاون من أجل تبادل الخبرات في مجال صنع القوانين، وزيادة دورهما الإشرافي، والتعجيل بتنفيذ الاتفاقيات التي توصل إليها البلدان.

     

    وكالة ( سبوتنيك ) الروسية : برلماني مصري يقترح إلغاء تأشيرة دخول السياح الروس

    1- أشارت الوكالة إلى تصريحات عضو لجنة السياحة والطيران المدني بالبرلمان ” محمد مسعود ” والتي أكد خلالها أن تطوير صناعة السياحة في مصر يتطلب خطوات حاسمة مثل إلغاء تأشيرات دخول السياح الروس بشكل مؤقت، مضيفة أن “مسعود” أكد في مقابلة مع بوابة الغد الإخبارية أن اتخاذ تدابير لدعم السياحة في مصر أمر ضروري، مثل إلغاء التأشيرات للسياح الروس لفترة من الزمن لجذبهم إلى مصر ومن ثم المساهمة في تنمية الاقتصاد المصري.

    2- أضافت الوكالة أن روسيا كانت قد علقت رحلاتها من وإلى مصر بعد أن تحطمت طائرة من طراز إيرباص A321 كانت متوجهة إلى سان بطرسبرج فوق شبه جزيرة سيناء بعد اقلاعها من شرم الشيخ في 31 أكتوبر 2015، مما أسفر عن مصرع جميع الأشخاص على متنها، مضيفة أن روسيا اعتبرت الحادث عملاً ارهابياً، واقترحت على مصر زيادة الاجراءات الامنية والتوقيع على بروتوكول مشترك بين مصر وروسيا حول أمن الطيران، مضيفة أن القاهرة قامت بتحسينات أمنية في مطاراتها استجابة  للمطالب الروسية غير أن الرحلات لم تستأنف بعد، مشيرة إلى تصريحات وزير النقل الروسي “مكسيم سوكولوف” مؤخراً بأن هناك شروطاً مسبقة لاستئناف الرحلات الجوية في وقت مبكر من هذا العام، وأن الأمر قيد النظر على أعلى المستويات.

     

     

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) البريطاني : الشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع على المضربين عن الطعام في سجن الفيوم

    1- ذكر الموقع أن التنسيقية المصرية للحقوق والحريات كشفت عن أن إدارة سجن الفيوم (دمو) استخدمت الغاز لإجبار المعتقلين على إنهاء إضرابهم الذي بدأوه قبل أسبوع احتجاجاً على انتهاك حقوقهم، مشيراً إلى بيان المنظمة التي ادعت خلاله أنه في تعد على حقوق وسلامة المعتقلين في سجن دمو في محافظة الفيوم، اعتدت إدارة السجن على المعتقلين بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع عليهم داخل زنازينهم لإجبارهم على إنهاء إضرابهم عن الطعام لليوم السابع على التوالي، بسبب تعنت الإدارة ومنعهم من نيل حقوقهم وسط أنباء عن حدوث تغريب المعتقلين من السجن لسجون أخرى.. كان معتقلو سجن الفيوم دخلوا في إضراب عن الطعام بسبب سوء المعاملة لمدة (7) أيام، حيث أصدر رئيس المباحث الجديد “أمير صقر” قرارات بحرمانهم من التريض والدواء، وإدخال الطعام.

    2- أضاف الموقع أنه بحسب البيان ، فإن بعض المعتقلين قد يحصل على براءة أو إخلاء سبيل ويتم تجديد حبسه أو تلفيق قضايا أخرى ليسجن على إثرها، كما يتم وضع بعض المعتقلين في زنازين من دون حمام لعدة أيام، وتم إلغاء الزيارة طوال أيام عيد الأضحى ، ووفقاً للبيان ، فإن أهالي المعتقلين سيتوجهون لتحرير محاضر إثبات حالة لدى المحامي العام لنيابات الفيوم، ولن يتركوا أبناءهم وذويهم فريسة لإدارة السجن التي تتعمد قتلهم البطيء.

    3- أشار الموقع إلى أن أهالي المعتقلين طالبوا منظمات حقوق الإنسان بضرورة التدخل لإنقاذ ذويهم من يد إدارة سجن الفيوم العمومي “دمو” ، والقيام بدورهم تجاه الإنسان الذي ينادون بحريته وكرامته.

  • مصر في عيون الصحف الأجنبية عن يوم ( 7-9-2017 )

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : القبض على (24) نوبي أثناء تظاهرهم في مصر

    ذكر الموقع أن السلطات المصرية قامت بإلقاء القبض على (24) مواطن نوبي بأسوان يوم الأحد الماضي أثناء مشاركتهم في مظاهرة احتجاجية، مضيفاً أن اشتباكات وقعت بين المتظاهرين وأفراد الأمن بعد أن طوقت قوات الأمن المتظاهرين، وأضاف الموقع أن النيابة العامة أمرت باحتجاز الناشطين النوبيين لمدة (4) أيام في انتظار التحقيقات، وتشمل الاتهامات الموجهة ضدهم التحريض على الاحتجاجات والاحتجاج دون إذن وحيازة منشورات وتكدير الأمن العام وتلقي الأموال من مصادر أجنبية، مدعياً أن معاناة النوبيين تعود إلى القرن التاسع عشر، عندما نزحوا قسراً من شرق أسوان في عام 1898 وسط خطط لبناء سد أسوان، كما أدت التعديلات التي أدخلت على السد إلى المزيد من موجات النزوح للنوبيين في ( 1902 / 1912 / 1933 ) مما زاد من تجزئة المجتمع النوبي الذي لم يحصل على تعويض كافي، مشيراً أنه تم تهجيرهم مرة أخرى في عام 1964 وسط بناء السد العالي في عهد الرئيس ” جمال عبد الناصر ” وإنشاء بحيرة ناصر.

     

     

    وكالة (بلومبرج) : مصر تنهي جميع طلبات النقد الأجنبي الخاصة بالمستوردين والشركات الأجنبية

    نقلت الوكالة عن مصدر بالبنك المركزي المصري والذي أكد أن البنك انتهى من جميع طلبات النقد الأجنبي الخاصة بالمستوردين والشركات الأجنبية بعد قرار تحرير سعر الصرف، وهي تلك الخطوة التي تدل على تعافي الاقتصاد المصري من أزمة نقص العملة الأجنبية، وأوضح المصدر أن النظام المصرفي لبى طلبات جديدة بالعملة الأجنبية دون تأخير، موضحاً أن الطلبات على الدولار الأمريكي بلغت نحو (49) مليار دولار نجح البنك المركزي في تلبيتها، بما في ذلك تلبية طلبات بقيمة (2.1) مليار دولار من قبل المستوردين وشركات لتسوية عمليات سحب جاري مؤقت قاموا بها قبل تعويم الجنيه، وأشارت الوكالة لتصريحات كبير الاقتصاديين في بنك الاستثمار الإقليمي (أرقام كابيتال) ” ريهام الدسوقي ” والتي أكدت أن الأرقام توضح تعافي الاقتصاد المصري وتزايد قدرته على تلبية الاحتياجات من العملة الأجنبية، لافتة إلى أن هناك زيادة في الشفافية من البنك المركزي تتماشى مع التزاماته تجاه صندوق النقد.

     

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) : أعضاء بارزين في جماعة الإخوان … محاكمتنا ذات دوافع سياسية

    ذكر الموقع أن أعضاء جماعة الإخوان المسلمين تحدثوا عن محاكمتهم غير العادلة أثناء استئناف محاكمتهم في قضية اقتحام مركز شرطة في بورسعيد ، مشيراً إلى أن الداعية البارز ” صفوت حجازي ” قد أخبر المحكمة أنه ليس على علم بالتهم الموجهة له ، مضيفاً أنه يرفض  محاكمته ، وقال أنه يعترض على وضعه هو والمرشد الأعلى لجماعة الإخوان المسلمين ” محمد بديع ” والقيادي ” محمد البلتاجي ” في محبس منفصل أمام المحكمة بعيداً عن المتهمين الآخرين في القضية ، موضحاً أن القاضي أكد لـ ” حجازي ” أن المحكمة ستقدم ضمانات لجميع المدعى عليهم بما يتماشى مع القانون ، مشيراً إلى أن ” البلتاجي ” أكد أن القضية المتهم فيها ذات دوافع سياسية وأون ليس على علم بالتهم الموجهة له.

     

    وكالة (سبوتنيك) : الخطوط الروسية سوف تستأنف رحلاتها لمصر خلال شهر بعد أن يتم رفع الحظر

    ذكرت الوكالة أن وزير النقل الروسي أكد أن شركات الطيران الروسية ستحتاج إلى شهر لاستئناف رحلاتها الى مصر بعد أن يتم رفع الحظر عن الحركة الجوية بين البلدين، مضيفاً على هامش المنتدى الاقتصادي الشرقي أنهم يستعدون لهذا الغرض وسيتم حل هذه المهمة خلال شهر، مؤكداً أنه كان هناك شروطاً مسبقة لاستئناف الرحلات الجوية في وقت مبكر من العام الحالي وأن القضية قيد النظر على أعلى مستوى، وذكرت الوكالة أن روسيا كانت قد علقت في عام 2015 رحلاتها بين روسيا ومصر بعد تحطم طائرة ركاب روسية فوق شبه جزيرة سيناء، مما أسفر عن مقتل جميع الأشخاص الـ (224) الذين كانوا على متنها، وهو ذلك الحادث الذي وصفته روسيا بأنه عمل إرهابي.

     

    وكالة (رويترز) : مصر توقع اتفاق مع الصين بقيمة 739 مليون دولار لتنفيذ مشروع قطار للعاصمة

    نقلت الوكالة تصريحات وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية ” سحر نصر ” والتي أكدت أن بلادها وقعت مذكرة تفاهم مع الصين لتنفيذ مشروع قطار العاصمة الإدارية الجديدة بنحو (739) مليون دولار بجانب اتفاقية لتقديم منحة لا ترد بمبلغ (45) مليون دولار لتنفيذ مشروع القمر الصناعي (مصر سات-2)، مشيرةً أن تلك الاتفاقيات تم التوقيع عليها خلال زيارة الرئيس المصري ” السيسي ” للصين لحضور قمة بريكس، وأضافت الوكالة أن الصين استخدمت اجتماع دول البريكس الذي شمل (10) دول للتأكيد على ضرورة تعزيز تحرير التجارة والاقتصاد العالمي المفتوح.

     

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : الصين تمول مشروع القطار الكهربائي في مصر

    ذكر الموقع أن الصين خصصت (300) مليون يوان صيني لمصر وذلك لتنفيذ مشروع (ساتليت مصر 2)، حيث تم توقيع الاتفاق بين الرئيس المصري ” السيسي ” ونظيره الصيني ” شى جين بينغ ” على هامش قمة بريكس التي عقدت في مدينة شيامن الساحلية الصينية، مشيراً لتصريحات الرئيس ” السيسي ” والذي أكد أن المشروع سيوفر النقل الآمن والحديث للركاب بين القاهرة الكبرى والعاصمة الإدارية الجديدة، كما سيسهل نقل البضائع والمواد الانتاجية من وإلى المدن والمناطق الصناعية الواقعة على طول خط السكة الحديد، وذكر الموقع أن الرئيسان وقعا اتفاقية تعاون اقتصادي وتقني بقيمة (300) ألف يوان صيني، بالإضافة إلى اتفاق تعاون أمني بين وزارة الداخلية المصرية ووزارة الأمن العام الصينية، وادعي الموقع أن الناشطون الحقوقيون يتهمون مصر بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان لإرضاء الصين مقابل هذه المبالغ الكبيرة من الأموال، حيث قامت الشرطة المصرية في شهر يوليو الماضي بترحيل عدد من جماعة الأويغور الذين كانوا يدرسون في مصر وإرسال صورهم إلى السفارة الصينية .. مشيراً أن جماعة الأويغور هي واحدة من مجموعتين مسلمتين في الصين تعرضتا للاضطهاد والاختفاء القسري والتعذيب من قبل الحكومة المركزية هناك.

     

    موقع ( المونيتور ) : الجدال حول إصلاح النفقة الزوجية في مصر بدأ قبل تقديم مشروع قانون في هذا الشأن

    ذكر الموقع أن عضو لجنة الشئون الدينية في مجلس النواب ” شكري الجندي ” أعلن في (5) أغسطس الماضي أنه يعكف على إعداد مشروع قانون يمنح الزوجة حق الحصول على النفقة الزوجية، فور التقدم بطلب إلى المحكمة برفع دعوى النفقة على الزوج والحصول على خطاب موجه إلى أحد البنوك لتتقاضى مبلغاً شهرياً من الدولة إلى حين انتهاء إجراءات التقاضي التي تتجاوز عامين وفصل المحكمة في ما تستحقه الزوجة من نفقة لأطفالها ، مشيراً إلى أن هذا المشروع قد أثار جدلاً بين مؤيد رأى أنه حل جذري لمشكلة بطء إجراءات التقاضي التي تستمر سنوات في المحاكم، ومعارض رأى أن موازنة الدولة لا تتحمل دفع هذه النفقات ، كما أنها ستؤثر على المراكز المالية للبنوك التي ستواجه صعوبات كبرى في تحصيل تلك النفقات من الأزواج، خصوصاً الذين لا يعملون في القطاع الحكومي ولا يمكن حصر دخلهم أو الحجز عليه.

     

    وكالة ( الأناضول ) : السفير الإسرائيلي يستأنف مهامه في مصر 

    ذكرت الوكالة أن الاذاعة الاسرائيلية أكدت أن السفير الاسرائيلي في القاهرة استأنف اليوم مهمته الدبلوماسية في القاهرة بعد توقف دام (9) أشهر ، مضيفة أن كان قد تم استدعاء السفير الاسرائيلي “ديفيد جوفرين” إلى جانب بقية موظفي السفارة، إلى إسرائيل في نوفمبر الماضي بسبب ما وصف آنذاك بشكل غامض بأنه مخاوف أمنية .. كما نقلت الوكالة عن مصادر اسرائيلية أن موظفي السفارة الاسرائيلية وصلوا إلى القاهرة للقيام بالأنشطة الدبلوماسية والقنصلية ، مشيرة إلى أن وسائل الاعلام الاسرائيلية اعلنت في أغسطس الماضي أن تل ابيب والقاهرة اتفقتا على اتخاذ ترتيبات أمنية جديدة تسمح بإعادة فتح السفارة الاسرائيلية.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم 6-9-2017

    موقع (فويس أوف أمريكا) : مصر تستأنف المناورات العسكرية مع أمريكا بعد توقفها (8) سنوات

     أشار الموقع إلى استئناف المناورات العسكرية بين مصر والولايات المتحدة لأول مرة بعد توقفها لمدة (8) سنوات، مضيفاً أنه وفقاً لمسئولين أميركيين فإن القوات الاميركية التي ستشارك في المناورات ستكون أقل بكثير مما كانت عليه في المناورات السابقة، كما أشار الموقع إلى تصريحات المتحدث باسم الجيش المصري “تامر الرفاعي” الذي أكد أن المناورات العسكرية ستستمر لمدة (10) وستبدأ في (10) من الشهر الجاري سبتمبر، وستشمل تدريبات لمكافحة الارهاب.

    و أضاف الموقع أن المناورات تعود إلى عام (1981)، إلا أن إدارة “أوباما” قامت بتأجيلها عام (2011)، عقب الثورة التي أطاحت بالرئيس الأسبق “مبارك”، ثم قامت بإلغائها عام (2013)، بعد أن قتلت قوات الأمن المصرية مئات المتظاهرين أثناء فض اعتصامي رابعة والنهضة.

    كما أضاف الموقع أنه بالرغم من أن الرئيس الامريكي “ترامب” أشاد بمصر كحليف رئيسي ضد الارهاب، إلا أن الولايات المتحدة قامت بتعليق حوالى (300) مليون دولار من المساعدات العسكرية والاقتصادية لمصر الشهر الماضي بسبب مخاوف حقوق الانسان.

    وكالة (أسوشيتد برس) : اعتقال على (24) نوبي في أسوان

    ذكرت الوكالة أن محكمة أسوان أمرت باستمرار اعتقال (24) نوبياً بسبب مشاركتهم في احتجاج دون تصريح مسبق منذ (3) أيام، مضيفةً أن قرار المحكمة اليوم يأتي بعد خروج عشرات النوبيين من مسيرة في محافظة أسوان في صعيد مصر يطالبون فيها بحقهم الدستوري في العودة الى أراضي أجدادهم حول بحيرة السد العالي في أسوان التي غمرت المياه معظمها، ولكنهم يواجهون الآن اتهامات بالتظاهر دون ترخيص وقطع الطريق .. كما أضافت الوكالة أن النوبيين – الأقلية عرقية التي تعود جذورها إلى الحضارات القديمة – قد تم تشريدهم (4) مرات خلال القرن الماضي، وكان آخرها عام (1964) مع بناء السد العالي في أسوان.

    صحيفة ( الجارديان ) البريطانية : حل الأزمة في كوريا الشمالية.. ما هي خيارات دونالد ترامب؟

    نشرت الصحيفة تقريراً عن التطورات الأخيرة بعد التجربة النووية الأكبر في تاريخ كوريا الشمالية، مضيفة أنه توازياً مع دعوة واشنطن الأمم المتحدة لزيادة العقوبات على كوريا، وإشارتها الى أن التدخل العسكري ممكن، حذّر خبراء من عدد من الخيارات التي يُمكن أن تلجأ إليها الإدارة الأميركية من دون مساعدة الصين، وسردت الصحيفة لعدة سيناريوهات على النحو التالي :

    الحرب

    أوضحت الصحيفة أن وزير الدفاع الأمريكي “جايمس ماتيس” حذّر مؤخراً من رد عسكري عنيف تجاه أي تهديد كوري لواشنطن أو حلفائها، أما السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة “نيكي هيلي” فوصفت زعيم كوريا الشمالية “كيم جونغ أون” بأنه “يستجدي لإشعال حرب” .

    أشارت الصحيفة إلى تصريحات مدير مركز شمال شرق آسيا في معهد إستراتيجيات الأمن القومي في سيول “بارك بيونغ كوانغ” التي أكد خلالها أن الرئيس الوكري الشمالي “كيم” لا يريد الدخول في محادثات، بل يريد تطوير الاقتصاد وترسانته النووية ، وأن الأزمة مع شبه الجزيرة الكورية تنحدر نحو الأسوأ، ما يعني أن أرجحية حث “ترامب” على الحرب والضربة العسكرية أصبحت أكثر قابلية للتحقيق، مضيفاً أن أمام “ترامب” (3) خيارات : زيادة الضغط عبر العقوبات، الدخول المباشر في محادثات مع كيم، أو شن ضربات كبيرة على المراكز العسكرية في كوريا الشمالية.

    أضافت الصحيفة أنه من غير المؤكد حتى الآن إن كان “ترامب” سيتعاون مع كوريا الجنوبية واليابان، وهما حليفان مهمان في المنطقة، ويبدو أن هذين البلدين سيعارضان مهاجمة كوريا بشدة، مشيرة إلى إن الضربة العسكرية ستجر الصين الى الصراع، فهي وعلى الرغم من معارضتها لبرنامج كوريا النووي، إلا أنّها لا تريد انهيار نظام “كيم”.

    معاقبة الصين إقتصادياً

    ذكرت الصحيفة أن الصين هي الحليف الأبرز لكوريا الشمالية وشريك اقتصادي مهم، فقد بلغت صادرات بيونغ يانغ الى الصين (2.3) مليار دولار في العام 2015، وجاءت الهند في المركز الثاني، مضيفة أنه على الرغم من تهديد “ترامب” لوقف كل التجارة مع أي دولة تقيم أعمالاً مع كوريا الشمالية، فالصين شريك تجاري لأميركا أيضاً، وحظر التعامل مع الصين يتطلب موافقة من الكونجرس، مشيرة إلى أنه في هذا الصدد يحذر خبراء من أن تندلع حرب تجارية.

    نقلت الصحيفة عن الخبير الاقتصادي ومستشار الحكومة الأسترالية “سول إيسلايك” أن “ترامب” قد يقدم حجة لقبول فرض هكذا عقوبات على الصين، عبر قوله إن الصين تهدد الأمن القومي، وخيارات أخرى مثل منع الصين من الوصول الى أسواق المال الأميركية أو التعامل بالدولار أو السفر الى الولايات المتحدة، ولكن مثل هذه التشديدات قد تعود بالضرر على واشنطن أكثر من الصين.

    محادثات مباشرة

    يتفق عدد كبير من الخبراء بأن كوريا لن توقف برنامجها النووي، و”كيم” أصبح أكثر حذراً من تجربة الرئيس الليبي الراحل “معمر القذافي” الذي تخلى عن برنامجه النووي عام 2003، فواجه مصيراً غير متوقع بعد سنوات.

    نقلت الصحيفة عن مدير مركز الدراسات الأميركية في جامعة فودان في شنغهاي “شين دينغلي” أنه يجب على الصين والولايات المتحدة الأميركية أن تقبل بوضع كوريا الشمالية، كقوة نووية وتطبع العلاقات مع بيونغ يانغ، مشيراً إلى أن رئيس الولايات المتحدة “ريتشارد نيكسون” أعاد العلاقات مع الزعيم الصيني “ماو تسي دونغ” في أوائل السبعينيات، بعد سنوات قليلة على أول تجربة نووية قامت بها الصين، ورأى أن على “ترامب” والرئيس الصيني الحالي القيام بنفس التصرف مع “كيم” ، موضحاً أن “نيكسون” كان يكره الصين، إلا أنه أدرك كيف يتصرف، لأنها كانت بلداً شيوعياً، وكان يحتاج إليها مع وجود الاتحاد السوفيتي .. رأى ” دينغلي ” أن “ترامب” سيكتشف قريباً أن لا حل أمامه إلا أن يجلس مع “كيم”، كما فعل “نيكسون” مع “ماو” ، موضحاً أن “ترامب” ذكي وسيكون الرئيس الأميركي الأول الذي يتقبل وضع كوريا الشمالية .

    وكالة (سبوتنيك) : مصر مستعدة لتوقيع بروتوكول مع روسيا بشأن أمن الطيران

    ذكرت الوكالة أن وزير النقل الروسي “مكسيم سوكولوف” ذكر أنه يتم النظر في قضية استئناف الرحلات الجوية بين روسيا ومصر، مضيفاً أن مصر مستعدة لتوقيع بروتوكول مع روسيا بشأن أمن الطيران، وأنه نظريا، هناك شروط مسبقة، لكن يتم بحث هذه القضية على أعلى مستوى، مضيفاً أنه من الضروري توقيع بروتوكول مناسب بشأن الأمن الجوي مع الجانب المصري.

    صحيفة (واشنطن بوست) : مجموعة حقوقية .. مصر تمارس سيطرة متزايدة على وسائل الإعلام المحلية

    ذكرت الوكالة أن مجموعة حقوقية أكدت أن الإعلام المصري يسيطر عليه على نحو متزايد رجال الأعمال الذين لهم صلات بالحكومة وأجهزة المخابرات، حيث أكدت منظمة مراسلون بلا حدود في تقرير لها أن سيطرة النظام على وسائل الإعلام لا تزال تنمو، مشيرةً إلى العديد من المنافذ المملوكة للقطاع الخاص، بما في ذلك شبكة (اون تي في) التي يملكها رجل أعمال مؤيد للحكومة، وتليفزيون العاصمة المملوكة من قبل متحدث عسكري سابق، مؤكدةً أنه عملياً تدعم جميع وسائل الإعلام المصرية الحكومة، مدعيةً أن الحكومة شنت حملة واسعة النطاق ضد المعارضة منذ أن أطاح الجيش بالرئيس الإسلامي المنتخب عام 2013، مضيفةً أنه في وقت سابق من هذا العام منعت السلطات مئات المواقع الإلكترونية، بما في ذلك العديد منها التي يديرها صحافيون مستقلون وجماعات حقوقية، وكان موقع مراسلون بلا حدود من بين تلك التي تم حظرها.

    وكالة (أسوشيتد برس) : البابا “تواضروس” يعقد لقاء مع رئيس الوزراء الاسترالي

    ذكرت الوكالة أن البابا “تواضروس الثاني” عقد لقاء مع رئيس الوزراء الاسترالي وعدد من المسئولين البارزين في الحكومة الاسترالية، وذلك خلال أول زيارة للبابا لأستراليا، مضيفةً أن “تواضروس” أكد للمراسلين في أعقاب اجتماعه برئيس الوزراء الاسترالي أن مصر تتعرض لمشاكل اقتصادية واضطرابات منذ ثورتي (2011 / 2013) .. كما أضافت الوكالة أن المسيحيين الأقباط في مصر يتعرضون لهجمات متزايدة من قبل المسلحين الإسلاميين.

    وكالة (أسوشيتد برس) : جماعات حقوقية تنتقد التعذيب في مصر

     ذكرت الوكالة أن منظمة (هيومان رايتس ووتش) ذكرت أن الرئيس المصري “السيسي” أعطى (الضوء الاخضر) للتعذيب المنظم داخل أماكن الاعتقال في مصر، مما يسمح للضباط بالعمل بحصانة شبة كاملة، مضيفةً أن المنظمة ذكرت أن “السيسي” – حليف الولايات المتحدة الذي تلقى ترحيبا حارا في البيت الأبيض في وقت سابق من هذا العام – يسعى إلى تحقيق الاستقرار بأي ثمن، حيث سمح بتعذيب المحتجزين على نطاق واسع على الرغم من حظر ذلك من قبل الدستور المصري.

    و نقلت الوكالة تصريحات نائب المديرة التنفيذية لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة (هيومان رايتس ووتش) “جو ستورك” الذي أكد أن الرئيس “السيسي” أعطى ضباط وعناصر الشرطة والأمن الوطني الضوء الأخضر لاستخدام التعذيب كلما أرادوا ولم يترك الإفلات من العقاب على التعذيب المنهجي أي أمل للمواطنين في تحقيق العدالة.

    و أضافت الوكالة أن مصر أكدت أن هناك حاجة إلى تعزيز الإجراءات الأمنية لمحاربة تنظيم داعش والجماعات المسلحة الأخرى التي كثفت هجماتها منذ الإطاحة بـ “مرسي”، حيث أعلن “السيسي” حالة الطوارئ في أبريل الماضي بعد سلسلة من التفجيرات القاتلة التي تبناها تنظيم داعش.

    وأضافت الوكالة أنه بذريعة الأمن القومي، أغلقت الحكومة مئات المواقع الإلكترونية، بما في ذلك العديد من المواقع التي يديرها صحافيون مستقلون وجماعات حقوقية، كما أقر البرلمان – الموالي للسيسي –  قانونا من شأنه التضييق على عمل المجموعات الحقوقية المستقلة.

    وكالة (رويترز) : مصر تستأنف مناورات عسكرية مع أمريكا

     ذكرت الوكالة أن القوات المسلحة المصرية أعلنت أمس أن المناورات العسكرية الامريكية المصرية ستستأنف هذا الشهر للمرة الاولى منذ عام (2009)، بعد أن قام المسئولين الامريكيون بإلغائها عام (2013)، بعد الحملة القمعية التي قام بها الجيش المصري ضد المحتجين، مضيفةً أنه عادة ما يتم التدريب المشترك كل عامين ولكن تم إلغاؤه أيضا عام (2011) بعد ثورة الربيع العربي التي أطاحت بـ “مبارك”.

    كما أضافت الوكالة أن تدريب النجم الساطع يأتي بعد قيام إدارة الرئيس الأمريكي “ترامب” بتعليق (95.7) مليون دولار من المساعدات لمصر وإرجاء تسليم (195) مليونا أخرى، بسبب فشل مصر في إحراز تقدم في مجالي احترام حقوق الإنسان والمعايير الديمقراطية.

    و أضافت الوكالة أن مصر حليف وثيق للولايات المتحدة في الشرق الأوسط وتحصل على مساعدات سنوية أمريكية منذ توقيعها معاهدة سلام مع إسرائيل بوساطة أمريكية عام (1979)، ويعد استقرار مصر من أولويات الولايات المتحدة، ولكن العلاقات توترت في ظل إدارة الرئيس الأمريكي السابق “أوباما” الذي جمد المساعدات لفترة وجيزة بعد أن أعلن الجيش المصري عزل الرئيس السابق المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين “مرسي” وسط احتجاجات حاشدة ضد حكمه.

    منظمة (هيومن رايتس ووتش) : مصر .. وباء التعذيب قد يشكل جريمة ضد الإنسانية

    نشرت منظمة (هيومن رايتس ووتش) تقريراً ادعت خلاله وجود تعذيب في مصر يصل لمرحلة الوباء مما يشكل جريمة ضد الإنسانية .. وجاء نصر التقرير كالاتي : –

    – تؤكد المنظمة في تقريرها أن ضباط وعناصر الشرطة وقطاع الأمن الوطني في مصر بعهد الرئيس ” السيسي ” يعذبون المعتقلين السياسيين بشكل روتيني بأساليب تشمل الضرب والصعق بالكهرباء وأحيانا الاغتصاب .. قد يرقى التعذيب الواسع النطاق والمنهجي من قبل قوات الأمن إلى جريمة ضد الإنسانية، مضيفةً أن النيابة العامة تتجاهل عادة شكاوى المحتجزين بشأن سوء المعاملة وتهددهم في بعض الأحيان بالتعذيب، مما يخلق بيئة من الإفلات شبه التام من العقاب.

    – يؤكد نائب المديرة التنفيذية لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة ” جو ستورك ” أن الرئيس ” السيسي ” أعطى ضباط وعناصر الشرطة والأمن الوطني الضوء الأخضر لاستخدام التعذيب كلما أرادوا، ولم يترك الإفلات من العقاب على التعذيب المنهجي أي أمل للمواطنين في تحقيق العدالة. يوثق التقرير كيف تستخدم قوات الأمن، ولا سيما عناصر وضباط الأمن الوطني التابع لوزارة الداخلية، التعذيب لإرغام المشتبه بهم على الاعتراف أو الإفصاح عن معلومات أو لمعاقبتهم.

    – قابلت المنظمة (19) معتقلاً سابقاً وأسرة معتقل آخر تعرضوا للتعذيب بين عامي 2014 و2016، فضلاً عن محامي الدفاع وحقوقيين مصريين، كما راجعت المنظمة عشرات التقارير عن التعذيب التي أصدرتها المنظمات الحقوقية ووسائل إعلام مصرية، تمت عمليات التعذيب التي وثقتها المنظمة في مراكز الشرطة ومقرات الأمن الوطني في جميع أنحاء البلاد واستخدمت أساليب متطابقة تقريباً لسنوات عديدة.

    – بموجب القانون الدولي، يُعتبر التعذيب جريمة تخضع للولاية القضائية العالمية ويمكن مقاضاة مرتكبيه في أي بلد، وعلى الدول توقيف والتحقيق مع أي شخص على أرضها يشتبه في تورطه في التعذيب وأن تحاكمه أو تُرحله لمواجهة العدالة.

    – منذ الانقلاب العسكري عام 2013 – على حد زعمها -، اعتقلت السلطات المصرية أو اتهمت (60) ألف شخص على الأقل، وأخفت قسراً المئات لعدة أشهر في وقت واحد، وأصدرت أحكاماً أولية بالإعدام في حق مئات آخرين، وحاكمت آلاف المدنيين في محاكم عسكرية، وأنشأت ما لا يقل عن (19) سجناً جديداً لاحتواء هذا التدفق، وكان الهدف الرئيسي لهذا القمع جماعة الإخوان المسلمون أكبر حركة معارضة في البلاد.

    – وجدت المنظمة أن وزارة الداخلية قد طورت سلسلة متكاملة لارتكاب الانتهاكات الخطيرة لجمع المعلومات عن المشتبه في كونهم معارضين وإعداد قضايا ضدهم، غالباً ما تكون ملفقة. ويبدأ ذلك عند الاعتقال التعسفي ويتطور إلى التعذيب والاستجواب خلال فترات الاختفاء القسري، وينتهي بالتقديم أمام أعضاء النيابة العامة الذين كثيراً ما يضغطون على المشتبه بهم لتأكيد اعترافاتهم ويمتنعون بشكل كامل تقريباً عن التحقيق في الانتهاكات.

    – أكد معتقلون سابقون أن جلسات التعذيب تبدأ باستخدام عناصر الأمن بصعق المشتبه به بالكهرباء وهو معصوب العينين وعاري ومقيد اليدين بينما يصفعونه أو يلكمونه أو يضربونه بالعصي والقضبان المعدنية، وإذا لم يمنح المشتبه به أفراد الأمن الإجابات التي يريدونها، فإنهم يزيدون قوة الصعق بالكهرباء ومدته، وتقريباً دائما ما يصعقون المشتبه به في أعضائه التناسلية، مؤكدين أن أفراد الأمن يستخدمون نوعين من وضعيات الإجهاد لإخضاع المشتبه بهم لألم شديد. في واحدة منها، يعلقون المشتبه بهم فوق الأرض وأيديهم مرفوعة إلى الوراء، وهي وضعية غير طبيعية تسبب ألما شديداً في الظهر والكتفين، وتخلع أحيانا أكتافهم. يضع عناصر الأمن المعتقلين في وضعيات الإجهاد هذه لساعات كل مرة، ويستمرون في ضربهم وصعقهم بالكهرباء واستجوابهم.

    – أكد “خالد”، وهو محاسب يبلغ من العمر (29) عاماً للمنظمة أن عناصر الأمن الوطني في الإسكندرية اعتقلوه في يناير 2015، واقتادوه إلى مديرية الأمن التابعة لوزارة الداخلية بالمدينة، وطلبوا منه أن يعترف بالمشاركة في إحراق متعمد لسيارات الشرطة في العام السابق. وعندما نفى ” خالد ” معرفة أي شيء عن الهجمات، جرده أحد العناصر من ملابسه وبدأ يصعقه بأسلاك مكهربة، استمرت عمليات التعذيب والاستجواب، والتي شملت صعقاً شديداً بالكهرباء ووضعيات إجهاد لمدة (6) أيام تقريباً، ولم يُسمح خلالها لـ ” خالد ” بالاتصال بأقاربه أو محامين، وأجبره الضباط على قراءة اعترافات مُعَدَّة وصوروها للاعتراف بأنه أحرق سيارات الشرطة تم بناء على أوامر من الإخوان المسلمين، بعد (10) أيام استجوب عدة أعضاء من النيابة العامة ” خالد ” وزملاءه المحتجزين، وعندما أخبر خالد أحد أعضاء النيابة بأنه تعرض للتعذيب، رد عليه بأن ذلك ليس من اختصاصه، وأمر ” خالد ” بإعادة سرد الاعتراف المصور.

    – يمتد تاريخ مصر من التعذيب إلى أكثر من (3) عقود، فمصر هي الدولة الوحيدة التي تخضع لتحقيقين عموميين من قبل “لجنة مناهضة التعذيب” التابعة للأمم المتحدة، والتي كتبت في يونيو 2017 أن الوقائع التي جمعتها اللجنة تؤدي إلى استنتاج لا مفر منه وهو أن التعذيب ممارسة منهجية في مصر.

    – منذ أن أزاح الجيش الرئيس السابق ” مرسي ” عام 2013، أعادت السلطات تشكيل وتوسيع الأدوات القمعية التي ميزت حكم ” مبارك “، وأدى انتظام التعذيب والإفلات من العقاب منذ عام 2013 إلى خلق مناخ لا يرى فيه من يتعرضون للإيذاء أي فرصة لمساءلة المسيئين، وكثيراً ما لا يكلفون أنفسهم عناء حتى تقديم الشكاوى إلى النيابة العامة.

    – بين يوليو 2013 وديسمبر 2016، حققت النيابة العامة رسمياً في (40) قضية تعذيب، وهي جزء بسيط من مئات الادعاءات المقدمة، لكن المنظمة لم تعثر إلا على (6) قضايا فازت النيابة العامة بأحكام إدانة ضد عناصر وضباط وزارة الداخلية، ولا تزال جميع هذه الأحكام قيد الاستئناف وتشمل حالة واحدة فقط ضباطاً بالأمن الوطني.

    – يتوجب على ” السيسي ” تكليف وزارة العدل بإنشاء منصب مدع خاص مستقل مكلف بتفتيش مراكز الاعتقال، والتحقيق في الإساءة من قبل الأجهزة الأمنية ومقاضاتها، ونشر سجل الإجراءات المتخذة، وفي حال عدم قيام إدارة ” السيسي ” بجهد جدي لمواجهة وباء التعذيب، على الدول الأعضاء في الأمم المتحدة التحقيق ومقاضاة المسئولين المصريين المتهمين بارتكاب التعذيب أو الأمر به أو المساعدة عليه.

    – إن الافلات من العقاب في الماضي تسبب في ضرر كبير لمئات المصريين ومهد لثورة 2011، لذلك فإن السماح للأجهزة الأمنية بارتكاب هذه الجريمة الشنيعة في جميع أنحاء البلاد قد يسبب موجة أخرى من الاضطرابات.

    صحيفة (الجارديان) : مشروع عظيم لكل المصريين .. مصر ترمم معبد يهودي في مدينة بها (8) يهود

     نشرت الصحيفة مقال سلطت خلاله الضوء على قرار الحكومة المصرية بترميم معبد (إلياهو هانبي) اليهودي في شارع النبي دانيال بوسط مدينة الإسكندرية، حيث ذكرت أن المعبد اليهودي التاريخي في الإسكندرية لديه عدد قليل جدا من الزوار، في مدينة كان يقطنها يوما ما نحو (25.000) يهودي، ولكن الطائفة اليهودية يقال إن عددها الآن في المدينة أقل من (8).

    و أضافت الصحيفة أنه في إشارة نادرة على احترام الدولة للأقليات الدينية والحفاظ على التاريخ اليهودي، تعهدت الحكومة المصرية بإصلاح المبنى كجزء من حزمة بقيمة (1.27) مليار جنيه مصري لترميم (8) آثار، ولكن القرار تسبب في صدمة للكثيرين، نظرا لأن عدد اليهود في مصر يعتقد أنه أقل من (50) شخصا، كما أن الحكومة لا ترغب في التعامل مع اليهود.

    و أضافت الصحيفة أن مصر لديها سجل ضعيف في حماية الأقليات الدينية ودور العبادة، وخاصة أكبر أقلية دينية في البلاد المتمثلة في المسيحيين الأقباط، الذين يشكلون نحو (10%) من السكان، مضيفةً أن محيط المعبد يشهد تشديدات أمنية بسبب المخاوف الناتجة عن استهداف تنظيم داعش للكنائس في الإسكندرية.

     وأضافت الصحيفة أن الجهود غير المعلنة لإصلاح المعابد اليهودية بمصر في عام (2009)  قوبلت بتقارير واسعة الانتشار في الصحافة العالمية تؤكد أن الدافع الحقيقي لتطويرها هو أن مصر كانت تدفع بوزير الثقافة آنذاك “فاروق حسني” لرئاسة منظمة اليونسكو، والآن مصر تسعى مرة أخرى لرئاسة المنظمة الدولية بترشيح الوزيرة والدبلوماسية السابقة “مشيرة خطاب” لمنصب مدير اليونسكو، إلا أن القاهرة تصر على أنه لا يوجد دافع خفي لتطوير المعابد.

    موقع (سودان تريبيون) : القوات المصرية تخترق الحدود السودانية وتخطف (41) منقب عن الذهب

    ادعي الموقع أن قوات الجيش المصري قامت الأحد الماضي باختراق الحدود السودانية وخطفت (41) منقب عن الذهب، وذلك وفقاً لأحد الشهود العيان الذين تمكنوا من الهرب ويدعي “إدريس حسن بخيت”، ومقيم في شمال دارفور، كما أضاف الموقع أن العديد من التقارير الإعلامية ذكرت أن القوات المصرية قامت بالتوغل (4) كيلومترات داخل الحدود السودانية، ثم طاردت المنقبون عن الذهب أثناء تنقيبهم عن الذهب في أحد المناجم جنوب مثلث حلايب المتنازع عليه، ثم قامت بالقبض عليهم.

    و أضاف “بخيت” أن الهجوم المصري وقع في منطقة وادي العلقي، مضيفاً أن المنقبون عن الذهب تعرضوا لنيران كثيفة وعشوائية من القوات المصرية، الأمر الذي دفع العشرات منهم للهرب في مناطق مجهولة في الصحراء، مضيفاً أن القوات المصرية قامت بمهاجمة المنجم مرة أخرى صباح يوم الاثنين، مما منع منقبي الذهب من التواصل مع القوات السودانية التي أرسلتها السلطات، بعد أن اتصل بهم عمال المناجم عبر هاتف يعمل بالأقمار الصناعية.

    كما أضاف الموقع أنه في أغسطس 2015، أطلقت السلطات المصرية سراح (37) منقب سوداني عن الذهب، بعد احتجازهم لمدة (5) أشهر، ولكن تم احتجاز ممتلكاتهم من قبل الجيش المصري، والتي تقدر بـ (8) مليون، منها (أجهزة كشف عن المعادن / أجهزة تحديد المواقع / الهواتف تعمل بالأقمار الصناعية / عدد من البوصلات المتطورة / كميات من الذهب الخام / 430 سيارة / مولدات).

    و أضاف الموقع أن العلاقات بين السودان ومصر متوترة بسبب النزاع على مثلث حلايب، ودعم السودان لسد النهضة الإثيوبي، وحظر المنتجات الزراعية المصرية.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم 5-9-2017

    وكالة ( شينخوا ) : ” بوتين ” يتعهد بتطوير العلاقات المصرية الروسية في جميع المجالات 

     ذكرت الوكالة أن الرئيس الروسي ” فلاديميـر بوتيـن ” شدد على أهمية إقامة علاقات وثيقة مع مصر فيجميع المجالات ، موضحة أن ” بوتين ” أشاد بزيادة التبادل التجاري بين البلدين بنسبة (14%) ، حسبما صرح بذلك المتحدث باسم رئاسة الجمهورية السفير ” علاء يوسف ” في بيان له ، مشيرة إلى اللقاء الذي جمع بين كلاً من ( السيسي / بوتين ) على هامش قمة ( بريكس ) التاسعة التي تُعقد في مدينة ( شيامن ) الصينية ، كما ناقش الزعيمان مجموعة من القضايا الثنائية الى جانب استئناف الرحلات الروسية الى مصر ، مضيفة أن الرئيس الروسي أشاد بالجهود التي تبذلها السلطات المصرية لتأمين المطارات وأعلـن عـن أمله في استئناف الرحلات الروسية إلى مصر قريباً.

    وأوضحت الوكالة أن المخاوف الأمنية دفعت العديد من الدول الأجنبية منها روسيا وبريطانيا لمنع مواطنيهم من زيارة مصر ، مشيرة إلى أن الرئيس ” السيسي ” أكد على حرص مصر على تعزيز العلاقات الهامة مع روسيا، مشيراً إلى التعاون القائم بين الجانبين في العديد من المجالات والمشاريع المشتركة التي ستطلق في المنطقة الصناعية الروسية في شرق بورسعيد ومحطة الضبعة النووية ، كما أكد الرئيسان على أهمية التوصل الى حلول سياسية للنزاعات في الشرق الاوسط من أجل الحفاظ على الأمن والاستقرار في دول المنطقة.

    منظمة ( العفو الدولية ) : المواقع الإلكترونية للمنظمات غير الحكومية أحدث أهداف حملة مصر القمعية 

     نشرت المنظمة تقريراً سلطت خلاله الضوء على حجب السلطات المصرية اليوم للموقع الإلكتروني لـ ( المفوضية المصرية للحقوق والحريات ) ، مشيرة في هذا الصدد لتصريحات مديرة الحملات لشمال إفريقيا بالمنظمة ” نجية بو نعيم “ والتي ذكرت خلالها الآتي :

    أ-  أن قرار حجب الوصول إلى الموقع الإلكتروني لـ ( المفوضية المصرية للحقوق والحريات ) هو أحدث مؤشر على أن السلطات المصرية عازمة على إسكات الأصوات المستقلة والقضاء على الانتقادات عبر الإنترنت لسجلها في مجال حقوق الإنسان.

     ب- في الأشهر الأخيرة حجبت السلطات المصرية الوصول إلى عشرات المواقع الإخبارية بموجة من الرقابة الرقمية، أما الآن فيبدو أن المنظمات غير الحكومية المعنية بحقوق الإنسان ستكون الهدف القادم ، كما تم أيضاً حجب الموقع الإلكتروني لـ ( الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ) الشهر الماضي ، وهو أحد أقدم مواقع المنظمات غير الحكومية في مصر.

    جـ –  تعرضت جماعات حقوق الإنسان في مصر بالفعل لهجوم لم يسبق له مثيل من خلال تجميد الأصول وحظر السفر بحق العاملين بها، فضلاً عن القيود الصارمة التي فرضها قانون المنظمات غير الحكومية الصارم – في الإشارة إلى قانون الجمعيات الأهلية – والذي تم التوقيع عليه في مطلع هذا العام.

    د- يجب على السلطات المصرية أن تتوقف عن الاعتداء على الصحفيين وجماعات حقوق الإنسان وغيرهم من المنتقدين على الإنترنت، وأن تضع حداً لحملتها القمعية على حرية التعبير بدلاً من فرض رقابة على المواقع الإلكترونية بصورة تعسفية.

    كما أوضحت المنظمة أنه وفقاً لمؤسسة حرية الفكر والتعبير، فقد تم حظر الوصول إلى ما يقدر بـ ( 424) موقعاً إلكترونياً ، بما في ذلك موقع “مدى مصر” الإخباري المصري ، ومنظمة ( مراسلون بلا حدود )  منذ مايو 2017.

    وكالة ( أسوشيتد برس ) : مصر تستضيف مناورات ( النجم الساطع ) مع الولايات المتحدة بعد توقف دام (8) سنوات

    ذكرت الوكالة أن الجيش المصري أكد أنه سيستضيف مناورات ( النجم الساطع ) مع الولايات المتحدة هذا الشهر للمرة الأولى بعد توقف دام (8) سنوات ، مشيرة إلى تصريحات المتحدث العسكري العقيد ” تامر الرفاعي ” والتي أكد خلالها أن مناورات ( النجم الساطع ) ستبدأ في الـ (10) من الشهر الجاري ، موضحة أن هذه المناورات نصف السنوية يرجع تاريخها لعام 1981، إلا أن إدارة ” أوباما ” علقت هذه المناورات عام 2011، عقب الانتفاضة التي أطاحت بالرئيس الأسبق ” مبارك ” ، وألغتها في عام 2013، بعد أن قتلت قوات الأمن المصرية مئات المتظاهرين أثناء فض اعتصام موالي لجماعة الإخوان ، مشيرة إلى أن الرئيس الأمريكي الحالي ” دونالد ترامب ” أشاد بمصر كحليف رئيسي ضد الارهاب، ولكن رغم ذلك خفضت الولايات المتحدة الشهر الماضي حوالى (300) مليون دولار كمساعدات عسكرية واقتصادية لمصر بسبب مخاوف متعلقة بحقوق الانسان.

    وكالة (شينخوا) : الصين تسعي لتعزيز الشراكة الاستراتيجية الشاملة مع مصر

    ذكرت الوكالة أن الرئيس الصيني ” شى جين بينغ ” أكد اليوم أن الصين ستدعم دائماً جهود مصر للحفاظ على الاستقرار وتسريع التنمية كما أن الصين على استعداد لدفع الشراكة الاستراتيجية الشاملة مع مصر، مضيفةً أن تلك التصريحات جاءت خلال اجتماعه مع الرئيس المصري ” السيسي ” الذى جاء إلى مدينة شيامن الساحلية في جنوب شرق الصين لحضور حوار الدول الناشئة والدول النامية، مضيفاً أن خلال السنوات الاخيرة، اكتسبت الشراكة الاستراتيجية الشاملة الثنائية ازدهاراً مع زيادة الثقة السياسية والتعاون الاقتصادي والتجاري والتبادلات الثقافية الشعبية، مؤكداً أن الصين تولى اهتماماً كبيراً بالعلاقات الثنائية، ودعت إلى الحفاظ على التبادلات المتكررة رفيعة المستوى وتقديم الدعم المتبادل حول القضايا المتعلقة بالمصالح الجوهرية لكل منهما، مشيراً أنه يتعين على البلدين ايضاً تعميق التعاون في مجال مكافحة الارهاب وانفاذ القانون وتعزيز التنسيق في الشئون الدولية والاقليمية.

    موقع (وورلد بولتين) : السلطات المصرية تحظر عدد جريدة موالية للحكومة

     ذكر الموقع أن السلطات المصرية قامت بمصادرة عدد جريدة البوابة الموالية للحكومة، بعد نشر تقرير يتعلق بهروب وزير الداخلية الأسبق “حبيب العادلي”، وفقاً لبيان صادر عن الجريدة، مضيفة أن دار نشر الأهرام التي تديرها الدولة رفضت طبع عدد الجريدة لأن بعض الجهات – التي لم تحددها – طالبت بحذف التقرير.

    و أضاف الموقع أن “العدلي” لعب دورا مركزيا في نظام “مبارك” القمعي في الفترة من (1997 : 2011)، عندما تم القبض عليه بعد إدانته باختلاس الأموال أثناء خدمته كوزير للداخلية، مضيفاً أنه في ظل الانتقادات المتزايدة، تصر أجهزة الأمن المصرية على أنها تبذل كل ما في وسعها للعثور على “العدلي” واعتقاله.

    موقع ( المونيتور ) : كيف تتعزز مصر من تعليم اللاجئين السوريين ؟

     ذكر الموقع أن الإدارة العامة للمشاركة المجتمعية نظمت بالتعاون مع الإدارة العامة للتربية الاجتماعية التابعتين لوزارة التربية والتعليم المصرية محاضرات إرشادية لبعض الطلاب المصريين والسوريين وأولياء أمورهم في إحدى مدارس إدارة (6) أكتوبر التعليمية بمحافظة الجيزة ضمن مشروع ” التعليم في بيئة آمنة ” برعاية مؤسسة ” بلان ” وبالتعاون مع السفارة الكندية ، مشيراً إلى أن هذه الجهود تهدف إلى دعم الطلاب السوريين وتهيئة البيئة المناسبة لهم في المدارس، إضافة إلى تقديم الدعم النفسي والاجتماعي إليهم وإلى أولياء أمورهم وتقديم المساعدة الاقتصادية ، بما يسمح بمد جسور التواصل بين الطلاب المصريين والسوريين في المدارس المصرية.

    و أضاف الموقع أنه فيما يتعلق بأعداد الطلاب السوريين في المدارس المصرية، أشارت تقديرات صادرة عن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين في عام 2015 إلى أن مصر سجلت أعلى معدلات التحاق لأطفال اللاجئين السوريين في المدارس، حيث بلغ عددهم (39.314) ألف طالب سوري ، موضحاً أن الجهود الحكومية المصرية من أجل دمج الطلاب السوريين في المدارس المصرية هي جهود تتسم بالتنوع والشمولية، وتراعي الأبعاد النفسية والاجتماعية وحتى الاقتصادية لهؤلاء الطلاب وأولياء أمورهم من أجل ألا يشعروا بأي فارق أو تمييز مع أقرانهم من الطلاب المصريين.

    وكالة ( أسوشيتد برس ) : مصر تحجب الموقع الإلكتروني لجماعة حقوقية بارزة

    ذكرت الوكالة أن المفوضية المصرية للحقوق والحريات أكدت أنه تم حجب الوصول لموقعها الإلكتروني من قبل السلطات المصرية اليوم ، وذلك في هجوم جديد على حرية التعبير ، مضيفة أنها ستواصل نشر تقاريرها المتعلقة بانتهاكات حقوق الإنسان على مواقع أخرى بما ذلك صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) ، وأشارت الوكالة إلى أن مصر سجنت آلاف الأشخاص وقمعت الحريات الأساسية منذ إطاحة الجيش بالرئيس الإسلامي المنتخب ” مرسي ” عام 2013 ، موضحة أن الحكومة المصرية بدأت في مايو الماضي حجب المئات من المواقع الإلكترونية منها المواقع الاخبارية البارزة ، وذلك كجزء من حملتها القمعية واسعة النطاق ضد المعارضة.

    موقع (ميدل إيست مونيتور) : ارتفاع حالات الوفاة بين الحجاج المصريين لـ (49) حالة

    ذكر الموقع أن وزارة الصحة والسكان أعلنت ارتفاع حالات الوفاة بين الحجاج المصريين بالسعودية إلى (49) حالة وفاة، حيث أشار رئيس بعثة الحج الطبية “أحمد الأنصاري” إلى زيادة الوفيات خلال أيام التشريق نتيجة للإجهاد والمشقة وكبر السن، مشيراً إلى أنه يتم التنسيق مع السلطات المختصة لاستخراج شهادات الوفاة .. كما أضاف الموقع أن الوفاة نتيجة الإجهاد والأرق يعد شيء شائع الحدوث بين الحجاج في السعودية.

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) : جامعة القاهرة تطرد أساتذة جامعيين لحضورهم مؤتمر لجماعة الإخوان

    ذكر الموقع أن جامعة القاهرة أعلنت الأثنين الماضي عن فصل (4) أساتذة جامعيين وهم ( أحمد حلمي محمود / أحمد فتحي درويش / إسماعيل عبد الشافي / عمرو محمود ) بعد مزاعم تفيد بحضورهم مؤتمر عقدته جماعة الاخوان المسلمين في المانيا ، موضحاً أن الأساتذة الأربعة نفوا تلك الادعاءات ، حيث أكدوا أنه ليس لهم أي صلة بجماعة الإخوان ، مشيراً إلى أن رئيس جامعة القاهرة ” محمد عثمان الخشت ” قد أقال الأساتذة الأربعة بعد تصريحات تفيد بأنه سيقوم بتطهير الجامعة من الإخوان المسلمين ، مستشهداً بتصريحات بعض المراقبين والتي أكدوا خلالها أن هناك مطاردات تتم داخل الجامعة والتي بدورها تؤثر تأثير سلبياً على الحريات الأكاديمية.

    وكالة (رويترز) : إيرادات مصر من السياحة تقفز (170%) في أول (7) أشهر من عام 2017

    ذكرت الوكالة أن مسئول حكومي رفيع المستوي في مصر أكد اليوم أن إيرادات مصر من قطاع السياحة قفزت (170%) لتصل إلى (3.5) مليار دولار في أول (7) أشهر من هذا العام في حين زادت أعداد السياح الوافدين إلى البلاد (54%)، وأضاف المسئول المطلع على ملف السياحة الذي تحدث مع رويترز بشرط عدم الكشف عن هويته أن الحكومة المصرية تأمل بأن يزيد عدد السياح الأجانب لهذا العام ليصل إلى (8) مليون سائح مقارنةً بـ (4.5) مليون خلال عام 2016 على الرغم من حظر الرحلات الروسية لمصر، وأضافت الوكالة أن روسيا كانت قد علقت رحلاتها الجوية إلى مصر عام 2015 بعد تعرض طائرة ركاب روسية للتحطم في شبه جزيرة سيناء مما أسفر عن مقتل جميع من كانوا على متنها والبالغ عددهم (224) راكب.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عي يوم 1 – 9 -2017

    منظمة (العفو الدولية) : استمرار حبس المدافعة عن حقوق الإنسان “حنان بدر الدين”

    نشرت الوكالة تقرير ذكرت خلاله أنه في اليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري دعت (10) منظمات حقوقية السلطات المصرية إلى إلغاء قرارها بتجديد حبس المدافعة عن حقوق الإنسان والعضو المؤسس برابطة (أسر المختفين قسراً) “حنان بدر الدين”، وطالبت هذه المنظمات بالإفراج عنها فوراً ودون قيد أو شرط.

    و أضافت الوكالة أنه في (6) مايو الماضي، قبضت الشرطة على “حنان” أثناء زيارتها لأحد ضحايا الاختفاء القسري بعد نقله إلى سجن القناطر، وكان غرضها من الزيارة الحصول على معلومات بشأن زوجها المختفي قسراً منذ (27) يوليو (2013)، وعقب انتهاء الزيارة، اعتقلها المسئولون الأمنيون في السجن وصادروا حقيبتها، واتهمها ضباط السجن بمحاولة تهريب أوراق وأشياء ممنوعة، بما في ذلك ذاكرة بيانات إلى السجن.

    و طالبت المنظمات بالآتي :

    أ – الإفراج عن “حنان بدر الدين” فوراً ودون قيد أو شرط، وإسقاط جميع التهم الموجهة إليها، نظراً لأنها مسجونة بسبب عملها المتمثل في الدفاع عن حقوق الإنسان.

    ب- إبلاغ “حنان” بمصير زوجها “خالد عز الدين”، ومكان وجوده؛ وكذلك إبلاغ عائلات جميع ضحايا الاختفاء القسري بمصير أقاربهم وأماكن وجودهم.

    جـ- إصدار أوامر إلى جميع الموظفين الأمنيين وسواهم من موظفي الدولة بالتوقف فوراً عن ممارسة الاختفاء القسري، وتوجيه رسالة واضحة إليهم أنه لن يتم التساهل مع تلك هذه الأفعال.

    د – تأليف هيئة مستقلة لتقصي الحقائق على وجه السرعة لإجراء تحقيقات وافية بشأن مزاعم الاختفاء القسري، وغير ذلك من انتهاكات حقوق الإنسان، وضمان إخضاع اللجنة للمحاسبة.

    هـ- ضمان توفري بيئة آمنة لمساعدة الناشطين المدفاعين عن حقوق الإنسان .

    كماذكرت المنظمة أن المنظمات الحقوقية الـ (10) هي (الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان / المبادرة المصرية للحقوق الشخصية / المفوضية المصرية للحقوق والحريات /     لجنة العدالة /  مركز النديم لمناهضة العنف والتعذيب / مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان / مركز عدالة للحقوق والحريات / مركز هشام مبارك للقانون / منظمة العفو الدولية / مؤسسة حرية الفكر والتعبير).

    موقع (ميدل إيست مونيتور) : الأمم المتحدة تحذر من هجوم مصر على حرية التعبير

     ذكر الموقع أن الأمم المتحدة قد أثارت مخاوف خطيرة بشأن الاعتداء المستمر على حرية التعبير في مصر، بما في ذلك حظر مئات المواقع واحتجاز الصحفيين في البلاد، حيث صرحا المقرر الخاص بالأمم المتحدة المعني بحرية التعبير” ديفيد كاي”، والمقررة الأممية المعنية بحقوق الإنسان ومكافحة التطرف “فيونوالا ني ألوين” أن وضع الصحافة وحرية التعبير والوصول إلى المعلومات في مصر في أزمة منذ عدة سنوات، وأنها تتخذ اشكالا كثيرة، بما فيها اعتقال الصحفيين والناشطين ومضايقتهم بشكل غير قانوني.

    و أضاف الموقع أنه منذ انقلاب (2013)، ازدادت حدة الاعتداء على حرية التعبير، وذلك وفقاً  للجنة حماية الصحفيين، التي أكدت أنه تم قتل (11) صحفيا منذ عام (2011)، غالبيتهم عام (2013).

    موقع قناة (فوكس نيوز) : عودة السفير الإسرائيلي لمصر بعد (8) أشهر

    أشار الموقع إلى عودة السفير الإسرائيلي لدى مصر “ديفيد جوفرين” إلى القاهرة لممارسة مهام منصبه بعد (8) أشهر من مغادرته مصر بسبب تهديدات أمنية غير محددة، مضيفاً أن ” جوفرين” عاد إلى بصحبة (8) من موظفي السفارة الإسرائيلية، ومن المتوقع أن يستأنف السفير الإسرائيلي عمله من مقر منزله بالقاهرة .. كما أشار الموقع إلى إغلاق السفارة الإسرائيلية منذ اقتحامها من قبل محتجين عام (2011).

    صحيفة (دايلي ميل) : بعد ارتفاع التضخم في مصر، أضحيات العيد أصبحت رفاهية

    ذكرت الصحيفة أنه مع ارتفاع معدلات التضخم في مصر إلى مستويات قياسية هذا العام، لم يقوم الكثير من المصريين بشراء أضحيات العيد، ونقلت الصحيفة تصريحات أحد تجار الماشية ويدعى “محمد مسعود” والذي أكد أنه في العام الماضي كان هناك المزيد من عمليات الشراء والبيع، ولكن هذا العام، لا أحد يريد شراء الماشية بسبب ارتفاع الأسعار.

    وأضافت الصحيفة أن أسعار كافة السلع ارتفعت في مصر منذ قرار تعويم الجنيه في أواخر العام الماضي، مما أدى إلى انخفاض قيمتها أمام الدولار بمقدار النصف، فضلاً عن ارتفاع أسعار الوقود، مضيفةً أن اللحوم تعد دائما رفاهية في مصر التي تنتشر فيها الفقر، ولكن الأسعار الجديدة دفعت حتى أولئك الذين اعتادوا على شراء الماشية في السنوات السابقة بعدم التضحية في اليوم الأول من العيد وعدم توزيع اللحوم بين المحتاجين.

    كما أضافت الصحيفة أن معدل التضخم السنوي بلغ (34.2%) في يوليو الماضي، ويأتي ذلك بعد سلسلة من الإصلاحات التقشفية المتعلقة بقرض من صندوق النقد الدولي بقيمة (12) مليار دولار لمصر، والذي تحتاجه البلاد بشكل كبير.

    و نقلت الصحيفة تصريحات العديد من تجار الماشية الذين أكدوا أنهم كانوا غير محظوظين بشكل خاص هذا العام، بسبب تفشي مرض الحمى القلاعية الذي أدى إلى مقتل الماشية ورفع أسعار تلك التي نجت، كما أكد البعض الأخر أنه في العام الماضي كانت تكلفة نقل الماشية الى القاهرة حوالي (100 : 150) جنيها، ولكنها أصبحت (400) جنيه هذا العام.

    و أضافت الصحيفة أن حكومة الرئيس “السيسي” تؤكد أنه ليس هناك خيار أخر سوى اتخاذ هذه التدابير الاقتصادية الصعبة، وأنها تدرك الضغط الذي تفرضه الإصلاحات على المصريين، وبالرغم من أن وزارة الزراعة صرحت أنها ستطرح حوالى (50) الف رأس من الماشية بسعر أقل من سعر السوق، إلا أنه في بلد يعيش فيه (28%) من السكان البالغ عددهم (93) مليون نسمة تحت خط الفقر، ومع التضخم الذي يضغط على الطبقة الوسطى، فإن عمليات شراء الماشية أصبحت أقل بشكل كبير بين المصريين.

    موقع (ميدل إيست مونيتور) : (378) حالة اختفاء قسري خلال عام في مصر

    ذكر الموقع أن اللجنة المصرية للحقوق والحريات أعلنت أمس أنها وثقت (378) حالة اختفاء قسري في مصر في غضون عام، وما يزال مصيرهم مجهول، مضيفاً أن اللجنة المصرية للحقوق والحريات قد أعلنت ذلك في تقرير لها تم إصداره في اليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري أمس، مضيفاً أن التقرير ذكر أن (378) فردا، من بينهم (4) نساء، اختفوا قسرا في مصر في الفترة من (1 أغسطس 2016 : منتصف أغسطس 2017).

    موقع (ميدل إيست مونيتور) : مصر تضيف (300) شخص لقائمة الإرهاب

    ذكر الموقع أن مصر أضافت (300) شخص اخرين إلى قائمة الارهاب، بعد أن تم اضافة (50) شخصا أخرين في وقت سابق من هذا الاسبوع، ويحظر على الأشخاص المدرجة أسماؤهم في القائمة السفر أو المشاركة في النشاط السياسي، مضيفاً أن ذلك القرار قابل للاستئناف في غضون (60) يوم.

    و أضاف الموقع أن العديد من أولئك المدرجين في القائمة هم أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين المحظورة، بمن فيهم ممول الجماعة “حسن مالك”، مضيفاً أنه منذ الإطاحة بالرئيس “مرسي” عام (2013)، شهدت مصر حملة قمع لم يسبق لها مثيل ضد أعضاء الجماعة، مضيفاً أن نظام الرئيس “السيسي” قد اعتقل وسجن الآلاف من المواطنين المصريين في إطار استراتيجيته لمكافحة الإرهاب التي تمتد حتى خارج حدودها.

    موقع (المونيتور) : بالرغم من خطة الاكتفاء الذاتي للقمح في مصر، فإن واردات القمح ازدادت

     ذكر الموقع أن المتحدث باسم وزارة التموين “ممدوح رمضان” صرح في (22) أغسطس الماضي أن احتياطي القمح يكفي حتى نهاية فبراير القادم، في محاولة منه لطمأنه المواطنين، وفي اليوم ذاته، تحدث مستشار وزير التموين لشئون الإعلام “محمد سويد” في مداخلة للنشرة الإخبارية لقناة “أون لايف” عن إنجاز وزارة التموين، حيث صرح أن الاحتياطي آمن ويفوق الحد العالمي، ولكن في نفس الوقت تجاهل المسئولون التحدث عن ضريبة الوصول إلى ذلك الاحتياطي.

    و أضافت الموقع أن ضريبة تحقيق ذلك الاحتياطي هي تعاقد وزارة التموين على استيراد كميات قياسية من القمح خلال يوليو الماضي، ففي نهاية ذلك الشهر استوردت حوالى (1.245) مليون طن، وفي (17) أغسطس الماضي، أعلن “ممدوح رمضان” في تصريحات صحافيّة أن هيئة السلع التموينية التابعة لوزارة التموين تعاقدت من خلال مناقصة عالمية على شراء (355) ألف طن من القمح الروسي والأوكراني، ليصل إجمالي واردات القمح إلى (1.6) مليون طن، كما طرحت هيئة السلع التموينية مناقصتين عالميتين لاستيراد القمح بكميات غير محددة حتى الآن من الموردين العالميين، الأمر الذي أثار الشكوك حول خطّة الحكومة لتحقيق الاكتفاء الذاتي من القمح التي وعد بتحقيقها خلال (4) سنوات الرئيس “السيسي” في مايو (2013).

    وصرح مصدر في وزارة التموين – لم يذكر اسمه – أن السبب الرئيسي وراء استيراد كميات أكبر من القمح هو رغبة الحكومة في تحقيق احتياطي أكبر تجنباً لحدوث أي أزمات، فالكمية المستوردة لن تستخدم للعام المالي (2017/2018) ويمكن للدولة أن تستغلها في العام التالي، الأمر الذي سيخفّض نفقات الاستيراد في موازنة (2018/2019).

    وأضاف الموقع أنه ما بين اتهامات الحكومة بالفساد في الأعوام السابقة وسوء التعامل مع الفلاحين في سياسات التسعير والسداد ومحاولة القيام بضجة إعلامية، تعددت أسباب تأخر مصر في تحقيق الاكتفاء الذاتي منذ عام (2013) حتى الآن، إلا أن الظاهرة الإيجابية هي أن جميع الخبراء لم يشككوا في زيادة رقعة الأرض المزروعة، الأمر الذي يفتح الباب أمام آمال تحقيق الاكتفاء الذاتي من القمح مستقبلاً إذا نجحت الدولة في التغلّب على السلبيات الحالية.

  • مصر في عيون الصحف الاجنبية عن يوم 29-8-2017

    Why the 11 countries that rely on the Nile need to reach a river deal soon

    موقع (كونفرسيشن) الاسترالي : لماذا ينبغي على (11) دولة بحوض النيل الوصول إلى اتفاق في القريب العاجل

    1 – نشر الموقع مقال للخبير في شئون المياه الدولية بجامعة (بريتيش كولومبيا) “ريتشارد كايل بيسلي”، حيث أكد أن أكثر من (300) مليون شخص يعتمدون على مياه نهر النيل، وتشكل منطقة حوض النيل أكثر من (10 %) من مساحة إفريقيا، ومن المتوقع تنامي احتياجات الماء بالمنطقة على خلفية الزيادة السكانية والمبادرات الطموحة، وخاصة في مصر وإثيوبيا اللتين تمتلكان خططا لتنمية الطاقة الكهرومائية.

    2 – أضاف الموقع أن الحاجة إلى  حدوث تعاون مستديم في المياه عبر الحدود والمصادر المرتبطة بها لدول حوض النيل لم تكن أكثر إلحاحا من الوقت الراهن، مضيفاً أن المنافسة على مثل هذه الموارد الشحيحة لطالما كانت مصدرا للخلاف أو عاملا مساعدا للسلام، حين تضطر البلدان للتعاون معا.

    3 – أضاف الموقع أن هناك أمثلة ناجحة تتعلق بتحول عداءات  المياه إلى شراكات متينة مثل معاهدة نهر السند بين الهند وباكستان والتي صمدت خلال ثلاثة حروب، وهناك كذلك معاهدة نهر السنغال الذي يتشارك فيه (4) دول.

    4 – أضاف الموقع أن ميثاق الأمم المتحدة للمجاري المائية يلزم الدول التي تتشارك في المسطحات المائية المساهمة في استخدام المصادر المائية وتنميتها وحمايتها، لكن هناك منطقة رمادية، إذا أن الميثاق ترك للأقطار حرية التفاوض للوصول إلى ما تراه الدول يحقق المساواة والمعقولية، وبالرغم من عقود طويلة من الجهود المتناسقة، لكن لم يحدث بعد اتفاق شامل بين دول حوض النيل.

    5 – أضاف الموقع أن معدل النمو السكاني لإثيوبيا يساوي أو يتجاوز نظيره في مصر مما يجعل هناك حاجة ملحة إلى الماء لإنتاج المزيد من الغذاء، وأن الحاجة الملحة للوصول إلى اتفاق يضمن توزيع فوائد حوض النيل بشكل معقول ويحقق المساواة شيء ضروري، وبخلاف ضرورة إدارة مثل هذا المورد الثمين بحذر، فإن عملية الوصول إلى تعاون من شأنها أن تحقق جوا أكثر استقرارا وشفافية بين الدول التي تعتمد على حوض النيل.

    6 – أضاف الموقع أنه لا يوجد في مواجهة تلك التحديات حل واحد يلائم الجميع، لكن ينبغي أن تنص الاتفاقيات على حماية البيئة مع استقرار وتعزيز الأمن على المستوى الإقليمي، والآن حان الوقت للدول الـ (11) بحوض النيل للتآلف معا ومضاعفة جهودهم من أجل تأسيس اتفاقية تعاون واسعة النطاق.

     

    ROMANIAN, EGYPTIAN MINISTERS DISCUSS MIGRATION, TERRORISM

    وكالة ( أسوشيتد برس ) الأمريكية : وزراء خارجية مصر ورومانيا يناقشان قضايا الهجرة والإرهاب         

    1- ذكرت الوكالة أن وزيرا خارجية ( رومانيا  / مصر ) ناقشا سبل إدارة تدفق المهاجرين ومحاربة الإرهاب وحل النزاعات في سوريا وليبيا ، مشيرة إلى تصريحات وزير الخارجية الروماني “تيودور ميليسكانو” بعد محادثات مع وزير الخارجية المصري “سامح شكري” في بوخارست والتي أكد خلالها أن رومانيا تعارض كافة أشكال الإرهاب والتطرف، وأن بلاده تبذل جهوداً لضمان الأمن والاستقرار في منطقة البحر الابيض المتوسط، وأن رومانيا عرضت على مصر تقديم المشورة حول مكافحة الفساد وتحسين العملية الانتخابية بها.

    2- أشارت الوكالة إلى أن هذه الزيارة هي الأولى التي يقوم بها وزير خارجية مصري إلى رومانيا منذ (7) سنوات، مضيفة أن مصر تعتبر شريكاً استراتيجياً هاماً للاتحاد الأوروبي في مكافحة الإرهاب والحد من تدفق المهاجرين من الشرق الأوسط وأفريقيا عبر البحر إلى أوروبا.

     

     The Trump administration’s good call on aid to Egypt

    صحيفة (واشنطن بوست) الأمريكية : قرار إدارة “ترامب” بتعليق المساعدات عن مصر قرار جيد   

    نشرت الصحيفة خطاباً من أحد متابعيها ويدعى “Malcolm K. Tronic” رحب خلاله بقرار الإدارة الأمريكية بتعليق المساعدات العسكرية لمصر بسبب المخاوف المتعلقة بحقوق الإنسان، حيث ذكر أن الإدارة الأمريكية وجدت أن سجل مصر في حقوق الإنسان ضعيف بشكل كافي لذلك قامت بتعليق المساعدات لمصر.

     

    EGYPT: BUS, PICK-UP TRUCK COLLIDE SOUTH OF CAIRO, KILLING 14

    وكالة (أسوشيتد برس) الأمريكية : تصادم أتوبيس وسيارة نقل يسفر عن مقتل (14) شخص         

    ذكرت الوكالة أن وزارة الصحة المصرية أكدت أن عدد ضحايا حادث انقلاب أتوبيس قادم من المنيا إلى القاهرة على الطريق الصحراوي الشرقي ببنى سويف، بعد اصطدامه بسيارة نقل ثقيل وسيارة ربع نقل، ارتفع إلى (14) حالة وفاة و (42) مصاباً .. كما أضافت الوكالة أن حوادث الطرق شائعة في مصر، كما أن الطرق تعاني غالباً من سوء الصيانة، فضلاً عن أن قوانين المرور نادرا ما يتم تطبيقها، مضيفةً أن منظمة الصحة العالمية أكدت أن حوادث الطرق في مصر تتسبب في مقتل (12.000) شخص سنوياً.

    ملحوظة : تم تداول نفس المقال على عدد من الصحف والمواقع الأجنبية مثل (صحيفة دايلي ميل البريطانية / صحيفة واشنطن بوست الأمريكية / موقع قناة ايه بي سي الأمريكية).

     

    Ex-Egypt envoy: Officials in Cairo seek to damage agreement with Hamas

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) البريطاني : أطراف داخلية تحاول إفشال تفاهمات حماس مع القاهرة 

    1- ذكر الموقع أن السفير المصري السابق لدي السلطة الفلسطينية “محمود فهمي” انتقد سياسة بلاده تجاه قطاع غزة ، وخطف حاج فلسطيني ومنع 17 آخرين من السفر لتأدية فريضة الحج ، مشيراً إلى تصريحات “فهمي” التي ذكر خلالها أن اختطاف مواطن على الأراضي المصرية يسيء لجيشنا، ويظهر أنه غير قادر على حماية قافلة حجاج، كما أنّ هذه الإساءة قد جرت قبل ذلك مع أربعة فلسطينيين جرى اختطافهم على الأراضي المصرية .

    2- أضاف الموقع أن “فهمي” أكد  أن عمليات الاختطاف تدمر العلاقة مع غزة، ولا تصب في مصلحة مصر، وتضع علامة استفهام حول وجود أطراف داخلية لا ترغب في تنفيذ التوافقات الأخيرة وتسعى لتخريبها، مشيراً إلى أن البعض يريد التذرع بأن إغلاق معبر رفح بسبب عدم ضمان سلامة العابرين فيه، وهذه أكبر إساءة بأن جيشنا الكبير لا يستطيع أن يؤمن نقل المسافرين حتى مطار القاهرة، مضيفاً  أن معبر رفح لم يفتح سوى (20) يوماً فقط خلال العام الماضي، مشيراً إلى أن هناك العديد من أصحاب الحالات الإنسانية والمرضى والطلبة وآخرين يريدون العبور .

    3- أشار الموقع إلى أن “فهمي” شدد على أن مصلحة مصر مساعدة حماس بدلاً من التضييق عليها، حيث أن نجاح الحركة في التصدي للإرهاب جاء بمساعدة مصر، مؤكداً أن نجاح حماس والحفاظ على علاقات جيدة مع الحركة يصب في مصلحة مصر .

     

     Palestinian pilgrim abducted in Egypt’s Rafah

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) البريطاني : اختطاف حاج فلسطيني في رفح المصرية      

    ذكر الموقع أن عائلة فلسطينية أبلغت السلطات المصرية باختطاف نجلها ” عبد القادر قشطة “بعد اجتيازه معبر رفح البري، متّجها لأداء مناسك الحج مساء الأحد الماضي ، مشيرة لتصريحات شقيق المختطف ويُدعى ” خالد قشطة ” والتي أكد خلالها أن قوة أمنية مصرية أوقفت الأتوبيس الذي كان يقله شقيقه بعد أن غادر من الحدود مع رفح واختطفوا شقيقه ، وأضاف – نقلاً عن شهود آخرين في الحافلة –  أن الضباط المصريين ادعوا أن ” قشطة ” تم احتجازه لاستجواب قصير وسيتم تسليمه إلى مطار القاهرة الدولي للانضمام إلى الحجاج الآخرين قبل مغادرتهم مصر ، وأوضح أن طائرة الحجاج قد غادرت مطار القاهرة ووصلت مدينة جدة السعودية دون شقيقه ، موضحاً أن ” خالد قشطة ” دعا السلطات المصرية إلى الإفراج عن شقيقه بأسرع وقت ممكن، مطالباً السعودية بالتدخل لدى مصر كون شقيقه أحد الحجاج من أسر شهداء مدينة الشيخ زويد.

     

    Egypt seeks to battle extremism through religious education

    موقع ( المونيتور ) الأمريكي : مصر تسعى لمكافحة التطرف من خلال التثقيف الديني

    1- ذكر الموقع أن وزارة الأوقاف قررت فتح معسكرات لتدريب الموظفين العاملين بها وآخرون وتثقيفهم وتحصينهم من الأفكار المتشددة ، وذلك بعد أن كانت مغلقة لمدة (6) أعوام بسبب عدم استقرار الأوضاع الأمنية بالبلاد ، حيث تستهدف هذه المعسكرات تدريب ليس فقط الأئمة والإداريين بل أيضاً طلاب الأزهر والوعاظ من الفتيات ، مشيراً لتصريحات وزير الأوقاف ” محمد مختار جمعة ” والتي أكد خلالها أن المعسكرات تتضمن (3) قضايا رئيسية هي ( القيم والسلوك / مواجهة التطرف والتوعية بمخطّطات إفشال الدولة / التوعية بمخاطر الانفجار السكاني ) ، كما نقل الموقع تصريحات رئيس القطاع الديني في الأوقاف الشيخ ” جابر طايع  ” والتي أكد خلالها أن الهدف الرئيسي من المعسكرات هو تثقيفي للارتقاء بمستوى الدعاة العلمي عبر نقل الخبرات من مختلف الأئمة وأساتذة الأزهر لمناقشة القضايا المعاصرة والتوصل إلى حلول لها ، مضيفاً أن الجانب الآخر فهو ترفيهي عبر تنظيم الرحلات الثقافية والسياحية إلى المناطق الأثرية ، موضحاً أنه للمرة الأولى، تضم المعسكرات واعظات من قبل وزارة الأوقاف، وهي خطوة وصفها ” جابر طايع ” بالمهمة، إذ قال أن دور الواعظات لا يقل أهمية عن رجال الدين، خصوصاً أن تأثيرهن يمتد إلى المجتمع والمساجد.

    2- أوضح الموقع أن الرئيس ” السيسي ” قد طالب الأزهر مرات عديدة وزارة الأوقاف بتجديد الخطاب الديني في مصر وتحديث التفسيرات الدينية وتنفيذ الاصلاح الديني ، مشيراً إلى أنه رغم هذه الدعوات والضغوط  ، ما زالت المؤسسات الدينية صامدة تجاه تجديد الخطاب الديني من دون الخضوع لها ، مستشهداً بتصريحات الباحث بالجامعة الأوروبية في فلورنسا الدكتور ” جورج فهمي ” والتي أكد خلالها أن عودة معسكرات وزارة الأوقاف خطوة ايجابية، ورأى أن هناك مشكلة كبيرة تقف حائلًا أمام الأئمة لمواجهة الأفكار المتطرفة، وهي فقدان البعض لشرعيتهم، وقال ” إن الشباب الإسلامي الغاضب الذي قد ينجرف في اتجاه العنف يرى أن هؤلاء الأئمة هم مجرد بوق للدولة ، وبالتالي لا يثق بهم”.

     

    Cairo: Caught Off-Guard, Egypt Denounces U.S. Aid Cuts as ‘Misjudgment

    موقع ( بريت بارت ) الأمريكي : مصر تستنكر حجب الولايات المتحدة لجزء من المساعدات          

    ذكر الموقع أن الحكومة المصرية أكدت أنها تفاجئت بقرار الولايات المتحدة بتأخير صرف (195) مليون دولار في المساعدات العسكرية وخفض (95.7) مليون دولار في شكل مساعدات إضافية، وأنها لم تمنح سوى “بضع ساعات” قط قبل أن تعلن إدارة “ترامب” القرار، مشيراً إلى ما نشرته صحيفة (الأهرام) بأن وزارة الخارجية المصرية نفت تقارير تحدثت عن أن مصر أخطرت مسبقاً بوقت كافٍ بقرار تخفيض المساعدات، وأن ذلك كان قبل بضع ساعات فقط من إعلان الخارجية الأمريكية للقرار .. كما أشار الموقع إلى أن المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية “هيذر نورت” أكدت أنه لم يكن هناك مباغتة للقاهرة بالقرار ، موضحة أن وزير الخارجية “ريكس تيلرسون” أجرى محادثة مع نظيره المصري وأحاطه بالقرار مسبقاً.

     

    Egypt’s Rising Economy Prompts Chinese President to Invite Sisi to BRICS Forum

    وكالة ( سبوتنيك ) الروسية : اقتصاد مصر الواعد دفع الرئيس الصيني إلى دعوة نظيره المصري ” السيسي ” لحضور منتدى بريكس      

    ذكرت الوكالة أنه من المقرر أن يشارك الرئيس” السيسي ” في قمة ( بريكس ) التي ستُعقد في الصين في أوائل شهر سبتمبر المقبل ، وذلك وفقاً لما جاء في بيان مؤسسة الرئاسة المصرية ، وأوضح البيان أن ” السيسي ” قد تلقى دعوة من نظيره الصيني لحضور هذه القمة ، موضحاً أن الصين أعربت عن اهتمامها بدعوة مصر للمشاركة في قمة بريكس لكونها أحد الدول ذات الاقتصاد الواعد ، وأوضحت الوكالة أن الرئيس ” السيسي ” سيلتقي بممثلين عن الشركات الصينية الذين يشاركون في تنفيذ العديد من المشروعات في مصر ، مشيرة أنه في أعقاب هذه القمة سيقوم الرئيس ” السيسي ” بزيارة رسمية إلى فيتنام.      

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم 26-8-2017

    صحيفة (ديلي ميل) : ترامب يتصل هاتفياً بالسيسي ويعبر عن حرصه على تجاوز أي عقبات

     ذكرت الصحيفة أن الرئيس الأمريكي ” دونالد ترامب ” اتصل بالرئيس المصري ” السيسي ” أمس وعبر عن حرصه على تجاوز أي عقبات على طريق التعاون وذلك بعد أيام من إعلان الولايات المتحدة حجب بعض المساعدات المالية لمصر، حيث أكد بيان للرئاسة المصرية في وقت متأخر أمس أن الرئيس ” السيسي ” تلقى اتصالاً هاتفياً من الرئيس الأمريكي ” ترامب ” أكد خلاله على قوة علاقات الصداقة بين مصر والولايات المتحدة وأعرب عن حرصه على مواصلة تطوير العلاقات بين البلدين وتجاوز أية عقبات قد تؤثر عليها، وذكرت الصحيفة أن مصر – والتي تُعد شريك مهم للولايات المتحدة في الشرق الأوسط لتحكمها في قناة السويس وحدودها مع إسرائيل – قامت بانتقاد القرار الأمريكي بحجب جزء من المساعدات الأمريكية لها، حيث أكدت وزارة الخارجية المصرية يوم الأربعاء الماضي أن القرار يعكس سوء تقدير وستكون له تداعيات سلبية على تحقيق الأهداف المشتركة والمصالح بين البلدين.

    و ذكرت الصحيفة أن نشطاء حقوقيون مصريون يؤكدون أنهم يواجهون أسوأ حملة في تاريخهم في عهد ” السيسي ” واتهموه بتقويض الحريات التي اكتسبت بعد ثورة 2011 التي أنهت حكم ” مبارك ” بعد أن استمر (30) عاماً، مضيفةً أن الرئيس ” السيسي ” ووزير الخارجية المصري ” سامح شكري ” التقوا بـ ” جاريد كوشنر ” زوج ابنة ” ترامب ” وأحد أقرب مستشاريه يوم الأربعاء الماضي في القاهرة لكن لم يتطرق بيانان للرئاسة والخارجية صدرا بعد الاجتماعين إلى قضية المساعدات.

    صحيفة (واشنطن بوست) : قرار قطع المساعدات عن مصر تاريخي .. الأن العمل الشاق بدأ

     ذكرت الصحيفة أنه في شهر أبريل الماضي أشاد الرئيس الأمريكي ” ترامب ” بالرجل المصري القوي ” السيسي ” خلال زيارة رسمية له، مؤكداً أنه يقوم بعمل رائع في وضع صعب للغاية، إلا أن ” ترامب ” لم يذكر بأنه منذ تولي ” السيسي ” السلطة في انقلاب – على حد زعمها – أشرف على حملة غير مسبوقة على المعارضة المحلية، مما أسفر عن مقتل المئات وسجن آلاف آخرين. مشيرةً أنه لابد من إدارة ” ترامب ” بأن تصدر بياناً استثنائياً ة بأن كل من الحلفاء والخصوم سيواجهون عواقب وخيمة إذا ما رفضوا معالجة المخاوف الأمريكية المشروعة.

    كما ذكرت الصحيفة أن مصر تستخدم طائرات الهليكوبتر الهجومية التي توفرها الولايات المتحدة والصواريخ في معركتها ضد المسلحين الإسلاميين في شبه جزيرة سيناء، ولكن هناك تقارير واسعة الانتشار عن الانتهاكات الجسيمة التي ارتكبتها القوات المصرية هناك، كما أثيرت أسئلة خطيرة حول استراتيجية مصر لمعالجة التمرد، وخلافاً لقانون الولايات المتحدة، رفض ” السيسي ” رفضاً صريحاً السماح لمسئولي الحكومة الأمريكية والجماعات الحقوقية ووسائل الإعلام بالوصول إلى منطقة النزاع، مما يجعل من المستحيل مراقبة استخدام الأسلحة الأمريكية، مدعيةً أن الرئيس ” السيسي ” واجه عاصفة من النقد بعد توقيع قانون صارم ينظم المنظمات غير الحكومية، حيث يقيد القانون الجديد المجموعات بأداء العمل التنموي اللازم ويقيد بشدة التعاون مع المنظمات الدولية، بل ويعرض الأشخاص الذين يخالفون القانون للسجن لمدة تصل إلى (5) سنوات، مضيفةً أنه بحجة مكافحة الإرهاب، أشرف ” السيسي ” على تصعيد كبير في انتهاكات الحقوق ضد المعارضين السياسيين وقادة المجتمع المدني والصحفيين، وتشير التقديرات إلى أن هناك ما يصل الى (60) الف سجين سياسي في سجون مصر.

    وأضافت الصحيفة أن التقارير تفيد بأن سجون مصر زادت قدرتها بثلاثة أضعاف وأن الحكومة قامت ببناء (16) سجناً إضافياً، ويمكن احتجاز الأشخاص قيد التحقيق لمدة تصل إلى سنتين دون توجيه تهمة أو محاكمة، مشيرةً أن ” السيسي ” أثار أيضاً الغضب الأمريكي من خلال سجن سلسلة من المواطنين الأمريكيين على نحو خاطئ لعدة سنوات، مثل المتظاهر السلمي ” محمد سلطان ” وعاملة الإغاثة الأمريكية ” آية حجازي ” التي أطلق سراحها الرئيس ” ترامب ” في أبريل الماضي.

    و ذكرت الصحيفة أنه في ضوء الإفلات من العقاب الذي كان يعمل خلاله ” السيسي “، فإن قرار ” ترامب ” بشأن المساعدات الأمريكية يرسل إشارة قوية، ففي حين أن الحكومة المصرية طالما رأت أن هذه المساعدات استحقاق، فتلك هي المرة الأولى التي تتعرض للتهديد، ومن غير المستغرب أن ردت وزارة الخارجية المصرية بغضب ووصفتها بأنها سوء تقدير لطبيعة العلاقات الاستراتيجية التي ربطت البلدين منذ عقود، ولكن بعد ساعات فقط من الإعلان، التقى ” السيسي ” مستشار البيت الأبيض ” جاريد كوشنر ” في القاهرة وكان كلاهما يبتسم لالتقاط صورة، ومن هنا من الأهمية أن يحافظ البيت الأبيض على هذا الموقف المبدئي، فهناك طريقة سهلة للقيام بذلك، وبموجب القانون الأمريكي يمكن للولايات المتحدة أن تحجب ما يصل إلى (15%) من مساعدتها العسكرية لمصر إذا لم تتخذ مصر خطوات فعالة للنهوض بالديمقراطية وحقوق الإنسان؛ وتنفيذ الإصلاحات الرامية إلى حماية حرية التعبير وتكوين الجمعيات والتجمع؛ وإطلاق سراح السجناء السياسيين وتوفير الإجراءات القانونية الواجبة؛ ومحاسبة قوات الأمن المصرية على انتهاكات حقوق الإنسان؛ والسماح للمسئولين الامريكيين بمراقبة استخدام المساعدات العسكرية.

    كما ذكرت الصحيفة ذلك القرار هو أفضل بشكل كبير من ما تم القيام به من قبل الرؤساء الأمريكيين السابقين، مشيرةً أن الحل بسيط وهو أن تضع إدارة ” ترامب ” معايير محددة وقابلة للقياس يمكن من خلالها تحديد ما إذا كان قد تم الوفاء بكل هذه الشروط المحددة أم لا، ويمكن تقديم هذه المعايير إلى ” السيسي ” وإذا لم يقوم بالوفاء بتلك المعايير ينبغي حجب المعونة، وإذا ظل رافضاً لها ورفض حتى محاولة تلبية هذه الشروط، يجب أن ينظر الكونجرس في تعديل القانون لزيادة نسبة المساعدات التي يمكن حجبها، واختتمت الصحيفة بأن قرار ” ترامب ” بخفض المساعدات المصرية خطوة مهمة طال انتظارها .. الآن يبدأ العمل الشاق.

    وكالة (رويترز) : قطر تأمر بإغلاق سفارة تشاد وتمهل الدبلوماسيين 72 ساعة للمغادرة

    ذكرت الوكالة أن وزارة الخارجية القطرية أكدت أمس أن قطر أمرت بإغلاق السفارة التشادية وأمهلت الدبلوماسيين بها (72) ساعة للمغادرة واتهمت الدولة الإفريقية بالانضمام إلى حملة ابتزاز سياسي بقرارها إغلاق السفارة القطرية، وذكرت الوكالة أن خلاف بين قطر من جهة والسعودية والإمارات ومصر والبحرين من جهة أخرى اندلع إذ تتهم الدول الأربع الدوحة بدعم الإرهاب، ولكن قطر تنفي تلك المزاعم، مضيفةً أن تشاد أعلنت يوم الأربعاء الماضي إنها أمهلت الدبلوماسيين القطريين (10) أيام لمغادرة البلاد واتهمت قطر بالعمل على زعزعة استقرارها من خلال جارتها الشمالية ليبيا، مشيرةً لتصريحات مدير المكتب الإعلامي بوزارة الخارجية القطرية والذي أكد أن توقيت القرار التشادي يكشف بوضوح أن هذا القرار يأتي ضمن حملة الابتزاز السياسي ضد دولة قطر بقصد الانضمام إلى دول الحصار وذلك لأسباب مفهومة.

    وكالة (اسوشيتد برس) : مصر .. مقتل 2 من العناصر المسلحة شمال غرب القاهرة

    ذكرت الوكالة أن وزارة الداخلية المصرية أعلنت أن قوات الأمن قتلت (2) من أعضاء جماعة يشتبه في صلتهم بجماعة الإخوان المسلمين في تبادل لإطلاق النار في مخبأ صحراوي في منطقة وادي النطرون، حيث أكدت الوزارة أن المشتبه بهم كانوا من بين الكوادر الأبرز في حركة حسم – وهي جماعة تستهدف قوات الأمن المصرية بشكل روتيني في التفجيرات وعمليات إطلاق النيران -، وأضاف بيان وزارة الداخلية أن المسلحان استخدموا المخبأ الصحراوي لتصنيع اجهزة متفجرة، كما عثر على أسلحة وذخائر في حوزتهم، وذكرت الوكالة أن الهجمات المسلحة ازدادت بشكل كبير في مصر منذ إطاحة الجيش بالرئيس المعزول ” مرسي ” عام 2013، حيث يتركز العنف في شمال شبه جزيرة سيناء، ولكنه انتشر أيضاً في العمق المصري مؤخراً.

    وكالة (اسوشيتد برس) : مصر .. ترامب يطالب السيسي بتعزيز العلاقات بالرغم من قطع المساعدات

    ذكرت الوكالة أن مكتب الرئيس المصري ذكر أن الرئيس الأمريكي ” ترامب ” أكد للرئيس ” السيسي ” على قوة الصداقة بين الحلفين وذلك خلال اتصال هاتفي أمس، حيث وعد الرئيس الأمريكي بمواصلة تنمية العلاقات بين البلدين من اجل التغلب على أي عقبات، وذكرت الوكالة أن واشنطن لم تؤكد على الفور المكالمة الهاتفية، التي جاءت عقب قرار إدارة ” ترامب ” بخفض أو تأخير ما يقرب من (300) مليون دولار في المساعدات العسكرية والاقتصادية لمصر بشأن مخاوف حقوق الإنسان، مضيفةً أن مصر ردت على تلك الخطوة بغضب، حيث وصفت وزارة الخارجية القرار الأمريكي بسوء تقدير على طبيعة العلاقات الاستراتيجية التي ربطت البلدين منذ عقود، مشيرةً أن خفض المساعدات يُعد مفاجأة نظراً للعلاقات الوثيقة المتزايدة بين الرئيس الأمريكي ” ترامب ” والرئيس المصري ” السيسي “.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم ( 24-8-2017 )

    صحيفة ( واشنطن بوست ) الأمريكية : مصر قد تكون أحدث جبهة في معركة “ترامب” مع كوريا الشمالية

    ذكرت الصحيفة أن وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت أنها ستحجب ملايين الدولارات كمساعدات إلى مصر، حليفة الولايات المتحدة منذ فترة طويلة، والمتلقية الرئيسية للمساعدة الأمنية الأمريكية، مضيفة أن هذه الخطوة لم تكن صغيرة – فقد تم تخفيض أو تأجيل أكثر من (290) مليون دولار من المساعدات، وكان رد وزارة الخارجية المصرية غاضباً حيث اتهمت واشنطن ب “سوء التقدير”، لكن هذه الخطوة أثارت الكثير من المنتقدين لسياسة “ترامب” الخارجية الذين أثنوا على استناد الإدارة في قرارها إلى سجل مصر الضعيف لحقوق الإنسان .

    أضافت الصحيفة أنه قد لا يكون تركيز هذه الخطوة مصر، بل على كوريا الشمالية، مشيرة إلى تقرير لصحيفة نيويورك تايمز اقترحت خلاله عاملاً آخر لقطع المساعدات وهو علاقاتها المستمرة مع بيونج يانج ، حيث يسعى وزير الخارجية الأمريكية إلى زيادة عزلة كوريا الشمالية ويطلب من القادة الأجانب في كل اجتماع أن يقطعوا علاقاتهم مع بيون يانج ، مضيفة أن الضغط على مصر على ما يبدوا جزء من جهد أمريكي أوسع نطاقاً لتوضيح أن كوريا الشمالية تعد تهديد للعالم وليس لواشنطن وسيئول وطوكيو فقط .

    أشارت الصحيفة إلى العديد من الدول التي تتعاون مع كوريا الشمالية من الباطن في الخليج والشرق الأوسط وإفريقيا ، مضيفة أنه كالعديد من الشركاء الأجانب لكوريا الشمالية، تعود علاقة مصر مع بيونغ يانغ إلى الحرب الباردة، عندما ساعد الطيارون الكوريون الشماليون في تدريب نظرائهم المصريين قبل حرب 1973 مع إسرائيل، مضيفة أن هذه العلاقة عززت في العصر الحديث، حيث ساعدت شركة أوراسكوم العملاقة في مجال الاتصالات المصرية على إنشاء شبكة للهاتف المحمول في كوريا الشمالية .

    أضافت الصحيفة أنه لا يبدو أن عقوبات الأمم المتحدة أو المساعدات العسكرية الأمريكية هزت هذه العلاقة، مشيرة إلى تصريحات الصحفي في جريدة الشروق “محمد المنشاوي”  – الذي كان من بين أول من قالوا أن العلاقة مع كوريا الشمالية يمكن أن تكون مشكلة – التي أكد خلالها أنه يعتقد أن مصر تريد أن تحصل على كلتا الطريقتين”.. وأضافت الصحيفة أن تقرير صدر مؤخراً عن الأمم المتحدة أظهر كيف يبدو أن مصر تلعب على الجانبين: فقد ساعدت مصر في اعتراض سفينة تابعة لكوريا الشمالية تحمل أسلحة عبر قناة السويس العام الماضي، ولكنها اتهمت أيضاً بشراء قطع صواريخ (سكود) بشكل غير مشروع من بيونج يانج.

    أشارت الصحيفة إلى أن الإدارات الأمريكية المتعاقبة حاولت دفع دول مثل مصر لإنهاء علاقاتها مع كوريا الشمالية ، لكن محاولاتها كانت تبوء بالفشل وكان بعض الخبراء يشككون في جدوى الإجراءات التي كانت تتخذها هذه الإدارات حيال الأمر ، مضيفة أن ذلك على ما يبدو تغير  خلال إدارة ” ترامب ” التي قامت بفرض عقوبات على أفراد وشركات صينية وروسية  تقوم بأعمال تجارية مع كوريا الشمالية ، كما أن كوريا الشمالية قد تكون لعبت دوراً على ما يبدوا في قرار الولايات المتحدة بإبقاء العقوبات المفروضة على السودان .

    أضافت الصحيفة أن “ترامب” حذر الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي” من رد مماثل خلال مكالمة هاتفية في يوليو الماضي دعا فيها الدول إلى “تطبيق قرارات مجلس الأمن الدولي بشأن كوريا الشمالية بشكل كامل ووقف استضافة العمال الكوريين الشماليين” أو التعاون العسكري معها “، مضيفة أن العقاب الصارم لمصر يمكن أن يكون اعترافاً بجدية الولايات المتحدة في مواجهة التهديد الكوري الشمالي.

    نقلت الصحيفة عن الباحث البارز في معهد ميدلبري للدراسات الدولية “أندريا بيرجر” ، أنه بدون مصر، لما كان هناك برنامج نووي لكوريا الشمالية على الإطلاق ، حيث أشار “بيرجر” إلى أن مصر ساعدت على بدء التطور النووي لبيونج يانج قبل (40) عاماً عندما منحت صاروخين سكود سوفيتي الصنع، تمكن علماء كوريا الشمالية أن يجروا عليها هندسة عكسية، وقد فعلت كوريا الشمالية ذلك ، وأصبح تصميم صاروخ سكود العمود الفقري لكثير من ترسانة الصواريخ الباليستية لكوريا الشمالية .

    تساءلت الصحيفة ما إذا كانت قرار إدارة ” ترامب ” سيجبر مصر في النهاية على قطع علاقاتها مع كوريا الشمالية ؟ ، ويجيب “المنشاوي” أن ذلك سيحدث بالفعل ، موضحاً أن ما تحصل عليه القاهرة من علاقاتها الاستراتيجية مع الولايات المتحدة لا يمكن أن تعوضه دولة أخرى .

     

    وكالة ( أسوشيتد برس ) الأمريكية : مصر غاضبة من قرار الولايات المتحدة بقطع جزء من المساعدات بسبب مخاوف حقوق الإنسان

    ذكرت الوكالة أن مصر ردت أمس بغضب على قرار إدارة ” ترامب ” بحجب أو تأجيل ما يقرب من (300) مليون دولار من المساعدات العسكرية والاقتصادية بسبب مخاوف حقوق الانسان، مشيرةً أن تلك الخطوة تُعد مفاجئة نظراً للعلاقات الوثيقة المتزايدة التي ربطت الحليفين منذ تولى الرئيس ” دونالد ترامب ” مهام منصبه في يناير الماضي، مضيفةً أنه بعد ساعات من اعلان الولايات المتحدة وصل مبعوث ” ترامب ” إلى مصر في اطار جولة في الشرق الاوسط لمحاولة احياء محادثات السلام العربية الاسرائيلية، والتقى الرئيس ” السيسي ” ثم اجتمع مع وزير الخارجية ” سامح شكري ” قبل مغادرته إلى إسرائيل، مشيرةً أن بيان رئاسي مصري عن اجتماع ” كوشنر ” مع ” السيسي ” لم يذكر أي تعليق على حجب جزء من المساعدات لمصر، ولم يبد ” السيسي ” أي شعور بالإحباط الذي أعربت عنه وزارة خارجيته، حيث أنه ابتسم أثناء التقاط صورة احتفالية مع ” كوشنر ” عقب الاجتماع معه.

    ذكرت الوكالة أن مصر تعتبر من بين أكبر المتلقين للمساعدات العسكرية والاقتصادية الأمريكية، إذ تتلقى ما يقرب من (1.5) مليار دولار سنوياً، وترتبط المساعدات العسكرية البالغة قيمتها (1.3) مليار دولار و (250) مليون دولار من المساعدات الاقتصادية بمعاهدة السلام المصرية عام 1979 مع إسرائيل، وتدعم علاقة أمريكية مصرية تهدف حالياً إلى مكافحة الإرهاب، مدعيةً أن الرئيس ” السيسي ” أشرف على حملة ضد المجتمع المدني، ولا سيما الحقوق والجماعات المؤيدة للديمقراطية، وكجزء من الحملة احتجزت السلطات عشرات الآلاف ومعظمهم من أنصار ” مرسي ” الإسلاميين، ولكن عدداً من الناشطين الليبراليين والعلمانيين البارزين قد سجنوا أيضاً، مؤكدةً أن تصديق الرئيس ” السيسي ” على قانون المنظمات الغير حكومية أثار انتقادات دولية ويُعتقد أنه السبب الرئيسي لقيام واشنطن بحجب وتأخير المساعدات.

     

    صحيفة ( لوس أنجلوس تايمز ) الأمريكية : الولايات المتحدة تحجب المساعدات عن مصر على خلفية قضايا حقوق الأنسان

    ذكرت الصحيفة أنه رغم التعامل الدافئ من قبل الرئيس الأمريكية “دونالد ترامب” تجاه الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي ” ، قامت الولايات المتحدة بحجب جزء من المساعدات الموجهة لمصر بسبب انتهاكات الدولة لحقوق الأنسان. حيث ذكرت الخارجية الأمريكية أن حوالي 195 مليون دولار تم تعليقها ، بالإضافة لـ 100 مليون دولار أخرى أعيد توجيهاها لكيانات أخرى، مشيرة إلى أن المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية “هيذر نويرت” علقت على القرار بالقول : “لم نتمكن من الشهادة بأن مصر انصاعت لقواعد الديمقراطية وحقوق الانسان .. ستحجب الأموال حتى نري تقدم في الديمقراطية .. المسئولين في مصر لم يفاجئوا بالقرار كما يشير البعض، بل تم تحذيرهم مسبقاً”.

    أضافت الصحيفة أنه ليس من المدهش ، بالنسبة للمتابعين لمصر معرفة أن الدولة تنتهك بشدة حقوق الأنسان ، لكن المفاجئ في الأمر هو إدارة “ترامب” ، التي تتجاوز عن قضايا حقوق الانسان في تعاملاتها الاستراتيجية مع الحلفاء ، والتي كان من المستبعد أن تحذر أو تتخذ إجراء عقابي في هذا الشأن.

    ذكرت الصحيفة أن المسئولين في مصر كانوا غاضبين فور علمهم بالأمر ، ورفضوا استقبال وفد أمريكي من بينهم “جاريد كوشنر” صهر “ترامب ” ، لكن في النهاية، وبحسب مسئولين أمريكيين ، تم اعادة جدولة وعقد الاجتماعات التي يهدف منها “كوشنر” لتعزيز عملية السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

     

    مجموعة أكسفورد الاقتصادية العالمية : الإصلاح الاقتصادي في مصر يعيد الأمل والطموح لقطاع التصنيع

    نشرت المجموعة تقريراً سلطت خلاله الضوء على برنامج الإصلاح الاقتصادي لمصر ونتائجه على قطاع التصنيع ، حيث أكد على أن شركات دولية عديدة أعلنت خططها لتوسيع إنتاجها في مصر، واستخدام مصر كمنصة تصنيع إقليمية، موضحاً أن هذا التفاؤل بمستقبل الاقتصاد المصري ينبع من التطورات والتحديثات التي حدثت في بيئة الاستثمار وآفاق الاقتصاد الكلي ، مشيراً إلى أن هذه التطورات ساعدت على الاستفادة من المزايا التنافسية التقليدية للاقتصاد المصري المتمثلة في كبر حجم السوق والعمالة الماهرة وانخفاض التكلفة والموقع الاستراتيجي لمصر ، مضيفاً أنه من المتوقع أن ترتفع حصة الصناعة في الناتج القومي المحلي لتصل إلى (25%) بحلول عام 2020 (وهي تبلغ حاليا 16% تقريبا) ، كذلك فمن المتوقع خلق ما يقارب (3) مليون فرصة عمل إضافية خلال هذه السنوات الثلاثة المقبلة .. وفيما يلي أبرز ما جاء في التقرير :

    ذكر التقرير أن شركات دولية عديدة أعلنت خططها لتوسيع إنتاجها في مصر، واستخدام مصر كمنصة تصنيع إقليمية، على خلفية برنامج الإصلاح الاقتصادي والتطورات الاقتصادية التي حدثت في مصر خلال الأشهر الماضية.

    أوضح التقرير أن شركة مارس ( المنتجة  لشيكولاتة مارس Mars) ” أعلنت عن خططها لاستثمار ما يقرب من (42) مليون دولار في مصر خلال العام ونصف المقبلين، وذلك بجعل إنتاجها في مصر يصل إلى (80%) بزيادة قدرها (30%) عن معدله الحالي، وكانت الشركة توسعت في منتصف 2013 بخط إنتاجها في مصر بتكلفة بلغت (83) مليون دولار تقريباً .

    أضاف التقرير أن الأمر لم يقتصر على شركة (مارس) وحدها، فقد أعلنت شركات عالمية عديدة عن خططها للتوسعة، منها شركة (يونيليفر إيجيبت Unilever Egypt )التي أعلن مديرها الإقليمي في مصر “أشرف البكري” في أبريل الماضي أن قرار تعويم الجنيه شجع الشركة على مضاعفة أصولها واستثماراتها في مصر، وجعل مصر مركز تصدير إقليمي.

    أشار التقرير إلى  تصريحات رئيس مجلس إدارة شركة (GE) العالمية “أيمن خطاب” التي قال فيها ” أننا نرى امكانيات تنافسية كبيرة في السوق المصري ونخطط لتحويل مصر الى مركز لتصنيع منتجاتنا خلال الفترة القادمة “، مشيراً إلى أن مصر سوق ضخم جداً يحتاج إلى مشروعات كبرى واستثمارات في مجالات الصحة والطاقة والكهرباء وهو ما تقوم به شركته.

    أضاف التقرير أن هذا التفاؤل بمستقبل الاقتصاد المصري ينبع من التطورات والتحديثات التي حدثت في بيئة الاستثمار وآفاق الاقتصاد الكلي ، مشيراً إلى أن هذه التطورات ساعدت على الاستفادة من المزايا التنافسية التقليدية للاقتصاد المصري المتمثلة في كبر حجم السوق والعمالة الماهرة وانخفاض التكلفة والموقع الاستراتيجي لمصر.

    أشار التقرير إلى نتائج استطلاع تم إجراؤه في مصر مؤخراً على المديرين التنفيذين ورؤساء مجلس إدارات الشركات، حيث أوضح الاستطلاع أن أربعة أخماس (80%) المديرين الذين تم مقابلتهم لديهم توجهات إيجابية للغاية نحو الاقتصاد المصري ونحو فرص النمو والتوسع في ضوء برنامج الإصلاح الاقتصادي وقوانين الاستثمار الجديدة.

    أشار التقرير إلى أن قرارات خفض الدعوم وهي خطوة أحجمت الحكومات المتعاقبة على اتخاذها أدت إلى تخفيض عجز الموازنة، مضيفاً أنه في الوقت نفسه، دفع الانخفاض في قيمة الجنيه – وما تبعه من ارتفاع في تكاليف الاستيراد – بعض الشركات المصنعة إلى النظر في زيادة نسبة المواد الخام والتعبئة والتغليف من مصادر محلية ، ومن ثم خلق فوائد محتملة للموردين المحليين. مؤكداً أن الدعم الحكومي للقطاع الصناعي ساعد على تعزيز نظرة الشركات العالمية وإغرائها بقانون الاستثمار الجديد الذي أقره الرئيس “عبد الفتاح السيسي” في شهر يونيو، والذي من المرجح أن يكون مفيدا بشكل خاص، مضيفاً أن برنامج الإصلاح يتضمن “ترخيصا ذهبيا” يسمح لرئيس الوزراء بإصدار موافقة واحدة للمستثمر تتيح له القيام بجميع أنشطته في مصر دون حاجة إلى موافقات إضافية.

    أشار التقرير إلى أنه من المتوقع، نتيجة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي وقانون الاستثمار الجديد، أن ترتفع حصة الصناعة في الناتج القومي المحلي لتصل إلى (25%) بحلول عام 2020 (وهي تبلغ حاليا 16% تقريبا) ، كذلك فمن المتوقع خلق ما يقارب (3) مليون فرصة عمل إضافية خلال هذه السنوات الثلاثة المقبلة.

     

    موقع ( الاندبندنت ) البريطاني : مصر استقبلت “جاريد كوشنير” بفتور بعد أن خفضت الولايات المتحدة مساعدات بقيمة 300 مليون دولار لمصر بشأن مخاوف حقوق الإنسان

    ذكر الموقع أن “جاريد كوشنر” وجد استقبالاً فاتراً في مصر، بعد وصوله إلى القاهرة، مضيفاً أن “كوشنر” وصل القاهرة بعد ساعات قليلة من قرار الإدارة الأمريكية بقطع ما يقرب من (300) مليون دولار من المساعدات الموجهة لمصر، مشيرة إلى أن اجتماع “كوشنر” مع وزير الخارجية المصري تم إلغاؤه.

    أشار الموقع إلى أن القانون الجديد الخاص بتنظيم تمويل المنظمات غير الحكومية؛ سواء الدولية أو المحلية ومنح الرئيس “السيسي” السلطة في مراقبة نشاط هذه الجمعيات؛ كان وراء قرار الخارجية الأمريكية، مضيفاً أن منظمات المجتمع المدني حذرت من أن هذا القانون سيؤدي إلى “مستويات قمع لم يسبق لها مثيل”، مما يجعل من المستحيل على العديد من المؤسسات الخيرية أن تعمل باستقلالية.

    ادعى الموقع أن مصر واجهت انتقاداً متزايداً على سجلها في مجال حقوق الإنسان منذ الإطاحة بالرئيس محمد مرسي المنتخب ديمقراطيا في انقلاب في عام 2013، مدعياً أنه وفقاً للجماعات الحقوقية ، فإن الآلاف من سجناء الرأي اعتقلوا ، أو تعرضوا للتعذيب أو الموت أو الاختفاء أثناء احتجازهم في السجون.

     

    صحيفة ( فايننشال تايمز ) البريطانية : مصر تنتقد خفض المساعدات العسكرية الأمريكية بالتزامن مع زيارة “جاريد كوشنر” إلى الشرق الأوسط

    ذكرت الصحيفة أن مصر انتقدت قرار واشنطن بوقف المساعدات العسكرية بسبب مخاوف حقوق الانسان، الامر الذى يهدد بأنه قد يلقى بظلاله على جولة مستشار البيت الأبيض “جاريد كوشنر” في الشرق الاوسط، مشيرة إلى أن وزارة الخارجية المصرية وصفت القرار الأمريكي بأنه “سوء تقدير لطبيعة العلاقات الاستراتيجية” بين البلدين وأنه خطوة تعكس “عدم فهم لأهمية دعم استقرار مصر ونجاحها”.

    أشارت الصحيفة إلى أن زيارة “كوشنر” تأتي في خضم نزاع دبلوماسي بين حلفاء عرب هامين ضد بعضهم البعض ، مضيفة أنه التقى بالفعل بمسؤولين من السعودية وقطر ، مشيرة إلى أن واشنطن عملت خلف الكواليس في محاولة لتخفيف حدة المواجهة بين الخصوم العرب.

    أضافت الصحيفة أن الولايات المتحدة تسعى أيضاً الى حشد الدعم العربي  في الوقت الذى تحاول فيه إحياء محادثات السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين، مضيفة أنه من المقرر أن يلتقى “كوشنر” مع القادة في إسرائيل والأراضي الفلسطينية والأردن والإمارات العربية المتحدة كجزء من زيارته.

    ذكرت الصحيفة أن الخلاف بين “السيسي” وواشنطن سيخاطر بتعقيد علاقات الولايات المتحدة مع المحور الإقليمي الجديد الذي تقوده المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، والذي يعتبر الحكومة المصرية حصناً مستقراً ضد صعود الإسلام السياسي.

     

    وكالة ( تاس ) الروسية : مصر تعتزم شراء (50) مركبة مدرعة طراز ” Tiger ” من روسيا

    ذكرت الوكالة أن مصر تعتزم شراء (50) سيارة مدرعة طراز ” Tiger ” لوزارة الداخلية من روسيا ، حسبما صرح بذلك المدير التنفيذي لشركة الصناعات العسكرية الروسية ” ألكسندر كراسوفيتسكي ” وذلك خلال مقابلة له مع الوكالة في المنتدى العسكري التقني الدولي ” الجيش – 2017 ” الذي تنظمه وزارة الدفاع الروسية ، مشيراً إلى أنه سيتم توقيع عقد مع مصر في هذا الشأن في المستقبل القريب ، موضحة أن ” كراسوفيتسكي ” قد أكد في وقت سابق أن وزارة الداخلية المصرية تعتزم شراء مركبات مدرعة من طراز ” Tiger ” كما قام ممثلو الوزارة بفحص تلك المركبات.

     

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) البريطاني : رئيس الوزراء المصري السابق يصف مقترحات تعديل الدستور بـ”السلوك الصبياني”

    ذكر الموقع أن المرشح الرئاسي السابق “أحمد شفيق” انتقد مقترحات تعديل الدستور المصري ووصفه بأنه سلوك صبياني، مشيراً إلى تصريحات “شفيق” قال فيها ” نصيحتي لكل من يؤيد التعديل الدستوري في هذه المرحلة هو وقف هذا السلوك الصبياني غير المسؤول”.

    أضاف الموقع أنه قبل بضعة أسابيع من استئناف دور الانعقاد بالبرلمان في أكتوبر، أعلن المشرعون المؤيدون للنظام عزمهم إجراء تعديلات دستورية وسط دعم إعلامي وبرلماني وسياسي متصاعد لهذا المقترح ، مشيراً إلى أن التعديلات ستتضمن السماح لرئيس مصر بالعمل لأكثر من فترتين رئاسيتين.، كما تشمل المقترحات إعادة إنشاء مجلس الشورى، ومنح “السيسي” المزيد من الصلاحيات التي تمكنه من تشكيل حكومة بمفردها وإقالة الوزراء، وكذلك تعديل مدة العضوية الحالية من (4) إلى (6) سنوات.

    أشار الموقع إلى أن النائب “اسماعيل نصر الدين” دعا إلى إجراء هذا التعديل وأوضح في وقت سابق أن فترة الرئاسة المعدلة لن تسري على فترة الرئيس “عبد الفتاح السيسي ” الحالية.

     

    وكالة (رويترز) البريطانية : السيسي يجتمع مع مستشار ترامب بعد خفض المساعدات الأمريكية لمصر

    ذكرت الوكالة أن الرئيس المصري ” السيسي ” اجتمع أمس مع مستشار الرئيس الأمريكي ” جاريد كوشن ر ” بعد قرار الولايات المتحدة تخفيض وتأجيل صرف ملايين الدولارات من المساعدات للقاهرة، مضيفةً أن زيارة ” كوشنر ” كانت ضمن جولة في الشرق الأوسط مقررة قبل القرار الأمريكي واستهدفت مناقشة عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين، مشيرةً أن مكتب الرئيس ” السيسي ” أكد في بيان أن اجتماع الرئيس المصري مع ” كوشنر ” عقد في حضور وزير الخارجية المصري ” سامح شكري “، وذكرت وزارة الخارجية المصرية أن ” كوشنر ” عقد اجتماعاً منفرداً مع ” شكري ” بعد الاجتماع مع ” السيسي “، وذكرت الوكالة أنه لم يتطرق أي من بياني الرئاسة أو الخارجية عن الاجتماعين إلى موضوع المساعدات رغم أن وزارة الخارجية أصدرت بياناً قبل الاجتماعين عبر عن أسف مصر لخفض المساعدات ووصف الإجراء بأنه سوء تقدير لطبيعة العلاقة الاستراتيجية بين البلدين وقد تكون له تداعياته السلبية على تحقيق المصالح المشتركة المصرية الأمريكية.

    ذكرت الوكالة أن مصر شريك مهم للولايات المتحدة في الشرق الأوسط لوجود قناة السويس بها وكذلك كونها جارة لإسرائيل، وتحصل مصر على مساعدات أمريكية سنوية قدرها (1.3) مليار دولار، مشيرةً أن نشطاء حقوقيون مصريون يؤكدون أنهم يواجهون أسوأ حملة في تاريخهم في عهد ” السيسي ” واتهموه بتقويض الحريات التي اكتسبت بعد ثورة 2011 التي أنهت حكم ” مبارك ” بعد أن استمر (30) عاماً، مشيرةً لتصريحات محللون والذين أكدوا أن القرار لا يعني أن العلاقات ستتغير بين ” السيسي ” و ” ترامب ” اللذين تحدث كل منهما كثيراً عن الآخر بإعجاب.

     

    منظمة (العفو الدولية) : منظمة العفو الدولية تتجاوب مع قرار الولايات المتحدة بحجب مساعدات عسكرية لمصر

    ذكرت المنظمة أنه في أعقاب قرار الولايات المتحدة بحجب مساعدات عسكرية مقدمة لمصر حتي تحرز البلاد تقدم في مجال حقوق الإنسان، تُصدر المنظمة البيان الاتي : –

    ( أنه من المشجع أن تعترف وزارة الخارجية الأمريكية بتدهور حالة حقوق الإنسان في مصر وما لها من أثار خطيرة على الاستقرار في الشرق الأوسط، ومع ذلك تواصل الولايات المتحدة نقل الأسلحة إلى مصر التي يمكن استخدامها لارتكاب أو تسهيل انتهاكات حقوق الإنسان، فقد تم استخدام عربات الهمر والأسلحة الصغيرة والغاز المسيل للدموع التي توفرها الولايات المتحدة لمصر وذلك لقمع منتقدي الحكومة المصرية وتسهيل الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان مثل عمليات الإعدام خارج نطاق القضاء .. لكي تكون حقوق الإنسان أولوية على نحو فعال، فيجب تعليق هذه التحويلات فوراً ).

     

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية

    Policeman killed in clash in southern Egypt: security sources

    وكالة ( رويترز ) البريطانية: مقتل ضابط شرطة في اشتباكات في جنوب مصر

    نقلت الوكالة تصريحات مصادر أمنية أكدت خلالها مقتل ضابط شرطة أمس خلال تبادل لإطلاق النار مع مسلحين يشتبه أنهم إسلاميون متشددون بمحافظة قنا بجنوب مصر ، وأضافت المصادر أن قوة من الشرطة داهمت منطقة جبلية بمحافظة قنا بعد ورود معلومات باختباء عناصر متشددة موالية لتنظيم داعش ، مما أسفر ذلك عن مقتل (2) من المسلحين وضابط شرطة ، مشيرة إلى أن هذه المداهمة جاءت بعد أيام من هجوم شنه مسلحان على دورية للشرطة في مدينة إسنا جنوب الأقصر، موضحة أنه لم تعلن أي جماعة مسئوليتها عن أياً من الهجومين ، مضيفة أن الهجمات على قوات الأمن أصبحت متكررة في مصر منذ أن قاد الجيش بقيادة الجنرال ” السيسي ” الإطاحة بـ ” مرسي ” في عام 2013 بعد احتجاجات حاشدة ضد حكمه.

    HOLIDAY HOT SPOTS Egypt, Tunisia and PALESTINE are among the fastest-growing holiday destinations of 2017

    مجلة ( ذا صن ) البريطانية : مصر وتونس وفلسطين من أسرع الوجهات السياحية نموًّا في عام 2017

    ذكرت المجلة أن منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة كشفت أن كلًا من ( مصر / تونس / فلسطين ) تعتبر من أسرع الوجهات السياحية نموًا في عام 2017، إذ شهدت هذه الدول الثلاث زيادة في عدد السياح هذا العام، مضيفة أنه وفقًا لمنظمة السياحة العالمية ، ستستقطب فلسطين حوالي (630) ألف سائح على مدار عام 2017، أي أكثر بنسبة (50%) عن عام 2016، مشيرة إلى أن سلسلة فنادق (بنكسي) افتتحت فرعًا لها في الضفة الغربية لجذب السياح، وبالفعل كان هناك الكثير من الاهتمام من الزوار الدوليين، كما أن رحلات المشي لمسافات طويلة عبر صحراء يهودا، بالإضافة إلى الرحلات لبيت لحم والرحلات البدوية تحظى بشعبية كبيرة بين الزائرين.

    أضافت المجلة أن مصر كانت مغناطيسًا سياحيًا كبيرًا لسنوات عديدة بفضل ثقافتها الغنية وأسعارها المنخفضة وساحلها الجميل، لكن عدداً من الهجمات الإرهابية في العامين الماضيين أثرت سلبياً على صناعة العطلات، مضيفة أنه رغم أن الحكومة البريطانية لا تزال تحظر الرحلات الجوية إلى شرم الشيخ، يتجه السياح الآن إلى مناطق أخرى مثل الغردقة على البحر الأحمر بدلًا من ذلك، مضيفة أنه وفقًا لمنظمة السياحة العالمية ، فإن مصر ستجذب حوالي (8) مليون سائح هذا العام.

    أشارت المجلة إلى أنه تم حظر الرحلات الجوية إلى تونس بعد وقوع هجوم إرهابي في ميناء القنطاوي عام 2015، لكن تونس استعادت مكانتها السياحية مرة أخرى لدى البريطانيين بعدما رفعت معظم الحكومة البريطانية الحظر المفروض على السفر إلى تونس الشهر الماضي العام الحالي، مضيفة أنه وفقًا للأرقام الصادرة عن منظمة السياحة العالمية ، فمن المتوقع أن تشهد تونس زيادة أكثر من (30%) في السياح مقارنة بالعام الماضي.

    EGYPTIAN OFFICIALS: 4 POLICEMEN KILLED IN NORTHERN SINAI

    وكالة (اسوشيتدبرس) الأمريكية: مقتل (4) من رجال الشرطة المصرية بشمال سيناء

    نقلت الوكالة تصريحات مسئولون أمنيون مصريون والذي أكدوا أن (4) من رجال الشرطة قتلوا في كمين في شمال شبه جزيرة سيناء التي ينشط فيها الاسلاميون، وذكرت الوكالة أن رجال الشرطة كانوا متوجهين الى مدينة العريش في وقت مبكر أمس عندما هاجم مسلحون السيارة التي كانوا يستقلونها وفتحوا النار مما أسفر عن مصرع ضابط شرطة وأمين شرطة واثنين من المجندين، وذكرت الوكالة أن مصر خلال السنوات الاخيرة تقاتل حركة تمرد متصاعدة في شمال سيناء، خاصةً من قبل مسلحين تنظيم داعش، حيث تسارعت الحملة بعد أن تمت الإطاحة بالرئيس الإسلامي المنتخب ” محمد مرسي ” في عام 2013.

    Egypt Moves to End State Monopoly of Natural Gas Market

    وكالة ( بلومبرج ) الأمريكية : تحركات مصرية لإنهاء احتكار الدولة على سوق الغاز الطبيعي

    ذكرت الوكالة أن مصر تفتح الباب لمشاركة القطاع الخاص في الغاز الطبيعي ، وتتحرك لإنهاء احتكار الدولة في هذا الصدد ، بينما تمضي قدماً في إصلاحات تستهدف تشجيع الاستثمار وإنعاش الاقتصاد ، مشيرة إلى أن القانون الجديد الذي وقعه الرئيس ” السيسي ” يؤسس هيئة تنظيمية للغاز الطبيعي منوطة بترخيص ووضع خطط لفتح سوق الغاز للمنافسة ، موضحة أن هذا القانون يسمح باستيراد الغاز الطبيعي عبر شركات خاصة ، في خطوة قد تساعد في سد العجز الذي يقوض المشروعات التجارية ، مشيرة إلى أن هذه الخطوة – التي كانت طور الإعداد على مدى العامين الماضيين – تمثل أحدث الجهود الحكومية من أجل ضخ استثمارات في اقتصاد يعاني منذ ثورة يناير ، موضحة أنه على مدى العام الماضي، أجرت السلطات المصرية تغييرات كاسحة بدعم من صندوق النقد الدولي، وتضمنت تعويم العملة، وتخفيض في الدعوم، مع تفعيل تشريع استهدف توفير العملة الأجنبية.

    أوضحت الوكالة أن القانون الجديد يروج قدماً لأهداف مصر لتحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال الطاقة بحلول عام 2019، التي تتحقق بشكل كبير من خلال الإنتاج النهائي المنتظر لحقل (ظهر) للغاز الطبيعي ، مشيرة إلى أن هذا التشريع سيسمح للقطاع الخاص بالقيام بأعمال مباشرة تتعلق بالشحن والنقل والتخزين والتسويق والتداول للغاز الطبيعي باستخدام أنابيب وشبكة بنية تحتية ، موضحة أن اللوائح التنفيذية لهذا التشريع من المتوقع أن تُصدر خلال (6) شهور من تفعيل القانون ، مشيرة لتصريحات مديرة البحوث بمؤسسة (فاروس) القابضة ” رضوى السويفي ” والتي أكدت خلالها أن هذا القانون  يخفف بشكل فعل من عناء الحكومة في تلبية الإمدادات المتزايدة لاستهلاك الغاز الطبيعي، ويحولها إلى مجرد منظم ، فضلاً عن أن ذلك يمثل جزءاً من اتجاه نحو أسواق أكثر حرية ، كما نقلت الوكالة تصريحات مدير العلاقات الاستثمارية في ( الشركة المصرية الكويتية القابضة ) التي تملك وتدير جزءً من شركة الإسكندرية للأسمدة أليكس فيرت  ” هيثم عبد المنعم ” والتي رأى أن خطوة تحرير سوق الغاز من شأنها أن تجلب شفافية ومرونة أكبر ، موضحاً أن ذلك سيمنحهم خيارات أكبر لموارد الغاز، وربما أسعار أفضل.

    10 surprising destinations where tourism is booming in 2017

    صحيفة ( تليجراف ) البريطانية : مصر ضمن (10) دول كمقاصد للجذب السياحي لعام 2017

    سلطت الصحيفة الضوء على التقرير الصادر عن منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة والذي كشف عن أهم الوجهات السياحية نمواً في العالم لعام 2017 ، موضحة أن من بين هذه الوجهات التي وصفتها الصحيفة بالـ “مفاجئة” هم ( مصر / تونس / فلسطين ) ، مشيرة إلى أن مصر وتونس كانوا من بين (10) دول جاءوا ضمن قائمة الدول التي تشير إلى قدراتهم على العودة مرة أخرى بعد تعرضهما لسلسلة من الهجمات الإرهابية ، وجاءت مصر في المرتبة الـ (2) بعد فلسطين ، وجاءت إسرائيل في أخر قائمة هذه الدول ، وأوضح التقرير  أن أوضاع السياحة في مصر قد تراجعت بسبب الاضطرابات السياسية المستمرة وسقوط طائرة الركاب الروسية في عام 2015 مما منع كثيرون من زيارة مصر ، مشيراً إلى أن الحكومة البريطانية هي الوحيدة من دول أوروبا التي لا تزال ترفض السماح لشركات الطيران بالتحليق إلى شرم الشيخ، إضافة إلى روسيا، مشيراً إلى أن ذلك لم يمنع الجنسيات الأخرى من التدفق إلى مصر ، موضحًا أن السياحة المصرية شهدت ارتفاعا بنسبة (51%) في عدد السياح الدوليين الوافدين هذا العام ، وتوقعت الصحيفة أن تستقبل مصر حوالى (8) ملايين آخرين خلال العام الجاري 2017، وأن ذلك لا يزال أقل بكثير من أعلى رقم وصلت إليه السياحة المصرية بـ (14) مليون زائر في عام 2010.

    Egypt censors Al-Mesryoon newspaper, harasses editors

    موقع ( لجنة حماية الصحفيين ) : مصر تفرض رقابة على صحيفة “المصريون”، وتضايق محرريها

    ذكر الموقع أن لجنة حماية الصحفيين أكدت أن السلطات المصرية يجب ان تتوقف عن مراقبة صحيفة “المصريون” ومضايقة صحافييها، مضيفاً أنه وفقاً لتقارير إخبارية ، فقد قامت السلطات المصرية بمنع طباعة الإصدار الأسبوعي للصحيفة ، واستدعت رئيس التحرير “جمال سلطان” ورئيس التحرير التنفيذي “محمود سلطان ” للاستجواب.

     أضاف الموقع نقلاً عن “جمال سلطان ” أن العاملين بمطبعة (الاهرام) أخبروا موظف صحيفة ( المصريون ) في الخامس من أغسطس أن “جهازا أمني” أمرهم بعدم طباعة عددها الأسبوعي ، وأن المطبعة لم تحدد أي جهة أمنية وراء القرار، وما اذا كانت الأعداد المستقبلية ستتأثر أيضاً، مشيراً إلى تصريحات” جمال سلطان ” التي ادعى خلالها أن المسؤولين الأمنيين أمروا الصحيفة بإزالة المقالات قبل نشرها من قبل، ولكن هذه المرة وبعد سبع ساعات من المفاوضات مع دار الطباعة باعتبارها وسيطاً ، اعتبر مسئولو الأمن الطبعة الكاملة “غير ملائمة”، مشيراً إلى أن الصحيفة تنتقد باستمرار حكومة الرئيس “عبد الفتاح السيسي” .

     أشار الموقع إلى تصريحات منسق برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بلجنة حماية الصحفيين “شريف منصور” التي ادعى خلالها أن مصر تحاول إسكات ما تبقى من الأصوات الناقدة والمستقلة في الصحافة ، وندعو السلطات المصرية إلى وقف الرقابة على صحيفة “المصريون” ومضايقة كل من ” جمال سلطان / محمود سلطان ” .

    أضاف الموقع أن صحيفة (المصريون) خالفت أجهزة الأمن المصرية في الماضي، وقد تم حجب موقعها على الانترنت منذ مايو إلى جانب (133) موقع أخر على الاقل، مضيفاً أنه في مارس أمرت محكمة جنائية في القاهرة محررة الصحيفة “إيمان يحيى” بدفع غرامة قدرها (300) ألف جنيه مصري، وأمرت “جمال سلطان ” بدفع غرامة (10) آلاف جنيه بتهم “نشر أخبار كاذبة” وتشويه سمعة وزير العدل السابق “أحمد الزند ” في مقال عام 2014 زعما خلاله أن “الزند” باع الأراضي المملوكة للدولة بأقل من أسعار السوق لأحد أقاربه خلال فترة رئاسته نادي القضاة، ولكن الاستئناف الذي قدمه الصحفيين على الحكم لا يزال معلقاً.

    Egypt further reduces access to subsidies

    موقع (ميدل ايست مونيتور) البريطاني : مصر تقلل فرص الحصول على الدعم

    ذكر الموقع أن مصر فرضت قيوداً تهدف إلى خفض عدد المستفيدين من إعانات الغذاء في المستقبل، أبرزها فرض حد من الإمدادات لما يصل إلى (4) أفراد فقط لكل أسرة معيشية عند إصدار بطاقة جديدة، ووفقاً لقرار وزارة التموين فإن المتقاعدين لن يكونوا مؤهلين للحصول على بطاقة إعانة إلا إذا كان دخلهم أقل من (1200) جنيه مصري ويجب أن يكون دخل الموظفون أقل من (1500) جنيه ليتمكنوا من الحصول على الدعم أيضاً، كما تنص اللوائح أيضاً على ألا يتجاوز الحد الأقصى للدخل الشهري (800) جنيه للعمال المؤقتين والمهنيين والحرفيين والسائقين والعاطلين عن العمل، مشيراً أن قرار وزير التموين ينص أيضاً على عدم فرض قيود على الدخل على المصابين بأمراض مزمنة أو ذوي الاحتياجات الخاصة.

     

    With tourism in decline, Egypt hopes to repurpose former hotspot

    موقع ( المونيتور ) الأمريكي : مع تراجع معدلات السياحة ، مصر تأمل في إعادة تهيئة منتجع شرم الشيخ لتحويله لمنطقة حرة

    ذكر الموقع أنه في الوقت الذي تواجه فيه صناعة السياحة في مصر أوقاتاً صعبة ، يفكر أحد أعضاء مجلس النواب المصري في طرق مبتكرة لجلب الإيرادات إلى بعض الوجهات الرئيسية السياحية في البلاد ، موضحاً أن عضو لجنة السياحة في البرلمان المصري النائب ” محمد المسعود ” أعلن في (26) يوليو الماضي أنه انتهى من أهم وأكبر دراسة في خصوص إمكانية تحويل شرم الشيخ إلى منطقة حرة، طبقاً لقانون الاستثمار الجديد ، وأوضح ” المسعود ” أنه سيقدم هذه الدراسة لوزيرة الاستثمار ” سحر نصر ” التي يمنحها القانون اتخاذ القرار بتحويل المدن إلى مناطق حرة.

    أوضح الموقع أن مقترح ” محمد المسعود ” أثار ردود فعل متباينة بين المصريين ، ما بين المؤيدين الذين رأوا أن مدينة شرم الشيخ تمتلك كل الإمكانات التي تجعل منها أهم مناطق التجارة الحرة في العالم، أما المعارضين لهذا المقترح رأوا أن مصر تمتلك العديد من المدن المماثلة في الموقع الجغرافي على البحر الأحمر ويمكن إقامة مناطق حرة عليها من دون الإضرار بخصوصية مدينة شرم الشيخ كمنتجع سياحي عالمي.

     أجرى الموقع حواراً مع ” المسعود ” والتي أكد خلالها أن اختياره لمدينة شرم الشيخ لإقامة منطقة حرة جاء بعد دراسة علمية من حيث الموقع الجغرافي الفريد ووجود مطار دولي وشبكة طرق على أعلى مستوى وسهولة إنشاء ميناء تجاري ، مشيراً إلى أن طبيعة شرم الشيخ كشريط ساحلي تحيط به الجبال، تسهل عملية تأمين المدينة لعدم تهريب البضائع من دون جمارك إلى السوق المحلية، بما يؤثّر على الصناعات الوطنية ، موضحاً أن المنطقة الحرة ستجذب رؤوس أموال ضخمة الأمر الذي سيساهم في توفير العملة الصعبة وإتاحة ما يزيد عن مليون وظيفة مباشرة وغير مباشرة ستساهم أيضاً في حل مشكلة البطالة ، كما ستعمل على توطين التكنولوجيا دون إلحاق أي ضرر بالسياحة.

    نقل الموقع تصريحات وكيل اللجنة الاقتصادية النائب ” عمرو الجوهري “ والتي ذكر خلالها ” أن شرم الشيخ هي مدينة أسست لكي تكون منتجعاً سياحياً عالمياً ، وتحويلها إلى منطقة حرة سيلحق بها أضراراً كبيرة ، فعلى سبيل المثال لا توجد منطقة حرة من دون ميناء لشحن البضائع وتفريغها، وإنشاء ميناء في شرم الشيخ يعني تدمير الشواطئ والقضاء على الشعب المرجانية، الأمر الذي يعني فقدان شرم الشيخ لركيزتها الرئيسية، وهي السياحة الشاطئية ورياضة الغوص”.

    Egyptian Navy Receives 2nd of 4 Type 209 Submarines Ordered in Germany

    وكالة ( سبوتنيك ) الروسية : البحرية المصرية تتسلم الغواصة الثانية من إجمالي (4) غواصات طراز Type 209 من ألمانيا

    ذكرت الوكالة أن برلين والقاهرة وقعتا اتفاقاً لتسليم (4) غواصات من نوع 209 في عام 2011. ، وتم تسليم أول غواصة لمصر في ديسمبر 2016 ودخلت الخدمة إبريل 2017 ، مضيفة أن قائد القوات البحرية المصرية الفريق “أحمد خالد ” شارك في مراسم رفع العلم التي أقيمت في مدينة كيل الألمانية، مشيرة إلى أنه من المتوقع أن تصل الغواصة إلى السواحل المصرية بتوجيه من الطاقم المصري الذي تم تدريبه في ألمانيا .. أضافت الوكالة أن ألمانيا تصدر الغواصة من نوع 209 إلى عدد من دول أمريكا اللاتينية مثل الأرجنتين والبرازيل وشيلى ، ودول أسيوية مثل الهند وإندونيسيا وكوريا الجنوبية، مشيرة إلى أن تركيا تعتبر أكبر مشغل للغواصات من نوع 209، حيث أنها تلقت ما مجموعه (14) غواصة من ألمانيا منذ عام 1976، خرج منها اثنين فقط من الخدمة .

    4 troops shot dead in Egypt’s Sinai

    وكالة ( الأناضول ) التركية : مقتل (4) من قوات الأمن في سيناء

    نقلت الوكالة عن مصدر أمني محلى أن ضابطاً بالجيش وثلاثة من رجال الشرطة قتلوا اليوم في شبه جزيرة سيناء المضطربة، مضيفة أن المصدر الذي طلب عدم كشف هويته أكد أن المسلحين أوقفوا سيارة خاصة في مدينة بئر العبد شمال سيناء وفتحوا النار على مستقليها مما أدى إلى مقتلهم على الفور، مضيفة أنه لم تعلن أي جماعة مسئوليتها عن الهجوم ولم تعلق السلطات المصرية بعد.

    أضافت الوكالة أن شبه جزيرة سيناء ظلت مركزا للتمرد المسلح منذ منتصف عام 2013 عندما قام الجيش بعزل “محمد مرسي” أول رئيس منتخب بحرية في انقلاب عسكري عام 2013، مدعية أن مئات من قوات الأمن المصرية قتلوا منذ ذلك الحين في هجمات في سيناء ، ولا سيما في شمال شرق سيناء .

  • مصر في عيون الصحف الاجنبية عن يوم 29-7-2017

    Egypt sentences 8 to death in police killings

    صحيفة (واشنطن بوست) : مصر تحكم على (8) شخاص بالإعدام بتهمة قتل رجال شرطة

    ذكرت الصحيفة أن محكمة جنائية مصرية حكمت على (8) أشخاص بالإعدام بتهمة القتل خلال هجوم على مركز للشرطة في العاصمة القاهرة عام 2013، حيث تم إحالة الحكم إلى مفتي الجمهورية للحصول على رأيه في الأحكام، وهو إجراء شكلي في حالات عقوبة الإعدام، وذكرت الصحيفة أن المحكمة ستصدر حكماً نهائياً في الـ (10) من شهر اكتوبر في قضية تضم ما (68) متهماً، مضيفةً أن الهجوم الذي أدي إلى مقتل (6) من ضباط الشرطة جاء في أعقاب فض قوات الأمن في أغسطس 2013 لاحتجاجين في القاهرة قام بهما أنصار الرئيس الإسلامي ” مرسي ” الذي تمت الإطاحة به من قبل الجيش بعد عام من تولي منصبه، مدعيةً أن فض الاحتجاجين أسفر عن مقتل ما لا يقل عن (600) من أنصار ” مرسي ” في ذلك اليوم.

     

    US enterprise funds abroad make economic, foreign policy sense

    صحيفة ( ذا هيل ) : الصندوق المصري الأمريكي للمشروعات نقطة مضيئة في العلاقة بين الولايات المتحدة ومصر

    1- ذكرت الصحيفة أنه فيما يدرس أعضاء من الكونجرس ومسئولين في الإدارة الأمريكية تقليص المساعدات الخارجية لمصر على خلفية مخاوف تتعلق بحقوق الإنسان، وأبرزها قانون المنظمات غير الحكومية، إلا أن هناك نقطة مضيئة في العلاقة بين الولايات المتحدة ومصر تتمثل في الصندوق المصري الأمريكي للمشروعات الذي يدعم التنمية الاقتصادية في مصر، موضحاً أن الصندوق يمثل قصة نجاح في العلاقة الأمريكية المصرية ودراسة حالة واعدة في قيمة صناديق الاستثمار كأداة للسياسة الخارجية الأمريكية.

    2- أشارت الصحيفة إلي كيفية عمل هذه الصناديق والتي تتمثل في استخدام التمويل الأولي من الحكومة الأمريكية لتعزيز التنمية الاقتصادية من خلال الاستثمار في القطاع الخاص في الاقتصادات النامية، مضيفة أن هذه الصناديق تضاعف أثرها من خلال الاستفادة من التمويل الأمريكي لجذب استثمارات إضافية من القطاع الخاص، كما أن هذه الاستثمارات تدعم الأهداف الإنمائية للولايات المتحدة وتسعى إلى تحقيق عوائد إيجابية يتم إعادتها إلى الحكومة الأمريكية.

    3- أشارت الصحيفة إلى مهمة الصندوق المصري الأمريكي للمشروعات التي تتمثل في : 1) تعزيز تنمية القطاع الخاص في مصر، 2) توليد عوائد مالية للحكومة الأميركية، مضيفة أنه كجزء من هذه المهمة ، يسعى الصندوق إلى خلق فرص عمل، وزيادة فرص الحصول على الخدمات المالية، وتحسين نوعية الحياة للمصريين.

    4- ذكرت الصحيفة أن مصر تواجه العديد من العوائق أمام النمو الاقتصادي، ولكن زيادة فرص الحصول على الخدمات المالية للمستهلكين والشركات، مثل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم هي عامل محفز للنمو الاقتصادي، مضيفة أن المشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم تمثل أهمية حاسمة في توظيف أجزاء واسعة من القوة البشرية في مصر ولكنها غالباً ما تفتقر إلى إمكانية الحصول على القروض، مشيرة إلى استثمار الصندوق في مشروعي (فوري / ثروة كابيتال) ، مضيفة أن ذلك ساعد في زيادة فرص الخدمات المالية للمصرين كما ساعد أيضاً في تخفيف العبء عن طريق توسيع نطاق الإقراض لمئات الشركات الصغيرة والمتوسطة، مشيرة إلى أن شركة (ثروة كابيتال) قدمت في العام الماضي مبلغ (14) مليون دولار كقروض إلى (200) مؤسسة صغيرة ومتوسطة الحجم، وتخطط لتقديم أكثر من (30) مليون دولار كقروض لأكثر من (300) شركة صغيرة ومتوسطة في عام 2017.

    5- ذكرت الصحيفة أن مصر يعيش بها أكثر من (50%) من السكان دون الثلاثين من العمر، وحوالي (30%) منهم عاطلون عن العمل، مضيفة أن الشركات الصغيرة والمتوسطة المتنامية تعد عاملاً رئيسياً في معالجة بطالة الشباب وتعزيز مصر مستقرة ومزدهرة، موضحة أنه كون مصر على الخطوط الأمامية في مكافحة الإرهاب، فإن خلق فرص عمل جديدة لشعب لا يهدأ، يمثل الشباب الجزء الأكبر منه ، يجعل من المرجح أن هؤلاء الشباب لن يلجأ إلى العنف من أجل سماع صوته .

    6- أضافت الصحيفة أنه لتحفيز اقتصادها، شرعت الحكومة المصرية مؤخراً في برنامج إصلاح اقتصادي واعد شمل الإلغاء التدريجي الناجح لدعم الطاقة وتعويم عملتها، مما ساعد على تمهيد الطريق للحصول على قرض بقيمة (12) مليار دولار من صندوق النقد الدولي .

    7- أضافت الصحيفة أنه لطابع خاطئ أن نفترض أن المناخ السياسي الأمريكي اليوم الذي يضع أمريكا أولاً يعني بالضرورة تقليل المساعدات الخارجية للحلفاء الذين يقفون في الخطوط الأمامية أمام التهديدات العالمية، مضيفة أن الصندوق المصري الأمريكي للمشروعات يساعد على دعم أحد أهم حلفاء أميركا وضمان أن يظل حصنا للاستقرار الإقليمي – في إشارة إلى مصر- الأمر الذي يعزز بدوره أمننا الوطني هنا في الداخل.

    8- أضافت الصحيفة أنه مع تراجع الكونغرس ضد التخفيضات المقترحة للمساعدات الخارجية، أصبح هناك الآن تركيز متجدد على الصناديق الاستثمارية والذي قادته مؤخراً لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب، التي عقدت جلسة استماع بشأن هذه المسألة في يونيو.

     

    Egypt, Libyan General Form Alliance, Challenge Fragile US-Backed Gov’t

    وكالة ( سبوتنيك ) : مصر والجنرال الليبي يشكلون تحالفاً ، ويتحدون الحكومة الهشة المدعومة من الولايات المتحدة       

    ذكرت الوكالة أن افتتاح مصر قاعدة عسكرية جديدة في صحرائها الغربية يعكس محاولتها الانضمام إلى الجنرال الليبي ” خليفة حفتر ” في مكافحة الارهاب وتحدي الحكومة غير الفعالة التي تدعمها الولايات المتحدة في طرابلس ، وذلك وفقاً لتقرير صادر عن مجموعة ( صوفان ) الأمريكية للاستشارات الأمنية والاستخباراتية ، وأوضح التقرير أن حجم هذه القاعدة العسكرية وموقعها دليل على التحدي الكبير الذي تواجه مصر عبر حدودها مع ليبيا، والتي تعتبرها الحكومة المصرية تهديداً خطيراً للأمن القومي، وفرصة للتوسع الاستراتيجي ، مشيراً إلى أن مصر كانت من بين أبرز المؤيدين للجنرال الليبي ” حفتر ” ، حيث قدمت له مساعدات سياسية ومالية فضلاً عن دعمها العسكري المباشر لحملاته ضد الجماعات الاسلامية في شرق ليبيا ، موضحاً أن الولايات المتحدة والامم المتحدة تدعمان حكومة الوفاق الوطني في طرابلس والتي لها تأثير ضئيل خارج المدينة.

     

    Tortured body of Egyptian teen found 2 days after arrest

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) : العثور على جثة شاب مصري بعد يومين من اعتقال       

    1- ذكر الموقع أنه تم العثور على جثة شاب مصري يُدعى ” ثروت سامح ” يبلغ من العمر (19) عاماً ،  في قضية أخرى تشير إلى وحشية الشرطة في مصر ، موضحاً انه تم العثور على جثته في الفيوم بعد يومين من اعتقاله وعليها آثار تعذيب وكدمات وعلامات حروق في جميع أنحاء جسده ، مشيراً إلى قضية ” سامح ” جاءت بعد القاء السلطات المصرية القبض على مواطن مصري يُدعى ” جمال عويضة ” يبلغ من العمر (43) عاماً في (17) من الشهر الجاري ولقي حتفه بعد مرور (15) ساعة على اعتقاله ، مضيفاً أنه لم يتضح بعض السبب وراء اعتقال السلطات المصرية لكل من ( عويضة / سامح ) .

    2- أوضح الموقع أن مصر شهدت العديد من حالات التعذيب والوفيات للمعتقلين داخل السجون، مشيراً إلى أن القضية التي كانت ملفتة للأنظار هي قضية الطالب الإيطالي ” جوليو ريجيني ” ، والذي تم العثور على جثته وعليها آثار تعذيب على  مشارف القاهرة ، ويعتقد أنه تعرض للتعذيب حتى الموت على الرغم من مزاعم مصر أنه توفي في حادث مروري على الطريق ، مضيفاً أن مصر شنت حملة قمعية صارمة ضد المعارضة في أعقاب الانقلاب العسكري ، وتم اعتقال وسجن الآلاف في محاكمات هزلية على خلفية اتهامهم بتهم ملفقة.

     

    Arab states to meet in Bahrain on Saturday to discuss Qatar

    وكالة ( رويترز ) : اجتماع لوزراء خارجية دول عربية اليوم لبحث مقاطعتها لقطر          

    ذكر الموقع أنه من المقرر أن تشهد العاصمة البحرينية المنامة اجتماعاً بين وزراء خارجية كل من ( مصر / السعودية / الإمارات / البحرين ) اليوم لمناقشة أخر تطورات مقاطعتهم لقطر ، حسبما صرحت بذلك وزارة الخارجية المصرية ، موضحاً أن الدول الأربع ستضغط خلال الاجتماع الذى يستمر يومين على قطر من أجل الامتثال لمطالبها التي تشمل وقف تدخلها في شئونهم الداخلية، مضيفاً أن الدول العربية الأربعة قطعت علاقتها مع قطر الشهر الماضي ، متهمين اياها بدعم الجماعات الإرهابية ، وهو الأمر الذي تنفيه الدوحة ، مشيراً إلى أن دعوات الإدارة الأمريكية لحل الخلاف بين الدول العربية الأربع وقطر وكذلك الجهود التي بذلتها كل من الكويت وتركيا كلها بائت بالفشل.

     

    Blockade states to meet in Bahrain on Saturday to discuss Qatar

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) : دول الحصار تعقد اجتماعاً اليوم في البحرين لمناقشة الأزمة مع قطر 

    ذكر الموقع أنه من المقرر أن تعقد كل من ( مصر / السعودية / الإمارات / البحرين ) اجتماعاً اليوم في العاصمة البحرينية المنامة ، وذلك لمناقشة أخر التطورات المتعلقة بمقاطعتهم لقطر ، حسبما صرحت بذلك وزارة الخارجية المصرية ، موضحاً أن الدول الأربع ستضغط خلال الاجتماع الذى يستمر يومين على قطر للامتثال لمطالبها التي تشمل وقف تدخلها في شئونهم الداخلية، مضيفاً أن الدول العربية الأربعة قطعت علاقتها مع قطر الشهر الماضي ، متهمين اياها بدعم الجماعات الإرهابية وتنمية علاقتها مع إيران ، وهو ما تنفيه الدوحة ، مشيراُ إلى أن الجهود التي بذلتها كل من الكويت وتركيا وكذلك دعوات الإدارة الأمريكية كلها قد فشلت في تهدئة ما يعتبر أسوأ خلاف بين الدول العربية منذ سنوات.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم 6-6-2017

    وكالة (رويترز) : السفارة الأمريكية في مصر تمنع موظفيها من زيارة المواقع الدينية خارج القاهرة
    ذكرت الوكالة أن السفارة الأمريكية في مصر أكدت في رسالة أمنية على موقعها الإلكتروني أنها أمرت الموظفين العاملين ببعثتها هناك بعدم زيارة المواقع الدينية خارج القاهرة الكبرى حتى إشعار آخر، وأضافت الرسالة أن إرهابيون هاجموا أهدافاً مرتبطة بالطائفة المسيحية في مصر، وقد وقعت حوادث في أماكن حضرية وأخرى نائية ومن المحتمل وقوع هجمات أخرى، مضيفةً في بيان لها (حتى إشعار آخر يحظر على الموظفين الملحقين بالبعثة الأمريكية في مصر زيارة المواقع الدينية خارج القاهرة الكبرى … على المواطنين الأمريكيين المقيمين في مصر أو الزائرين التحرك بحذر للحفاظ على أمنهم الشخصي)، وذكرت الوكالة أن مسلحون قاموا بمهاجمة مجموعة من الأقباط كانوا متجهين إلى دير في محافظة المنيا بجنوب مصر في (26) مايو فقتلوا ما لا يقل عن (29) شخصاً وأصابوا (24) آخرين وكان هناك عدد كبير من الأطفال بين الضحايا، مضيفةً أن تنظيم الدولة الإسلامية أعلن مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع قبيل شهر رمضان وجاء في أعقاب تفجيرات أخرى استهدفت كنائس أعلن التنظيم المتشدد مسؤوليته عنها في حملة عنف ضد المسيحيين.

    إذاعة ( RFI ) الفرنسية : الرئيس المصري يستقبل وزيرة الدفاع الجديدة

    علقت الإذاعة على استقبال الرئيس ” السيسي ” لوزيرة القوات المسلحة الفرنسية السيدة ” سيلفي جولار ” أمس بقصر الاتحادية ، مشيرةً إلى أن الزيارة تم التخطيط لها خلال الاتصال الهاتفي بين الرئيسين ( المصري السيسي / الفرنسي إيمانويل ماكرون ) بعد يوم من الهجمات الإرهابية التي استهدفت المسيحين بمحافظة المنيا والتي أعلن تنظيم ( داعش ) مسئوليته عنها والتي أسفرت عن مصرع 29 شخص .
    و أكدت الإذاعة أنه رداً على الهجوم الإرهابي الذي استهدف المسيحين بالمنيا استخدمت مصر المقاتلات الفرنسية طراز (Rafale ) لضرب معسكرات الإرهابيين في ليبيا ، حيث يتم هناك تدريب الإرهابيين .
    وذكرت الصحيفة أن الرئيس ” السيسي ” قد أكد خلال اللقاء مع ” جولار ” أنه يجب على المجتمع الدولي اتخاذ إجراءات حاسمة ضد الدول التي تدعم الحركات الإرهابية سواء طريق التسليح أو الدعم المالي أو تقدم لهم اللجوء في إشارة إلى قطر التي قررت مصر قطع العلاقات معها .

    صحيفة (الديلي ميل) : مصريون يخشون على وظائفهم في قطر بعد قطع العلاقات الدبلوماسية

    ذكرت الصحيفة أن المكالمات انهالت على الجالية المصرية في قطر من مصريين يشعرون بالقلق بعد أن علموا أن مصر قطعت العلاقات الدبلوماسية مع البلد الخليجي الثري الذي يعيشون فيه، مضيفةً أن المصريون الذين يسعون للهروب من الأزمة المالية بالداخل تدفقوا على الخليج وشعر كثير منهم ممن يعيشون في قطر بالذعر بسبب الخلاف الدبلوماسي الأحدث الذي اتهمت فيه السعودية والبحرين والإمارات الدوحة بدعم الإرهاب، ونقلت الصحيفة تصريحات رئيس الجالية المصرية في قطر ” محمد العراقي ” لوكالة رويترز عبر الهاتف من الدوحة والذي أكد أن هاتفه لم يتوقف عن الرنين منذ الرابعة صباحاً، مضيفاً أن المصريون خائفون فهم لديهم وظائف وحياة مستقرة هنا مع أسرهم وهناك حالة من الذعر، وذكرت الصحيفة أن العمال الأجانب يشكلوا نحو (1.6) مليون من سكان قطر البالغ عددهم (2.5) مليون، ووفقا لـ ” العراقي ” فإن نحو (350) ألفا من هؤلاء مصريون مما يجعلهم واحدة من أكبر التجمعات الأجنبية في البلاد، مضيفةً أن خطوة قطع عدد من الدول العربية العلاقات مع قطر له تداعيات اقتصادية كبيرة على الدوحة.
    و ذكرت الصحيفة أن مصر حرصت على مدى الأعوام الماضية على ضرورة اتخاذ إجراء ضد جماعة الإخوان المسلمين التي مثل دعم قطر لها أحد أسباب قطع العلاقات الدبلوماسية، واتخذت مصر موقفاً متشدداً من جماعة الإخوان المسلمين منذ أن عزل الجيش الرئيس الأسبق ” مرسي ” المنتمي للإخوان بعد احتجاجات حاشدة على حكمه في عام 2013، مضيفةً أنه رغم مواجهة مصر أزمة اقتصادية قاسية استعدت للتخلي عن مليارات الدولارات التي كانت تتلقاها في صورة دعم اقتصادي من القطريين أثناء حكم ” مرسي “، مشيرةً أنه بالنسبة للرئيس المصري ” السيسي ” فإن قطع العلاقات الدبلوماسية فرصة لمعاقبة قطر وهو الأمر الذي ظلت مصر تحشد من أجله على مدى السنوات الماضية.

    صحيفة ( فايننشال تايمز ) البريطانية : صفقة رهينة بمليار دولار أغضبت خصوم قطر بالخليج

    ذكرت الصحيفة إن قطر دفعت فدية ضخمة لمسؤولين في الاستخبارات الإيرانية وجماعات مرتبطة بـ “القاعدة” مقابل الإفراج عن أعضاء الأسرة الحاكمة كانوا مختطفين في العراق. موضحة أن السلطات القطرية دفعت نحو 700 مليون دولار لمسؤولين إيرانيين وتنظيمات شيعية إقليمية مقابل الإفراج عن 26 صياد صقور قطريا، اختطفوا جنوب العراق في ديسمبر 2015، من قبل كتائب “حزب الله العراق”. علاوة على ذلك، دفعت الدوحة، في إطار الصفقة نفسها، 200-300 مليون دولار لجماعات متشددة تنشط في سوريا، بما فيها “هيئة تحرير الشام” المرتبطة بتنظيم “القاعدة” و”أحرار الشام”، وذلك بناء على طلب إيران، مقابل الإفراج عن 50 مسلحا شيعيا احتجزتهم هذه المجموعات.
    كما نقلت الصحيفة عن ناشط في المعارضة السورية توسط في المفاوضات بين قطر والجماعات المتشددة، قوله: “إذا أردت الكشف عن سبل تمويل قطر للمتطرفين، فيكفي الإطلاع على صفقة الرهائن هذه”، مضيفا أن هذه العملية لم تكن الأولى من نوعها منذ بداية الحرب في سوريا.
    أضافت الصحيفة أن هذه الصفقة هي ما دفع عددا من الدول الإقليمية، وعلى رأسها السعودية، إلى الإعلان، أمس الاثنين، عن قطع علاقاتها مع الدوحة. مشيرة أن ما أثار غضب السعودية ليس دفع قطر الفدية للمتطرفين، إنما التوصل إلى الاتفاق بين الدوحة وطهران.

    موقع ( الانديبندنت ) البريطاني : الولايات المتحدة تتحرك لنزع فتيل الأزمة السياسية بين السعودية وقطر

    ذكر الموقع أنه بحسب مسئولين حاليين وسابقين في الإدارة الأمريكية، فإن الولايات المتحدة ستعمل بهدوء على تهدئة التوترات بين المملكة العربية السعودية وقطر، مؤكدين على أهمية الدولة الخليجية الصغيرة بالنسبة للولايات المتحدة دبلوماسياً وعسكرياً.
    أضاف الموقع أن المسئولين بالإدارة الأمريكية صدموا من القرار السعودي بالتنسيق مع ( مصر / البحرين / الإمارات ) بقطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، مشيراً أن المملكة العربية السعودية ربما تجرأت على أتخاذ هذا القرار بعد زيارة ” ترامب ” الأخيرة للمملكة وتبنيه نهج معادٍ لإيران.
    كما ذكر الموقع أن مسئولاً بإدارة ” ترامب ” صرح لوكالة رويترز أن الولايات المتحدة لم تتلق إخطاراً من السعوديين أو الإماراتيين بشأن هذا القرار ، وأضف أن الولايات المتحدة ملتزمة بالعمل على نزع فتيل التوترات في منطقة الخليج.
    أضاف الموقع أن قطر لطالما قدمت نفسها خلال السنوات الماضية كوسيط لحل النزاعات في المنطقة ، لكن مصر و دول الخليج شعرت بالاستياء من قطر بسبب دعمها للإسلاميين وخاصة جماعة الإخوان المسلمين التي ينظرون إليها كخصم سياسي.

    صحيفة ( واشنطن بوست ) الأمريكية : أزمة قطر تهدد بنشوب نزاع جديد في الشرق الأوسط

    ذكرت الصحيفة أن التوترات الأخيرة بقطع العلاقات من قبل ( مصر / السعودية / الامارات / ودول اخرى ) تثير مخاوف من اندلاع نزاع جديد يزعزع الاستقرار بقدر أكبر في المنطقة التي تدور فيها حاليا 3 حروب أهلية بالإضافة إلى معارك مع الإرهاب على جبهات عدة. مشيرة إلى أن هذا التصدع الدبلوماسي يضع عراقيل أمام الجهود الأمريكية بعد زيارة “ترامب” الأخيرة للمملكة العربية السعودية لحشد الزعماء العرب والمسلمين لتشكيل جبهة موحدة ضد المتطرفين والنفوذ الإيراني.
    أضافت الصحيفة أن مراقبين في الشرق الأوسط حذروا من أن هذه الزيارة جاءت بمثابة مصادقة صامتة على “الزعامة السعودية” التي تثير خلافات كثيرة في المنطقة، وهو أمر يؤدي حتميا إلى تصعيد الخلافات والخصومات الإقليمية. مضيفة أنه وفي الوقت الذي عبرت فيه بعض الدول الخليجية عن غضبها من علاقات قطر بإيران، علما بأن الأخيرة تملك حصة في حقل غاز قطري ضخم، لا تزال هناك جهات إقليمية أخرى تتمسك بعلاقاتها الاقتصادية القوية مع طهران. وعلى سبيل المثال، تعد الإمارات أكبر شريك تجاري غير نفطي لإيران، فيما تجري عمان حوارا مفتوحا مع حكومة طهران. مشيرة أن الخلاف الأكبر يتعلق بدعم الدوحة “للإسلام السياسي”، ولاسيما الإخوان المسلمين.
    كما ذكرت الصحيفة أنه من غير الواضح ما دفع بالدول العربية إلى اتخاذ مثل هذه الخطوة المفاجئة والقوية لعزل قطر. لكن بعض المراقبين يرون أن توقيت الحركة قد يكون مرتبطا باقتراب موعد صدور تقرير FBI حول تحقيق أجراه في اختراق وكالة الأنباء القطرية استجابة لطلب الحكومة القطرية.

    مجلة ( نيوز ويك ) : لماذا قطعت مصر والسعودية وغيرهما من الدول الأخرى علاقتهم الدبلوماسية مع قطر؟

     ذكرت المجلة أن توترات حادة – اندلعت الأثنين الماضي – أحدثت أزمة دبلوماسية وذلك عندما قطعت ( مصر / السعودية / الامارات / البحرين ) علاقتهم الدبلوماسية مع قطر ، واتخذت كلاً من حكومة اليمن وليبيا نفس الخطوة مع قطر ، موضحة أنه من المحتمل أن يؤثر ذلك بشكل سلبي على اقتصاد قطر ، التي ستستضيف كأس العالم عام 2022 ، والتي يوجد بها قاعدة عسكرية أمريكية ، مشيرة إلى أن هذه هي المرة الثانية التي تقطع الدول المجاورة لقطر علاقتها بها خلال السنوات الأخيرة ، حيث سبق أن قامت كل من ( السعودية / الإمارات / البحرين ) بسحب سفرائهم من قطر عام 2014 اعتراضاً على تدخلها المزعوم في شئونهم الداخلية ، موضحة أن الخلافات بين دول الخليج وقطر قد ظهرت مرة أخرى في مايو الماضي عندما حجبت السعودية مواقع إخبارية قطرية مثل موقع قناة الجزيرة بعدما بثت تصريحات منسوبة على ما يبدو لأمير قطر الشيخ ” تميم بن حمد ” انتقد خلالها السعودية ، مشيرة إلى أن الدول المشاركة في النزاع الجديد مع دولة قطر يقولون أنهم قطعوا العلاقات معها لدعمها الإرهاب مثل تنظيم داعش.
    وأوضحت المجلة أن قطر قد واجهت انتقادات منذ فترة طويلة من قبل جيرانها على خلفية دعمها لجماعة الإخوان المسلمين والتي تم الإطاحة بها في انقلاب عسكري بقيادة الرئيس الحالي ” السيسي ” عام 2014 ، مشيرة إلى أنه على الرغم من إنكارها أنها تمول جماعات إرهابية، فإن قطر تُعد الداعم المالي والسياسي الرئيسي لحركة حماس في الضفة الغربية، كما تستضيف القيادي بحركة حماس ” خالد مشعل ” ، كما وجهت لها اتهامات أيضاً بتسهيل تمويل الجماعات السنية المتطرفة في سوريا منها جبهة النصرة.
    3- ذكرت المجلة أن إظهار الرئيس الأمريكي ” ترامب ” دعمه للسعودية خلال زيارته الأخيرة لها ربما جرأت السعودية على اتخاذ منحى صارم تجاه قطر ، وفقاً لتصريحات بعض الخبراء ، مشيرة إلى أن السعودية وجهت لها أيضاً اتهاماً بدعم الإرهاب لاسيما من قبل ” ترامب” نفسه الذي اتهمها بأنها وراء أحداث (11) سبتمبر ، موضحة أن سياسة السعودية الجديدة تجاه قطر يمكن أن تكون مفيدة لتلميع صورتها في مجال مكافحة التطرف.

    إذاعة ( EUROPE 1 ) الفرنسية : وزيرة الدفاع الفرنسية تناقش التعاون العسكري مع مصر

     علقت الإذاعة على زيارة وزيرة القوات المسلحة الفرنسية السيدة ” سيلفي جولار ” إلى القاهرة أمس ولقائها بـ ( الرئيس السيسي / وزير الدفاع الفريق أول صدقي صبحي ) ، مشيرةً إلى أنها قامت بمناقشة مسألة التعاون العسكري مع مصر نظراً لوجود تعاقدات مشتركة بين الدولتين تصل إلى حوالي (6) مليار يورو .
    و أضافت الإذاعة أنه منذ عام 2015 عززت مصر ترسانتها العسكرية بعدد من صفقات التسليح مع فرنسا منها شراء ( 24 مقاتلة طراز Rafale / فرقاطة متعددة المهام طراز FREMM / صواريخ للدفاع الجوي ) تصل قيمتها نحو (5.2) مليار يورو ، بالإضافة إلى حاملتي طائرات هل طراز Mistral بحوالي (950) مليون يورو .

    موقع قناة ( بي بي سي ) البريطانية : دعوات لمحادثات دبلوماسية من أجل إنهاء الأزمة الخليجيةذكر الموقع أن ( مصر / المملكة العربية السعودية / الامارات العربية المتحدة / البحرين / اليمن / ليبيا / جزر الملديف ) قاموا بقطع علاقاتهم مع دولة قطر ، متهمين إياها بدعم الإرهاب في منطقة الخليج ، مشيراً أن دولة الكويت ، أحد الدول الخليجية الغير مشاركة في هذه المقاطعة ، عرضت الوساطة من أجل عقد محادثات لحل الأزمة ، كما أعلنت قطر استعدادها للحوار.
    أضاف الموقع أنه في حوار له مع شبكة الجزيرة صرح وزير الخارجية القطري أن أمير دولة الكويت من المقرر أن يسافر للمملكة العربية السعودية اليوم الثلاثاء لعقد محادثات.

     

    وكالة (رويترز) : الخطوط الجوية القطرية تعلق رحلاتها إلى الإمارات ومصر والبحرين

    ذكرت الوكالة أن الخطوط الجوية القطرية أكدت أنها ألغت رحلاتها إلى البحرين ومصر والإمارات العربية المتحدة اليوم حتى إشعار آخر وذلك بعد يوم من تعليق رحلاتها إلى السعودية، وذكرت الشركة أنها ستسمح للمسافرين الذين بحوزتهم تذاكر سفر مؤكدة لأي من الدول الأربع بين الخامس من يونيو والسادس من يوليو بإعادة حجز رحلاتهم في غضون (30) يوماً بعد تاريخ مغادرتهم الحالي، وذكرت الخطوط الجوية القطرية أن مكاتبها ستواصل العمل كالمعتاد في الدول التي تأثرت بالقرار حتى إشعار آخر، وقد انضمت مصر للطيران وفلاي دبي وطيران الخليج البحرينية أمس إلى الاتحاد للطيران وطيران الإمارات في تعليق جميع رحلاتها من وإلى الدوحة، وتأتي الخطوة بعدما قطعت السعودية ومصر والإمارات والبحرين العلاقات الدبلوماسية مع قطر في خطوة منسقة متهمة قطر بدعم الإسلاميين المتشددين وإيران.

    موقع قناة ( بي بي سي ) : منع الطائرات القطرية من دخول المجال الجوي المصري والسعودي
    ذكر الموقع أنه من المقرر منع الطائرات القطرية من دخول المجال الجوي المصري والسعودي، وذلك في وقت يهدد الخلاف الدبلوماسي المتزايد مع دول الخليج بحدوث اضطراب في الحركة الجوية القطرية ، مشيراً إلى قيام عدد من الدول بقطع علاقتها مع قطر على خلفية اتهامها بدعم التطرف في المنطقة ، موضحاً أن قطر من جانبها تنفي دعمها للمسلحين بما في ذلك تنظيم داعش ، واصفة خطوة قطع العلاقات معها بغير المبررة ، مشيراً إلى الخارجية السودانية عرضت التوسط بين جميع الأطراف من أجل تحقيق الهدوء والمصالحة ، موضحاً أن هذا الانقسام الكبير بين دول الخليج القوية – الحلفاء المقربين من أمريكا – يأتي في ظل تصاعد التوتر بين دول الخليج وإيران ، مشيراً لتصريحات مراسل القناة ” سيمون اتكنسون ” والتي أكد خلالها أن تعليق الرحلات قد يسبب مشكلة كبيرة لشركة الخطوط الجوية القطرية ، حيث سيضطرها ذلك الى تغيير مسارات رحلاتها الجوية مما يضيف بالتأكيد وقتاً إضافياً على الرحلات ، وأوضح الموقع أن هناك تقارير تفيد بقيام المقيمين في قطر بتخزين الأغذية والمياه ، حيث تعتمد قطر اعتمادًا كبيراً على المملكة العربية السعودية في الحصول على وارداتها الغذائية.

    وكالة ( رويترز ) البريطانية : السفارة الأمريكية بالقاهرة تمنع افراد بعثتها من زيارة الأماكن الدينية خارج القاهرة
    ذكرت الوكالة أن السفارة الأمريكية بالقاهرة أصدرت رسالة أمنية عبر موقعها الاليكتروني ذكرت خلالها أن أفراد البعثة الأمريكية بالقاهرة ممنوعون من زيارة الأماكن الدينية خارج القاهرة حتى إشعار أخر ، كما دعت مواطنيها المقيمين في مصر أو الزائرين إتباع التعليمات الأمنية من أجل الحفاظ على سلامتهم.

     

     

    موقع قناة ( سي أن أن ) الأمريكية : وزير الخارجية القطري ” نحن على استعداد للحوار ” من اجل حل الأزمة

    نقل الموقع تصريحات للوزير الخارجية القطري “الشيخ محمد بن عبد الرحمن الثاني” خلال حوار للقناة معه ذكر فيه أن بلاده تقبل الوساطة من أجل حل الأزمة الأخيرة التي شهدت دول الجوار تحاول عزل دولة قطر بسبب مزاعم بدعمها للجماعات المتطرفة .. مضيفاً أن الدول المتقدمة والحديثة تؤمن بالدبلوماسية وتعزيز السلام قائلاً ” لسنا بقوى عظمة ، ولا نؤمن بحل المشاكل عن طريق المواجهات “.
    أضاف الموقع أن الوزير القطري أكد على أن بلاده تكافح تمويل الإرهاب ، كما رفض الاتهامات السعودية بإحتضان جماعات إرهابية وطائفية تهدف إلى نزع فتيل الاستقرار في المنطقة قائلاً : ” مع كامل الاحترام ، لكن هذا التصريح مليء بالتناقضات لأنه يقول بأننا ندعم إيران وعلى الجانب الأخر ندعم الجماعات المتطرفة في سوريا ، وأننا ندعم الإخوان المسلمين في السعودية أو اليمن كما ندعم الحوثيين … يوجد خصوم في كافة المعارك”. مضيفا :” أما عن دعمنا للمعارضة السعودية أو الحركات الطائفية بالقطيف كلها معلومات لا صحة لها ، ففي الحقيقة التعاون الأمني والاستخباراتي بين قطر و المملكة السعودية كان هدفه هو حماية الأمن القومي السعودي”.
    كما نقل الموقع تعليق وزير الخارجية القطري على تصريحات الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” عبر موقع التدوينات القصيرة “تويتر” ، مشيراً أن الرئيس الأمريكي كان قد ناقش مع الأمير القطري الشيخ “تميم” مسألة أنه هناك حاجة لأن يتوقف تمويل الإرهاب من قبل “مختلف الدول”…. مضيفاً أن تقارير عدة صدرت عن هيئات رسمية بالولايات المتحدة أشادت بدور قطر في مكافحة تمويل الإرهاب.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم 8-5-2017

    انخفاض عائد السندات الدولارية لأقل مستوى له منذ عام 2015

     أشارت الوكالة إلى تصريحات ” أنطوني سيموند ” – من مؤسسة “أبردين أسيت مانجمنت” المتخصصة في إدارة الأصول ومقرها لندن – التي أكد خلالها أنه إذا ما استطاعت الحكومة المصرية الاستمرار في خطط الإصلاح الاقتصادي، فسيكون رفع التصنيف الائتماني لها ممكنًا في غضون 6 إلى 12 شهرًا، مضيفاً أن تداول السندات في مصر يسير بشكل جيد نتيجة الزخم الإيجابي الذي تشهده الإصلاحات وكذا المساعدات التي حصلت عليها القاهرة من صندوق النقد الدولي، والرؤية المتفائلة للصندوق حول الوضع الاقتصادي في مصر .

    و ذكرت الوكالة أنه وقبل تمكن القاهرة من تأمين الحصول على قرض صندوق النقد الدولي ، كان رفع التصنيف الائتماني لمصر خارج الحسابات، لكن وبعد التقدم الذي حققه البلد العربي بالفعل في سوق السندات في الشهور الستة الأخيرة، بات الأمر ممكنًا.

    و أضافت الوكالة أن السندات الدولارية في مصر شهدت انتعاشه هذا العام، ما أسهم في خفض تكاليف الاقتراض لأدنى مستوياتها منذ العام 2015. وقد أدى هذا بدوره إلى تحسين الصورة الذهنية للسوق عن المخاطر المصرية، مشيرة إلى التصنيف (B2) الذي حصل عليه الدين المصري منذ ثلاثة شهور تقريبًا من جانب وكالة (موديز) للتصنيف الائتماني.

    و أشارت الوكالة إلى أن الأجانب بدأوا في شراء الأصول المصرية مجدداً في أعقاب الدعم الذي قدمه صندوق النقد الدولي العام الماضي للسياسات الاقتصادية التي ينتهجها الرئيس “عبد الفتاح السيسي ” ، ولم تتخل البلاد عن تحرير صرف عملتها أمام الدولار ورفع أسعار الفائدة بمعدل (300) نقطة أساسية في نوفمبر فحسب، ولكنها زادت أيضاً أسعار الوقود في إطار التدابير التي تتخذها لتأمين الحصول على قرض صندوق النقد.

    كما أشارت الوكالة إلى هبوط الجنيه المصري بنسبة (54%) في أعقاب تعويم سعر الصرف في نوفمبر الماضي، ما رفع مستويات التضخم إلى (20%)، لكن استقر سعر صرف عند (18) جنيهًا للدولار منذ منتصف مارس الماضي.

    و أضافت الوكالة أن عائدات سندات اليورو المصرية المستحقة في العام 2025، تراجعت بمعدل (133) نقطة أساسية هذا العام، لتصل إلى (6%) الأربعاء الماضي، مسجلة أدنى مستوياتها في قرابة عامين. وبالرغم من ارتفاعها منذ ذلك الحين بمعدل (10) نقاط أساسية، فإنّ التراجع الذي شهدته هذا العام يعادل أربع مرات الانخفاض في متوسط العائدات على السندات السيادية في الأسواق الناشئة، وفقًا لمؤشر السندات السيادية للأسواق الناشئة التابع لـ “بلومبرج.”

    وكالة (أسوشيتد برس) : مسلحي داعش يقتلون مواطناً مسيحياً في شمال سيناء

     ذكرت الوكالة أن مسئولين أمنيين أعلنوا أمس عن قيام مسلحين بقتل رجلا مسيحيا في شمال سيناء، مضيفةً أن ذلك الهجوم يعد الاخير على المسيحيين في سيناء المضطربة من قبل العناصر المحلية المتشددة التابعة لتنظيم داعش، مضيفةً أن ذلك الهجوم يأتي بعد يوم واحد من تحذير داعش بتصعيد هجماته ضد المسيحيين.
    و أضافت الوكالة أنه قُتل ما لا يقل عن (75) مسيحي منذ ديسمبر الماضي في هجمات لداعش استهدفت (3) كنائس، أحدهما في القاهرة، مشيرةً إلى أن تنظيم داعش يقود حاليا حركة تمرد في شمال سيناء، حيث تقاتل قوات الامن المسلحين منذ سنوات.

    صحيفة ( يو إس أيه توداي ) : اضطهاد المسيحيين ليس شيئاً نادراً

    ذكرت الصحيفة أن اضطهاد المسيحيين ليس شيئاً نادراً ، مشيرة إلى أن المسيحيين في العراق يتعرضون للقتل على أيدي تنظيم داعش بسبب دينهم ، موضحة أن هذا الأمر ليس مقتصراً على مسيحي العراق فقط ، مشيرة إلى ما حدث في مصر يوم أحد السعف عندما تم تفجير كنيستين ، مضيفة أن مشكلة المسيحيين في مصر ليست بسبب الإرهابيين فقط ، مدعية أن المسيحيين يخضعون للقوانين التي سنتها الحكومة المتعلقة بالتجديف ( التكفير ) ، مشيرة إلى وجود عقبات بيروقراطية تعترض إقامة الكنائس ، فضلاً عن الرفض المعتاد من التقدم في الحياة المهنية وحتى عندما يتعلق الأمر بالالتحاق بالأندية الرياضية.

    صحيفة (دايلي ميل) : تدريب السياح البريطانيين على التعامل مع تهديد داعش أثناء سفرهم

     ذكرت الصحيفة أن الشرطة البريطانية تعمل على تدريب العاملين في مجال السياحة وشركات السفر والرحلات والمرشدين السياحيين، من خلال مقاطع فيديو مصورة تمنحهم من خلالها نصائح لطريقة التعامل مع هجمات داعش، وحماية السائحين البريطانيين منها، مضيفةً أن الشرطة البريطانية ستقدم هذه الأفلام القصيرة لنحو (40) ألف من العاملين في مجال السفر والسياحة قبيل بدء الموسم السياحي الصيفي.
    و نقلت الصحيفة عن رئيس المركز الوطني لمكافحة الإرهاب في بريطانيا “سكوت ويلسون” قوله أثناء مؤتمر أمني أن الهجوم المسلح على شاطئ سوسة التونسي، والذي راح ضحيته (38) شخص من بينهم (30) بريطانياً، يعد حدثًا هاما غير المفاهيم، وتابع أن الدول التي تمثل أولوية بالنسبة لخبراء مكافحة الإرهاب في بريطانيا من أجل العمل مع الشرطة المحلية لهذه البلدان، هي (تركيا / المغرب / تونس / مصر / كينيا / نيجيريا).

    موقع (ميدل إيست أى) : استمرار السياحة في جنوب سيناء بالرغم من تهديد داعش

     ذكر الموقع أنه بالرغم من هجوم المسلحين التابعين لتنظيم داعش على أحد نقاط التفتيش في سانت كاترين، إلا ان السياح متحمسين لزيارة سانت كاترين، فبعد مرور أسابيع قليلة من الهجوم، قامت عدد من السياح (الهنود / الألمان / البولنديين / الأمريكان) بزيارة دير سانت كاترين.
    و أضاف الموقع أن أي هجوم آخر في جنوب سيناء سيتسبب في تدمير صناعة السياحة في مصر، التي عانت منذ ثورة (2011)، مضيفاً أن الوضع الأمني في شمال سيناء تدهور بشكل كبير منذ ثورة (2011)، حيث يقوم المسلحون بتنفيذ هجمات ضد قوات الأمن أسفرت عن مقتل المئات منهم، وبالرغم من هذه الهجمات إلا أن جنوب سيناء كان أمناً نسبيا.
    و أضاف الموقع أنه بالرغم من ندرة الهجمات في جنوب سيناء، يعتقد الخبراء أن الحكومة المصرية فشلت في السيطرة على الوضع الأمني في سيناء، ومن المحتمل أن يكون هناك هجوم آخر، حيث أكد الباحث المصري “مهند صبري” أنه بدون إصلاح الاستراتيجية الأمنية في مصر، لن يكون هناك أي تقدم حقيقي، فضلاً عن عدم وجود أي تغيير حقيقي في الاستراتيجية الأمنية.

    موقع ( صالون ) : (5) رجال سيئين يحبهم ” ترامب “

    ذكر الموقع أن هناك (5) رؤساء في العالم وصفهم الموقع بالديكتاتوريين يُشيد بهم ” ترامب ” وهم ( الرئيس المصري السيسي / الرئيس الروسي بوتين / رئيس كوريا الشمالية كيم جونج أون / الرئيس التركي أردوجان / الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي ) ، متسائلاً أيهما أسوأ الديكتاتوريين المفضلين للرئيس الأمريكي ” ترامب “؟ ، أما فيما يخص الرئيس ” السيسي ” ، ذكر الموقع أن ” السيسي ” قام بقتل خصومه في الشوارع في انقلاب عسكري عام 2013 ، وأشاد به ” ترامب ” لقيامه بـ ( العمل الرائع ) ، كما قضى على حرية الصحافة، مشيراً إلى أن حكم ” السيسي ” القمعي أدى إلى حصول مصر على (5.5) في مقياس الحريات وفقاً لمؤسسة ( فريدوم هاوس ) الأمريكية ، مضيفاً أن الانتقاد العلني للحكومة ظل محظوراً بشكل فعال في مصر في عام 2016 حسبما صرحت بذلك منظمة (هيومن رايتس ووتش) ، مضيفة أن التعذيب أصبح أمر روتيني في مصر ، مشيراً إلى أن نظام ” السيسي ” أجرى ما لا يقل عن (7400) محاكمة عسكرية للمدنيين منذ توليه السلطة ، موضحاً أنه عندما زار ” السيسي ” واشنطن الشهر الماضي ، التقط ” ترامب ” صورة معه بالبيت الأبيض ، مما زاد ذلك من إضعاف معنويات الديمقراطيين المحاصرين في مصر.

    موقع (المونيتور) : خبراء الاقتصاد المصريون يشيدون الودائع الجديد

     ذكر الموقع أن خبراء الاقتصاد المصريين أبدوا ترحيبهم بقانون جديد يُمنح بمقتضاه الأجانب حق الحصول على الجنسية المصرية مقابل وديعة في البنك، وأكدوا أنه سيساعد على جلب مزيد من العملة الصعبة لبلد يعاني من مشاكل اقتصادية، مضيفاً أن لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب المصري أقرت القانون الجديد في (27) إبريل الماضي، بدعوى الفائدة التي ستعود على الاقتصاد المصري بعد تطبيقه ولن تؤثر بالسلب على الأمن القومي.
    ونقل الموقع تصريحات رئيس لجنة الدفاع والامن القومي بمجلس النواب “كمال عامر” الذي أكد أن القانون يمنح الجنسية مقابل وديعة وهو يختلف عن منح الجنسية مقابل الاستثمار، مضيفاً أنه بموجب القانون الجديد يحق للأجنبي التقدم للحصول على الجنسية المصرية بعد إقامته (5) سنوات في مصر، وأن الجنسية ستمنح للأجنبي في حالة استيفاء الشروط كاملة وبعد التقارير الامنية بالطبع.
    3 – أضاف الموقع أن لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب لم تذكر حجم الوديعة المطلوب إيداعها من قبل الأجانب في البنوك المصرية في حال سعيهم للحصول على الجنسية، مشيراً إلى انخفاض سعر الجنيه المصري وتراجع الاستثمارات الأجنبية وتراجع عائدات السياحة بعد ثورة (2011)، الأمر الذي تسبب في استنزاف احتياطيات النقد الاجنبي في البنك المركزي.

    وكالة ( أسوشيتد برس ) : مصر تتوقع استلام الدفعة الثانية من قرض صندوق النقد الدولي في يونيو

    ذكرت الوكالة أن مصر تتوقع استلام الدفعة الثانية من قرض صندوق النقد الدولي والتي تٌقدر بقيمة (1.2) مليار دولار في النصف الثاني من شهر يونيو القادم ، مشيرة لتصريحات وزير المالية ” عمرو الجرحي ” والتي أكد خلالها أن المفاوضات مع وفد صندوق النقد الدولي – الذي يزور مصر حالياً – تسير بشكل جيد ، موضحة أن وفد الصندوق وصل مصر في أواخر شهر أبريل وسيبقى في مصر حتى يوم (11) من الشهر الجاري وذلك لاستعراض التقدم الذي أحرزته مصر في برنامج الاصلاح الاقتصادي.

    صحيفة ( دايلي ميل ) : البرلمان المصري يُمرر قانون الاستثمار

    ذكرت الصحيفة أن البرلمان المصري أقر قانوناً جديداً للاستثمار يهدف إلى جذب المستثمرين الأجانب للبلاد في الوقت الذي تسعى فيه السلطات المصرية إلى إصلاح اقتصادها المتعثر ، موضحة أن هذا القانون – الذي ما زال يحتاج إلى موافقة الرئيس السيسي عليه – يهدف إلى تعزيز الاستثمار الأجنبي المباشر والذي بلغ (6.8) مليار دولار في السنة المنتهية في يونيو 2016 مقارنة بـ (13.2) مليار دولار قبل ثورة يناير ، مشيرة إلى أن عدم الاستقرار السياسي وهجمات الإرهابيين دفعوا السياح والمستثمرين الأجانب إلى تجنب الذهاب لمصر منذ ثورة يناير التي أطاحت بـ ” مبارك “.

    وكالة ( رويترز ) : مصر تُمرر قانون الاستثمار الذي طال انتظاره لتسهيل الأعمال التجارية واجتذاب الدولارات
    ذكرت الوكالة أن البرلمان المصري قام أمس بتمرير قانون الاستثمار الذي طال انتظاره لتسهيل الأعمال التجارية في مصر وتوفير مناخ جاذب للاستثمارات الأجنبية بعد سنوات من الاضطرابات التي شهدتها البلاد، مشيرة إلى أنه من المتوقع أن يعزز القانون الجديد الاستثمارات التي تُوجد حاجة ماسة إليها وذلك للقضاء على البيروقراطية خاصة من أجل البدء في مشاريع جديدة وتوفير مزيداً من الحوافز للمستثمرين الساعين للاستثمار في مصر ، كما نقلت الوكالة تصريحات الخبيرة الاقتصادية ” ريها الدسوقي ” من مؤسسة ( أرقام كابيتال ) والتي أكدت خلالها أن عدداً كبيراً من المستثمرين كانوا في انتظار القانون بفارغ الصبر لمعرفة المناخ الاستثماري في مصر وما به من حوافز خاصة المتعلقة بالتكاليف في بداية المشروع والحوافز المتعلقة بالأراضي ، كما أشارت الوكالة إلى تصريحات الخبير الاقتصادي ” محمد أبو باشا ” من المجموعة المالية ( هيرميس ) والتي أكد خلالها أن الحوافز الاستثمارية مطلوبة في ظل الظروف الحالية للبلد ، موضحاً أن هذه الحوافز ستعطي دافعاً للمستثمرين للقدوم إلى مصر.

    وكالة ( رويترز ) : مصر تتوقع الحصول على الدفعة الثانية من قرض صندوق النقد الدولي في النصف الثاني من شهر يونيو

    نقلت الوكالة تصريحات وزير المالية ” عمرو الجارحي ” والتي أكد خلالها أن مصر تتوقع الحصول على الدفعة الثانية من قرض صندوق النقد الدولي في النصف الثاني من شهر يونيو ، مشيراً إلى أن استعراض صندوق النقد الدولي للإصلاحات الاقتصادية التي تُجريها مصر يسير بشكل جيد ، موضحة أن صندوق النقد الدولي قد وافق على قرض لمصر بقيمة (12) مليار دولار على مدار (3) سنوات وذلك في نوفمبر الماضي وتسلمت مصر (2.75) مليار دولار من الشريحة الأولى للقرض والتي تُقدر بقيمة (4) مليار دولار.

  • مصر في عيون الصحف الاجنبية عن يوم 6-5-2017

    Egyptair crash: no trace of explosives on victims, says French newspaper

    صحيفة (الجارديان) : لا أثار لمتفجرات على جثث ضحايا طائرة مصر للطيران المنكوبة

    ذكرت الصحيفة أنه وفقاً لصحيفة (لو فيجارو) الفرنسية فإن المحققين الفرنسيين لم يعثروا على آثار متفجرات على جثث الضحايا الفرنسيين لطائرة مصر للطيران التي تحطمت في البحر المتوسط قبل عام، مضيفةً أن تلك التقارير تتناقض مع المحققين المصريين الذين أكدوا في ديسمبر الماضي أنه قد تم العثور على أثار متفجرات على جثث الضحايا، مضيفةً أنه بحسب نتائج العينات التي فحصتها جهات التحقيق الفرنسية خلصت إلى أن لا يوجد أي أثار لمتفجرات على بقايا الجثث.

     

    How a pyramids photoshoot enflamed Egypt-Sudan media war

    هل تنجح القاهرة والخرطوم في وضع ميثاق شرف إعلامي يطفئ التوترات بين البلدين؟    

    1- ذكر الموقع الاتفاق بين وزيري الخارجية المصري والسوداني على تهدئة الحرب الإعلامية نتيجة الأجواء المشحونة بين البلدين في 20 أبريل الماضي في السودان بات يشوبه الغموض ، مضيفاً أن اتحاد الصحافيين السوداني طالب في 25 إبريل بطرد الصحافيين المصريين العاملين في السودان، رداً على قيام السلطات المصرية بمنع صحافيين سودانيين من الدخول إلى أراضيها، مشيراً إلى أن ذلك يأتي على الرغم من أن أهم مخرجات زيارة وزير الخارجية المصري “سامح شكري” إلى الخرطوم كانت تتعلق بوضع ميثاق شرف إعلامي ثنائي، إضافة إلى استمرار التشاور السياسي حول الملفات العالقة بين البلدين.

    2- أضاف الموقع أن زيارة “شكري” إلى الخرطوم كانت بهدف تهدئة موجة تصعيد الخلافات القائمة والمتجددة بين البلدين، سواء على صعيد ملكية منطقة “حلايب” وموقف السودان الداعم لسد النهضة الإثيوبي الذي تعارضه القاهرة، أم على صعيد الاتهامات المتبادلة بدعم كل طرف المعارضة الداخلية في البلد الآخر، مشيراً إلى أن الزيارة ركزت أيضاً على بحث سير تنفيذ اتفاق الحريات الأربع بين البلدين، عقب قرار السودان في 7 أبريل فرض تأشيرة دخول للمصريين الذكور بين سن (18 و50) عاماً، وقد سبقه قرار حظر دخول الخضروات والفواكه المصرية في سبتمبر 2016.

    3- أشار الموقع إلى رفض وسائل إعلام مصرية ترويج الإعلام القطري أن أهرامات البجراوية بشمال السودان أعرق من الأهرامات المصرية بعد زيارة والدة أمير قطر الشيخة “موزة” لها في 13 مارس الماضي ، ما دفع السفير السوداني في القاهرة “عبد المحمود عبد الحميد ” إلى اتهام الإعلام المصري بشن حملة سخرية على تاريخ بلاده ، وخروج المتحدث باسم الحكومة السودانية “أحمد بلال عثمان” في مؤتمر صحفي بالخرطوم 19 مارس ليؤكد أن الأهرامات السودانية أقدم من نظيرتها المصرية بألفي عام ، مشيراً إلى أن هذا الأمر يعد أحد المستجدات التي أضيفت أخيراً إلى ملف الخلافات بين مصر والسودان

    4- أضاف الموقع أنه وفق بيان للخارجية المصرية في أبريل، فإن المقصد المصري من ميثاق شرف إعلامي مع السودان هو أن يساعد على تجنب التعامل غير المسؤول من جانب بعض الدوائر الإعلامية تجاه علاقات البلدين، مشيراً إلى أن الصحافي والإعلامي السوداني “مجاهد عبد الله ” اعتبر أن الأجواء المشحونة حالياً بسبب الإعلاميين في البلدين باتت تحتم قيام حكومة البلدين بدفع المؤسسات الإعلامية في البلدين إلى الجلوس من أجل الخروج بميثاق الشرف وأهم بنوده إيقاف التراشق ووضع خطة لإبراز القضايا والأنشطة الإيجابية بين البلدين

    5- أشار الموقع إلى أن أطراف سياسية وبرلمانية في مصر تعتبر دولتي ( قطر / تركيا ) أطراف معادية تعمل على زعزعة الاستقرار، وأن مصلحتهما عدم استقرار الأوضاع بمصر لتقزيم دورها الدولي على صعيد قضايا مثل (ليبيا / سوريا / فلسطين) وهناك اتهامات مصرية لتركيا وقطر بالتقارب مع دول إفريقيا حول حوض النيل وبصفة خاصة السودان لبث الفتنه وتحريضهم ضد مصر لتهديد الأمن القومي المصري من خلال قضية مياه النيل، وتحجيم دور مصر في إفريقيا

    6- ادعى الموقع أن مصادر إعلامية مصرية كشفت له عن وجود تنبيه من السلطات المصرية إلى وسائل الإعلام المحلية بتوخي الحذر في تناول أي من الأمور الخاصة بالعلاقات المصرية-السودانية، منعاً لتصاعد التراشق الإعلامي من جديد، مضيفاً أن هناك تساؤلات عدة حول إمكان تحقيق مصر والسودان اتفاقهما الأخير في 20 أبريل والخاص بتهدئة الأوضاع في ما بينهما من خلال ميثاق شرف إعلامي، في إطار تمسك كلا الطرفين بمواقفه تجاه القضايا محل الخلاف.

     

    EGYPT COURT ORDERS RELEASE OF MUSLIM BROTHERHOOD FINANCIER

    وكالة (أسوشيتد برس) : محكمة مصرية تطلق سراح ممول الإخوان المسلمين    

    1 – أشارت الوكالة إلى قيام محكمة جنايات القاهرة بإخلاء سبيل رجل الأعمال البارز المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين “حسن مالك” الخميس الماضي بعد حبسه لقرابة عامين، ونقلت الوكالة عن مصدر قضائي – رفض الكشف عن هويته – قوله أن “مالك” الذي تتهمه السلطات بأنه الممول الرئيسي للجماعة المحظورة، سيتم الإفراج عنه بكفالة قدرها (20) ألف جنيها وذلك في غضون (48) ساعة.

    2 – أضافت الوكالة أن “مالك” كان قد ألقي القبض عليه في (2015) على خلفية اتهامه بالتآمر للإضرار العمد بالاقتصادي القومي، والعمل على مفاقمة التقلبات في أسعار الصرف، مضيفةً أن مصر قامت بتحرير أسعار صرف العملة المحلية أمام العملات الأخرى في نوفمبر الماضي، وذلك في إطار حزمة من الإصلاحات من أجل إعادة إحياء الاقتصاد المصري المتضرر بسبب سنوات من الاضطرابات التي تشهدها مصر منذ ثورة (2011).

     

    Egypt’s Al-Azhar university replaces head in apostasy row

    إقالة رئيس جامعة الأزهر وتعيين قائم بأعماله بعد وصفه إعلاميا بأنه مرتد        

    1- ذكرت الوكالة أنه وفقاً لوسائل إعلام رسمية مصرية فإن شيخ الأزهر “أحمد الطيب” أنهى عمل رئيس جامعة الأزهر “أحمد حسني طه” بعد أن وصف إعلامياً بارزاً بأنه مرتد ، مشيرة إلى بيان الأزهر بتكليف عميد كلية اللغة العربية في جامعة الأزهر “محمد حسين المحرصاوي” بالقيام بأعمال رئيس الجامعة اعتباراً من يوم السبت بصفة مؤقتة لحين تعيين رئيس للجامعة وفقاً للإجراءات المحددة قانونا ، مضيفة أن البيان لم يشر إلى اتهام “طه” للإعلامي المثير للجدل “إسلام بحيري” بالردة ، لكن الموقع الإلكتروني لصحيفة الأهرام المملوكة للدولة أكد أن “طه” ترك المنصب بعد انتقادات حادة تعرض لها إثر هذا الاتهام.

    2- أضافت الوكالة أن هذا التغيير في جامعة الأزهر يأتي وسط اتهامات لعلمائه من أعضاء في مجلس النواب وإعلاميين بأنهم يقاومون دعوة رسمية لتجديد الخطاب الديني بما يساعد في نجاح حملة على التشدد ، مشيرة إلى الأزهر استضاف الشهر الماضي بابا الفاتيكان “فرانسيس” الذي زار القاهرة من أجل تحسين العلاقات بين المسيحيين والمسلمين .

     

    Egypt could start ‘charging people to use Facebook’ as part of restrictive anti-terror bill

    موقع (الاندبندنت) : مصر قد تبداً في فرض رسوم على استخدام الفيسبوك كجزء من قيود قانون مكافحة الإرهاب

    1 – ذكر الموقع أن سياسيين مصريين يدرسون جديا تمرير تشريع من شأنه أن يفرض ضوابط غير مسبوقة على منصات الإعلام الاجتماعي في مسعى للقضاء على التطرف، ووضع حد للانتقادات التي تلقاها حكومة الرئيس “السيسي”، مضيفاً أن مشروعين قانون منفصلين تم عرضهما على البرلمان الشهر الماضي ويشتملا على إجراءات مثل ربط الحسابات بأرقام الهوية الوطنية للمستخدمين وذلك بهدف تأسيس قاعدة بيانات للمستخدمين، وفرض رسوم تسجيل عند إنشاء الحسابات، وأيضا تأسيس منصة في مصر فقط على غرار الفيسبوك.

    2 – أضاف الموقع أن تلك المقترحات أثارت انتقادات موسعة من قبل العامة والنشطاء الحقوقيين، الذين أكدوا أن الحكومة لا يمكن أن تتحكم في شركات الإعلام الاجتماعي العالمية، وفرض رقابة مشددة على استخدام الإعلام الاجتماعي ما هو سوى اعتداء على خصوصية المواطنين.

     3 – أضاف الموقع أن مصر تشهد اضطرابات على فترات متقطعة منذ اندلاع ثورة (2011) التي أطاحت بالرئيس “مبارك” من الحكم، موضحا أن قوات الأمن والأقليات الدينية في مصر قد أصبحت أهدافا لهجمات متكررة من جانب المسلحين المتشددين مثل فرع تنظيم داعش في مصر الذي ينشط في سيناء.

     

    Sinai Bedouin are now aligning with Egypt against ISIS

    بدو سيناء يتعاونون الآن مع الدولة ضد داعش     

    1- ذكر الموقع أنه في ظل استمرار الاشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية في سيناء، يقدم البدو الآن المساعدة إلى الحكومة المصرية التي رفضوا التعاون معها في الماضي ، مضيفاً أنه وفقا لتقرير صادر عن موقع العربي الجديد في 29 أبريل ، فإن فرع تنظيم داعش في سيناء قتل على مدى السنوات الثلاث الماضية (300) شخص من القبائل البدوية في سيناء وقطع رأس (200) بدوي آخرين بزعم أنهم يتعاونون مع قوات الجيش والشرطة المصرية.

    2- أضاف الموقع أن قبيلة ترابين نشرت الشهر الماضي بياناً دعت فيه جميع القبائل البدوية إلى التوحد من أجل مكافحة التهديد الإرهابي، مشيراً إلى تصريحات زعيم حزب التضامن ” ابراهيم الرجائي ” التي قال فيها : ” نحن مصممون على التخلص من الذين يحرقون ويقتلون ويسرقون باسم الدين، موضحاً أن (4) قبائل بدوية استجابت لدعوة قبيلة الترابين، التي تسيطر على المنطقة التي تصل من جنوب رفح حتى وسط سيناء وتسيطر على كل طرق التهريب في تلك المنطقة ، كما لديها قوة عسكرية كبيرة وأسلحة لا تملكها داعش، وفقا لما ذكرته وسائل الاعلام المحلية.

    3- أضاف الموقع أن مصادر في قبيلة السواركة أخبرت موقع ( اليوم السابع) الإخباري أن عدداً كبيراً من أفراد القبائل يقاتلون بالفعل إلى جانب الجيش المصري ضد داعش ، مضيفاً أن الحكومة المصرية رحبت ببيان قبيلة الترابين حيث أصبح يمكن للقبائل الآن تقديم معلومات استخبارية فورية لقوات الأمن حول موقع عناصر داعش في سيناء.

     

    Islamic State in Egypt vows to attack more Christians

    موقع (ميدل إيست آي) : تنظيم داعش في مصر يتعهد بشن مزيد من الهجمات ضد المسيحيين         

    1 – ذكر الموقع أن زعيم تنظيم داعش في مصر حذر من شن المزيد من الهجمات ضد المسيحيين، كما حذر المسلمين بالابتعاد عن التجمعات القبطية وكذلك الابتعاد عن المنشآت الشرطية والعسكرية والحكومية، الأمر الذي يشير إلى أن الجماعة المسلحة ستستمر في تنفيذ الهجمات ضد ما وصفته بالأهداف المشروعة.

    2 – أضاف الموقع أن تنظيم داعش يستهدف الأقليات الدينية بشكل متزايد، الأمر الذي يمثل تحديا للرئيس “السيسي” الذي وعد بالقضاء على المتطرفين، مضيفاً أن العناصر التابعة للتنظيم في سيناء بدأت إجبار الناس على اتباع منهجهم الصارم.

    3 – أضاف الموقع أن تلك التحذيرات تأتي بعدما أصبحت مصر في حالة تأهب قصوى بعد حادثي تفجير كنيستي (طنطا / الإسكندرية)، مضيفاً أن مصر تواجه حربا شرسة طويلة المدى مع العناصر الموالية لداعش في شمال سيناء منذ عام (2014)، عندما أعلنت جماعة أنصار بيت المقدس ولاءها للتنظيم، مضيفاً أن استهداف الأقباط ودور العبادة سواء داخل أو خارج سيناء يعد تغيرا كبيرا في استراتيجية للتنظيم، بعدما كان يستهدف الشرطة والمجندين ومخبريهم.

     

    What’s behind controversial new initiative from Egyptian Islamist group?

    موقع (المونيتور) : ماذا وراء المبادرة المثيرة للجدل من الجماعة الإسلامية في مصر؟      

    1 – ذكر الموقع أن الجماعة الإسلامية في مصر أطلقت عبر ذراعها السياسية حزب البناء والتنمية مبادرة أسمتها (إنقاذ سيناء) في الشهر الماضي لوقف العنف في سيناء، تزامناً مع احتفالات مصر بعيد تحرير سيناء، ولخصت الجماعة الإسلامية مبادرتها في (4) مراحل شملت (وقف التدهور واحتواء الأزمة وتهيئة الأجواء لحلها / الحوار من أجل تحديد المشكلات وطرح الحلول / وضع خطة شاملة تتضمن توقيتات حل المشكلات / التنفيذ انتهاء بالمصالحة الوطنية).

    2 – أضاف الموقع أن منطقة سيناء تشهد موجة من العنف المتزايد من جانب تنظيم داعش منذ الإطاحة بالرئيس “مرسي” في منتصف (2013)، وازدادت عمليات استهداف جنود الجيش والشرطة إضافة إلى المدنيين، وكان آخرها الهجوم المسلح الذي استهدف نقطة ارتكاز أمني بالقرب من دير سانت كاترين في محافظة جنوب سيناء.

    3 – أضاف الموقع أن المبادرة قوبلت بانتقادات في وسائل الإعلام، فيما التزمت الحكومة المصرية عدم التعليق قبولاً أو رفضاً، لكن الأيام مضت من دون تنفيذ الجدول الزمني للمبادرة بإعلان وقف القتال، إذ ذبحت عناصر تنتمي إلى داعش سيدة في قرية بغرب مدينة رفح، سبق اختطافها هي وزوجها وأولادها الثلاثة على أيدي عناصر التنظيم بدعوى تعاون العائلة مع أجهزة الأمن.

     

    Egypt’s loan conditions leave poor on the bread line

    قرض صندوق النقد الدولي جعل المصريين يعتمدون على الخبز المدعم           

    1- ذكرت الصحيفة أن الكثير من الفقراء في مصر اضطروا في الشهور الأخيرة لزيادة اعتمادهم على الخبز المدعم فيوقت يعانون فيه من ارتفاع التضخم لمستويات غير مسبوقة بلغت (41%) في مارس الماضي، مدعية أن هذا الاعتماد المتزايد لشريحة عريضة من المصريين على الخبز المدعم يمكن اعتباره ظاهرة تبين مدى الضغوط التي يقع تحت وطأتها الفقراء في مصر بسبب آلام الإصلاحات الاقتصادية القاسية التي طبقتها الحكومة لتأمين الحصول على قرض صندوق النقد.

    2- أضافت الصحيفة أن هذا يوضح كيف أصبح برنامج الخبز المدعم في مصر والذي يتكلف فيه رغيف الخبز خمسة قروش، أي ما يعادل ربع سنت أمريكي، يمثل حماية لهم من الجوع ، وصمام أمان من الوقوع في الاضطرابات الاجتماعية، مدعية أن (28%) من المصريين يعيشون تحت خط الفقر ، كما يحوم دخل ملايين أخرى حول خط الفقر .

    3- نقلت الصحيفة عن ” أشرف سيد أحمد ” – صاحب مخبز في حي إمبابة الفقير بمحافظة الجيزة – أنه اعتاد الحصول على (18) جوال دقيق يومياً، لكنه يحصل الآن على ما يتراوح من (24 و 26 )جوال، وأن الناس تعبت من ارتفاع الأسعار، ونحن كذلك .

    4- نقلت الصحيفة أيضاً عن وزير التموين “علي مصيلحي” أن استهلاك الخبز لم يزد عند كل المصريين، ولكن معدل الاستهلاك كان ثلاثة أرغفة للشخص في اليوم والآن زاد عن ذلك، ويظهر ذلك بوضوح في القرى أكثر من المدن ، مضيفة أن “مصيلحي” يعزو الزيادة في الاستهلاك في الريف إلى أن الناس يستخدمون الخبز المدعم لإطعام الماشية نظراً لارتفاع سعر العلف.

    5- أشارت الصحيفة إلى أن واحداً من أسباب الارتفاع الكبير في أسعار الغذاء هو قرار تعويم الجنية الذي اتخذته الحكومة المصرية في نوفمبر الماضي وهو أحد شروط تأمين الحصول على قرض صندوق النقد الدولي، مضيفة أن قيمة الجنيه المصري انخفضت إلى النصف مقابل الدولار، مضيفة أن سعر رغيف الخبز غير المدعم يزيد (15) ضعفاً على الأقل عن الخبز المنتج في المخابز الّتي تستخدمها الدولة لبيع الخبز المدعم .

    6- ذكرت الصحيفة أن صندوق النقد الدولي طالب القاهرة أيضاً بخفض الدعم على الوقود، ولكنّه قرر الابتعاد عن برنامج الخبز المدعم، الذي تعتبره الحكومات المتعاقبة في مصر أمراً ضروريا لتحقيق الاستقرار السياسي ، مشيرة إلى أحداث الشغب التي اندلعت في المدن المصرية في العام 1977 حينما قرر الرئيس الراحل “محمد أنور السادات ” خفض دعم الخبز في محاولة لتأمين الحصول على قروض من صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، وأيضاً الاحتجاجات التي اندلعت بعد قرار وزير التموين خفض عدد الأرغفة التي يحصل عليها من ليس لديه بطاقات إلكترونية .

  • مصـــر في عيون الصحف الاجنبية عن يوم 23- 4 -2017

    صحيفة (ذا صن) : عطل فني يجبر رحلة جوية قادمة لمصر على العودة لبريطانيا

    ذكرت الصحيفة أن رحلة جوية تابعة لشركة (توماس كوك) البريطانية أُجبرت على العودة بعد إقلاعها من مدينة مانشستر البريطانية بساعة واحدة متوجهة إلى الغردقة في مصر بسبب عطل فني، مضيفةً أن الطائرة هبطت في المطار حتى يفحصها المهندسون هناك ويحددون المشكلة، ونقلت الصحيفة تصريحات المتحدث باسم شركة (توماس كوك) الذي أكد أن قائد الطائرة قرر العودة إلى مانشستر كإجراء وقائي بسبب عطل فني محتمل بالطائرة من طراز (إيرباص إيه 321) التي كانت متوجهة من مانشستر إلى الغردقة.

    Israel reopens crossing with Egypt, warns ‘threat still severe’

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : إسرائيل تعيد فتح معبرها الحدودي مع مصر ” التهديد ما زال قائم “

    ذكر الموقع أن السلطات الاسرائيلية قررت يوم الجمعة الماضية فتح معبر طابا الذي يربطها بشبه جزيرة س

    يناء المصرية بعد (12) يوماً من الاغلاق لأسباب أمنية، حيث أكد مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي ” بنيامين نتانياهو ” في بيان له أنه بعد تقييم من مكتب مكافحة الارهاب تقرر السماح بخروج المواطنين الاسرائيليين إلى سيناء عبر معبر طابا، إلا أن البيان حذر من أن التهديدات مازالت قائمة في سيناء، حيث أضاف البيان أنه في الوقت نفسه، يؤكد مكتب مكافحة الارهاب أن التهديد في سيناء ما زال موجود، وذكر الموقع أنه في وقت سابق دعت إسرائيل مواطنيها إلى تجنب السفر إلى سيناء وأولئك الذين كانوا هناك بالفعل للعودة في أقرب وقت ممكن، وقد أغلقت السلطات الإسرائيلية معبر طابا مع مصر في (9) أبريل بعد تلقي معلومات استخباراتية تفيد بأن التنظيمات الإرهابية تخطط لاستهداف المواطنين الإسرائيليين.

    Amnesty, HRW raise alarm over Egypt ‘extrajudicial killing’ video

    موقع (ميدل إيست آي) : منظمات دولية تدق ناقوس الخطر بسبب القتل خارج نطاق القانون في مصر             

    1 – ذكر الموقع أنه وفقاً لنشطاء حقوق الإنسان فإن أفراد الجيش المصري يتحملون مسئولية مقتل ما لا يقل عن (7)

    أشخاص في عمليات قتل غير مشروعة، بما في ذلك إطلاق النار على مراهق يبلغ من العمر (17) عاما، مضيفاً أن منظمتي (العفو الدولية / هيومان رايتس ووتش) طالبوا في بيان لهم بوقف المساعدات العسكرية جميعها لمصر.

    2 – أضاف الموقع أنه منذ إطاحة الجيش بالرئيس الأسبق “مرسي” في (2013)، ازداد العنف بشكل كبير في شمال سيناء، والتي تهد محافظة مهمشة منذ فترة طويلة، مضيفاً أنه منذ عام (2013)، شهدت شمال سيناء ما لا يقل عن (1500) هجوم مسلح، مما أدى إلى مقتل عشرات المدنيين والمئات من أفراد قوات الأمن، وردا على ذلك، نشرت مصر المزيد من القوات في سيناء أكثر من أي وقت مضى منذ حرب (1973) مع إسرائيل.

    President Donald Trump has been mocked online after he released a patriotic video commemorating the release of an American charity worker he helped free from an Egyption jail.

    صحيفة (دايلي ميل) : “ترامب” ينشر فيديو يحتفل فيه بالإفراج عن العاملة بحقوق الإنسان من السجن في مصر          

    1 – ذكرت الصحيفة أنه تم السخرية من الرئيس “ترامب” بعد نشره لمقطع فيديو احتفل خلاله بالإفراج عن المواطنة (المصرية – الأمريكية) “آية حجازي” من أحد السجون المصرية، مضيفةً أن “حجازي” وصلت للولايات المتحدة في وقت متأخر من الخميس الماضي، وبعد ساعات فقط اجتمعت مع رئيسها الجديد وابنته صباح يوم الجمعة، مضيفةً أن “ترامب” ومساعدوه احتفلوا بالإفراج عن “حجازي” بعد سجنها في القاهرة بتهم زائفة متعلقة بالإتجار بالبشر.

    2 – أضافت الصحيفة أن إدارة “أوباما” – التي جعلتها سياسة عدم استضافة السيسي في البيت الأبيض- وقد أخفقت في كسب تعاون مصر من أجل الإفراج عن “حجازي”، لكن احتفال “ترامب” الحار بالرئيس المصري خلال زيارته الأخيرة للبيت الأبيض يبدو أنه قد أثر على القاهرة من أجل الإفراج عن “حجازي”.

    Former chair of Al-Ahram describes Sisi’s supporters as “barking dogs”

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : بعد استقالته من جريدة الأهرام .. النجار يصف أنصار السيسي بالكلاب                 

    1 – ذكر الموقع أن حدة الخلافات بين الصحفي ” أحمد السيد النجار ” الذي استقال الأربعاء الماضي من رئاسة مجلس إدارة مؤسسة الأهرام وبين أنصار نظام الرئيس ” السيسي ” من صحفيين وإعلاميين ونواب في البرلمان تزايدت، وكان ” النجار ” قد أعلن في بيان له أنه استقال من منصبه بعد أكثر من (3) سنوات اعتراضاً على ما جاء في أولى قرارات الهيئة الوطنية للصحافة؛ بمنع رؤساء مجالس الإدارات من اتخاذ أية قرارات مالية أو إدارية خلال الفترة المقبلة دون الرجوع إليها أولاً، مؤكداً رفضه البقاء في المنصب بلا صلاحيات، وأنهى ” النجار ” بيان الاستقالة بقوله ( لكم مؤسستكم ولي علمي واستقلال إرادتي، وانتصاري لمصلحة الوطن ولوحدة ترابه من تيران وصنافير إلى السلوم )، في إشارة واضحة إلى أن التضييق عليه سببه موقفه من جزيرتي تيران وصنافير، وأعلنت الهيئة الوطنية للصحافة قبول استقالة ” النجار ” فور إعلانها بإجماع الأصوات، والتي جاءت قبل ساعات من عقد الهيئة أول اجتماعاتها بعد تشكيلها بقرار جمهوري من قائد الانقلاب ” السيسي ” – على حد زعم الموقع -.

    2 – وذكر الموقع أنه كثيراً ما انتقد ” النجار ” النظام في مقالاته وخاصة في الأشهر الأخيرة واتخذ مواقف مغايرة لما هو معتاد من الصحفيين الحكوميين، وكانت وسائل إعلام مؤيدة للنظام قد شنت حملة عليه طوال الأيام التالية لاستقالته، مؤكدة وجود العديد من الاتهامات والبلاغات ضده بالفساد وارتكاب مخالفات إدارية عديدة خلال فترة رئاسته لجريدة الأهرام، وذكر الموقع أنه في رد على اتهامات أنصار النظام له بالفساد المالي والإداري خلال فترة رئاسته للأهرام، أكد ” النجار ” في تصريحات صحفية أن كل هذه شائعات وأكاذيب، مؤكداً أنه لن يرد عليها سوى ببيت الشعر الشهير ( لو أن كل كلب عوى ألقمته حجراً .. لأصبح الصخر مثقالاً بدينار ).

    SPANISH POLICE ARREST SUSPECT FROM EGYPT WITH GERMAN HELP

    وكالة (اسوشيتد برس) : الشرطة الاسبانية تلقي القبض على مشتبه به من مصر بمساعدة المانية                 

    ذكرت الوكالة أن الشرطة الاسبانية أكدت أنها قامت بإلقاء القبض على رجلاً مصرياً يبلغ من العمر (43) عاماً بتهمة الانتماء الى منظمة ارهابية دولية، حيث صرح الحرس المدني الإسباني أن الرجل اعتقل يوم السبت في بلدة اسبينار بوسط مدينة سيجوفيا، مضيفاً أنه سيتم اصدار قرار تسليمه الى مصر التي تسعى إلى اعتقاله، وقد أكد الحرس المدني أن السلطات الالمانية احتجزت المشتبه فيه خلال مداهمات لتفكيك خلية ارهابية في هامبورج عام 2002 وتم إطلاق سراحه مؤخراً، وقد أعطت السلطات الألمانية والمصرية معلومات لنظرائهما الإسبانيين مما أدى إلى اعتقاله.

    IMF Seen Signaling Preference for Higher Egypt Borrowing Costs

    وكالة ( بلومبرج ) : تصريحات مدير قسم الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي ” جهاد أزعور ” حول قرض مصر

    1- نقلت الوكالة تصريحات مدير قسم الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي ” جهاد أزعور ” والتي أكد خلالها أن أسعار الفائدة والتدابير المالية من بين الأدوات التي يمكن أن تستخدمها مصر للسيطرة على معدل التضخم الذي يعتبر من أعلى المعدلات حالياً بين الأسواق الناشئة مما أثار توقعات بأن صندوق النقد الدولي سيوصي الحكومة المصرية بتكاليف اقتراض أعلى ،  مضيفاً أن وسائل السياسة النقدية والمالية المتاحة بما في ذلك أسعار الفائدة يمكن أن تساعد على احتواء التضخم ، مؤكداً أن أسعار الفائدة هي الأداة المناسبة لإدارة التضخم في مصر.

    2- أوضحت الوكالة أن معدلات التضخم ارتفعت ﻷكثر من (30 %) بعد أن حررت مصر سعر الصرف، وخفضت دعم الوقود في نوفمبر  الماضي ، وهي خطوات ساعدت البلاد على تأمين برنامج قروض من صندوق النقد الدولي بقيمة (12) مليار دولار ، مشيرة إلى أنه في اليوم نفسه، رفع البنك المركزي أسعار الفائدة بمقدار (300) نقطة أساس ليصل إلى (14.75 %) ، موضحة أنه من المقرر أن تجتمع لجنة السياسات النقدية المصرية في (18) مايو المقبل لمناقشة تلك المسألة ، مشيرة إلى أن المديرة العامة لصندوق النقد الدولي ” كريستين لاجارد ” ذكرت الخميس الماضي أن صناع السياسة المصرية بحاجة إلى التركيز بشكل خاص على التضخم ، في حين أكد مسئولون مصريون أن صندوق النقد الدولي يعتزم إرسال بعثة إلى القاهرة في (28) أبريل الجاري لمراجعة تنفيذ اتفاق القرض قبل وصول الدفعة الثانية من القرض.

    3- نقلت الوكالة تصريحات وزير المالية المصري ” عمرو الجارحي ” وذلك على هامش اجتماعات صندوق النقد الدولي في واشنطن  والتي أكد خلالها أن المناقشات جارية بين السلطات المصرية وصندوق النقد الدولي ، مضيفاً أنه في حين أن التضخم السنوي مرتفع ، فإن وتيرة ارتفاع الأسعار شهرياً تتراجع ، موضحة أنه في مارس الماضي ، ارتفعت اﻷسعار بنسبة (2٪) بعد أن كانت (6.2٪ في فبراير / 4.1٪ في يناير ) ، مشيرة إلى أن صندوق النقد الدولي أكد أنه سيجرى أيضاً محادثات مع السلطات المصرية حول تخفيضات دعم الوقود ، وفي هذا الصدد أكد ” أزعور ” أن صندوق النقد في حاجة إلى أن يناقش مع الحكومة سلسلة من الإجراءات لتحقيق هدفها المتمثل في إلغاء دعم معظم منتجات الوقود خلال فترة البرنامج.

    Secretary Mathis: Time To Get Tough On Qatar

    مجلة (فوربس) : حان الوقت لاتخاذ موقف صارم تجاه قطر                 

    1 – ذكرت المجلة أن وزير الدفاع الأمريكي “جيمس ماتيس” لم يتطرق خلال زيارته الأخيرة للدوحة لتمويل قطر ودعمها لجماعة الإخوان، ولم يقوم بإثارة هذا الموضوع من الأساس، مضيفةً أن المسئولين الأمريكيين والعرب يتساءلون (متى ستتبنى الولايات المتحدة موقفا صارما من قطر بسبب دعمها الصريح للإخوان؟)، فبسبب هذه القضية وحدها اختلف كل من (السعودية / الإمارات / البحرين) مع قطر علانية، وسحبوا سفراءهم منها، وفى حين أن هناك قدرا من التحسن في الأوضاع بين الطرفين تظهره التصريحات مؤخرا، إلا أن جيران قطر يشعرون الغضب والقلق من أن الإمارة الصغيرة تواصل تمويل ودعم الإسلاميين الراديكاليين الذين يريدون الإطاحة بحكوماتهم.

    2 – أضافت المجلة أن دعم قطر للإخوان معروف، حيث تقوم قناتها (الجزيرة) بتقديم ضيوفا مرتبطين بالجماعة بانتظام، وعلى مدار سنوات، ظل الزعيم الروحي للتنظيم “يوسف القرضاوي” يقدم برنامجاً خاصاً على القناة، مضيفةً أنه طالما أكد المسئولين (السعوديين / المصريين) أن قطر تمول جماعات تابعة للإخوان عبر الشرق الأوسط، منها الجماعات التي تعمل على الإطاحة بحكومتي (القاهرة / الرياض) – حليفتي الولايات المتحدة – كما قدمت قطر ملاذا آمنا لعدد من الإرهابيين المرتبطين بالإخوان، ومنهم العقل المدبر لهجمات سبتمبر الذى كان عضوا في فرع الإخوان بالكويت خلال سنوات عمره الأولى “خالد شيخ محمد” والذي قدمت له قطر شقة بتمويل حكومي، ووظيفة حكومية عام (1996).

    3 – أضافت المجلة أن السعوديين ودول الخليج العربية لم يستطيعوا الاعتماد كثيراً على إدارة “أوباما”، وكان بعض المسئولين العرب يعتقدون أن البيت الأبيض خلال إدارة “أوباما” كان قريبا جدا من الحكومة المصرية المدعومة من الإخوان المسلمين التي أطيح بها في انقلاب عسكري، ولكن على النقيض، بدا الرئيس “ترامب” قويا وحاسما تجاه تلك القضية.

    4 – أضافت المجلة أن العديد من المسئولين العرب يأملون أن تستفيد إدارة “ترامب” من زيارة “ماتيس” والتي قد تستخدم تلك الزيارة لإرسال رسالة لقطر وهي (إذا كانت قطر تريد حماية الولايات المتحدة، فعليها وقف دعمها لجماعة الإخوان، التي تهدد السلام والأمن في إسرائيل، وحلفائها العرب)، مشيرةً إلى أن الولايات المتحدة لديها قاعدة جوية في قطر تضم حوالي (10.000) أمريكي، وتقوم البحرية الأمريكية غالباً بالرسو في مواني قطر.

    Egypt party floats initiative to halt Sinai violence

    حزب مصري يطرح مبادرة لوقف العنف في سيناء                 

    1- ذكرت الوكالة أن حزب البناء والتنمية، الذراع السياسية للجماعة الإسلامية في مصر، طرح مبادرة سياسية لوقف العنف في سيناء، مشيرة إلى ما جاء في بيان الحزب وتأكيده أنه يتقدم بهذه المبادرة من أجل إنقاذ سيناء وإنهاء هذه الأزمة التي سببت شرخا عميقا في البنيان الوطني وأن هذه المبادرة تقوم على توقيف المسلحين عملياتهم ضد الجيش والشرطة، ووقف الحكومة المداهمات والملاحقات الأمنية في سيناء .

    2- أضافت الوكالة أن الحزب دعا في بيانه بضرورة للإعداد إلى مؤتمر وطني جامع يضم القبائل السيناوية وكافة الأطراف المؤثرة للدخول في حوار مفتوح، وإيقاف الحملات الإعلامية التي تؤجج الفتنة أو تشكك في وطنية أهل سيناء ومحاسبة من يتجاوز بهذا الشأن ، مشيرة إلى تصريحات المتحدث الإعلامي باسم الحزب “طه الشريف” التي أكد خلالها أن المبادرة موجهة لكافة الأطراف، سواء الحكومة أو أهالي سيناء مدنيين كانوا أم مسلحين .

    3- أضافت الوكالة أن سيناء ظلت مركزاً للتمرد المسلح منذ منتصف عام 2013، عندما أطيح بالرئيس “محمد مرسي” – أول رئيس منتخب بحرية في مصر – في انقلاب عسكري.

    Egypt president visits Saudi Arabia after ‘muted’ tension

    وكالة ( الأناضول ) : الرئيس المصري يزور السعودية بعد التوتر ” الصامت ” في العلاقات بينهما                 

    أشارت الوكالة إلى زيارة الرئيس ” السيسي ” للملكة العربية السعودية ، موضحة أن هذه الزيارة تأتي في أعقاب أشهر من التوتر ( الصامت ) في العلاقات بين الحليفين العربيين ، مشيرة إلى وجود خلافاً بين ( القاهرة / الرياض ) على خلفية عدد من القضايا السياسية وعلى رأسها الصراع السوري ، موضحة أنه في أكتوبر الماضي ، صوتت مصر لصالح قرار الأمم المتحدة الذي تدعمه روسيا حول سوريا التي مزقتها الحرب ، وهو تلك القرار الذي عارضته السعودية ، مشيرة إلى أنه في نفس الشهر قامت شركة ( أرامكو ) السعودية بوقف شحنات النفط لمصر ، حيث علق مسئولين مصريين على هذه الخطوة قائلين أنها ترجع لأسباب اقتصادية ، موضحة أنه تم استئناف هذه الشحنات هذا الشهر.  

    Egypt’s Sisi visits Saudi Arabia as tensions ease

    صحيفة ( دايلي ميل ) : الرئيس ” السيسي ” يزور السعودية في ظل تخفيف حدة التوترات في العلاقات بين البلدين              

    1- ذكرت الصحيفة أن الرئيس ” السيسي ” تلقى ترحيباً ملكياً من الملك ” سلمان ” عندما وصل للسعودية اليوم في زيارة تهدف لتعزيز العلاقات بين البلدين بعد أن شهدت شهوراً من التوتر ، موضحة أن الرئاسة المصرية أعلنت في بيان الجمعة الماضية أن المحادثات التي سيجريها ” السيسي ” مع الملك ” سلمان ” تشمل  التشاور حول مختلف القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها مكافحة الإرهاب الذي بات يمثل تهديداً لأمن واستقرار الأمة العربية بل والمجتمع الدولي بأكمله ، مشيرة إلى أن ” السيسي ” قد التقى بـ ” سلمان ” على هامش القمة العربية في الاردن في (29) مارس الماضي لتلطيف الأجواء بعد أشهر من التوترات الواضحة في العلاقات بين الحليفين ، كما تم هذا اللقاء الذي جمع بينهما بعد أيام من إعلان مصر أن شركة أرامكوا السعودية قد استأنفت شحناتها النفطية لمصر بعد تعليقها بشكل مفاجئ في أكتوبر الماضي ، موضحة أن تعليق شحنات النفط لمصر جاء بعد أن صوتت مصر لصالح مشروع قرار روسي في مجلس الأمن بشأن سوريا والذي عارضته السعودية بقوة ، حيث تُعد موسكو داعم قوي للرئيس السوري ” بشار الأسد ” بينما تُعد السعودية أحد الداعمين الرئيسيين للمتمردين الذين يحاربون نظام ” الأسد “.

    2- أوضحت الصحيفة أن العلاقات بين ( القاهرة / الرياض ) قد شهدت توتراً أيضاً بعدما أصدرت محكمة مصرية قراراً يقضي ببطلان اتفاقية تسليم جزيرتي ( تيران / صنافير ) للملكة السعودية ، في حين قضت محكمة مصرية أخرى في مطلع هذا الشهر ببطلان قرار منع تسليم الجزيرتين للسعودية ، مشيرة إلى أن السعودية قدمت دعماً لمصر بمليارات الدولارات كمساعدة بعد أن أطاح ” السيسي ” بالرئيس الإسلامي ” مرسي ” عام 2013.      

     

    مجلة ( بوليتيكو ) الأمريكية : سيناتور أمريكي يُثير أوضاع حقوق الإنسان في مصر

    ذكرت المجلة أن السيناتور الأمريكي عن الحزب الجمهوري ” ماركو روبيو ” قد أثار مؤخراً انتهاكات حقوق الإنسان في مصر ، مشيرة إلى أن المواطنة المصرية الأمريكية ” آية حجازي ” والتي اُحتجزت في مصر لمدة ما يقرب من (3) سنوات قد عادت للولايات المتحدة بعدما تفاوضت إدارة ” ترامب ” مع السلطات المصرية لإطلاق سراحها ، موضحة أن عملية الإفراج عنها تمت بفضل التدخل الشخصي من قبل الرئيس ” ترامب ” حسبما صرح بذلك البيت الأبيض ، مشيرة إلى أن ” روبيو ” أشاد بجهد ” ترامب ” في الإفراج عن ” حجازي ” ولكن لا تزال المخاوف مستمرة بالنسبة له ، ونقلت المجلة تصريحات ” روبيو ” والتي ذكر خلالها ” أن قلقي الكبير في مصر يتمثل في أن الطريقة التي يحكموا بها البلاد الآن في ظل حكم الرئيس السيسي ستؤدي إلى نوعاً من الانهيار العنيف ونوعاً من الإطاحة المحتملة وتغيير في الحكومة يزعزع الاستقرار ” ، مضيفاً أنه أثار شخصياً تلك المخاوف مع الرئيس ” السيسي ” منذ (3) أسابيع ، حيث قال مخاطباً الرئيس السيسي ” إذا استمريت في سوء معاملة شعبك فستندلع ثورة على المدى الطويل ، وسيكون هناك عدم استقرار في الحكومة ، وسيصبح هناك بيئة تنتج الجهاديين والراديكاليين.        

     

  • مصـــر في عيون الصف الاجنبية عن يوم 13-4-2017

    Church bombings leave many Egyptians questioning Sisi’s ‘war on terror

    موقع (المونيتور) : تفجيرات الكنيستين تدفع العديد من المصريين للتساؤل حول حرب “السيسي” ضد الإرهاب

    1 – ذكر الموقع أنه في ديسمبر الماضي فجر تنظيم داعش الكنيسة البطرسية في القاهرة، ما أسفر عن مقتل (29) شخصاً، وأعلن خلال الاعتداء عن عزمه على تنفيذ مزيد من الهجمات ضد المسيحيين الذين وصفهم بالكفار، مشيراً إلى تفجير كنيستي (طنطا / الإسكندرية) اللاحد الماضي والذي أسفر عن مقتل حوالي (50) شخص وإصابة أكثر من (150) اخرين، ونقل الموقع تصريحات تقول الباحث في شئون الأقليات في المفوضية المصرية للحقوق والحريات “مينا ثابت” الذي أكد أن التفجير في طنطا هو نتيجة إخفاق أمني ذريع.

    2 – أضاف الموقع أنه في ديسمبر الماضي، تعهد الرئيس “السيسي” بإنزال العقاب بكل من يقف خلف الإرهاب، وقطع وعداً بتعزيز الأمن، تلك الوعود نفسها التي جلبت “السيسي” إلى السلطة عام (2013)، عندما نزل الملايين إلى الشارع لمنح تفويض إلى رجل ذي خلفية عسكرية من أجل التخلص من الإرهاب، فيما طالب معسكران في التظاهرات بعودة الرئيس “مرسي”، وقد لجأ “السيسي” إلى العنف لتفريق المحتجين في هذين المعسكرين، وأخذ على عاتقه شن حرب على الإرهاب.

    3 – أضاف الموقع أنه نفذت هجمات عدة منذ وصوله إلى السلطة، ومعظمها في مدينة العريش في شمال سيناء، والتي تشكل معقلا للمقاتلين حيث يتمركزون وينفذون عملياتهم، وقد بلغت الأزمة أشدها عندما اضطر (300) قبطي إلى مغادرة منازلهم بعد مقتل (7) مدنيين.

    4 – نقل الموقع تصريحات أستاذ العلوم السياسية في الجامعة الأميركية في القاهرة “أشرف الشريف” الذي ذكر أنه للاستراتيجية التي ينتهجها تنظيم داعش في مصر أهداف متعددة، مثل  تصوير النظام بأنه ضعيف وعاجز عن بسط الأمن والاستقرار، وتقويض مصداقية الدولة، وزرع الخوف في نفوس الأقليات الدينية، مضيفاً أن الأمن معدوم، لكن الدولة لن تقر أبداً بالأمر، لأن ذلك يسحب منها أساس شرعيتها، مضيفاً أن الدولة لن تقبل أبداً بأن تكون موضع مساءلة، وبأن تسمح للرأي العام والمجتمع بالإشراف على ممارساتها.

     

    Rights group implores Egypt to admit kidnapping Hamas operatives

    موقع (تايمز اوف اسرائيل) : مجموعة حقوقية تطالب مصر بالاعتراف بخطف عناصر من حركة حماس       

    ذكر الموقع أن منظمة حقوقية دولية قامت بمناشدة الحكومة المصرية للاعتراف بقيامها بخطف (4) عناصر من حركة حماس والذين تم فقدانهم من قطاع غزة على الحدود المصرية من قرابة عامين، وذكر الموقع أن منظمة (هيومن رايتس ووتش) قامت بإرسال رسالة لوزير الداخلية المصري ” مجدي عبد الغفار ” تطالبه بضرورة الكشف إذا كانت وزارة الداخلية المصرية تحتجزهم أم لا، مضيفاً أن المنظمة أكدت أن العديد من التقارير الإخبارية بما فيها صورة للرجال الأربعة تم نشرها بقناة الجزيرة العام الماضي والتي يظهر خلالها الـ (4) رجال محتجزين في مركز احتجاز بالقاهرة، وذكر الموقع أنه خلال السنوات الماضية قامت مصر بمراقبة أنشطة الجناح العسكري لحركة حماس في قطاع غزة وخاصة في المنطقة الحدودية معها، مشيراً أن المخابرات المصرية تعتقد أن مقاتلي حركة حماس يعملون مع تنظيم الدولة الإسلامية بشبه جزيرة سيناء الذي يشن هجمات إرهابية في مصر.

     

    EGYPT COURT SENTENCES LAWYER TO 10 YEARS FOR FACEBOOK POSTS

    وكالة ( أسوشيتد برس ) : محكمة مصرية تصدر حكماً بالسجن (10) أعوام على محامي لنشره بوستات على الفيس بوك           

    أشارت الوكالة إلى إصدار محكمة مصرية حكماً بالسجن لمدة (10) أعوام غيابياً على محامي حقوقي يُدعى ” محمد رمضان ” ، وإلزامه بعدم مغادرة منزله (5) سنوات وحرمانه من استخدام وسائل الإنترنت لمدة (5) سنوات وذلك على خلفية استخدامه موقع التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) لزعزعة النظام العام والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي ، مضيفة أنه صدر الحكم بحقه باستخدام قانون مكافحة الإرهاب والذي وصفته الوكالة بـ ( المثير للجدل ) والصادر عام 2015 ، وذلك بعد أيام من إعلان الرئيس ” السيسي ” حالة الطوارئ في مصر لمدة (3) شهور ، مشيرة إلى المنشور الذي نشره ” رمضان ” على صفحته على موقع ( فيس بوك ) والذي ذكر خلاله ” أن قضاء الثورة المضادة هو ما أصدر الحكم عليه ” .

     

    Egypt identifies Alexandria church bomber as fugitive with militant ties

    وكالة (رويترز) : مصر تكشف هوية الانتحاري الذي نفذ تفجير كنيسة الاسكندرية          

    ذكرت الوكالة أن وزارة الداخلية المصرية أكدت أمس أنها توصلت إلى هوية أحد المفجرين الانتحاريين اللذين استهدفا كنيستين للأقباط الأرثوذكس خلال احتفالات أحد السعف في وقت سابق هذا الأسبوع، مضيفة أنه عضو في خلية إرهابية استهدفت كنيسة في العام الماضي، وأشارت الوكالة أن تنظيم الدولة الإسلامية قد أعلن مسؤوليته عن التفجيرين، مشيرةً أن التفجيران دفعا الرئيس ” السيسي ” لإعلان حالة الطوارئ لمدة (3) أشهر في جميع أنحاء البلاد، وذكرت وزارة الداخلية أنها لا تزال تواصل جهودها لتحديد هوية منفذ تفجير كنيسة طنطا، وقد أعلنت الوزارة قائمة بأسماء (19) من أعضاء الخلية الإرهابية الهاربين ورصدت مكافأة مالية قدرها (100) ألف جنيه لمن يدلي بمعلومات تساعد في إلقاء القبض عليهم، وذكرت الوكالة أن اعتداءات الاحد الماضي كانت الاخيرة ضد المسيحيين وهم الاقلية الدينية في مصر التي يستهدفها المتطرفون الاسلاميون على نحو متزايد، كما تُعد تحدياً للرئيس ” السيسي ” الذي تعهد بحمايتهم في اطار حملته ضد التطرف، مضيفةً أن تنظيم داعش شن حرباً ضد قوات الأمن المصرية في شبه جزيرة سيناء في مصر منذ سنوات ولكنها تستهدف المسيحيين بشكل متزايد كما وسعت نطاق عملها لمناطق أخرى في مصر.

     

    Egypt identifies Alexandria church bomber as fugitive with militant ties

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : مصر تحدد هوية الانتحاري الذي نفذ تفجير كنيسة الاسكندرية         

    ذكر الموقع أن مصر قامت بالكشف عن هوية منفذ التفجير الانتحاري لكنيسة الاسكندرية في وقت سابق هذا الأسبوع وهو ذلك الهجوم الذي اودي بحياة (17) شخص، مضيفاً أن ذلك الهجوم جاء بعد ساعات قليلة من انفجار قنبلة بكنيسة بمدينة طنطا، وأشار الموقع لتصريحات بيان لوزارة الداخلية والتي أكدت خلاله أنه منفذ هجوم الاسكندرية عضو في خلية إرهابية استهدفت كنيسة في العام الماضي وهو ذلك الهجوم الذي اعلن تنظيم داعش مسئوليته عنه أيضاً، وذكر الموقع أن تفجيرات الاحد الماضي كانت أحدث الهجمات التي استهدفت الاقلية الدينية في مصر من قبل المتطرفون الاسلاميون.

     

    Land dispute continues to threaten Egypt-Sudan ties

    موقع (المونيتور) : الخلاف على الأرض يستمر في تهديد العلاقات بين (مصر / السودان)

    1 – ذكر الموقع أن قضية (حلايب / شلاتين) عادت للظهور مرة أخرى، وتزيد من حدة الصراع الدائر بين (مصر / السودان) حول تبعية هذه المنطقة، بعدما أعلنت السودان في الشهر الماضي عن تشكيل لجنة لترسيم الحدود السودانية لحسم قضية منطقة مثلث حلايب وأبو رماد وشلاتين الحدودية، وإخراج المصريين منها بالطرق الدبلوماسية، وفقاً لتصريحات صحافية لرئيس اللجنة الفنية لترسيم الحدود في السودان “عبد الله الصادق”.

    2 – أضاف الموقع أن النزاع (المصري – السوداني) حول مثلث حلايب تمت إثارته بسبب وجود ادعاءين متعارضين لموضوع خط الحدود، فالسودان ترى أحقيتها في فرض لسيادة على مثلث حلايب وشلاتين باعتباره جزءا من الأراضي السودانية، بينما ترى مصر أن مثلث حلايب أراضي مصرية ولا يمكن التفريط فيها، رافضة اللجوء إلى التحكيم الدولي.

    3 – أضاف الموقع أن مصر تعتبر منطقة حلايب عمقاً استراتيجياً هاماً لها كونها تجعل حدودها الجنوبية على ساحل البحر الأحمر مكشوفة ومعرضة إلى الخطر، مما يهدد أمنها القومي، بينما تنظر السودان إلى المنطقة باعتبارها عاملاً هاماً في الحفاظ على وحدة السودان واستقراره السياسي، لما تشكله من امتداد سياسي وجغرافي لها على ساحل البحر الأحمر، إضافة إلى أهميتها التجارية والاقتصادية لكلا البلدين.

    EGYPT BEEFS UP SECURITY OUTSIDE CHURCHES AHEAD OF EASTER

    وكالة (أسوشيتد برس) : مصر تعزز الإجراءات الأمنية أمام الكنائس  

    1 – أشارت الوكالة إلى تعزيز الإجراءات الأمنية أمام الكنائس، حيث يتمركز العشرات من قوات الشرطة أمام كافة
    المداخل، ويقومون بتفتيش وفحص المناطق المحيطة بالكنائس، مضيفةً أن الاجراءات الامنية المتزايدة التي يتم فرضها خارج الكنائس في جميع أنحاء البلاد تهدف الى استعادة الشعور بالأمن لدى أقباط مصر، وسط حرب ضد الاقلية المحتجزة في مصر، مضيفةً أنه بالرغم من تعزيز الإجراءات الأمنية، إلا أنها لم تفعل الكثير لمنع الهجمات المتكررة على الكنائس القبطية في السنوات الأخيرة.

    2 – أضافت الوكالة أنه بعد تفجير الكنيسة البطرسية في ديسمبر الماضي، اعلن تنظيم داعش عن استمرار حربه ضد الأقباط في مصر، كما استمر التنظيم في استهداف قوات الأمن في سيناء شبه يومياً، فضلاً عن تنفيذ هجمات أخري في باقي أنحاء البلاد، مضيفةً أن تفجيرات الكنيستين تعد أحدث ضربة لصناعة السياحة المتعثر في مصر،  التي تعاني من عدم الاستقرار السياسي وضعف الأوضاع الأمنية منذ ثورة (2011).

     

    Mubarak-era figures to head media bodies in Egypt

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) : رموز عهد ” مبارك ” يترأسون الهيئات الإعلامية في مصر         

    أشار الموقع إلى أن الرئيس ” السيسي ” أعلن في مرسوماً رئاسياً عن تشكيل (3) مجالس إعلامية وصحفية وهم (المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام / الهيئة الوطنية للإعلام / الهيئة الوطنية للصحافة ) ، فضلاً عن تعيين شخصيتين معروفتين بأدوارهما في ظل حكم الرئيس الأسبق ” مبارك ” رؤساء لتلك المجالس ،  موضحاً أنه تم تعيين الصحفي ” مكرم محمد أحمد ” الذي يُعد أحد رموز نظام ” مبارك ” رئيساً للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ، كما تم تعيين ” حسين زين ” رئيساً للهيئة الوطنية للإعلام ، وتعيين ” كرم جبر ” رئيساً للهيئة الوطنية للصحافة ، مضيفاً أن البرلمان المصري قد أقر قانون تنظيم الإعلام وصدق عليه ” السيسي ” عام 2016 ، مما أثار ذلك ضجة في الأوساط الإعلامية لأنه تم إقراره واعتماده قبل صدور قانون الإعلام.  

     

    New turmoil in Middle East makes Sisi-Trump ties even more important

    موقع قناة ( فوكس نيوز ) : الاضطرابات الجديدة في الشرق الأوسط تجعل العلاقات بين ( السيسي / ترامب ) أكثر أهمية

    1- ذكر الموقع أنه بالنظر إلى الاضطرابات التي شهدتها الأيام القليلة الماضية، فمن حسن الحظ أن الرئيسين ( المصري / الامريكي ) بدأوا في إعادة صياغة الشراكة الاستراتيجية التي شهدت تدهوراً في ظل حكم الرئيس السابق ” أوباما ” ، موضحاً أن الأحداث الأخيرة التي شهدتها منطقة الشرق الأوسط منها ( الهجمات المروعة على الكنائس المسيحية في مصر وإعلان حالة الطوارئ / الهجمات الكيماوية التي شنها الأسد على المدنيين الأبرياء ) جعلت المنطقة التي تشهدت توتراً بالفعل على حافة الهاوية ، مؤكداً أنه لتحقيق قدر من الاستقرار في تلك المنطقة يتطلب ذلك التعاون بين الزعيمان ( المصري السيسي / الأمريكي ترامب ).

    2- أوضح الموقع أنه ليس هناك ما يدعو للدهشة عند الإشارة إلى الانسجام بين ( السيسي / ترامب ) ، فهم يرون العالم بنفس المنظور ، فكلاهما ( يعتبران التهديد الإسلامي من قبل الإرهابيين والحركات السياسية التخريبية أكبر تهديد على الاستقرار الإقليمي / قلقان من أن الدول غير المستقرة مثل ليبيا والصومال وسوريا واليمن ستكون بمثابة بؤر للنشاط الإرهابي / يُظهران عدم تسامحهما مع الدول الراعية للإرهاب مثل السياسية الخارجية التي تمارسها دول مثل إيران / يجدان التدخل الروسي في الشرق الأوسط غير مجدي / يأمُلان في رؤية عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية على المسار الصحيح ) ، لذلك ليس من المستغرب قول ” السيسي ” عن ” ترامب ” بأن لديه ” فهم حقيقي ” للمنطقة ، مشيراً إلى أن أكثر الأشياء التي تمثل إثارة على ما يبدوا لـ ” السيسي ” هو عزم ” ترامب ” على التراجع عن سياسة ” أوباما ” الانفصالية في الشرق الأوسط ، موضحاً أن الرئيس المصري – وكل مسئول أجنبي تقريباً من ذلك الجزء من العالم – قد قام بإيصال نفس الرسالة لواشنطن ، فهم يريدون عودة أمريكا مرة أخرى ، ويبدو أنهم جميعاً يتلقون الإجابة نفسها وهي أن وقت اللعب قد مضى ، فضلاً عن ذلك ، يتطلع ” ترامب ” إلى وضع مسار يسير بين ( لامبالاة أوباما / استراتيجية بوش المتمثلة في القيام بمهمة إعادة تشكيل المنطقة وفق الرؤية الأمريكية ) ، موضحاً أن استراتيجية المسار الوسطي تلك تلقى تجاوب من قبل قادة الشرق الأوسط.

    3- ذكر الموقع أن استراتيجية ” ترامب ” تتكون من شقين ، يتمثل الشق الأول في المساعدة على القضاء على التطرف الإسلامي ، أما الجزء الثاني يتمثل في الحد من إيران من خلال دعم مجموعة من الدول السنية المتوافقة مع إسرائيل كدعامة ضد التهديد التوسعي لطهران على السلام والاستقرار في ذلك الجزء من العالم ، ، مشيراً إلى أن هذه الاستراتيجية ستحل أيضاً مشكلة روسيا، فالرئيس الروسي ” بوتين ” لا يملك القوة الكافية ليكون وسيطاً كبيراً في الشرق الأوسط، وقد ملأت موسكو الفراغ الذى تركته واشنطن في المنطقة ، ولو تدخل ” ترامب ” سيتراجع ” بوتين ” ، موضحاً أنه بين هاتين المهمتين السابقتين، مجموعة من المهام الأخرى الداعمة، منها (استقرار اللاجئين في المنطقة / إعادة تھیئة عملیة السلام / تسوية الأوضاع في الدول غير المستقرة مثل  لیبیا /  تعزیز النمو الاقتصادي والمجتمعات المدنية الأكثر قوة ) ، موضحاً أن رسالة ” السيسي ”  لـ “ترامب” تتمثل في أن أياً من هذه المشكلات لن يتم حلها في دقائق في نيويورك، ولكن أنه من الضرورى أن تبدأ الولايات المتحدة الأمريكية الآن، وأن تشارك على المدى الطويل، مضيفاً أنه من المُلِحّ أن تبدأ الولايات المتحدة الآن في حل هذه المشاكل وأن تشارك على المدى الطويل في ذلك ،موضحاً أنه لا توجد حلول جيدة لأي من المشاكل الكبيرة في الشرق الأوسط ، والبداية هنا بمصر نفسها ، والتي لا يزال ادائها الاقتصادي ضعيف ، حيث تحتل المرتبة (144) على مؤشر الحرية الاقتصادية ، فضلاً عن أن المجتمع المدني في مصر قد عانى من  العديد من الضربات على خلفية سنوات الاضطرابات السياسية ، موضحة أن هذه المشاكل لابد من مواجهتها .

    4- أوضح الموقع أن وجود منطقة مستقرة ويعمّها السلام هو مصلحة أمريكية هامة ، مضيفاً أنه بالمشاركة الحكيمة والسياسات الاستباقية يمكن للولايات المتحدة أن تساعد على تحقيق هذه الغاية ، مضيفاً أن لقاء ” السيسي ” بـ ” ترامب ” والسياسة الأمريكية الجديدة يجب أن يساهما في محو الكذبة الكبيرة بأن هذه الإدارة معادية للمسلمين ، موضحاً أن مصر هي أكبر دولة إسلامية في المنطقة ، وتريد هذه الإدارة أن تكون صديقاً لها ، علاوة على ذلك، فهناك أكثر من ملياري مسلم في الشرق الأوسط ، مؤكداً أن نجاح السياسة الأمريكية سيجعل الحياة أفضل للجميع. 

     

    صحيفة ( واشنطن بوست ) :مصر في حالة طوارئ.. هذا ما يعنيه القرار بالنسبة لحكومتها          

    1- ذكرت الصحيفة أنه بعد تفجيرات يوم أحد السعف في مصر ، أعلن الرئيس ” السيسي ” وحكومته عن فرض حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد وسرعان ما وافق البرلمان على ذلك ، مضيفة أنه بالرغم من منح حالة الطوارئ مجموعة صلاحيات أوسع لمن يتقلدون زمام الأمور في البلاد ، إلا أن هذا الإجراء لا يعتمد في المقام الأول على القانون ، فالسلطات المصرية تفعل بالفعل ما يحلو لها ، موضحة أن إعلان الطوارئ جاء على الأرجح بهدف التواصل مع المجتمع المصري خاصة جهاز الدولة المترامي الأطراف للتوافق مع النظام الجديد ، مشيرة إلى أن المحاكم المصرية بصفة خاصة قد تلقت رسالة ضمنية صارمة وهي أنه لا يتعين على القضاة التقيد بالقوانين الصارمة التي تعرقل دورهم الأكثر أهمية في مكافحة الإرهاب.

    2- أشارت الصحيفة بشكل مستفيض عن تاريخ مصر الطويل مع قانون الطوارئ ، مضيفة أنه خارج نطاق قانون الطوارئ نفسه ، أُعطيت الأدوات القمعية أساساً قانونياً واسع النطاق ، مما سمح للنظام بممارسة الرقابة الشرطية على الصحافة وإغلاق المنظمات غير الحكومية وإلقاء القبض على المعارضين ، مشيرة إلى أن النظام القانوني المصري مليء بالآثار الاستبدادية الصارمة ، موضحة أن تلك النظام الاستبدادي كان محل انتقاد بالكامل خلال ثورة يناير 2011 ، مضيفة أن النظام قام بإصدار سلسلة من القوانين التي تجعل من الاستبداد أسلوب حياة في مصر .

    3- أضافت الصحيفة أن حالة الطوارئ المعلنة حديثاً في مصر ( تمنح من يتولون زمام الأمور في البلاد مزيداً من صلاحيات الرقابة وحفظ النظام / تسمح بإنشاء محاكم خاصة / تمكن السلطات من اتخاذ تدابير خاصة لحفظ النظام العام / تسمح للحاكم العسكري بإحالة القضايا للمحاكم العسكرية ) ، مشيرة إلى أنه على مدار سنوات قام النظام بـ ( اعتقال الآلاف / السماح بالمحاكمات العسكرية / تكوين دوائر خاصة بالإرهاب تابعة للمحاكم العادية / مراقبة المساجد / طرد المعارضين من المناصب العامة / منع المظاهرات / حلّ المنظمات غير الحكومية / تضييق الخناق على المعارضين / مراقبة المحادثات الخاصة ومواقع التواصل الاجتماعي ) ، مضيفة أنه قام بكل ذلك دون الاستفادة من حالة الطوارئ في البلاد.

    4- ذكرت الصحيفة أن الجمهور الحقيقي لإعلان حالة الطوارئ في مصر هو جهاز الدولة صعب المراس ، مشيرة إلى أن المحاكم على وجه الخصوص لم تكن حليفاً جديراً بالثقة ، حيث عرقلت المحاكم الإدارية اتفاق ترسيم الحدود مع المملكة العربية السعودية ، كما ألغت المحكمة الدستورية العليا جزءً من قانون التظاهر ، كما رفضت محكمة النقض العديد من الأحكام الصادرة عن الدوائر المختصة بالإرهاب ، مضيفة أن محاولات تأديب النظام القضائي واضحة في أكثر جوانب العملية التشريعية بساطة فعلى سبيل المثال هناك مشروع قانون في طريقه للمناقشة في البرلمان يستهدف تعزيز سيطرة الرئيس على المناصب القضائية العليا  ، وقد احتجت الهيئات القضائية بشدة على ذلك ويشعرون الآن على ما يبدوا بالضغط عليهم.

    5- أوضحت الصحيفة أنه بمجرد الإعلان عن حالة الطوارئ في البلاد ، تحدث رئيس المحكمة الدستورية خلال حوار تليفزيوني لإقرار بعض خطوات الطوارئ وأشار إلى أن قوانين البلاد عفا عليها الزمن وتحتاج إلى تحديث وأنه يتعين استشارة السلطة القضائية حول أية تغييرات وأن تشارك في ذلك دون أن تعرقل عملية تكييف القوانين مع التهديد الحالي ، موضحة أنه من هذا المنطلق ، وعلى الرغم من أن حالة الطوارئ قد تكون قصيرة الأجل إلا أن آثارها المقصودة قد تكون طويلة الامد ، مشيرة إلى أن الدولة المصرية تُرسل رسالة داخلية عالية للانصياع للأوامر ، فكبار حكام مصر منذ فترة طويلة يقومون بفعل ما يريدونه ، وحالة الطوارئ مصممة من أجل دفع آخرين إلى التعاون.

     

       

    Egypt: 10-year prison term for insulting President an outrageous assault on freedom of expression

    منظمة ( العفو الدولية ) : الحكم الصادر ضد محامي بالسجن لمدة (10) سنوات اعتداء شنيع على حرية التعبير في مص  

    1- نشرت المنظمة تقريراً ذكرت خلالها أن الحكم الصادر ضد المحامي ” محمد رمضان ” بالسجن لمدة (10 سنوات) بسبب منشور على موقع ( فيس بوك ) يكشف انتهاك مصر لقانون مكافحة الإرهاب الجديد ، واستخدامه في إسكات المعارضين الحكوميين ، مضيفة إنه في يوم (12) إبريل الجاري، أصدرت محكمة في الإسكندرية حكما ضد المحامي ” محمد رمضان ” بالسجن لمدة (10) سنوات، وإلزامه بالبقاء في منزله لمدة (5)سنوات أخرى ، ومنعه من استخدام الانترنت لمدة (5) سنوات ، مشيرة إلى أنه أُدين في سلسلة من التهم الغامضة المتعلقة بالأمن الوطني ، والمتضمنة إهانة رئيس الجمهورية وإساءة استخدام مواقع التواصل الاجتماعي والتحريض على العنف، وذلك بموجب قانون مكافحة الإرهاب الذي وصفته المنظمة بـ (الوحشي).

    2- نقلت المنظمة تصريحات مديرة الحملات في منطقة شمال إفريقيا بالمنظمة ” نجية بونعيم ” والتي أعربت خلالها عن صدمتها التامة في أن تصدر السلطات المصرية مثل هذا الحكم الخطير ضد شخص لأنه كان يمارس حقه في حرية التعبير ، مضيفة أن نشر تعليقات على موقع ( فيس بوك ) ليس جريمة جنائية ، ولا أحد يجب أن يواجه حكم بالسجن بسبب تعبيره عن آرائه ، وأشارت ” بونعيم ” إلى أن إدانة ” محمد رمضان ” يُعد اعتداء صارخ على حرية التعبير ، مضيفة أنه بدلاً من سجن الأشخاص لتعبيرهم عن آرائهم عبر الأنترنت ، يجب على الحكومة المصرية انهاء حملته الصارمة لترهيب المعارضين للحكومة.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم 12-4-2017

    منظمة ( هيومن رايتس ووتش ) : حالة الطوارئ في مصر قد تؤدي إلى مزيد من الانتهاكات

     ذكرت منظمة هيومن رايتس ووتش – في تقرير لها – أن التفجيرين الإنتحاريين اللذين وقعا في كنيستي ( طنطا / الإسكندرية ) هي واقعة مرعبة تذكّر بالتهديدات المتزايدة التي تواجه الأقلية المسيحية في مصر ، وأضافت نقلاً عن أحد القساوسة أن حماية الشرطة للكنيسة لم تكن كافية ، وربما أدت للسماح للانتحاري بالدخول – علي حد زعم المنظمة – ، وأن الشرطة لم تتخذ خطوات جدية بالقدر الكافي لتأمين الكنيسة في أحد السعف ، رغم قيامها بتفكيك جهاز متفجر في الشارع المجاور للكنيسة قبل (11) يوماً فقط ، وكان يجب على الشرطة أن تفهم من إكتشاف الجهاز أن ثمة هجوم مُحتمل .. كما نقلت عن أحد مرتادي كنيسة مار جرجس ” مينا ناجي ” أن الكنيسة لم تُفتح إلا من بوابة واحدة ذلك اليوم ، ولكن كاشف المعادن لم يكن يعمل ، وأنه نادر اً ما يعمل ، وأن الشرطة المتمركزة عند البوابة أدت أعمال تفتيش سطحية وسريعة على من كانوا يدخلون ، كما أن حراسة الشرطة نادراً ما فتشت حقائب أو ملابس من يدخلون الكنيسة – على حد قوله – .
    و زعمت أن الهجوميين يعتبروا أسوأ أيام العنف المستهدف للمسيحيين في تاريخ مصر المعاصر ، وأشارت إلي إعلان الرئيس ” السيسي ” حالة الطوارئ في البلاد ، وأنها هي الأولى منذ فض قوات الأمن باستخدام العنف للمظاهرات المعارضة للحكومة في 2013 ما أودى بحياة المئات .
    و نقلت المنظمة تصريحاً عن مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالصحيفة ” جو ستورك ” أن
    تفجير الكنيستين هو عمل همجي لمتطرفين لا يراعون حرمة الحياة البشرية ، ويوفر التعصب الطائفي عميق الجذور في مناطق كثيرة في مصر ، والمناخ المناسب لنمو إيديولوجية الكراهية هذه ، ولكن حالة الطوارئ تمهد الطريق لانتهاكات أخرى لا لحماية أكبر لأرواح المسيحيين .
    و زعمت المنظمة أن الأقباط في مصر يواجهوا تهديدات متصاعدة منذ (11) ديسمبر 2016 ، عندما
    ( فجّر داعش الكاتدرائية المرقسية بالقاهرة / قُتل 7 أقباط على الأقل في شمال سيناء معقل فرع داعش في مصر خلال الشهور التالية ،) ما أدى بأغلب السكان الأقباط في العريش إلى الفرار ، وعبور القناة إلى باقي مناطق مصر ، وأدعت المنظمة أن الأقباط ويقدرون بـ (10%) من السكان يواجهوا تمييزاً قانونياً وإجتماعياً كبيرين ، ويُحرمون من المناصب الرفيعة في الحكومة وفي الأجهزة الأمنية ، زاعمةً أن الأقباط وقعوا ضحايا لهجمات طائفية متزايدة منذ ثورة 2011 ، ومنذ الإطاحة الجيش بالرئيس السابق ” مرسي ” – علي حد زعم المنظمة – ، وفي عدة مناسبات وثقت المنطمة كيف أخفقت الداخلية والنيابة في إجراء تحقيقات كافية أو ملاحقات قضائية في الاعتداءات الطائفية على الأقباط .
    و أشارت المنظمة إلي أنه بعد الهجمات بساعات أقال وزير الداخلية ” مجدي عبد الغفار ” لوائي شرطة كانا مسئولين عن مديرية أمن الغربية ، ونقلهما إلى مناصب جديدة ، وفي اليوم التالي أعلن الرئيس ” السيسي ” رسمياً حالة الطوارئ (3) أشهر ، معطياً القوات المسلحة مسئولية الحفاظ على الأمن في شتى أنحاء البلاد ، وحماية الممتلكات الخاصة والعامة ، وعقب ذلك وافق البرلمان بالإجماع على قرار ” السيسي” بموجب الدستور ، وأوضحت أن قانون الطوارئ المصري الذي يعود إلى 1958 يمنح الحكومة سلطات كبيرة في اعتقال واحتجاز ومحاكمة والحُكم على أي مشتبه ، دون أية مراجعة قضائية تقريباً .
    و أكدت المنظمة أنه بالرغم من اتخاذ إدارة ” السيسي ” خطوات عديدة لاسترجاع السلطات التي كان يتمتع بها ” مبارك ” أثناء تطبيق حالة الطوارئ – بما يشمل قانون مكافحة الإرهاب واسع النطاق الذي صدر عام 2015 – فإن قانون الطوارئ يتمادى أكثر ، ووجهت انتقادها لمصر على لجوئها إلى قانون الطوارئ ، ودعت الحكومة إلى استعمال قانون العقوبات والمحاكم الاعتيادية بدلاً من حالة الطوارئ ، لأن حالة الطوارئ تسمح بالمحاكمات أمام محكمة أمن الدولة طوارئ التي يحدد هيئتها الرئيس ، والتي لا يمكن الطعن في أحكامها ، ويسمح للسلطات باعتقال وتفتيش المشتبهين دون أوامر قضائية وإجراء أعمال المراقبة والرقابة على المطبوعات ، ومصادرة الممتلكات ، وإخلاء المناطق قسراً ، وتقييد الاجتماعات العامة ، وتحديد مواعيد فتح وإغلاق المحال العامة ، لا يمكن للمعتقلين بموجب قانون الطوارئ الطعن في احتجازهم إلا أمام محكمة أمن الدولة العليا طوارئ ، إذا لم يُفرج عنهم في ظرف (6) أشهر ، ويجب أن يوافق الرئيس على أمر إفراج المحكمة ، ما يسمح بالاحتجاز دون أجل مسمى .
    كما أضافت المنظمة أنه بعد إعلان ” السيسي ” حالة الطوارئ ، أكد رئيس البرلمان ” علي عبد العال ” أن مواقع التواصل الاجتماعي مثل ( فيسبوك / تويتر / يوتيوب ) ستدخل في عداد ما هو خاضع للمراقبة ، وأشارت المنظمة إلي أن قبل حالة الطوارئ بيوم صادرت السلطات عدد جريدة( البوابة ) الموالية للحكومة ، التي انتقدت السلطات على التقصير في حماية الكنائس .
    و أضافت المنظمة – علي حد زعمها – أن السلطات المصرية تمارس على أرض الواقع سلطات الطوارئ منذ عزل الجيش لـ ” مرسي ” – علي حد زعم المنظمة – ، حيث منعت الحكومة فعلياً مظاهرات المعارضة ، ولجأت الشرطة والأمن الوطني إلى الاعتقال التعسفي لآلاف المشتبهين ، مع ممارسة التعذيب لانتزاع الاعترافات ، والإخفاء القسري لمئات لشهور ، وأصدرت المحاكم والنيابات أحكام إعدام جماعية واحتجزت المئات من المحتجزين الآخرين في الحبس الاحتياطي لأكثر من عامين ، بما يتجاوز الحد الأقصى للحبس الاحتياطي في القانون ، كما لعب القضاة بشكل متكرر دور المتستر على ضباط الأمن الوطني ، ولم يُنزل إلا بقلة منهم أحكاماً جراء الإساءة إلى محتجزين رهن الاحتجاز ، وما زالت جميع هذه الأحكام في الاستئناف .
    وأوضحت أنه بموجب القانون الدولي يحق للحكومات إعلان حالة الطوارئ عند وجود
    ( طوارئ عامة تهدد حياة الأمة ) ، ولكن لابد من أن تكون قيود الطوارئ متناسبة ومقتصرة لأقصى قدر ممكن من حيث مكان وزمن التطبيق وبعض الحقوق ، مثل الحظر المطلق على التعذيب والحق في مراجعة الاحتجاز أمام القضاء ، والحق في المحاكمة العادلة ، ولا يمكن تقييدها أثناء حالات الطوارئ .

    وكالة (أسوشيتد برس) : الزعيم المصري يتعامل مع التمرد والاقتصاد

     ذكرت الوكالة أن التفجيرات الدموية التي حدثت في (طنطا / الإسكندرية) تسبب في توجيه العديد من التساؤلات للرئيس المصري “السيسي” حول كيفية القضاء على تمرد مسلحي تنظيم داعش، والذي فشلت الحرب في القضاء عليه بعد مرور (3) سنوات، مضيفةً أنه في نفس الوقت يحاول “السيسي” إصلاح الاقتصاد المتدهور، ويقوم أيضاً بتنفيذ اجراءات تقشفية أشاد بها خبراء الاقتصاد، ولكنها تسببت في ارتفاع الأسعار.
    و أضافت الوكالة أنه يجب على “السيسي” أن يتعامل مع هذه المهام في الوقت الذي يرفض فيه الانتقادات الوجهة إليه بخصوص انتهاكات حقوق الإنسان وتزايد الاستبداد، وسيقوم بكافة هذه المهام وهو يتطلع للانتخابات الرئاسية بعد (14) شهرا.
    وأضافت الوكالة أن “السيسي” حصل على استقبال حار خلال زيارته للبيت الأبيض، حيث أمل أن يحصل على الأسلحة والمعدات العسكرية من أجل الحرب ضد المسلحين، بما في ذلك الطائرات بدون طيار وطائرات الهل، ولكن حتي الآن من الصعب معرفة ما إذا كان “السيسي” لديه إجابات حول الحرب ضد المسلحين بعد هجمات الكنيستين.
    و أضافت الوكالة أن تفجير كنيسة طنطا تم عن طريق زرع قنبلة داخل الكنيسة، بالرغم من الوعود بزيادة الأمن بعد التفجير الذي قام به داعش في ديسمبر الماضي، مضيفةً أنه كان هناك رد فعل جديد وهو إقالة مدير أمن طنطا، وهو إجراء سريع ونادر على نحو غير عادي.
    كما أضافت الوكالة أن قانون الطوارئ غير معروف مدى تأثيره، فشمال سيناء التي يتمركز فيها مسلحي داعش تخضع للقانون منذ عدة سنوات، وفي باقي أنحاء مصر، تقوم قوات الأمن بشكل غير رسمي بشن حملات اعتقالات موسعة، مضيفةً أن قانون الطوارئ سيعمل على زيادة الانتقادات الموجهة لانتهاكات حقوق الإنسان.

    صحيفة ( نيويورك تايمز ) الأمريكية : هل يريد الرئيس المصري حقاً محاربة الإرهاب؟
     
    ذكرت الصحيفة أن الجماعة الإرهابية التابعة لداعش في مصر تمضي قدماً في مسيرتها ، بتفجيرات أحد الشعانين التي اسفرت عن مقتل 45 شخص ، مشيرة أن هذا هو ثالث اكبر هجوم على الكنائس القبطية في أقل من أربعة أشهر والهجوم الأول من نوعه في المدن الكبرى في مصر ، التي يعتقد الكثير من الشعب أنها اكثر أمناً. مضيفة أن تلك الهجمات تأتي عقب اشهر من الأعمال الارهابية وكان من الممكن توقعها ، فمنذ شهرين توعدت الجماعة الموالية لداعش في سيناء من خلال فيديو أنها ستستهدف مسيحي مصر في المدن الكبرى.
    أضافت الصحيفة أن تلك الهجمات تشير إلى فشل استراتيجية الرئيس المصري ” عبد الفتاح السيسي ” في مكافحة الإرهاب ، فالرئيس المصري يزعم انه ملتزم بمكافحة الارهاب ، لكن في الحقيقة يوجه طاقته نحو خصومه الأخرين ( النشطاء العلمانيين / الصحفيين / الاعضاء المستقلين بالبرلمان / رجال الاعمال / الاكاديميين المعارضين له / منظمات حقوق الأنسان / جماعات المعارضة السلمية الاسلاميين ).
    أشارت الصحيفة أنه في رد على تفجيرات الأحد اعلن ” السيسي ” فرض حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر ، مضيفة أن محافظة شمال سيناء تخضع لفرض حالة الطوارئ منذ اكتوبر 2014 ، غير أن التدهور الأمني هناك خلال العام الماضي يذكر بمدى فشل هذه السياسيات ، حقيقة الأمر ، فرض حالة الطوارئ لن تؤدي لتحسين الحالة الأمنية بأكثر من كونها غطاء للممارسات الوحشية التي تنفذ بالفعل على مدار السنوات القليلة الماضية في انتهاك فاضح للدستور المصري ( على أي حال السيسي اعلن سابقاً أن الدستور المصري كتب بـ “نية حسنة” ) .
    كما ذكرت الصحيفة أن سيناء تبدو بشكل كبير مثل الموصل ، التي كانت حتى وقت قريب العاصمة الفعلية لتنظيم داعش في العراق ، مضيفة أن وسائل الاعلام المصرية مطلع هذا العام كانت مليئة بصور المسيحين المحبطين مجبرين من قبل متشددي الدولة الاسلامية على ترك منازلهم في سيناء ، في مشهد يذكر بما حدث في الموصل عندما سيطرت عليها داعش عام 2014. مضيفة أن التدهور الأمني كان في السابق على نحو متقطع في سيناء ، لكن الأن باتت التفجيرات واغتيالات قوات الامن أمر معتاد الحدوث، حيث ارتفعت اعداد الهجمات الارهابية من 143 في عام 2014 لتصل لـ 681 في 2016. مشيرة أن الموصل هي مركز تنظيم الهجمات الانتحارية في بغداد ، وربما تصبح سيناء مثلها كمركز لتدبير تلك الهجمات ضد المدن الكبرى في مصر.
    اضافت الصحيفة أنه عقب فترة قصيرة من سيطرة ” السيسي ” على مقاليد الأمور في مصر من خلال الانقلاب العسكري الذي حدث في يوليو 2013 ، دعا الشعب المصري للنزول للشارع من اجل اعطائه تفويضاً لمحاربة الإرهاب ، وبالفعل استجاب الشعب لندائه ، ورغم أن الهجمات الإرهابية آنذاك كانت محدودة وموجهة في معظمها نحو قوات الأمن في سيناء ، إلا أنه استغل هذا الدعم الشعبي للمضي قدماً في أجندته الحقيقة والتحرك نحو (النشطاء الشباب / المعارضين الإسلاميين السلميين / منظمات حقوق الأنسان ) .
    مشيرة أنه حتى عندما تم تهجير المجتمع المسيحي من سيناء ، لم يكن الإرهاب على قمة أولويات مؤيدي ” السيسي ” فالبرلمان ” دمية ” السيسي كان يركز على طرد رئيس اللجنة السابقة لحقوق الانسان به ” أنور السادات ” احد الاصوات القليلة المعارضة داخل المجلس التشريعي ، بسبب دعوته لأنشاء برنامج تأهيلي للسجناء من اجل محاربة التطرف ، ولمسائلته عن مدى تأثير انتهاكات الحكومة لحقوق الانسان على زيادة التطرف.
    مضيفة أن ” السادات ” لديه وجهة نظر صحيحة ، ان اسلوب الحكومة المصرية التي تصرح بأنها تحارب الارهاب يغذي الارهاب بطرق عدة ، حيث ساعدت الاجراءات الامنية الوحشية في سيناء في انحراف اعضاء من المجتمع البدوي للدخول في الجماعة الإسلامية في سيناء ، و السجون المصرية التي يحفظها ” السيسي ” لكل من يعارض حكمه أصبحت طربة خصبة لتجنيد الجهاديين.
    أضافت الصحيفة انه في لقاء أجرته ” مجلة فورين بولسي ” مع وزير الخارجية المصري ” سامح شكري ” العام الماضي شكى من عدم التضامن الدولي مع مصر في محاربتها للإرهاب ، تلك الشكوى التي دائماً ما تكررها الحكومة المصرية منذ انقلاب 2013 ، واصفة الأمر بأنه تحريف للحقائق، مشيرة أن احد المسئولين بالاتحاد الاوروبي ذكر مؤخراً أن حكومة ” السيسي ” رفضت تعيين ملحق لمكافحة الارهاب ببعثة الاتحاد الاوربي بالقاهرة ، خشية أن يكون جزء من المؤمرة الغربية ، كما نقلت ايضاً تصريحاً لسكرتير مساعد لشئون الديمقراطية وحقوق الانسان بالإدارة الامريكية السابقة ذكر فيه ” مصر ليست بحاجة لمشورة البنتاجون فيما يخص مكافحة الارهاب في سيناء “، مضيفاً ” حكومة السيسي هددت بطرد الصليب الاحمر الدولي من مصر بسبب مذكرة داخلية توصي بسرية الموقف في سيناء باعتباره صراع مسلح غير دولي “.
    مشيرة أن الدعم الدولي الوحيد الذي يرغبه السيسي هو تصنيف جماعة الاخوان المسلمين جماعة ارهابية ، رغم عدم توفر الادلة والاغلبية الدولية المعارضة لذلك.
    واختتمت الصحيفة بقولها ” الفشل الذي نتج عنه تفجيرات الاحد والتدابير التي اعقبته تعكس استغلال السيسي مكافحة الارهاب كذريعة للتقدم في اجندته السياسية الخاصة ، وليس كمشكلة يجب حلها ، ووضع مسألة محو اي حكم بديل لحكمه الفاشل على أولى أولوياته ، حتى وإن كانت الجمعات الجهادية تمضي قدما في طريقها في كافة انحاء مصر “.

    صحيفة ( لو موند ) الفرنسية : فشل المشير ” السيسي ” .

    ذكرت الصحيفة أن الهجمات الإرهابية التي استهدفت كنيستي في ( الإسكندرية / طنطا ) والتي أسفرت على الأقل عن مقتل (44) شخص لم تمثل للأسف مفاجأة للأقلية المسيحية في مصر ، لأن تنظيم داعش كان قد أعلن أن مسيحي مصر هم هدف مميز للتنظيم ، وقد بدأ هذه الهجمات باستهداف كنيسة بالقاهرة في 15 ديسمبر الماضي والتي أسفرت عن مقتل 25 شخص .

    و أضافت الصحيفة أنه في فبراير الماضي لقي (7) مسيحيين في العريش مصرعهم على يد التنظيم ، وبعد شهرين تم استهداف كنيستي ( طنطا / الإسكندرية ) الممتلئين بالمصلين ، وذلك قبل (3) أسابيع من زيارة البابا ” فرانسيس ” لمصر ، مضيفةً أن داعش تصف المسيحيين الذين يمثلون ( 10٪ ) من (90) مليون مصري وأكبر طائفة مسيحية في الشرق بالفئة ( الكافرة ) ، حيث أصبحوا هدفًا مستمراً للمنظمة الإرهابية .
    و أكدت الصحيفة أن هذه الاستراتيجية تضاف إلى المأساة التي يعاني منها الأقباط من التمييز على نطاق كبير ، والتي شجعت الكثيرين منهم للخروج من مصر ، مشيرةً إلى أن عمليات الاعتداء والحرق التي تعرضت لها الكنائس قد تضاعفت منذ الإطاحة بالرئيس الإسلامي ” مرسي ” ، وأن السلطات تعتبرهم مواطنين تحت الحماية وليس مواطنين يتمتعون بحقوق متساوية ولذلك فإن الأقباط محرومون من تولي المناصب العليا خاصةً في المناصب العامة وفي الجيش والشرطة والقضاء .
    و ادعت الصحيفة أنه بعيداً عن المأساة التي يتعرض لها المسيحيين في الشرق الأوسط فإن الهجمات على كنيستي ( طنطا / الإسكندرية ) تشير إلى الفشل الصارخ لمحاولات الرئيس ” السيسي ” في فرض الاستقرار في البلاد التي تولى الحكم فيها منذ ( 7 / 2013 ) في أعقاب انقلاب عسكري ، وأن طريق القمع الذي اختاره المشير ” السيسي ” لإعادة الهدوء وإحياء الاقتصاد بعد عامين من الفوضى قد أتى بنتائج عكسية .
    و ذكرت الصحيفة أن شبه جزيرة سيناء ، أصبحت مكاناً حاضناً لأحد أكثر أفرع تنظم ( داعش ) خطورة ، مضيفةً أن التنظيم الذي انتشر في الغرب شن همات في منطقة قناة السويس ، وأيضاً في محافظات الدلتا والقاهرة ، وهما المنطقتين الأكثر اكتظاظاً بالسكان .
    كما ذكرت الصحيفة أن مصر تواجه تهديداً متعدد الأوجه ، حيث تواجه حرب عصابات ضد قوات الأمن ، بالإضافة إلى عمليات متطورة ضد قطاع السياحة مثل تفجير الطائرة الروسية بشرم الشيخ في أكتوبر 2015 ، وأيضاً عمليات قتل جماعي مثل الذي حدث في ( الإسكندرية / طنطا ) .
    و أكدت الصحيفة أنه لم يجد حتى الآن أي أحد حلاً سحرياً لمواجهة تدفق الإرهاب الإسلامي الذي يضرب العديد من الدول العربية وجيرانهم الغربيين ، وبخلاف ذلك أعلن الرئيس ” السيسي ” حالة الطوارئ والتي لا تزال مطبقة في فرنسا ، لكن بالتأكيد بشكل أقل صرامة بكثير .
    و ذكرت الصحيفة أنه تظل الحقيقة أن المعارضة التي تقبع خلف السجون سواء كانوا إسلاميين أو لا وأيضاً المجتمع المدني لا يفضلوا تلك المعركة الضرورية في الوقت الذي يتطلب فيه الكفاح ضد داعش التفاف الشعب حول سلطة قوية .

    موقع (فوكس نيوز) : ترامب والسيسي والمستقبل

    ذكر الموقع أن التفجيرات التي استهدفت الكنائس القبطية في مصر تُعد بمثابة مأساة للمسيحيين المصريين وهم أقدم وأكبر جماعة مسيحية في الشرق الأوسط كما شكلت صدمة لجميع المصريين الذين يعارضون تعصب تنظيم الدولة الإسلامية والإرهاب، مضيفاً أن تلك الكارثة لها فوائد سياسية للرئيس المصري المحاصر” السيسي “، فعلى الرغم من أن التفجيران الانتحاريان هما أسوأ هجوم إرهابي ضد مسيحيي مصر، إلا أنه الحادث لن يساعد فقط في تدعيم العلاقات الراسخة بين الرئيس ” السيسي ” مع الرئيس ” ترامب “، بل أتاحت له حرية أكبر في الحراك على المعارضين لسياساته، وذكر الموقع أنه بعد ساعات من التفجيرات أعلن الرئيس ” السيسي ” حالة طوارئ مدتها (3) أشهر والذي من شأنه أن يوسع سلطاته الهائلة بالفعل لاحتجاز وإلقاء القبض ليس فقط على الإرهابيين المحتملين ولكن النقاد السياسيين أيضاً.
    و ذكر الموقع أن الرئيس الأمريكي ” ترامب “لم يضيع أي وقت وقام بمحادثة الرئيس ” السيسي ” تلفونياً ليؤكد له دعم حكومته الثابت في كفاحه ضد التطرف الاسلامي، مضيفاً أن ” ترامب ” لم يدين فقط الهجمات، لكنه أعرب أيضا عن ثقته في التزام الرئيس ” السيسي ” بحماية المسيحيين وجميع المصريين، وأضاف الموقع أن تلك المكالمة بجانب زيارة ” السيسي ” لواشنطن قد منحوا الرئيس المصري الشرعية الدولية والدعم الأمريكي الذي كان يتطلع اليه لفترة طويلة، فلم يخفي الرئيس السابق ” أوباما ” رفضه لـ ” السيسي ” الذي جاء إلى السلطة عندما أطاح الجيش المصري بالرئيس ” مرسي ” المنتخب والذي لا يحظى بشعبية كبيرة، فقد قامت واشنطن بتعليق المساعدات العسكرية للقاهرة في أكتوبر 2013 ولم تستأنفها حتى مارس 2015، وكان المصريون غاضبين بشكل خاص إزاء حجب طائرات الهليكوبتر من طراز أباتشي التي اشتكى المسئولون من أنها كانت ضرورية لمحاربة المسلحين الإسلاميين على جبهتين.
    و ذكر الموقع أن ” ترامب ” منذ انتخابه أكد في عدة مناسبات وكان آخرها خلال زيارة ” السيسي ” أنه على استعداد لتقليل المخاوف بشأن تكتيكات ” السيسي ” القمعية في مصر ومنها الاعتقالات الجماعية لعشرات الآلاف والتعذيب والقتل خارج نطاق القانون – على حد زعم الموقع -، لتتمكن الدولتان من العمل معاً ضد تنظيم الدولة الإسلامية والدفاع عن المسيحيين المصريين الذين يشكلون ما يقدر بنحو (10%) من سكان مصر البالغ عددهم (95) مليون نسمة.
    و أضاف الموقع أن المسئولون الأمريكيون يشعرون بالقلق بشكل متزايد إزاء نمو تنظيم داعش في شبه جزيرة سيناء، فقد أكد الكاتب من معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى ” إريك تراجر ” أن عدد الجنود المصريين الذين لقوا مصرعهم في سيناء منذ سبتمبر 2013 يقدر بنحو (2000) جندي عندما بدأت مصر حملة كبيرة ضد فرع الدولة الإسلامية في مصر، مضيفاً أنه بالرغم من أن مصر تخلصت من قيادة المجموعة في الصيف الماضي، إلا أن قادة جدد برزوا أكثر ارتباطاً مع قيادة الدولة الإسلامية في سوريا، وقاموا بدورهم باستهداف المدنيين المصريين بشكل متزايد وخاصة الأقباط ، فقد تعهدت الدولة الإسلامية بزيادة الهجمات ضد المسيحيين والكنائس المسيحية، وفي فبراير الماضي خرج مئات المسيحيين من شمال سيناء بسبب سلسلة من عمليات القتل.
    و ذكر الموقع أن الرئيس ” السيسي ” تعهد بحماية السكان المسيحيين وقام بزيادة تأمين الكنائس، لكنه فشل حتى الآن في وقف مثل هذه الهجمات، ويقدر ” صامويل تادروس ” من مركز الحرية الدينية التابع لمعهد هدسون أن ما لا يقل عن (100) هجوم كبير استهدف المسيحيين وكنائسهم منذ وصول ” السيسي ” إلى السلطة، مضيفاً أن الأمن المصري سيتم اختباره بشدة عندما يزور البابا ” فرنسيس ” البلاد في وقت لاحق من هذا الشهر، مضيفاً أن المصريون وخاصة المسيحيون سيواصلون التوجه إلى ” السيسي ” للحماية والدعم، ومن ثم فإنه على المدى القصير سيستفيد سياسياً من هذه المأساة، لكن على المدى الطويل من المحتمل أن يتراجع التسامح مع تكتيكاته القمعية إذا لم يكن المسيحيون محميين ولم يتم احتواء داعش وتدهور الاقتصاد المصري.
    كما ذكر الموقع أنه على الرغم من الكلمات اللطيفة للرئيس ” ترامب “، فلا ينبغي لـ ” السيسي ” أن يأخذ علاقاته الأمريكية التي أعيد ترميمها حديثاً أو دعم ” ترامب ” له على أنه أمر مسلم به، فبعض ممن يساورهم الشكوك لاحظوا أن مصر لم تحصل على مساعدات مالية جديدة نتيجة لزيارة ” السيسي ” لواشنطن، كما لم يجدد ” ترامب ” آلية التمويل التي من شأنها أن تسمح للقاهرة بشراء نظم الأسلحة على أساس الائتمان، بالإضافة إلى عدم تصنيف ” ترامب ” لجماعة الإخوان المسلمين كمنظمة إرهابية، وعلى الرغم من أن الرئيس ” السيسي ” دافع عن الرئيس ” بشار الأسد ” في معركته ضد داعش، إلا أن المصريين لم يكونوا راضين عن الرئيس ” ترامب ” عندما قصفت أميركا قاعدة جوية سورية بعد أن استخدمت سوريا الأسلحة الكيميائية، وذكر الموقع أنه لا يمكن أن تترجم هذه الفائدة القصيرة الأجل من استعادة العلاقات الأمريكية المصرية إلى مكاسب أطول أجلاً إذا لم ينجح ” السيسي ” في إظهار نتائج إيجابية في مصر، أو أن الخلافات السياسية بين واشنطن والقاهرة ستستمر في النمو.

    مجلة ( نيوز ويك ) الأمريكية : ما الذي تريده داعش في مصر؟
    ذكرت المجلة أن التفجيرات الأخيرة التي استهدفت الكنائس في مصر تعد احدث حلقة في مسلسل استهداف داعش للأقلية القبطية في مصر ، مشيرة إلى أنه في أعقاب تلك الانفجارات صرح العديد من أبناء المجتمع المسيحي بنوع من التحدي بأنهم لن يتركوا بلدهم .
    سردت المجلة تاريخ جماعة أنصار بيت المقدس في مصر منذ نشأتها وكيف تأسست مشيرة أن معظم اعضاء الجماعة من ذوي الخلفية السلفية ممن كانوا يقبعون في السجون المصرية قبل عام 2011. ثم أعلنت الجماعة ولائها لتنظيم داعش واتخذت اسم ولاية سيناء في أعقاب الاطاحة بالرئيس التابع لجماعة الاخوان المسلمين “محمد مرسي” لتنحرف الجماعة من هدفها الرئيسي من مهاجمة اسرائيل لمهاجمة قوات الامن المصرية ، الأمر الذي نتج عن ارتفاع في عدد الضحايا من قوات الأمن. مشيرة أن حكومة الرئيس “عبد الفتاح السيسي” لطالما حاولت فرض تعتيماً اعلاميا واسع النطاق على التمرد الاسلامي في سيناء ، لكن ذاع صيت اسم ولاية سيناء في العناوين الرئيسية لمعظم الصحف العالمية عقب اعلانهم المسئولية عن اسقاط الطائرة الروسية في اكتوبر 2015.
    أضافت المجلة أن في الأشهر الاخيرة اثارت التوترات الطائفية في سيناء باستهداف المدنيين و الاقليات الدينية ، مشيرة إلى انه وفقاً لوكالة رويترز فإنه منذ يناير الماضي فر ما لا يقل عن 200 اسرة قبطية من منازلهم في سيناء بعد العديد من الهجمات الوحشية ضدهم.
    كما نقلت المجلة عن احد المحللين السياسيين قوله ” التركيز على استهداف المسيحين على الارجح بناء على تعليمات من القيادة لخلق وضع من الصراع الطائفي الحقيقي في مصر”.
    واختتمت المجلة بقولها ” لا تسعى ولاية سيناء فقط للتفريق بين الاغلبية المسلمة والاقلية المسيحية في مصر ولكن ايضاً بين طوائف الدين الاسلامي نفسه ، بعد ان قامت بنشر فيديو في 29 مارس تعدم فيه رجلين مسنين بتهمة ممارسة اعمال السحر ، لكن اللغة المستخدمة في الفيديو كانت تشير إلى أن الرجلين اعدما لكونهما ينتمون للصوفية “.

    موقع ( ميدل ايست مونيتور ) البريطاني : مصر تحظر صحيفة البوابة نيوز لليوم التالي على التوالي

    ذكر الموقع أن السلطات المصرية قامت بحظر توزيع صحيفة البوابة نيوز وصادرت عددها يوم الاثنين والامس بعد ان دعت الصحيفة لإقالة وزير الداخلية ومحاسبة المسئولين عن تفجير الكنائس بصحيفتها الورقية. مشيراً أن الموقع الالكتروني للصحيفة نشر العدد المصادر ودعى القراء لقرائته على النسخة الاليكترونية.
    كما نقل الموقع تصريحاً لـ ” الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ” ذكرت فيه ان حظر ومصادرة نسخة مطبوعة لصحيفة لمدة يومين يكشف عن قبضة جهاز الأمن على وسائل الإعلام وأنه انتهاك للقانون وعدم احترام للدستور.

    موقع ( بريت بارت ) الامريكي : التحريض الاسلامي ضد المسيحين يزيد أزمة تمزيق مصر
     
    نقل الموقع تصريحاً لأحد الاقباط ذكر فيه أنه كان يسمع أئمة المساجد يحرضون على قتل المسيحيين في خطب الجمعة عبر مكبرات الصوت بالقرب من منزله علاوة عن بعض الخطب المنقولة عبر شاشات التليفزيون ، كما نقلت عن بعد الاقباط الاخرين معانتهم من التحريض ضدهم والمعاملة التي يتعرضون لها بسبب كونهم مسيحيين ، مضيفاً أن الرئيس ” السيسي ” حث لأكثر من مرة مؤسسة الازهر السنية الاسلامية على تجديد الخطاب الديني.
    أضاف الموقع ان العديد من القنوات الفضائية التي كانت توجه انتقادات للمسيحين تم غلقها بعد الاطاحة العسكرية بالرئيس الاسلامي محمد مرسي 2013 ، كما شنت وزارة الاوقاف المصرية حملة ضد المساجد والائمة الغير مرخصين ، وعممت خطب الجمعة في الدولة لتجنب أي محتوى سياسي.
    اضافت ان المتطرفين الاسلامين ينظرون للمسيحين بنظرة متدنية وأنهم مواطنين من الطبقة الثانية ، مشيرة ان حدة التحريض ضد المسيحين ازدادت عقب الاطاحة بـ “مرسي” التي اعقبها حملة قمعية قتل فيها المئات من مؤيديه واطلقت العنان للتطرف الجهادي.
    واختتم الموقع بقوله “هجمات الاحد اعادت للأذهان مخاطر التحريض ضد الاقلية المسيحية في مصر التي تمثل حوالي 10 مليون من اجمالي سكانها “.

    صحيفة (لوس أنجلوس تايمز) : الكنائس في جنوب مصر لن تحتفل بعيد الفصح

    ذكرت الصحيفة أن الكنائس المصرية في جنوب مصر أعلنت عن إلغاء الاحتفال بعيد الفصح حداداً على مقتل (45) مسيحي قبطي في تفجيرات الكنيستين في (طنطا / الإسكندرية)، مضيفةً أن مطرانية المنيا للأقباط الأرثوذكس أكدت أنه سيتم إقامة الاحتفالات بعيد القيامة في شكل الصلوات الطقسية فقط، وعدم إقامة احتفالات مظهرية.
    و أضافت الصحيفة أن البرلمان المصري وافق أمس على قرار الرئيس “السيسي” بإعلان حالة الطوارئ لمدة (3) أشهر، وهي الخطوة التي ينظر إليها على أنها حتمية بسبب أن نواب البرلمان مواليين لـ “السيسي”.
    و أضافت الصحيفة أن تفجيرات الاحد الماضي والتي أعلن مسئوليتها تنظيم داعش، تعد التصعيد الاخير من قبل التنظيم المتطرف، الذي تعهد مؤخرا بتكثيف هجماته ضد الاقلية المسيحية المحاصرة في مصر.

    وكالة (رويترز) : البرلمان المصري يوافق على فرض حالة الطوارئ 3 أشهر

    ذكرت الوكالة أن البرلمان المصري وافق بالإجماع أمس على قرار الرئيس ” السيسي ” بإعلان حالة الطوارئ لمدة (3) أشهر وهو ما يعزز سلطة الحكومة في حملتها على من تصفهم بأعداء الوطن بعد يومين من تفجيرين استهدفا كنيستين وأسفرا عن مقتل ما لا يقل عن (45) شخصاً، وذكرت الوكالة أن تنظيم الدولة الإسلامية أعلن مسؤوليته عن التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا كنيستين للأقباط الأرثوذكس في مدينة طنطا ومدينة الإسكندرية خلال احتفالات يوم (أحد السعف)، مضيفةً أن الرئيس ” السيسي ” قام بعد انتهاء اجتماع لمجلس الدفاع الوطني باتخاذ عدة قرارات من بينها إعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة (3) أشهر غير أن القرار كان يتطلب موافقة مجلس الوزراء والبرلمان وفقا للدستور، وذكرت الوكالة أن عودة العمل بقانون الطوارئ أثار مخاوف بين بعض المصريين الذين يرون أنه عودة رسمية للدولة البوليسية في فترة ما قبل 2011 في وقت يواجه فيه النشطاء والحقوقيون بالفعل أسوأ حملة قمع في تاريخهم.

    صحيفة ( واشنطن تايمز ) : ” بيرس مورجان “… حرب تنظيم داعش ضد المسيحيين تستحق اهتماماً أكبر في وسائل الإعلام الغربية

    ذكرت الصحيفة أن الصحفي البريطاني بصحيفة ( دايلي ميل ) البريطانية ” بيرس مورجان ” انتقد وسائل الإعلام الغربية لتغطيتها للهجمات الإرهابية المتفرقة في أوروبا مع تجاهلها للحرب المستمرة التي يشنها تنظيم داعش ضد المسيحيين في الشرق الأوسط ، حيث أشار ” مورجان ” إلى أن وسائل الإعلام الغربية يبدو أنها لم تهتم بحادث تفجير كنيستين في مصر يوم أحد السعف الاهتمام الكافي كما فعلت في تغطيتها للهجمات الإرهابية التي وقعت على جسر ويستمنستر في بريطانيا، وستوكهولم في السويد ، مضيفاً ” إذا نظرتم إلى ما يقوم به تنظيم داعش فعلاً في الشرق الأوسط خاصة في مصر تجدون أنه نوع من هجمات الإبادة الجماعية التي تستهدف المسيحيين ، فتلك التنظيم يهدف إلى القضاء على المسيحية وتحويل جميع المسلمين إلى حملتهم الصليبية وإشعال حرباً مقدسة ، مؤكداً أن هذه الرواية لم تلق تغطية كافية في وسائل الإعلام الأمريكية وغيرها من وسائل الإعلام في جميع أنحاء العالم ، كما أعرب عن أنه يشعر بالقلق بشأن زيارة البابا ” فرنسيس ” المرتقبة لمصر للقاء الرئيس ” السيسي” خلال هذا الشهر ، حيث ذكر أنه قلق بشأن أمان البابا الذي يعد هدفاً وجائزة كبيرة للإرهابيين الإسلاميين.

    موقع (ذا هيل) : محنة المسيحيين

     أشار الموقع إلى تفجيرات الأحد الماضي التي وقعت في كلاً من (طنطا / الإسكندرية)، مضيفاً أنه في أعقاب الحادث، قرر الرئيس “السيسي” بفرض حالة طوارئ لمدة (3) أشهر، والذي يأمل العديد أن يساعد الحكومة على تزويد الحماية للمسيحيين، الذين يتم استهدافهم في بيوتهم ودور عباداتهم، مضيفاً أن الهجمات التي وقعت الأسبوع الجاري لم تكن الأولي، فالمسيحين تعرضوا للهجمات الإرهابية في مصر أكثر من (40) مرة خلال السنوات الثلاثة الماضية.
    و أضاف الموقع أن مصر تعد موطناً لأعداد كبيرة من المسيحيين في الشرق الأوسط، وذلك لأنهم مضطهدين في باقي أنحاء المنطقة، مضيفاً أن منظمة (Open Doors) الأمريكية لمساعدة المسيحيين المضطهدين أكدت أن هناك مالا يقل عن (215) مليون مسيحي في جميع أنحاء العالم تعرضوا للاضطهاد خلال عام (2016)، فضلاً عن قتل أكثر من (300) مسيحي بسبب معتقداتهم، وتم تدمير حوالي (200) كنيسة.

    صحيفة ( كريستيان ساينس مونيتور ) : مصر تقدم مثال على حسن النوايا بين الأديان المختلفة

     ذكرت الصحيفة أنه في الوقت الذي يفقد فيه تنظيم داعش سيطرته على مناطق في الشرق الأوسط ، بدأ في تصعيد هجماته الإرهابية ضد مصر التي تُعد الدولة العربية الأكثر تعداداً للسكان وموطن لأكبر طائفة قبطية في المنطقة ، حيث قام باستهداف كنيستين في مصر يوم أحد السعف وأدى ذلك إلى مقتل (45) شخصاً ، موضحة أنه على الرغم من أن تنظيم داعش يبدو عازماً على إشعال الصراع الديني في مصر بين الغالبية من المسلمين والأقلية من المسيحيين ، إلا أن الهجمات الأخيرة في مصر أدت إلى حدوث تقارب بين ( المسلمين / المسيحيين ) ، مشيرة إلى أنه يجب على الدول الأخرى التي تبحث عن وسيلة دفاع جيدة ضد تنظيم داعش أن تأخذ في اعتبارها كيفية مواجهة المصريين لرسالة المتشددين ، مشيرة للمداخلة الهاتفية التي أجراها نجل شقيقة العميد ” نجوى الحجار ” التي قُتلت في تفجير كنيسة بالإسكندرية في الـ (9) من الشهر الجاري والتي ذكر خلالها ” أقول لأشقائنا وأخواتنا الأقباط لا تحزنوا ، ولا فرق بين المسلمين والمسيحيين ، وهذا الحادث ليس مجرد هجوم مسلم على مسيحيين ” ، موضحة أن كلماته لقت صدى واسع لدى العديد من قادة المجتمع المصري.
    و أضافت الصحيفة أن مصر ناضلت منذ عقود لتهدئة التوترات الطائفية بين ( المسلمين / المسيحين )، موضحة أنه بإمكان الحكومة المصرية أن تفعل الكثير تجاه المسيحيين منها إعطائهم حقوقاً وامتيازات أكبر مع توفير حماية أفضل للكنائس ، مؤكدة أن أفضل محاولة لحماية التعايش بين المسلمين والمسيحيين تأتى من الزعيمين الدينيين الأكبر ( الأمام الأكبر أحمد الطيب / البابا تواضروس الثاني ) ، حيث تم إطلاق ما يُسمى بـ ( بيت العائلة المصرية ) لإصلاح التعاليم الدينية عن الآخرين والسعي إلى إنهاء الأسباب الجذرية للعنف الديني ، مشيرة إلى أن باقي دول الشرق الأوسط بحاجة إلى نماذج مماثلة لهذا الانسجام بين الأديان في مصر ، مضيفة أن أن تلك النماذج قد تكون بسيطة لكنها سلاحاً قوياً ضد كراهية وعنف كلاً من تنظيمي ( داعش / القاعدة ).

  • مصر فى عيون الصحافة الأجنبية عن يوم 9-4-2017

    صحيفة (دايلي ميل) : تداعيات الضربة الأمريكية على قاعدة الشعيرات في سوريا

     ذكرت الصحيفة أن الضربة الأمريكية على قاعدة الشعيرات التي يسيطر عليها نظام “الأسد”، تعتبر أول هجوم أمريكي مباشر على نظام دمشق، مما يثير تساؤلات حول تأثير تلك الضربة على جهود القوات الأمريكية في مكافحة تنظيم داعش، مضيفةً أن موسكو ألمحت على الفور إلى احتمال حدوث تداعيات جراء الضربة الأمريكية، مشيرة إلى أنها سوف تعزز دفاعاتها الجوية في سوريا لحماية البنية التحتية الرئيسية للبلاد.
    وأضافت الصحيفة أن روسيا تمتلك بطاريات صواريخ من طراز (S-300 / S-400 ) وهي صواريخ (أرض – جو) متطورة، مضيفةً أن هذه الدفاعات لم تستخدم قبل الضربة الأمريكية، ولكن إذا استخدمت، فإن هذه الدفاعات سوف تغير جذريا قواعد المعارك الجوية في سوريا، لأن الطائرات الأمريكية حينها سوف تنفذ مهامها في مكافحة داعش، وسط مخاوف من إسقاطها.

    موقع قناة ( بي بي سي ) : انفجار في كنيسة قبطية في مصر يُسفر عن مقتل ما لا يقل (21) شخصاً
    علق الموقع على حادث تفجير كنيسة مار جرجس بطنطا ، حيث أوضح أن أسباب هذا الانفجار غير معروفة ، مدعياً تعرض الأقلية المسيحية في مصر للاستهداف بشكل متكرر من قبل المتشددين الإسلاميين خلال الأعوام الأخيرة ، مشيراً إلى أن وتيرة العنف ضد المسيحيين في مصر قد ازدادت خلال الأعوام الأخيرة خاصة منذ عام 2013 عندما أطاح الجيش بالرئيس المنتخب ” مرسي ” وشن حملة قمعية ضد الإسلاميين ، مضيفاً أن بعض الموالين لـ ” مرسي ” قد انتقدوا المسيحيين لدعمهم هذه الإطاحة ، موضحاً انه في فبراير الماضي حذر مسلحين تابعين لتنظيم داعش من شن مزيداً من الهجمات ضد الأقباط الذين يشكلون (10%) من سكان مصر.

    موقع ( الاندبندنت ) : مقتل ما لا يقل عن (21) شخصاً في انفجار كنيسة في مصر

    أشار الموقع إلى مقتل ما لا يقل عن (21) شخصاً وإصابة (38) آخرين على خلفية انفجار قنبلة في كنيسة مار جرجس بطنطا ، واصفة هذا الحادث بالأخير في سلسلة من الهجمات التي تستهدف الأقلية المسيحية في مصر والتي تُشكل (10%) من سكان مصر فضلاً عن استهدافهم بشكل متكرر من قبل المتطرفين الإسلاميين ، موضحاً أنه لم تعلن أي جهة مسئوليتها عن هذا الحادث ، مشيراً إلى أن مصر تكافح من أجل مواجهة موجة من التشدد الإسلامي منذ إطاحة الجيش بالرئيس المنتخب ” مرسي ” عام 2013

    صحيفة ( واشنطن بوست ) : مقتل ما لا يقل عن (21) شخصاً وإصابة العشرات على خلفية انفجار قنبلة بكنيسة في طنطا

    أشارت الصحيفة إلى مقتل ما لا يقل عن (21) شخصاً وإصابة ما يزيد عن (38) آخرين على خلفية انفجار قنبلة بكنيسة مار جرجس بطنطا ، لم تعلن أي جهة مسئوليتها عن الحادث ، مشيرة إلى ان الاقلية المسيحية في مصر والتي تشكل نحو (10%) من السكان استهدفت بشكل متزايد من قبل المتطرفين الاسلاميين ، كما أشارت الصحيفة إلى حادث تفجير الكنيسة البطرسية في ديسمبر الماضي ، واصفة هذا الحادث بالهجوم الأكثر دموية الذي يستهدف الطائفة القبطية في مصر منذ سنوات ، موضحة أن هذا الحادث يُعد تحول في استراتيجية تنظيم داعش ، حيث قرر التنظيم جعل المسيحيين هدفه الرئيسي في حملته التي يخوضها ضد الحكومة المصرية.

    وكالة (رويترز) : ارتفاع حصيلة ضحايا الكنيسة إلى (21)
     
    ذكرت الوكالة أن التلفزيون الرسمي المصري أعلن أن أعداد القتلى في انفجار القنبلة التي انفجرت داخل كنيسة مارجرجس في طنطا ارتفع إلى (21) قتيلا و (50) مصاب، مضيفةً أنه لم لم تعلن أي جهة مسئوليتها عن الحادث حتي الآن، مضيفةً أن ذلك الانفجار يأتي قبل وقت قصير من الزيارة المرتقبة للبابا “فرنسيس” لمصر.

     

     

    وكالة (بلومبرج) : تفجير يضرب كنيسة في طنطا ومقتل مالا يقل (21) شخص

     أشارت الوكالة إلى التفجيرات التي وقعت اليوم داخل كنيسة مارجرجس في طنطا والكنيسة البطرسية في الإسكندرية، مضيفةً ان تلك الهجمات المميتة تعد الأخيرة ضد المسيحيين خلال الأعياد الدينية.
    وأضافت الوكالة أن تلك الهجمات تسلط الضوء على التحديات التي تواجه حكومة الرئيس “السيسي”، في الوقت الذي تحاول فيه جذب المستثمرين الأجانب من أجل إعادة إحياء الاقتصاد المتدهور بسبب سنوات من الاضطرابات، كما أن تلك الهجمات تأتي بعد لقاء “السيسي” بالرئيس “ترامب” في البيت الأبيض.
     أضافت الوكالة أن السلطات المصرية تكافح من أجل كبح جماح موجات الهجمات التي ينفذ معظمها المسلحين التابعين لتنظيم داعش في شمال سيناء، ولكن هؤلاء المسلحين قاموا بتنفيذ هجمات في المدن الكبرى واستهدفوا الاقلية المسيحية القبطية التي تشكل حوالى (10%) من سكان مصر.

    صحيفة (ذا صن) : تفجير داخل أحد الكنائس في مصر يتسبب في مقتل (21) شخص وإصابة (38) أخرين

    ذكرت الصحيفة أن التفجير الذي وقع داخل كنيسة مارجرجس بطنطا أسفر عن مقتل مالا يقل عن (21) شخص، وإصابة مالا يقل عن (38) أخرين، مضيفةً أنه تم تداول العديد من الصور ومقاطع الفيديو المروعة على وسائل التواصل الاجتماعي التي تظهر أثار التفجير داخل الكنيسة .. أضافت الصحيفة أن المسيحيين يشكلون حوالي (10%) من التعداد السكاني في مصر، ويتم استهدافهم بشكل متكرر من قبل المتشددين الإسلاميين، مضيفةً أن الأقلية المسيحية يتعرضون لسلسلة من الهجمات من قبل المتشددين منذ الإطاحة بنظام “مبارك” عام (2011)، فضلاً عن مقتل العشرات منهم في حوادث عنف طائفي.

    وكالة (أسوشيتد برس) : تفجير الكنيسة في شمال مصر يسفر عن مقتل (21) شخص

     ذكرت الوكالة أن التفجير الذي وقع داخل كنيسة مارجرجس بطنطا أسفر عن مقتل مالا يقل عن (21) شخص، وإصابة مالا يقل عن (25) أخرين، مضيفةً أن ذلك الهجوم يعد الأخير من سلسلة الحوادث التي تحدث ضد الأقلية المسيحية، الذين يشكلون (10%) من التعداد السكاني، مضيفةً أن ذلك الحادث يأتي قبل عدة أسابيع من زيارة البابا “فرانسيس” لمصر.
    وأضافت الوكالة أنه لم تعلن أي جهة مسئوليتها عن الحادث حتي الآن، ولكن العناصر المحلية الموالية لداعش أعلنت مسئوليتها عن التفجير الذي وقع داخل الكنيسة البطرسية في ديسمبر الماضي، والذي أسفر عن مقتل حوالي (30) شخص، فضلا عن تنفيذ سلسلة من عمليات القتل في سيناء المضطربة التي تسببت في فرار مئات المسيحيين إلى مناطق أكثر أمانا في البلاد.
    3 – أضافت الوكالة أن مصر تكافح من أجل مكافحة موجات التشدد الإسلامي منذ الإطاحة العسكرية بأول رئيس منتخب “مرسي” عام (2013).

    موقع قناة (سي بي سي) الكندية : “ترامب” ينبغي أن يستمع غرائزه ويبقي بعيداً عن الشرق الأوسط

    أشار الموقع إلى الهجوم الذي قامت به القوات الأمريكية في أحد القواعد الجوية السورية، مضيفاً أن مشاهد الأطفال والأشخاص القتلى لم تقتصر على سوريا فقط، بل اصبحت منتشرة في جميع انحاء الشرق الأوسط، وتقوم الولايات المتحدة بالتغاضي عن ذلك، مضيفةً أن الزعيم المصري “السيسي” استخدم (القتل / السجن / التعذيب) للقضاء على جماعة الإخوان المسلمين، وإحباط الطموحات الديمقراطية للمصريين، مضيفاً أن “السيسي” قام بقتل المئات من الأشخاص، ولعدة سنوات أصبح “السيسي” غير مرحب به في البيت الأبيض خلال إدارة “أوباما”.

    وكالة (رويترز) : البابا “فرنسيس” يدين الهجوم على كنيسة في مصر

    ذكرت الوكالة أن البابا “فرنسيس” أدان اليوم الهجوم الذي وقع على كنيسة في مصر والذي أسفر عن مقتل (25) شخصا على الأقل وإصابة (60) بجروح، مضيفةً أن البابا ذكر في ختام خطبته اليوم أمام عشرات الآلاف في ساحة القديس “بطرس” أنه (يصلي من أجل القتلى والضحايا، وأدعو الرب أن يهدي قلوب من بثوا الرعب والعنف والقتل وكذلك قلوب من ينتجون ويهربون الأسلحة)، كما قدم البابا تعازيه الحارة لجميع المصريين ولرئيس الكنيسة القبطية الذي من المقرر أن يكون أحد مضيفيه خلال زيارته لمصر المقررة يومي (28/29) من الشهر الجاري.. كما أضافت الوكالة أن التفجيرات التي وقعت في مصر تعد الأخيرة من سلسلة الحوادث التي تستهدف الأقلية المسيحية من قبل المسلحين الإسلاميين.

    صحيفة (ميرور) : تفجيران انتحاريان في (طنطا / الإسكندرية)

    ذكرت الصحيفة أن مصر شهدت تفجيرين انتحاريين في مناطق مختلفة في البلاد، بالتزامن مع عيد المسيحيين اليوم، مضيفةً أن العشرات من المصلين قد قتلوا، فضلاً عن إصابة حوالي (70) أخرين في انفجار طنطا، وبعد ذلك بعدة ساعات شهدت الإسكندرية تفجيراً أخراً استهدف كنيسة أخرى .. كما أَضافت الصحيفة أنه لم تعلن أي جهة مسئوليتها حتى الآن عن الحادث، مضيفةً أن تلك التفجيرات تأتي قبل أسبوع واحد من عيد الفصح، وكذلك زيارة البابا “فرانسيس” المقررة لمصر خلال الشهر الجاري، مضيفةً أن المسيحيين يشكلون حوالي (10%) من التعداد السكاني في مصر، ويتم استهدافهم بشكل متكرر من قبل المتشددين الإسلاميين.

    صحيفة (نيويورك تايمز) : مقتل (21) شخص في انفجار كنسية في طنطا

     ذكرت الصحيفة أنه لقي )21( شخصا على الاقل مصرعهم، وأصيب العشرات صباح اليوم جراء انفجار داخل كنيسة مارجرجس في طنطا، مضيفةً أنه لم تعلن أي جهة مسئوليتها حتى الآن عن الحادث، ولكن ذلك التفجير يأتي بعد سلسلة من الهجمات التي قام بها تنظيم داعش والتي وأضافت الصحيفة أن صور متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي أظهرت مشاهد الدمار داخل الكنيسة، وذكرت التقارير الأولية أن الانفجار وقع في الصفوف الأولى للكنيسة، والعديد من الضحايا أطفال، ونقلت الصحيفة عن شهود عيان قولهم إن الحشود الغاضبة خارج الكنيسة هاجمت شابا اتهم بالضلوع في الهجوم.
    كما أضافت الصحيفة أن زيارة البابا “فرانسيس” المقررة لمصر الشهر الجاري تعد فرصة لتحسين العلاقات بين (المسيحيين / المسلمين)، مشيرة إلى أنه في ديسمبر الماضي أعلن تنظيم داعش مسئوليته عن الهجوم الانتحاري الذي استهدف الكنيسة البطرسية في القاهرة، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن (28) شخص.

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) : يحتاج المصريين إلى تأشيرة لدخول السودان

    ذكر الموقع أن السلطات السودانية اتخذت قراراً الجمعة الماضية أعلنت خلاله عن فرض تأشيرة دخول على المصريين الذكور القادمين للأراضي السودانية والذين تتراوح أعمارهم من سن ( 16 : 50 ) عاماً ، موضحاً أن هذا القرار لا يشمل السيدات والأطفال وكبار السن ، مشيراً إلى أنه منذ عدة سنوات فرضت مصر على السودانيين الذكور ضرورة الحصول على تأشيرة دخول للأراضي المصرية ، مما أثار عدد من التكهنات بأن القرار الذي اتخذته السودان مؤخراً قائم على مبدأ المعاملة بالمثل.
    و أضاف الموقع أن قرار السودان يأتي وسط توتر في العلاقة بين البلدين على خلفية النزاع على منطقة مثلث حلايب ، ودعم السودان لسد النهضة الإثيوبي الذي تعارضه القاهرة ، كما يأتي هذا القرار أيضاً قبيل اجتماع لجنة التشاور السياسي بين البلدين والتي تعقد اليوم بالخرطوم على مستوى وزيري الخارجية.

    مجلة ( فورين أفيرز ) الأمريكية : الإخوان المسلمين الأمريكيين

    نشرت المجلة تقريراً مطولاً سلطت خلاله الضوء على حقيقة وجود الإخوان المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية ، مشيرة إلى أن هناك تواجد للإخوان المسلمين في الولايات المتحدة ولكنهم لا يشكلون أي تهديد ، موضحة أن ملايين الأمريكيين يشعرون بالقلق من وجود أعداء لهم في الداخل والخارج ، مما دفع ذلك أحد أعضاء الكونجرس وهو السيناتور ” تيد كروز ” إلى استخدام هذه المخاوف من أجل إعلان جماعة الإخوان تنظيماً إرهابياً في الولايات المتحدة ، حيث تقدم “كروز” في الـ (10) من يناير الماضي بمشروع قانون جديد تحت مسمى ” تصنيف الإخوان المسلمين منظمة إرهابية”، دعا من خلاله وزير الخارجية الأمريكي إلى إجراء تحقيق، وتقديم تقرير للكونجرس حول الأسباب التي قد تحول دون إدراج جماعة الإخوان المسلمين ضمن لائحة المنظمات الإرهابية الأجنبية ، مشيرة إلى أن إدارة الرئيس ” دونالد ترامب ” تدرس في الوقت الحالي إمكانية إصدار عدد من الاجراءات التنفيذية العقابية ضد الأنشطة والمنظمات التي تنشط في الولايات المتحدة، والمرتبطة بشكل من الأشكال بجماعة الإخوان المسلمين.
    وذكرت المجلة أن هذه النوايا من منظور مصالح السياسة الخارجية الأمريكية تفتقر إلى الحكمة، فضلاً عن أن تأثيرها على الأوضاع الداخلية في الولايات المتحدة سيكون كارثياً ، مشيرة إلى أنه في الواقع، تعكس هذه الخطوات فشل النخب الثقافية والسياسية الأمريكية في إدراك حقيقة هذه العلاقة المزعومة بين الإخوان المسلمين والإرهاب، وفهم مدى تأثير هذه الجماعة في حياة الجالية الإسلامية في الولايات المتحدة ، مشيرة إلى أن جماعة الإخوان المسلمين التي تأسست في مصر عام 1928 كرد فعل على الهيمنة المسيحية الغربية المُذلة في النواحي العلمية والثقافية والعسكرية للعالم الإسلامي، اعتمدت في بعض الفترات من تاريخها على الاغتيالات السياسية والهجمات الإرهابية ، وفي المقابل، لا يعني ذلك بالضرورة أن الإخوان المسلمين في الوقت الراهن يمثلون منظمة إرهابية.
    و أضافت المجلة أن جماعة الإخوان المسلمين التي ترسخت في العالم العربي جيلاً بعد جيل نراها اليوم حركة اجتماعية وثقافية أكثر من كونها حزباً سياسياً ، مشيرة إلى أنه على الرغم من عدم اعتمادها على العنف في المقام الأول لتحقيق أهدافها ، إلا أنه منذ الانقلاب العسكري في مصر عام 2013 ضد ” مرسي ” اعتبر النظام المصري الحالي بالإضافة إلى بعض الأنظمة الأخرى في المنطقة جماعة الإخوان المسلمين منظمة إرهابية وسعوا إلى إقناع واشنطن باتخاذ الموقف ذاته تجاه الجماعة ، مضيفة أن الإخوان المسلمين في الولايات المتحدة لم يتورطوا في أي وقت من الأوقات في أي عملية إرهابية على الرغم من أن بعض الإسلاميين الذين شاركوا في الجهاد العنيف ضد الولايات المتحدة قد بدأوا في فروع أجنبية تابعة لجماعة الإخوان المسلمين ، موضحاً أن كل من ( خالد الشيخ محمد الذي يُعد العقل المدبر المفترض لهجوم 11 سبتمبر/ محمد عطا الذي يُعد أحد قادة العمليات ) هم أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين في اليمن ومصر على التوالي ، فضلاً عن أن حركة حماس والتي صُنفت كمنظمة إرهابية أجنبية من قبل الولايات المتحدة وحلفائها تعتبر الفرع الفلسطيني لجماعة الإخوان.
    كما ذكرت المجلة أن الإخوان المسلمين الأمريكيين لا يتسمون بالعنف ، موضحة أنه على الرغم من أنه لا وجود لمنظمة تحمل هذا الاسم بشكل رسمي ، إلا أن أبناء جماعة الإخوان المسلمين قدموا إلى الأراضي الأمريكية منذ الخمسينيات والستينيات، وذلك لمتابعة تعليمهم في الجامعات الأمريكية ، وخلال تلك الأثناء، ومن خلال حضورهم وبقوة في صلب المجتمع المدني، لعبوا دوراً بارزاً في تشكيل مشهد الجالية الإسلامية في الولايات المتحدة ، مضيفة أن هذه المنظمات التي أنشأتها جماعة الإخوان المسلمين تضطلع اليوم بدور قيادي في صفوف جيل الشبان المسلمين الذين ولدوا في الولايات المتحدة، وذلك في إطار نضالهم للحصول على حقوقهم المدنية وحريتهم الدينية باعتبارهم مواطنين أمريكيين.
    و أشارت المجلة إلى أن أكبر المنتقدين للإخوان المسلمين في الولايات المتحدة على غرار ” فرانك جافني ” – الذي يُعد مساعد وزير الدفاع في إدارة ” رونالد ريجان ” والرئيس الحالي لمركز الدراسات الأمنية -يتهمون الإخوان المسلمين بالسعي لخلق نوع من ” الجهاد الحضاري ” وذلك بهدف إنشاء مؤسسات إسلامية كالمساجد والمدارس والمراكز الاجتماعية للتغلغل في المجتمع الأمريكي ، والقضاء على الحضارة الغربية من الداخل والتسبب بانهيارها ، معتبرة أن هذه الادعاءات تتغاضى عن الكثير من الحقائق والمنطق؛ إذ إن الشباب الذين ينتمون للجماعة وركزوا أسسها في الولايات المتحدة الأمريكية عندما كانوا طلبة في سنوات الستينات ، أغلبهم عادوا إلى بلدانهم بعد الدراسة ، فضلاً عن ذلك، تأقلم معظم من بقي مع نمط الحياة الأمريكية، وتغيرت أفكارهم كثيرا.
    وأضافت المجلة أن الاعتقاد بأن مجتمعاً كبيراً ومتنوعاً مثل المجتمع الأمريكي بكل ما يمتاز به من انفتاح وقيم وفرص للحياة قابل للخضوع للتأثير الإسلامي هو سذاجة ، متسائلة كيف بإمكان (3) مليون مسلم في الولايات المتحدة والذين يشكلون حوالي (1 %) من إجمالي السكان فرض حكم الشريعة الإسلامية أو ربما إقامة الخلافة ، موضحة أن ذلك السيناريو يُعد في الحقيقة ضرباً من الخيال ومبالغاً فيه ، وتجدر الإشارة إلى أن آخر إحصاء أجراه مركز (بيو) للأبحاث أظهر أن (40 %) من النساء المسلمات في الولايات المتحدة لا يرتدين الحجاب، وأكثر من (50%) منهم لا يحضرون صلاة الجمعة في المسجد ، مشيرة إلى أن هجمات المحافظين والشعبويين ضد الإخوان المسلمين تتناسى حقيقة مهمة، وهي الانضباط الكبير الذي يتسم به المنتمون لجماعة الإخوان المسلمين، وميلهم للعمل بسرية، فضلا عن ثقافة الكتمان التي يتميزون بها ، وتعد كل هذه السمات نتاجاً لعقود من الاضطهاد الذي تعرضوا له على أيدي الأنظمة الدكتاتورية، وهو أمر رافقهم من موطنهم الأصلي إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية

    UPDATE 2-Egypt central bank leaves key interest rates unchanged

    وكالة (رويترز) : المركزي المصري يبقي أسعار الفائدة الأساسية دون تغيير

    ذكرت الوكالة أن البنك المركزي المصري أكد في بيان له أنه أبقي أسعار الفائدة الرئيسية دون تغيير أمس خلال اجتماع للجنة السياسات النقدية، وذكرت الوكالة أن البنك المركزي كان قد تخلي عن ربط سعر صرف عملته المحلية عند نحو (8.8) جنيه للدولار في أوائل نوفمبر الماضي ورفع أسعار الفائدة (300) نقطة أساس للمساعدة على استقرار العملة المحلية بعد تعويمها، مضيفةً أن مصر تعاني من نقص في العملة الأجنبية منذ الثورة التي اندلعت في 2011 وأدت إلى عزوف السياح والمستثمرين الأجانب وهما مصدران مهمان للعملة الصعبة، إلا أنه في نوفمبر الماضي أبرمت مصر اتفاقاً للحصول على قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة (12) مليار دولار على (3) سنوات لدعم برنامجها للإصلاح الاقتصادي.

    Why Egypt’s ruler loves Donald Trump

    مجلة (الإيكونيميست) : لماذا يحب حاكم مصر ترامب

    ذكرت المجلة أنه بحسب مزاعم صحيفتين مصريتين فإن قرار ” ترامب ” بالتنازل عن راتبه كرئيس لم يكن بإلهام من خطوات مماثلة فعلها قادة أمريكيون سابقون، لكن الرئيس الأمريكي سار على خطى نظيره المصري ” السيسي “، مضيفةً أن مذيع تلفزيوني مصري أكد أن ” السيسي ” هو النموذج  الذي يسير عليه ” ترامب “، كما أكد موقع إخباري مصري أن ” السيسي ” كان على رأس قائمة المدعوين في حفل تنصيب الرئيس الأمريكي، مشيرةً أنه مثل هذه الأخبار الزائفة من السهل فضحها، إذ أن ” ترامب ” وعد بالتخلي عن راتبه قبل أن يلتقي برجل مصر القوي، كما أن ” السيسي ” كذلك الذي خفض راتبه بمقدار النصف لم يحضر مراسم تنصيب ” ترامب “، مضيفةً أن العلاقة بين القائدين اللذين سيلتقيان في البيت الأبيض في الـ (3) من شهر أبريل جذبت الكتاب ومقدمي البرامج في مصر، حيث يرى الكثيرون منهم أن انجذاب الرئيس الأمريكي لـ ” السيسي ” يمثل نوعاً من الفخر الوطني ينبغي الاحتفاء به والمبالغة في عرضه.

    اضافت المجلة أن البيت الأبيض وصف مكالمة ” ترامب ” لـ ” السيسي ” في نوفمبر بعبارات هادئة، لكن تناول الإعلام المصري لها كان حماسياً، حيث نقلت الصحف المصرية عن مسئولين بأن المكالمة تبشر بعهد جديد في العلاقات، مشيرةً لتصريحات الإعلامي ” عمرو أديب ” والذي ذكر بأن ” ترامب ” تملكه شعور بالهيبة تجاه قيادة ” السيسي ” وكيف استطاعت مصر النجاة خلال الشهور الـ (40) الماضية في إشارة إلى المشكلات الاقتصادية العديدة التي تعاني منها مصر، وذكرت المجلة أنه بعكس ” أوباما ” لا يكترث ” ترامب ” كثيراً بالسجل المصري البشع لحقوق الإنسان ويدعم النظرة القاتمة للرئيس ” السيسي ” حول جماعة الإخوان المسلمين.

    AfDB says it disburses second $500 mln loan tranche to Egypt

    وكالة (رويترز) : مصر تتسلم 500 مليون دولار من قرض البنك الأفريقي مطلع الأسبوع المقبل

    نقلت الوكالة تصريحات الممثل المقيم للبنك الأفريقي للتنمية في مصر ” ليلى المقدم ” أمس والتي أكدت خلالها أن مصر ستتسلم قرض بقيمة (500) مليون دولار مطلع الأسبوع المقبل من قبل البنك الأفريقي للتنمية، مضيفةً أن هذا القرض يُعد الشريحة الثانية من قرض مبرم مع البنك الأفريقي بقيمة (1.5) مليار دولار على (3) سنوات، وأضافت الوكالة أن مصر قامت بالتفاوض مع عدد من الجهات للحصول على قروض بمليارات الدولارات من أجل المساعدة في إعادة إحياء اقتصاد البلاد بعد عدة سنوات من الاضرابات السياسية والاقتصادية التي مرت بها مصر منذ ثورة 2011.

     

     

    Egypt’s Sisi leaves Arab summit as Qatar Emir begins speech

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : السيسي يغادر اجتماع القمة العربية أثناء خطاب أمير قطر

    ذكر الموقع أن الرئيس المصري ” السيسي ” قام بمغادرة قاعة اجتماع القمة العربية الـ (28) والمنعقدة في الأردن أثناء خطاب أمير دولة قطر ” تميم بن حامد “، مشيراً أن النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي قاموا بالإشادة بقيام ” السيسي ” بمغادرة القاعة، مضيفاً أن القنوات المصرية قامت بوقف بثها المباشر للقمة العربية بمجرد بدء كلمه أمير دولة قطر ” تميم “، وذكر الموقع أن القادة العرب يجتمعون الأن في الأردن بمنتجع البحر الميت وذلك لبحث عدد من القضايا الدولية والإقليمية بما فيها الصراع في كل من (سوريا / ليبيا / العراق / اليمن)، بالإضافة إلى مناقشة سبل محاربة الإرهاب والصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

     

     

    Egypt’s Coming Revolt of the Poor

    مجلة (فورين بوليسي) : ثورة الفقراء القادمة في مصر

    نشرت المجلة تقريراً تنتقد خلاله الأوضاع المعيشية في مصر وما تشهده البلاد من ارتفاع أسعار وتدخل الجيش بالاقتصاد المصري، حيث ادعت أن نظام الرئيس ” السيسي ” قام بإبرام اتفاق صندوق النقد الدولي للضغط على الطبقات الفقيرة وإثراء مجموعة صغيرة من الجنرالات السابقين، مشيرةً إلى الأزمات التي شهدتها مصر سابقاً في بعض السلع التموينية والأساسية (الخبز / السكر / لبن الأطفال) وما أثارته تلك الأزمات من اندلاع مظاهرات، مضيفةً أن آلاف المتظاهرين المصريين أغلقوا الطرق وحاصروا المخابز الحكومية اعتراضاً على قرار الحكومة بتخفيض عدد أرغفة الخبز المدعم لكل مواطن، وزعمت المجلة أن الرئيس ” السيسي ” سيصور المظاهرات للرئيس الامريكي ” ترامب ” خلال لقائه المرتقب معه في البيت الأبيض على أنها من الماضي وأن نظامه العسكري هو حصن الاستقرار بالمنطقة.

    وأرجعت المجلة تظاهرات الخبز إلى موافقة صندوق النقد الدولي على منح مصر قرضاً بقيمة (12) مليار دولار، وهو القرض الذي يهدف نظام ” السيسي ” منه إلى سد عجز الموازنة من خلال إجراء  تخفيض للدعم وأوجه الانفاق الحكومي الأخرى ، كما طالب القرض بضرورة تشجيع القطاع الخاص على توفير فرص عمل، مدعيةً أن نظام الرئيس ” السيسي ” استخدم القرض في معاقبة الطبقات الفقيرة في الوقت الذي تعاظمت فيه المكاسب الحكومية، مشيرةً إلي تظاهرت أمهات الأطفال من الطبقة الفقيرة أمام منافذ صرف ألبان الأطفال المدعومة لعدم توافرها وتحول غضبهم إلى تظاهرة، الأمر الذي اضطر الجيش المصري إلى استيراد (30) مليون علبة لبن أطفال لسد العجز وإنهاء الأزمة.

    ذكرت المجلة أن المصريون استيقظوا في أواخر شهر أكتوبر الماضي على كارثة أخرى وهي أزمة السكر، فقد اختفت السلعة الحيوية من المنافذ الحكومية وبدأت الشرطة تلقي القبض على كل من يحمل أكثر من الكمية المسموح بها من السكر، مدعيةً أن نظام الرئيس ” السيسي ” قام بتعيين الموالين له في عدة قطاعات بالدولة فقد وضع ” السيسي ” عدداً متزايداً من الضباط السابقين في أعلى الوظائف المدنية في الحكومة والقطاع العام فور تقاعدهم، مدعيةً أنه بعيدا عن انتهاكات حقوق الإنسان واضطهاد المعارضين السياسيين، فإن مصر تشهد استقراراً سياسياً منذ فترة طويلة، مضيفةً أن التظاهرات السابقة للمصريين توحي بأن وراء هذا الهدوء حرب بين الجيش المستبد – حسب زعمها – وفقراء مصر، حيث أن الاستقرار غير مضمون للأبد.

    Donald Trump is the latest in a long line of western leaders queuing up to meet Egypt’s al-Sisi

    موقع (الاندبندنت) : ترامب هو أحدث القادة الغربيين الذي يصطفون للقاء السيسي

    ادعي الموقع أنه أثناء ثورة يناير 2011 كان الرئيس ” السيسي ” يشغل منصب مدير المخابرات الحربية وقد أمر بإجراء كشوفات عذرية قسراً على النساء في ميدان التحرير من أجل “حمايتهن” من مزاعم الاغتصاب، حيث تم احتجاز (17) امرأة وتفتيشهن وصعقهن بالصدمات الكهربائية وأجبرن على إجراء الفحص ثم تم الإعلان بعد ذلك أنهن ليسوا عذريات، مضيفةً أنه بدلاً من أن يتم محاكمته قام ” السيسي ” عام 2013 بالإطاحة بالحكومة وأصبح رئيساً، ليتضح فيما بعد أن اختبارات البكارة القسرية هذه كانت مجرد بداية لعهد من الرعب سيلحق بكل المصريين الذين يعارضونه، فهناك نحو (60) ألف سجين سياسي في سجون مصر المليئة بالجرذان، حيث يتعرض الكثيرون للتعذيب حتى الموت ويتم حرمانهم من الرعاية الطبية في حين يتعرض الأطفال للضرب والصعق بالكهرباء والإشارة إليهم على أنهم إرهابيون.

    اشار الموقع إلى أنه بالرغم من قمع المجتمع المدني في مصر والانتهاكات التي ارتكبت في البلاد الموثقة توثيقاً جيداً، إلا أن مجموعة من القادة الغربيين – الذين يشددون باستمرار على التزامهم بالديمقراطية وسيادة القانون – يصطفون للقاء قائد الجيش القوي، ففي الـ (3) من شهر أبريل سيصبح ” ترامب ” أحدث رئيس دولة يستقبل ” السيسي ” بعد أن تم استضافته في كل من إيطاليا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وقدموا الدعم الضمني لنظامه، وذكر الموقع أن هناك عدد من الأسباب التي تجعل ” السيسي ” يعتبر من الأمور الاستراتيجية ومنها التزامه بمحاربة داعش، مدعيةً أن قوات الأمن احتجزت مؤخراً بشكل تعسفي واخفت قسراً ما يصل إلى (10) رجال وعلى الأرجح تم قتلهم، ثم شنت غارة لمكافحة الإرهاب لتغطية ذلك، مشيراً أن ” السيسي ” تعرض لانتقادات محدودة لان جميع انتهاكات حقوق الانسان تنفذ باسم الحرب على الارهاب.

    ذكر أن الحدث الأبرز في سياسة الإفلات من العقاب للحكومة المصرية تُعد مجزرة أغسطس 2013 عندما تم قتل نحو ألف مصري في ساحة رابعة العدوية أثناء احتجاجهم على الإطاحة بأول رئيس منتخب ديمقراطياً في البلاد ” مرسي “، مضيفاً أنه عقب تلك الأحداث علقت الولايات المتحدة لفترة وجيزة تقديم المساعدات العسكرية لمصر ثم أعادتها بعد ذلك، كما باعت فرنسا طائرات مقاتلة إلى مصر في حين اعادت المملكة المتحدة عدداً من التراخيص العسكرية التي كانت قد علقتها، مدعياً أن الرسالة كانت واضحة وهي أن قوات الأمن المصرية يمكنها أن تفعل كما تريد دون التعرض لانتقادات دولية كبيرة.

    أضاف الموقع أن الدول الغربية لديها القوة لتغير الوضع إذا اختارت ذلك، ففي عام 2002 فرض الاتحاد الأوربي عقوبات على الرئيس الزيمبابوى وزوجته بسبب تزوير الانتخابات وانتهاكات حقوق الانسان، وفي عام 1997 فرض الرئيس الأمريكي ” بيل كلينتون ” حظراً تجارياً على السودان وجمد أصول الرئيس ” عمر البشير ” بسبب انتهاكات حقوق الإنسان، إلا أن ذلك القرار لا يعتمد على مثل هذه الانتهاكات فحسب، بل على مدى عدائية هذه الدول على المصالح الغربية.

    ادعي الموقع أنه مع عودة ” مبارك ” إلى منزله المريح في مصر الجديدة، لا يزال الآلاف من الناشطين المؤيدين للديمقراطية محتجزين في أسوأ الظروف، وفي ظل صمت المجتمع الدولي على انتهاكات حقوق الإنسان في مصر، ستواصل السلطات انتهاكاتها، مضيفاً أنه في نهاية المطاف الشعب المصري هو من يقوم بدفع ضريبة تأييد الغرب لنظام ” السيسي “.

    ?Can American PR companies improve Egypt’s image in US

    موقع (المونيتور) : هل تنجح شركات العلاقات العامة الأميركية في تحسين صورة مصر في الولايات المتحدة؟

    ذكر الموقع أن نشر وزارة العدل الأميركية على موقعها الإلكتروني التعاقد الذي تم بين المخابرات العامة المصرية  وشركتين أمريكيتين لتحسين صورة النظام المصري في الولايات المتحدة الأميركية أشار جدلاً في الأوساط السياسية لأنه لم يتم توقيعه مع وزارة السياحة أو التجارة كالعادة بل تم مع المخابرات العامة، مشيراً لتقرير قامت بنشره وكالة (اسوشيتد برس) تعليقاً على هذا التعاقد ذكرت خلاله أنها المرة الأولى التي يتم فيها الإعلان عن هذا النوع من التعاقدات المبرمة من جانب أقوى جهاز أمني في مصر، وأشار الموقع لتصريحات الإعلامي ” أسامة كمال ” والمعروف بتأييده للرئيس المصري – حسب وصف الموقع  – خلال برنامجه على خبر التعاقد بين المخابرات العامة المصرية والشركتين الأميركيتين المتخصصتين في الدعاية والتسويق، موكداً أنها خطوة صحيحة من الدولة المصرية للتعامل مع صورة مصر في الولايات المتحدة الأميركية، لأنها صورة غير حقيقية.

    UAE JAILS ACADEMIC FOR 10 YEARS OVER EGYPT TWEETS

    مجلة (نيوز ويك) : الأمارات تسجن اكاديمي لمدة 10 سنوات بسبب تدويناته الخاصة بمصر

    ذكرت المجلة أن الامارات العربية المتحدة قامت بسجن اكاديمي لمدة (10) سنوات بسبب تدوينات انتقد خلالها مصر – الحليف الرئيسي للإمارات -، مضيفةً أنه وفقاً لوكالة الأنباء الإماراتية الرسمية فقد وجدت محكمة الاستئناف الأكاديمي ” ناصر بن غيث ” مذنباً بالتواصل مع منظمات سرية بالإضافة إلى نشره تدوينات هجومية على الانترنت، مضيفةً أن المحكمة أكدت أن ” غيث ” قام بنشر صوراً ومقالات تنتهك رموز الدولة وقيمها وسياساتها الداخلية والخارجية وعلاقاتها بدولة عربية، إلا أنها لم تحدد المنشورات التي أدت إلى إلقاء القبض عليه، وذكرت المجلة أن منظمة العفو الدولية قامت بانتقاد ذلك الحكم موضحةً أن حكم السجن الصادر بحق ” غيث ” يُعد ضربة مدمرة أخرى لحرية التعبير في الإمارات، وذكرت المجلة أن الامارات حليف رئيسي لمصر وقد شاركت معها في توجيه ضربات جوية لتنظيم داعش بليبيا.

    Leaders of Egypt, Jordan, Palestinian Authority to Meet with Trump in April

    موقع (بريت بارت) : قادة مصر والأردن وفلسطين سيلتقون بالرئيس الأمريكي خلال شهر إبريل

    ذكر الموقع أنه وفقاً لتقرير نشرته صحيفة (تايمز اوف اسرائيل) فإن قادة كل من (مصر / الأردن / فلسطين) سيلتقون بالرئيس الأمريكي ” ترامب ” كلاً على حده خلال شهر إبريل بالبيت الأبيض، حيث أكد مسئول أمريكي للصحيفة أن ” ترامب ” من المقرر أن يلتقي الرئيس ” السيسي ” في الـ (3) من شهر إبريل بينما ستكون زيارة العاهل الأردني للولايات المتحدة يوم (5) إبريل، إلا أن موعد زيارة الرئيس الفلسطيني ” محمود عباس ” لم يتم الإعلان عنها بعد، حيث أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أنها ستقوم بتقييم نتائج زيارتي الرئيسين المصري والأردني للبيت الأبيض ثم ستقوم بتحديد شكل وطبيعة الأجندة الفلسطينية.

  • مصر في عيون الصحف الاجنبية عن يوم 28-3-2017

    Thomas Cook says tourists returning to Egypt and Turkey

    صحيفة ( دايلي ميل ) : شركة ” توماس كوك ” تؤكد عودة السياح لمصر وتركيا

    ذكرت الصحيفة أن شركة ( توماس كوك ) البريطانية للسياحة أكدت إنها تتوقع تحقيق أهداف التشغيل للعام بالكامل بعد رصد بوادر على عودة السياح إلى سوقي ( تركيا / مصر ) اللتين تواجهان متاعب ، مشيرة إلى أن شركة ( توماس كوك ) – التي أثارت قلق المستثمرين في فبراير الماضي عندما كشفت عن نظرة مستقبلية حذرة – أوضحت أنها تمضي قدماً في أنشطتها بما يتفق مع التوقعات ، مضيفة أنه رغم أن الشركة شهدت ضغوطاً محدودة نتيجة لزيادة المنافسة ، إلا أنها سجلت طلباً قويا على عطلات الصيف ، وقالت الشركة ” بعد بداية بطيئة للموسم وعام صعب في 2016 ، نرى مؤشرات مبكرة على أن الزبائن بدأوا في العودة إلى تركيا ومصر.”

     

    ISRAEL WARNS CITIZENS AGAINST VISITING EGYPT’S SINAI

    وكالة (اسوشيتيد برس) الأمريكية: اسرائيل تحذر مواطنيها من زيارة مصر       

    ذكرت الوكالة أن اصدرت تحذير سفر شديد لمواطنيها بعدم زيارة شبة جزيرة سيناء المصرية، مشيرة أن هيئة مكافحة الإرهاب بحكومة “نتنياهو” تقول أن هناك “تهديد حقيقي” بشأن هجمات في سيناء، وأوصى الاسرائيليين المتواجدين هناك بمغادرة المنطقة على الفور، كما نصح هؤلاء الذين يخططون لزيارة سيناء بتغيير خططهم، مشيرة أنه هذا يعد أحد أعلى درجات التحذير الصادرة عن إسرائيل، وأن هذا النوع من التحذيرات دائماً ما تعتمد على تقارير استخباراتية

    .

    Urgent Action Victory! Fifth And Final Activist In Abdeen Case Released (Egypt: UA 294/15)

    منظمة العفو الدولية: الافراج عن خامس وأخر ناشطة في قضية “عابدين”

    ذكرت المنظمة في بيان صحفي أن “جميلة سري الدين” أخر أعضاء مجموعة النشطاء المحكوم عليهم بالسجن لمدة عامين بقضية “عابدين” بسبب انتهاك قانون المظاهرات القمعي لعام 2013،حسب وصفها، أفرج عنها في 14 مارس الجاري بعد عفو رئاسي من الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي” لـ 203 من السجناء كانت “جميلة” من بينهم. مشيرة أن الاعضاء الأخرين المحكوم عليهم في نفس القضية أفرج عنهم في 18 نوفمبر 2016 في عفو رئاسي سابق، حيث أتهم النشطاء بانتهاك هذا القانون القمعي الذي يقيد بشكل تعسفي حرية التعبير والتجمع السلمي الذي يكفله القانون الدولي لحقوق الأنسان، وأيضاً الدستور المصري.

     

    Israel urges citizens to leave Egypt’s Sinai, citing IS threat

    موقع (ياهو نيوز) : إسرائيل تحث مواطنيها على مغادرة سيناء المصرية بسبب تهديدات أمنية         

    ذكر الموقع أن إسرائيل حثت مواطنيها أمس على مغادرة شبه جزيرة سيناء المصرية على الفور مؤكدةً أن هناك تهديداً كبيراً يتعلق بشن هجمات من قبل تنظيم الدولة الإسلامية أو جماعات متشددة أخرى، مضيفاً أن هذا التحذير صدر قبل عطلة عيد الفصح اليهودي التي يعبر خلالها آلاف الإسرائيليين الحدود البرية لزيارة منتجعات وشواطئ سيناء المطلة على البحر الأحمر، وذكرت مديرية مكافحة الإرهاب في إسرائيل أن التحذير الذي أصدرته من “المستوى الأول” ويتعلق بتهديد ملموس كبير جداً، وأضافت في التحذير أن تنظيم الدولة الإسلامية ومن يسيرون على نهجه في طليعة الجماعات الجهادية العالمية التي حُفزت بشدة لتنفيذ هجمات خلال هذه الفترة، وأنه يجب على جميع الإسرائيليين الموجودين حالياً في سيناء العودة، كما تنصح أولئك الذين يريدون السفر إلى سيناء ألا يفعلوا ذلك، وذكر الموقع أن المتشددون الإسلاميون كثفوا هجماتهم على قوات الجيش والشرطة في سيناء منذ عزل الجيش الرئيس الأسبق ” محمد مرسي ” المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين عام 2013 إثر احتجاجات حاشدة على حكمه.

    As the initial symbolic force of the trial started to wane, its shallow nature did not escape the notice of those who paid the highest price for it. As a mother of one of the victims said, “We didn’t ask them for financial compensation or pensions. T

    صحيفة ( واشنطن بوست ) الأمريكية : حسني مبارك أصبح حراً مرة أخرى … ماذا يعني ذلك بالنسبة لمصر؟  

    ذكرت الصحيفة أنه بعد (6) سنوات من المناورات الاجرائية والقانونية، أصبح الرئيس المصري الأسبق ” مبارك ” حراً ، مضيفة أن الحرية المتوقعة لـ ” مبارك ” تأتي في ظل وجود العديد من قادة ثورة يناير في السجون المصرية ،  مصيفة أن محاكمة ” مبارك ” كانت واحدة من التنازلات التي قدمها المجلس العسكري في محاولة للحصول على الشرعية ، موضحة أن الجيش سمح بالمضي قدماً في محاكمة “مبارك”، وحتى بعد عام 2013، لم يُسارع الرئيس “السيسي” في الإفراج عن “مبارك”، متسائلة لماذا؟

    وأوضحت أن اهتمام الجيش بضمان الاستقرار وبناء شرعيته وحماية امتيازاته الاقتصادية والسياسية الواسعة كانت المحرك وراء النهج الذي اتبعه الجيش حيال محاكمة ” مبارك ” ، موضحة أن الرموز العسكرية البارزة بما فيهم “السيسي” نفسه قد حاولوا تبني روح الثورة لتحقيق أهدافهم الخاصة، فعلى سبيل المثال ، قام الجيش باحتجاز وقمع المتظاهرين الثوريين من الشباب، ويأتي ذلك بالتزامن مع قيامه بمحاولات طويلة لاستمالة  الثوار والثورة، ووصل الحد إلى إعطاء ميداليات خاصة للشهداء الذين لقوا مصرعهم خلال الثورة، مشيرة إلى أن قرار الجيش الخاص بالسماح للمضي قدماً بمحاكمة “مبارك” هو جزء من أهداف أوسع نطاقاً أكثر من مجرد تحقيق الاستقرار وتهدئة المحتجين. ففي الواقع، سعى الجيش إلى الحصول على شرعية أطول من “الشارع” من خلال المشاركة في الثورة. وعلى هذا النحو، وافق الجيش إلى حد كبير على مطالب العدالة لذلك سمح بمحاكمة “مبارك”.   

    أوضحت الصحيفة أن قرار إخضاع مبارك وشركائه للمحاكمة كان إستجابة واضحة للضغط العام المتزايد ، مشيرة إلى أنه على الرغم من هذا الضغط العام لتجريم مبارك وشركائه ، منع مسئولين بالدولة فعلياً من جمع أدلة كافية لإثبات الدور المزعوم لـ “مبارك” في إعطاء أمراً بقتل المتظاهرين اثناء الثورة، مشيرة إلى أن أوجه القصور في محاكمة “مبارك”، وتبرئته في نهاية المطاف، قد تدفع المرء إلى القول بأن آفاق العدالة الانتقالية كانت محدودة في أعقاب ثورة سياسية شعبية لم تكتمل بعد.

     

    RETURN TRIP Thomas Cook says Brit holidaymakers are returning to Egypt and Turkey after terror attacks, despite FCO warnings

    صحيفة (ذا صن) البريطانية: عودة الرحالات لمصر وتركيا رغم تحذيرات وزارة الخارجية

    ذكرت الصحيفة أن شركة “توماس كوك” للسياحة والسفر أشارت إلى أن الحجوزات للسفر لمصر وتركيا في صيف 2017 تشير لعلامات التعافي وأن السائحين يعودون ولو تدريجياً لكلا البلدين بعد الهجمات الإرهابية الاخيرة والاضطرابات السياسية، ورغم تحذيرات وزارة الخارجية.

    أضافت الصحيفة أن مما لا شك فيه أن السائحين يعودون بسبب الاسعار الرخيصة جداً من قبل الفنادق التي تسعى لجذب السياحة، ففي تركيا على سبيل المثال تقدم الفنادق خصومات تصل لـ 70% مقارنة بأسعارها في عام 2015.

    ونقلت الصحيفة تصريحاً لمدير شركة “توماس كوك” ذكر فيه “شهية العملاء للذهاب للخارج من اجل قضاء عطلتهم الصيفية هذا العام جيدة في كافة الاسواق رغم استمرار الاضطرابات السياسية والاقتصادية”، مضيفاً “رغم البداية البطيئة وعام 2016 الصعب، إلا أننا نرى بوادر عودة العملاء لكل من تركيا ومصر”.

    Egypt’s food price crisis: ‘How are we supposed to eat?’

    موقع (ميدل إيست أي) : أزمة اسعار السلع في مصر .. كيف من المفترض أن نأكل؟

    1 – ذكر الموقع أن قرار الحكومة بخفيض دعم المواد الغذائية عدة مرات خلال الأشهر الماضية تسبب في وجود غضب وإحباط بين (70) مليون مصري يعتمدون على نظام الدعم، مشيراً إلى التظاهرات التي حدثت في أوائل الشهر الجاري في الإسكندرية والجيزة ضد قرار خفض دعم الخبز، مضيفاً أنه بالرغم من تعهد وزير التموين “على مصيلحي” بحل الأزمة خلال (48) ساعة، إلا أن العديد من المصريين مازالوا يشتكون من ان الوضع لم يتحسن حتي الآن.

    2 – أضاف الموقع أن معدل التضخم في مصر ارتفع ليبلغ (30%) منذ قرار مصر بتعويم الجنيه في نوفمبر الماضي، من أجل تأمين قرض صندوق النقد الدولي البالغ قيمته (12) مليار دولار، مضيفاً أن الحكومة المصرية قامت في فبراير الماضي برفع أسعار السلع الغذائية مثل (السكر / زيت الطهي) للمرة الثانية خلال (3) أشهر.

     

    Egypt is Middle East’s newest ski destination as slope opens at massive mall

    موقع قناة ( فوكس نيوز ) : مصر تُعد أحدث وجهة للتزحلق على الجليد في الشرق الأوسط في ظل افتتاح منحدر تزحلق في مركز تجاري ضخ  

    1- ذكر الموقع أن مصر – أرض الفراعنة والمشهورة بأهراماتها – تأمل في جذب العديد من السائحين من أجل التزحلق على الجليد من جميع أنحاء العالم ، خاصة أنه يمكنك ممارسة هذه الرياضة طوال العام، وليس في أوقات محددة من السنة مثل جبال أطلس في الجزائر والمغرب ، موضحاً أن مصر أصبحت أحدث وجهة لممارسة التزحلق على الجليد داخل الشرق الأوسط  من خلال ساحة التزحلق على الجليد المتواجدة الآن داخل ” مول مصر ” ، مشيراً إلى أن هذه الساحة هي الأولى من نوعها التي تم صنعها بواسطة الإنسان داخل إفريقيا.

    2- أضاف الموقع إنه يجب الانتظار لنرى إذا كان مشروع التزحلق في مول مصر سوف يجذب الناس وبالتالي يحسن اقتصاد البلاد، أم أنه سوف يحدث انهياراً اقتصادياً ، خاصة أن الرحلة إلى التزحلق داخل المول تكلف الأسرة المكونة من (4) أشخاص نحو (1000) جنيه مصري ، بينما تبلغ قيمة الراتب الشهري لمعظم العاملين في القطاعين الحكومي والعام (1200) جنيه فقط ، مضيفاً أنه لا تزال هناك مخاوف حول قدرة الاقتصاد المصري على التعافي، فرغم استقبال البلاد لقرض بقيمة (12) مليار دولار من صندوق النقد الدولي ، إلا أن معدل التضخم هو الأعلى منذ (3) عقود، بالإضافة إلى أن (27%) من الشعب المصري يعيش تحت خط الفقر، ولكن رغم ذلك لا يزال المستثمرين يفكرون إيجابياً بشأن الاستثمار في البلاد.

     

    Egypt’s central bank seen holding key interest rates on Thursday: Reuters poll

    وكالة (رويترز) : استطلاع .. توقع الإبقاء على الفائدة المصرية دون تغيير يوم الخميس    

    ذكرت الوكالة أن استطلاع رأي أظهر أنه من المتوقع أن يتجاهل البنك المركزي المصري معدل التضخم المتصاعد مرة أخرى وأن يُبقي أسعار الفائدة دون تغيير للاجتماع الرابع على التوالي منذ أن رفعها (300) نقطة أساس في نوفمبر الماضي، مضيفةً أن معدل التضخم قفز لأعلى مستوى في (3) عقود عند (30.2%) في فبراير مواصلاً قفزاته للشهر الرابع منذ أن تخلى البنك المركزي عن ربط الجنيه المصري بالدولار في الـ (3) من نوفمبر ليفقد الجنيه نصف قيمته، مضيفةً أن العملة المصرية استقرت عند (18) جنيهاً للدولار في الأسبوع الأخير، مشيرةً أن تحرير سعر الصرف جاء ضمن الإصلاحات الاقتصادية التي ساهمت في حصول مصر على قرض من صندوق النقد الدولي يصل إلى (12) مليار دولار على (3) سنوات.

     

  • مصـــر في عيون الصحف الاجنبية عن يوم 16-3-2017

    IMF delegation to visit Egypt from April 28 to May 8 – finance minister

    وكالة (رويترز) : وزير المالية .. بعثة صندوق النقد تزور مصر خلال (28 أبريل : 8 مايو)           

    نقلت الوكالة تصريحات وزير المالية المصري ” عمرو الجارحي ” والذي أكد أن بعثة من صندوق النقد الدولي ستزور البلاد في الفترة من (28) أبريل وحتى الـ (8) من مايو لإجراء مراجعة فيما يخص القرض الذي حصلت عليه مصر، مضيفةً أن صندوق النقد اتفق على برنامج لمدة (3) سنوات مع مصر في نوفمبر الماضي وأفرج عن شريحة أولى بقيمة (2.75) مليار دولار من قرض قيمته (12) مليار دولار يهدف إلى إعطاء دفعة للاقتصاد، ويشمل برنامج الإصلاح الاقتصادي الذى تقوم به الحكومة المصرية تحرير سعر الصرف وخفض عجز الميزانية، مشيرةً لتصريحات صندوق النقد الدولي الشهر الماضي والذي أكد أنه تم التخطيط لإكمال المراجعة الأولي للبرنامج بحلول شهر يونيو هذا العام.

     

    Sisi pardons 203 protesters

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) : ” السيسي ” يعفو عن (203) متظاهر

    ذكر الموقع أن الرئيس ” السيسي ” قد أصدر عفواً عن (203) معتقلاً تم سجنهم على خلفية تهم جنائية تتعلق بالمظاهرات العامة ، مضيفاً أن هذا العفو هو الثاني في غضون (4) أشهر ويأتي بعد تعهد ” السيسي ” خلال مؤتمر الشباب عام 2015 بأنه سيفرج عن مجموعة جديدة من السجناء ، موضحاً أنه وفقاً لتقارير إعلامية ، كان من المقرر أن يصدر هذا العفو منذ شهرين ولكن تم تأجيله بناء على طلب من مختلف الأجهزة الأمنية في مصر ، حيث اعترضوا على الإفراج عن اسماء بعض الأشخاص الذين ورد اسمائهم في العفو ، مضيفاً أن السجناء والنشطاء البارزين لم يشملهم هذا العفو وكذلك الذين صدر بحقهم أحكام بالسجن لفترات طويلة من قبل محاكم عسكرية ، مشيراً إلى قائمة العفو لم تشمل أيضاً أياً من أعضاء جماعة الإخوان ، رغم أن بعض المصادر المحلية تقول أن الشباب الذين نبذوا الجماعة والأيديولوجيات السلفية بعد لقائهم بالمستشار الديني لـ ” السيسي ” داخل السجن سيُطلق سراحهم.

     

    Eni Claims Discovery of Huge Natural Gas Deposit in Egypt

    موقع (ياهو نيوز) : إينى الإيطالية .. اكتشاف حقل الغاز الضخم مؤشر لوجود المزيد بمصر           

    ذكر الموقع أن مسئول بارز بشركة “إينى” الإيطالية للنفط والغاز كشف أن اكتشاف حقل الغاز الضخم “ظهر” بالمياه المصرية أنعش الآمال لوجود المزيد من آبار الغاز بساحل البحر المتوسط والتي قد تفي باحتياجات أوروبا من الطاقة، ونقل الموقع تصريحات رئيس أنشطة الاستكشاف بشركة إينى الإيطالية “لوكا برتيللى” خلال مؤتمر صحفي والتي وصف خلالها أن اكتشاف حقل ظهر بالحدث الأبرز والذى يقدر سعته بـ (30) تريليون قدم مكعب من الغاز وأثار اهتمام الشركات بوجود حقول نفط وغاز أخرى بالمنطقة، وأضاف الموقع أن شركة إينى تتوقع بدء تدفق الغاز من حقل ظهر بنهاية العام الجاري 2017 لتلبية الطلب المصري المتزايد للطاقة.

     

    3,300 Egyptian Children Hospitalized After Food Poisoning

    صحيفة (نيويورك تايمز) : تسمم (3300) طالب في مصر بعد تناولهم وجبات    

    ذكرت الصحيفة أن أكثر من (3300) طالب تعرضوا للتسمم الغذائي في مصر بعد تناول الوجبات المدرسية في جنوب محافظة سوهاج، مضيفةً أن حادثة التسمم تلك تعد الأكبر في البلاد منذ سنوات، ونقلت الصحيفة تصريحات المحامي “أحمد نشأت” الذي أكد أن غالبية الطلاب بدأوا يتقيؤون في خلال ساعة من تناولهم للوجبة المدرسية، مضيفاً أن ما يحدث يدعو للسخرية، وذلك لتكرار مثل تلك الحوادث، مضيفاً أنه ليس من الصعب تخزين البسكويت وفحص تاريخ انتهاء صلاحيته .. كما أضافت الصحيفة أن حالة الغضب تجاه إهمال الحكومة الواضح كان أحد أهم الأسباب التي أدت إلى اندلاع ثورة (2011) التي أطاحت بحكومة الرئيس “مبارك”.

     

     

    Tour operators selling holidays to Sharm el Sheikh despite terror warnings

    صحيفة (تليجراف) : شركات السياحة تقدم عروض لشرم الشيخ بالرغم من تحذير السفر    

    1 – ذكرت الصحيفة أن شركات السياحة البريطانية بدأت في تقديم عروض لقضاء عطلات في شرم الشيخ، بالرغم من حظر الحكومة البريطانية من السفر الجوي لبعض المناطق في سيناء، مشيرةً إلى تعليق شركات السياحة البريطانية رحلاتها لمصر في أعقاب سقوط الطائرة الروسية في سيناء في اكتوبر (2015).

    2 – أضافت الصحيفة أن بعض شركات السياحة البريطانية مثل شركة (Thomas Cook) البريطانية للسياحة بدأت الآن في تقديم عروض لقضاء عطلات في مصر خلال شهري (أكتوبر / نوفمبر) القادمين، مضيفةً أن تلك الشركات ذكرت أنه في حال عدم تراجع الخارجية البريطانية عن قرارها، فإن تلك الرحلات سيتم إلغاءها.

    3 – أضافت الصحيفة أن الحكومة البريطانية تحت الضغط لمراجعة قرارها بحظر السفر لشرم الشيخ، وتعد بريطانيا الدولة الأوروبية الوحيدة التي لم تقم حتى الآن بالتراجع عن قرار حظر السفر، مضيفةً ان ذلك القرار تسبب في إثارة غضب كل من (شركات السياحة / السياح / قطاع السياحة المصري).

     

    Cairo training ‘Libyan forces’: Egypt security official

    وكالة (الاناضول) : مصر تقوم بتدريب قوات ليبية           

    ذكرت الوكالة أن أمين مجلس الأمن القومي المصري ” خالد البقلي ” أكد تدريب بلاده للقوات الليبية من أجل حماية لأمن
    الدولة واستقرارها ، نافياً قيام الطيران المصري بتنفيذ أي عمليات ضد تنظيم الدولة في ليبيا، وأن القوات الجوية الليبية هي التي تقوم بذلك، وذكرت الوكالة أنه بالرغم من عدم تحديد المسئول المصري أي قوات ليبية تقوم القاهرة بتدريبها، إلا أنه من المعروف بأن القاهرة تدعم الجيش الوطني الليبي الذي يقوده رجل ليبيا القوي ” خليفة حفتر “، مضيفةً أن الجيش المصري قام عام 2015 بشن عدد من الهجمات الجوية ضد أهداف تنظيم داعش بليبيا بعد قيام التنظيم بإعدام (21) مسيحي مصري.

     

    EGYPT: 2,262 CHILDREN FELL ILL IN SUSPECTED FOOD POISONING

    وكالة ( أسوشيتد برس ) : إصابة (2262) تلميذاً نتيجة للتسمم الغذائي  

    ذكرت الوكالة أن وزارة الصحة المصرية أكدت أن مئات من تلاميذ المدارس تم إدخالهم للمستشفى نتيجة لاحتمال إصابتهم بتسمم غذائي ، حيث تعرض (2262) تلميذاً للتسمم الغذائي في (8) مدارس بمحافظة سوهاج بعد ظهور أعراض عليهم بعد تناولهم وجبات مدرسية تُقدم لهم كجزء من برنامج الغذاء الحكومي لتلاميذ المدارس ، موضحة أن بيان صادر عن وزارة الصحة أكد خروج معظم التلاميذ الذين أدخلوا المستشفى ، مضيفة أنه يُجرى تحليل عينات من الواجبات المدرسية للوقوف حول اسباب التسمم المحتمل ، مشيرة إلى أن صحيفة ( الشروق ) أكدت أن محافظ سوهاج قد أمر بوقف الوجبات المدرسية في لحين انتظار نتائج التحليل.

     

    HRW: Egypt ‘apathetic’ towards fleeing Christians

    مصر لا تلقي بالاً للمسيحيين الهاربين من العنف   

    1- ذكر الموقع أنه منذ أواخر شهر فبراير ، فر مئات المسيحيين من شمال سيناء خوفاً على حياتهم وذلك بعد مقتل (7) مسيحيين على يد مسلحين تابعين لتنظيم داعش في مدينة العريش ، مضيفاً أن (29) مسيحياً قتلوا في القاهرة أوائل شهر ديسمبر الماضي بعد تفجير الكنيسة البطرسية ، مضيفاً أن المسيحيين يتم استهدافهم في مدن أخرى بشمال سيناء مثل رفح والشيخ زويد .

    2- أشار الموقع إلى أن الأسر المسيحية أعربوا عن أملهم في العودة إلى منازلهم ولكنهم يشكون في قدرتهم على القيام بذلك ، مشيراً إلى أن الأسر المسيحية الهاربة من شمال سيناء تعيش الآن في مدينة الاسماعيلية ، مضيفاً أن الحكومة المصرية وعدت أن تبني لهم خمس مباني سكنية ولكنها لم تفي بوعدها إلى الآن .

    3- ادعي الموقع أن الرد الفاتر من قبل الحكومة المصري هو جزء من نمط مستمر من اللامبالاة التي تظهرها الحكومة تجاه قضية اضطهاد المجتمع المسيحي في مصر والتي بلغت ذروتها في أحداث مذبحة ماسبيرو عام 2011 ، مشيراً إلى تصريحات مدير قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمنظمة هيومان رايتس ووتش “جوستورك” والتي أكد خلالها أن رسالة الأسر المسيحية هي أن على السلطيات المصرية الاستجابة لطلب الحماية وتوفير المأوى المناسب .

     

    Saudi Aramco to resume oil product shipments to Egypt soon

    وكالة (رويترز) : أرامكو السعودية تستأنف توريد شحناتها البترولية لمصر قريباً

    ذكرت الوكالة أن وزارة البترول المصرية أكدت أن شركة النفط السعودية الحكومية (أرامكو) ستستأنف توريد المنتجات البترولية إلى مصر بعد نحو (6) أشهر من توقفها بشكل مفاجئ، وأضافت وزارة البترول في بيان لها أنه تم الاتفاق على استئناف الجانب السعودي توريد شركة أرامكو شحنات المنتجات البترولية وفقاً للعقد التجاري الموقع بين هيئة البترول وشركة أرامكو وجاري حالياً تحديد البرامج الزمنية لاستقبال الشحنات تباعاً، مضيفةً أنه لم يتسن على الفور الحصول على تعليق من أرامكو، وذكرت الوكالة أنه رغم أن المسئولين في الجانبين نفوا وجود أي توترات أو خلافات بين البلدين إلا أنهما اختلفا في عدد من القضايا السياسية، ففي أكتوبر الماضي صوتت مصر لصالح قرار في الأمم المتحدة بشأن سوريا تؤيده روسيا وتعارضه السعودية يستبعد الدعوة إلى وقف قصف حلب، وفي يناير قضت محكمة مصرية ببطلان توقيع اتفاقية لترسيم الحدود البحرية مع السعودية تضمنت نقل تبعية جزيرتي تيران وصنافير بالبحر الأحمر إلى المملكة.

     

    Egypt: 1,911 students suspected of having food poisoning

    موقع (ميدل إيست مونيتور) : تسمم (2262) طالب في مصر           

    ذكر الموقع أن عدد الطلاب المشتبه في إصابتهم بالتسمم الغذائي بعد تناول الوجبات المدرسية في جنوب محافظة سوهاج في مصر ارتفع إلى (2262) طالب، وفقا لبيان رسمي، مضيفاً أن مديرية الصحة في المحافظة أكدت أمس أن الطلاب المشتبه في تعرضهم للتسمم في (8) مدارس قد وصل إلى (1911) حالة، وتم وضعهم في مستشفى .. كما أضاف الموقع أن هذه ليست الحادثة الأولى من التسمم الغذائي بين طلاب المدارس بعد تناولهم وجبات المدارس في سوهاج، ففي أقل من شهر، تعرض أكثر من (30) طالبا بالتسمم الغذائي، بالإضافة إلى (139) آخرين في نوفمبر الماضي في محافظة البحيرة، وفقا لتصريحات سابقة لوزارة الصحة المصرية.

     

    New Regeni info request from Rome prosecutors to Egypt

    وكالة (انسا) : النيابة الإيطالية تطلب معلومات جديدة في قضية ريجيني           

    ذكرت الوكالة أن النيابة الإيطالية التي تحقق في وقائع تعذيب وقتل باحث جامعة كامبريدج ” جوليو ريجيني ” في القاهرة العام الماضي تقدمت بطلب جديد إلى القاهرة للحصول على معلومات بشأن القضية وذلك نقلاً عن مصادر قضائية، مضيفةً أن وزير الخارجية الإيطالي ” أنجيلينو ألفانو ” أثار موضوع ” ريجيني ” مع نظيره المصري ” سامح شكري ” أثناء اجتماع لوزراء أوروبيين في الـ (6) من شهر مارس، حيث أكد ” ألفانو ” قبل الاجتماع أنه سيخبر ” شكري ” أن قضية ” ريجيني ” لن يتم إغلاقها إلا بكلمة الحقيقة ولن تقبل إيطاليا بأقل من ذلك، مؤكداً عقب الاجتماع أن نظيره المصري كرر أن القاهرة ستبذل كافة الجهود للحصول على حقيقة تعذيب ومقتل طالب الدكتوراه. 

     

    Trump expands counselor Dina Powell’s role to include national security

    صحيفة ( واشنطن بوست ) : ” ترامب ” يوسع من مهام المستشارة المصرية ” دينا باول ” ليشمل مهام الأمن القومي       

    1- نقلت الصحيفة تصريحات مسئول بالإدارة الأمريكية أكد خلالها أن حقيبة أحد كبار المستشارين الاقتصاديين للرئيس الأمريكي ” ترامب ” والتي تتولها المصرية ” دينا حبيب باول ” تم توسعة مهامها لتشمل مهمة وضع استراتيجية الأمن القومي والتنسيق بين الوكالات ، مشيرة إلى أن إسناد تلك المهمة الإضافية لـ ” باول ” لتكون نائب لمستشار الأمن القومي الأمريكي يعكس نفوذها المتزايد داخل البيت الأبيض ، موضحة أن ” باول ” ستساعد مستشار ” ترامب ” للأمن القومي الذي تم تنصيبه حديثاً ” اتش.آر. ماكماستر ” في وضع استراتيجية الأمن القومي للإدارة الأمريكية وكذلك في الإشراف على التنسيق بين وزارات الخارجية والدفاع ووكالات الاستخبارات المختلفة ، وذلك وفقاً لما صرح بذلك مسئول شريطة عدم ذكر اسمه لأن هذا المنصب الجديد لـ ” باول ” لم يُعلن رسمياً بعد.  

    2- أوضحت الصحيفة أن ” دينا باول ” – وهي مصرية أمريكية تتحدث العربية – كانت تعمل كمساعدة لوزيرة الخارجية السابقة ” كوندوليزا رايس ” للشئون الثقافية والتعليمية في عهد ” جورج بوش  الابن ، مضيفة أن ” باول ” كانت تعمل بشكل وثيق في الأسابيع الأخيرة مع وزير الخارجية الأمريكي ” ريكس تليرسون ” ، واضطلعت بدور أبرز في الشئون الخارجية ، حيث كانت جالسة على الطاولة الرئيسية خلال الغداء الذي جمع بين ( ترامب / وزير الدفاع السعودي ) هذا الأسبوع.

  • مصـــر في عيون الصحف الاجنبية عن يوم 13-2-2017

    Egypt Picks Sides in the Syrian War

    مصر تختار جانبها في الحرب السورية .. كيف تعلم السيسي أن يحب “الأسد” ؟

    نشرت المجلة تقريراً تشرح فيه تطور العلاقات السورية مع مصر وقبول الأخيرة بمخاطرة دبلوماسية أزعجت الداعمين الماليين لمصر مثل السعودية، بالرغم من الأزمة الاقتصادية التي تشهدها مصر في الفترة الحالية، مؤكدة أن ذلك يرجع لعدة أسباب تتمثل في أنها ترى أن أكبر التهديدات تأتي من الإخوان المسلمين وتنظيم داعش على خلاف حلفاؤها في الخليج ، وأيضاً أن العلاقات الوثيقة مع نظام “الأسد” تعتبر وسيلة لعلاقات دافئة مع موسكو علاوة على أنها إقام علاقات جيدة مع الرئيس الأمريكي “ترامب” الذي يؤيد الحرب على المتطرفين وإبقاء نظام ” الأسد ” ، وفيما يلي نص التقرير :

    في 1 فبراير، أقلعت طائرة عسكرية من قاعدة روسية باللاذقية في سوريا، وهبطت في مطار قرب الحدود المصرية مع ليبيا، ثم عادت إلى سوريا. وخرجت منذ أشهر تقارير غير مؤكدة عن إرسال مصر قوات لمساعدة النظام السوري في الحرب الأهلية في البلاد، وللوهلة الأولى ظهرت تلك الرحلة تأكيدًا لتلك الشكوك. لكن هذا بعيد الاحتمال الآن، كانت روسيا هي الوجهة النهائية للطائرة، حيث ورد أنها جلبت مقاتلين جرحى، موالين للكرملين المتحالف مع الليبي ” خليفة حفتر” ، للعلاج. لكن حقيقة أن مصر تتعاون مع التحالف الروسي السوري في مثل تلك العملية، يكشف أحد أسوأ أسرار الشرق الأوسط المخفية : القاهرة تدعم نظام “بشار الأسد”.

    وبالعودة إلى نوفمبر ، اعترف الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي” بنفس الأمر. حيث أخبر التلفزيون البرتغالي أن أولوية القاهرة هي « دعم الجيوش الوطنية، في ليبيا على سبيل المثال .. ونفس الأمر في سوريا والعراق». ثم ضغط المستضيف على “السيسي” حول ما إذا كان يقصد النظام السوري. وأجاب “السيسي” بوضوح: “نعم”. لقد كانت المرة الأولى التي تعترف بها مصر، التي كانت حليفًا للولايات المتحدة لوقتٍ طويل، بأنها تقف إلى جانب الحكومة السورية.

    و”الأسد” ليس حليفًا فقط لخصوم الولايات المتحدة (روسيا / إيران ) ، لكنه مكروه أيضاً في جميع أنحاء العالم العربي لاتباعه سياسة الأرض المحروقة وتسببه في أزمة اللاجئين التي ولدتها الحرب الأهلية. و”السيسي” الآن واحد من الفئة القليلة التي تدعم دمشق بين زعماء العرب، والتي تم تعليق عضويتها بجامعة الدول العربية منذ نهايات عام 2011، والتي تهاجمها قناة الجزيرة باستمرار، وهي الشبكة الإخبارية الأكثر مشاهدة في العالم العربي.

    وبالطبع، كانت هناك تلميحات لتعاطف “السيسي” مع نظيره السوري خلال الأعوام الماضية. وبالعودة إلى يوليو عام 2013، بعد أسابيع فقط من قيادة “السيسي” للجيش في الإطاحة بحكومة الإخوان المسلمين في القاهرة، اتفقت مصر وسوريا على إعادة العلاقات الدبلوماسية. (وكان نظام الإخوان المسلمين قد قطع العلاقات مع سوريا احتجاجاً على حملة القمع الشديد ضد المعارضة في سوريا). ومنذ ذلك الحين، اتبعت مصر نهج الانتظار والترقب، وأخذت وقتها في انتظار من سيحقق الانتصارات في سوريا قبل أن تنحاز بقوة إلى جانب أو ضد أحد الأطراف. وعلى سبيل المثال، حين كان “الأسد” في موقف دفاعي أمام “داعش” في صيف عام 2015، أبلغ “السيسي” الدبلوماسيين، كما ورد، للاستعداد لسقوطه.

    وبعد ذلك بوقتٍ قصير، تحول الأمر. فقد تدخلت روسيا في سبتمبر لصالح النظام السوري، وبدأت الحكومة السورية تظهر في موقف قوة أكثر من أي وقتٍ منذ عام 2011. ولاحظ “السيسي” ذلك، وبنهاية العام الماضي، أصبحت سوريا أفضل بوجود “الأسد” أكثر مما ستكون بدونه. وفي أكتوبر عام 2016، قبل وقت قصير من المقابلة مع الصحافة البرتغالية، وقفت مصر إلى جانب روسيا في معارضتها لمشروع قرارٍ بمجلس الأمن يدعو إلى وقفٍ فوري للطلعات الجوية فوق حلب. وفي نفس اليوم، انضمت مصر إلى روسيا (والصين وفنزويلا) في دعم مشروعٍ معدل أغفل أي ذكر للمدينة. وهذا هو نفس الشهر الذي ذكرت فيه وسائل الإعلام السورية التابعة للدولة أن دمشق قد استضافت اجتماعات ثنائية مع مسؤولين مصريين رفيعي المستوى، ومن بينهم رئيس المخابرات، وقال متحدث باسم الجيش السوري أن المحادثات حول عمليات عسكرية مشتركة كانت في مرحلة متقدمة.

    وقد جلب ميل القاهرة لدعم “الأسد”، غضب حليفها وداعمها المالي الرئيسي، السعودية، والتي ضخت أكثر من (25) مليار دولار في اقتصاد مصر منذ الإطاحة بـ”مرسي”. وفي أكتوبر ، وصفت الرياض تحركات القاهرة الموالية للكرملين في الأمم المتحدة بالمؤلمة، ونشر الكاتب الصحفي السعودي البارز “جمال خاشقجي” على تويتر مذكراً بأن مصر، كونها العضو العربي الوحيد بمجلس الأمن، كان عليها أن تعمل وفق إجماع الرأي العربي. وفي الشهر التالي، أعلن عملاق النفط السعودي شركة أرامكو تعليق إمدادات النفط لمصر حتى إشعار آخر.

    لماذا إذن تعرض القاهرة نفسها، بتملق “الأسد”، لخسارة مكانتها الإقليمية والدعم المالي في ظل أزمتها الاقتصادية؟

    أولاً: يختلف تصور التهديد في القاهرة عن حلفائها العرب. في حين ترى السعودية التهديد الأكبر في إيران، الراعي الرئيسي للأسد، ترى مصر التهديد الأكبر في الإسلاميين السنة، مثل جماعة الإخوان المسلمين وتنظيم الدولة. وكانت جماعة الإخوان المسلمين هي الخصم الرئيسي للجيش لعقود. وأتى “السيسي” نفسه إلى السلطة عن طريق الإطاحة بنظام الإخوان المسلمين الذي أدار البلاد لعام، وبمجرد وصوله إلى السلطة، اعتقل عشرات الآلاف من أعضاء الجماعة. ومنذ ذلك الحين، قتلت ولاية تابعة لتنظيم الدولة مئات الجنود المصريين في شبه جزيرة سيناء قليلة السكان، في تمردٍ لا يظهر له نهاية في الأفق.

    وعندما ينظر “السيسي” للصراع السوري، يتذكر هشاشة حكمه. وكما هو الحال في مصر حيث حكم ضباط الجيش مصر لما يقارب سبعة عقود ، حكم نظام “الأسد” البلاد على مدار أربعة عقود، ويحرض ضد الثوار ويصفهم بالمتطرفين. وعلى الرغم من تعقيدات وتشابكات انتماءات أطراف المعارضة السورية، فإن جهة واحدة منها على الأقل، وهي المجلس الوطني السوري ومقره اسطنبول، قد ثبت سيطرة الإخوان المسلمين عليه. وبالنسبة لتنظيم الدولة، فقد أثبت أنه واحد من أكثر القوات المقاتلة وحشية وفعالية ضد “الأسد”.

    ثانياً : تشترك القاهرة ودمشق في كراهية حكومة الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، والذي ترعرع داخل الإسلام السياسي. ومنذ انقلاب عام 2013، كان “أردوغان” خصماً رئيسياً لنظام “السيسي”، يستضيف قادة الإخوان، ويوفر المحطات التلفزيونية الناطقة بالعربية التي تعمل ضد شرعية الرئيس المصري. كما أن الرئيس التركي مولع برفع إشارة رابعة التي تعبر عن الإخوان. وكذلك فإن أنقرة كانت هي الخصم الرئيسي (بجانب السعودية) لنظام “الأسد”، ووفرت دعماً لوجستياً لجماعات المعارضة، وسمحت لهم- وأيضاً لتنظيم داعش – باجتياز الحدود مع سوريا دون عوائق إلى حد كبير.

    وأخيرًا، تعتبر العلاقات الوثيقة مع “الأسد” هي وسيلة لعلاقة دافئة مع روسيا. ودفعت العلاقة المتوترة بين القاهرة وإدارة “أوباما” إلى تحولها إلى الكرملين من أجل كل شيء، من المروحيات إلى التدريبات العسكرية المشتركة وحتى الطاقة النووية. والآن، فإن القاهرة حريصة أيضاً على إقامة علاقة مع الرئيس “دونالد ترامب”، الذي دعا باستمرار لتعاون أوثق مع موسكو ضد المتطرفين في سوريا، في نفس الوقت الذي يعارض فيه إجراءات إسقاط “الأسد”.

    وتشير محادثاتي مع المصريين في زيارتي الأخيرة إلى أن العديد يدعم ضمنياً أو بشكل صريح الدعم الذي قدمه “السيسي” لـ”لأسد”. وصحيح أنه كان هناك وقت في بدايات الثورة السورية بدا “الأسد” فيها وكأنه ذاهبٌ إلى مصير “حسني مبارك”، الذي أجبر على التنحي في بدايات عام 2011 بعد (18) يوم من التظاهرات الشعبية. وفي ذلك الوقت، كانت كتلة حرجة من المصريين ترحب بالإطاحة بـ”الأسد” كجزء من موجة الثورات العارمة التي تعرف بالربيع العربي.

    لكن الشرق الأوسط في عام 2017 يختلف بشكلٍ كبير عما كان عليه منذ 6 أعوام. وقد أدت الإطاحة بـ”مبارك” إلى تجربة غير سارة من الحكم تحت جماعة الإخوان، وإلى الصراع الدموي اللاحق على السلطة بين الجماعة الإسلامية والجيش. والسوريين، مثل الليبيين واليمنيين، انتفضوا ضد الطغاة ليحصدوا فقط المذابح والفوضى بدلا من ذلك. وقد وصلت مصر إلى حالة التعب والإرهاق من الثورة، وأصبح عدد كبير يفضلون الاستقرار حتى على حساب الحريات الديمقراطية.

    من المتوقع أن يكون العام القادم مليئاً بالمفاجآت، ليس أقلها في الشرق الأوسط، حيث تتعرض شراكات طويلة للاختبار في حين تتهيأ شراكات بديلة لتحل محلها أو تتوازى معها. ومن المرجح أن تكون العلاقات الأوثق بين القاهرة ودمشق واحدة من تلك المفاجآت، حيث كانت الأولى حليفاً منذ وقت طويل للولايات المتحدة، وكانت دمشق في المعسكر المعادي لأمريكا مع الكرملين وطهران.

     

    Surging Egypt Inflation May Soon Peak, Finance Minister Says

    وكالة (بلومبرج) : وزير المالية المصري .. التضخم سيبلغ ذروته قريباً

    1 – نقلت الوكالة تصريحات وزير المالية المصري “عمرو الجارحي” الذي ذكر خلالها أن معدل التضخم في مصر لم يبلغ ذروته بعد، متوقعا حدوث ذلك قريبا في نهاية الربع الأول من العام الجاري، مضيفةً أن تصريحات “الجارحي” تأتي بعد تصاعد معدل التضخم السنوي لأسعار المستهلكين في يناير إلى مستوى (28%) في يناير الماضي، كما ذكر “الجارحي” أن صناع القرار توقعوا ارتفاع الأسعار بعد تعويم الجنيه في نوفمبر الماضي، الخطوة التي كانت لازمة لتأمين قرض صندوق النقد الدولي البالغ (12) مليار دولار.

    2 – أضافت الوكالة أن البنك المركزي رفع أسعار الفائدة (300) نقطة أساس في (3) نوفمبر الماضي، في نفس يوم إزالة كافة القيود على سعر الصرف، مضيفةً أن صندوق النقد الدولي أكد الشهر الماضي أن الأسعار ارتفعت بوتيرة أسرع قليلا مما توقع، لكنه تنبأ بداية انخفاض معدل التضخم في النصف الثاني من العام الجاري، مضيفةً أنه عندما يحدث ذلك، من المقرر تخفيض أسعار الفائدة إلى مستوى يسمح بانتعاش الائتمان، وفقا لتقرير خبراء صندوق النقد الدولي الذي قدمه للهيئة التنفيذية قبل الموافقة على القرض في نوفمبر.

     

    ISIS Orders Assassination Of Muslim Scholars

    تنظيم داعش يأمر باغتيال علماء إسلاميين          

    أشار الموقع إلى أن تنظيم داعش دشن حملة جديدة على مواقع التواصل الاجتماعي دعا خلالها أنصاره إلى اغتيال علماء مسلمين بارزين وصفهم بأنهم عملاء يتعاونون مع التحالف الصليبي ضد التنظيم ، مضيفاً أن تلك الحملة تحمل اسم “قاتلوا أئمة الكفر” وضمت القائمة التي نشرها التنظيم علماء من دول الخليج ومصر وفي أنحاء الشرق الأوسط من بينهم “يوسف القرضاوي” المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين ، مفتي السعودية الأكبر ” عبد العزيز آل الشيخ ” ، ومفتي مصر السابق “علي جمعه” .

     

     

    ‘The death road’: A young Syrian mother’s journey smuggled from Sudan to Egypt

    موقع (الإندبندنت) : طريق الموت .. رحلة سيدة سورية من السودان إلى مصر   

    1 – سردت اللاجئة السورية “لين البعاج” معاناتها خلال رحلة هروبها مع أبنائها من السودان إلى مصر، حيث ذكرت “لين” أنها ركبت مع أطفالها في شاحنة، واضطرت لربطهم بحبل خوفاً من سقوطهم، وبلغ عدد الأشخاص داخل الشاحنة (21)، في رحلة صحراوية غير مأمونة العواقب من السودان إلى مصر، وأضاف الموقع أن “لين” تعمل كمعلمة في مدرسة (مستقبلنا) بالقاهرة.

    2 – أضافت “لين” أن المجيء إلى مصر من السودان كان تجربة سيئة، وأنها كانت ستفضل البقاء في سوريا والتعامل مع القنابل لو علمت ما سيحدث لها لاحق، مضيفةً أنها غادرت مسقط رأسها في حمص للانضمام إلى والديها في مصر، واتصلت بشبكة تهريب بشر عبر تطبيق “واتس آب”، حيث رتب لها والدها رحلة من السودان التي لا تتطلب الدخول إليها تأشيرات مسبقة بالنسبة للسوريين.

    3 – أضافت “لين” أن المهربين أجبروهم على النزول بالقرب من الحدود المصرية حيث نقلتهم سيارة أخري إلى داخل مصر، مضيفةً أن سائق السيارة كان مسرعاً خوفاً من الشرطة، مضيفةً أنه بعد مرور ساعتين وصلت إلى جنوب أسوان حيث استقلت قطار متوجة إلى القاهرة.

    4 –  أضاف الموقع أن قصة “لين” تلقي الضوء على طريق ليس معروفا بالشكل الكافي رغم أنه أصبح مألوفا بالنسبة للسوريين الذين يهربون من الحرب في سوريا، مضيفاً أن هناك حوالي (117000) لاجئ سوري مسجل في مصر، بالرغم من أن بعض التقديرات تشير إلى أن الرقم الحقيقي يبلغ ضعف ذلك، مضيفاً أن حوالي (60%) من السوريين المسجلين لدى مفوضية شئون اللاجئين في مصر جاءوا برا من السودان.

     

    Egypt’s Al Nouran sugar to start operations in May

    وكالة (رويترز) : النوران للسكر المصرية تبدأ العمل في مايو المقبل   

    ذكرت الوكالة أن نائب الرئيس لمبيعات السكر في شركة النوران للسكر المصرية أكد أن منشأة الإنتاج التابعة للشركة ستبدأ العمل في مايو المقبل وستبلغ الطاقة الإنتاجية للمصفاة الواقعة بمحافظة الشرقية حوالي (600) ألف طن سنوياً، وذكرت الوكالة أن مصر المعتمدة اعتماداً شبه كامل على مياه النيل تحاول التوسع في زراعة البنجر الأقل استهلاكاً للمياه من القصب لزيادة الانتاج من السكر، حيث تستهلك مصر نحو (3) ملايين طن من السكر سنوياً وتعوض نقص إنتاجها بمزيج من واردات القطاعين العام والخاص، مضيفةً أن مصر شهدت أزمة سكر في الأشهر الأخيرة ووضعت الحكومة يدها على مخزونات لمواجهة ما تصفه بتفشي الاكتناز بين التجار في مواجهة ارتفاع الأسعار وسط أزمة في النقد الأجنبي.

     

    Egyptians ditch imports and buy local as pound sinks

    موقع (ياهو نيوز) : المصريون يتجهون إلى المنتجات المحلية مع هبوط الجنيه  

    ذكر الموقع أن مبيعات شركة الشوكولاتة المصري (سويفاكس) تضاعفت وأصبحت الشركة تكافح لمواكبة الطلب منذ هبوط الجنية في نوفمبر الماضي وهو ما دفع المواطنين المهوسين بكل ما هو أجنبي إلى تجاهل المنتجات المستوردة باهظة الثمن وشراء السلع المحلية الصنع، مشيرةً إلى تصريحات المدير التجاري للشركة والذي أكد أن الناس بدأوا يغيرون عاداتهم فيما يخص عملية الشراء، وأضاف الموقع أن تعويم الجنيه وما تلاه من زيادة الرسوم الجمركية على أكثر من (300) سلعة مستوردة من الخارج أضروا بشكل بالغ بالمستوردين لكنه أدى من ناحية أخرى إلى ازدهار أعمال مصنعين محليين مثل شركة سويفاكس، حيث عانت المنتجات المصنعة في مصر من التجاهل لصالح المنتجات الأجنبية التي يُعتقد أنها أعلى جودة لكنها أصبحت الان في غير متناول المستهلكين بدرجة أكبر بعد أن قفز التضخم فوق (28%)، مضيفاً أنه في ظل اعتماد مصر منذ وقت طويل على الواردات فإن الاتجاه الحالي يظهر أن جهود الحكومة لتضييق العجز التجاري الكبير ودعم الصناعات المحلية بدأت تؤتي ثمارها.

    تم نشر هذا المقال في عدد من وسائل الإعلام الأجنبية ومنها ( وكالة رويترز البريطانية / صحيفة ديلي ميل البريطانية ).

     

    LEBANESE PRESIDENT IN EGYPT, DEFENDS HEZBOLLAH’S ARMS

    الرئيس اللبناني في مصر يدافع عن حزب الله       

    1- أشارت الوكالة إلى زيارة الرئيس اللبناني ” ميشال عون ” إلى مصر لأول مرة منذ توليه منصبه، مضيفة أن هذه الزيارة تأتي بعد وقت قصير من الدفاع عن دور الجماعة المسلحة حزب الله في لبنان .

    2- ذكرت الوكالة أن الفصائل السياسية في لبنان تعاني من انقسام فيما بينها فعلي سبيل المثال يتفق الحزب الذي ينتمي إليه “عون” وحزب الله مع إيران، في حين يتضامن خصومهم مع المملكة العربية السعودية.

    3- أشارت الوكالة إلى تصريحات “عون” في حوار أجراه مع قناة (سي بي سي) المصرية والتي أكد خلالها على أنه لا يمكن أن يطلب من حزب الله ترك سلاحه وهو في حرب مدافعاً عن لبنان، مؤكداً أن الحزب لن يوجه سلاحه للداخل اللبناني ، مشيرة إلى أن تلك التصريحات ربما تحدث توتراً مع المملكة العربية السعودية – معقل القوى السنية والخصم الإقليمي لإيران – .

    4- ادعت الوكالة أن زيارة ” عون ” تأتي وسط خلاف عالق بين مصر والسعودية يرجع إلى أجندات متضاربة بما في ذلك مواقف البلدين بشأن سوريا واليمن، مشيرة إلى أن السعوديين أوقفوا شحنة نفط إلى مصر في وقت تشهد فيه مصر صعوبات اقتصادية بعد أن اتخذت الحكومة سلسلة من تدابير التقشف المؤلمة، مضيفة أن تلك الخطوة جاءت رداً على تأييد مصر لقرار في مجلس الأمن بشأن سوريا وهو ما عراضته السعوديون بشدة ، مشيرة إلى أن مصر في الوقت نفسه مترددة في إعطاء دعماً كبيراً للحملة التي تشنها السعودية ضد المتمردين الحوثيين في اليمن .

     

    Egypt’s foreign minister faces sack in cabinet reshuffle

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : توقعات بإطاحة سامح شكري عقب التسريبات الأخيرة        

    نقل الموقع تصريحات مصادر حكومية والتي ادعت أن التعديل الوزاري الوشيك ربما لن يتضمن بقاء وزير الخارجية ” سامح شكري “، مدعين أن الرئيس ” السيسي ” قام بإبلاغ رئيس الوزراء ” شريف إسماعيل ” بترشيح عدد من الشخصيات لمنصب وزير الخارجية، حيث أن تقرير أداء ” شكري ” من قبل الوكالات الأمنية وخاصة المخابرات العامة كانت سلبية، وكانت تقارير مخابراتية أكدت أن أداءه تسبب في الكثير من الأزمات سواء مع السعودية أو بعض الدول الأخرى، وأشارت المصادر إلى أن الأيام القليلة الماضية شهدت ما يشبه الصراع بين جهاز الاستخبارات ومؤسسة الرئاسة بشأن ” شكري “، ففي الوقت الذي طالب فيه الجهاز برحيل ” شكري ” في التعديل الجديد، تمسكت أطراف في مؤسسة الرئاسة من بينها مدير مكتب الرئيس ” السيسي ” بدعوى أنه يلتزم حرفياً بالتعليمات التي تسدى إليه من الرئاسة، وأوضحت المصادر الحكومية أن أزمة التسريبات الإعلامية الأخيرة التي أذاعتها فضائية مكملين، ساهمت في إعادة ملف “شكري ” مرة أخرى إلى طاولة المباحثات الخاصة بالتعديل الوزاري.

     

    Egypt removes disputed Red Sea islands from primary education curriculums

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : مصر تحذف جزر البحر الأحمر (تيران/صنافير) من مناهج المرحلة الابتدائية

     ذكر الموقع أن مسئول بوزارة التربية والتعليم المصرية أكد أن الوزارة قامت بحذف جزر البحر الأحمر المتنازع عليها ( تيران / صنافير ) من منهج الجغرافيا للصف السادس الابتدائي، مضيفاً أن قضية الجزر أثارت الجدل في مصر عندما قرر الرئيس المصري ” السيسي ” توقيع اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع المملكة العربية السعودية وتسليم الجزر لتخضع للسيادة السعودية ليخرج المئات من المصريين إلى الشوارع في احتجاجات نادرة أدت إلى اعتقال قوات الأمن الكثير منهم، وذكر الموقع أن منهج الصف السادس كان يحتوي على خريطة الجزر في مصر بما في ذلك جزيرتي تيران وصنافير، إلا أنهم لم يرد ذكرها في منهج الصف السادس في العام الجديد.

     

    How far is Egypt willing to go to have strong grip on media?

    موقع (المونيتور) : إلى أي مدى تسعى مصر لإحكام قبضتها على الإعلام ؟      

    1 – ذكر الموقع أن الإعلان عن تولي العميد “محمد سمير” المتحدث العسكري السابق للقوات المسلحة إدارة شبكة قنوات العاصمة في
    (15) من يناير الماضي، أثار حالة من الجدل في الشارع المصري، ويطرح تساؤلات عدة حول مستقبل وسائل الإعلام المصرية، وهل تلك الخطوة الهدف منها السيطرة على وسائل الإعلام وخضوعها للسيطرة الكاملة للسلطة التنفيذية ؟.

    2 – أضاف الموقع أنه في (15) من يناير الماضي، أصدرت شركة (شيري ميديا) للدعاية والإعلان بياناً صحافياً ذكرت خلاله أنها تسلمت رسمياً إدارة شبكة قنوات العاصمة وأوكلت إدارتها لـ “سمير”، مؤكدة أنها ستسعى إلى تقديم محتوى إعلامي هادف يتسم بالمهنية والحرفية، ويساهم في رفع الوعي المجتمعي تجاه مختلف القضايا.

    3 – أضاف الموقع أن المصريين المعارضين لتلك الخطوة يؤكدون إنها محاولات بائسة من السلطة لتأميم وسائل الإعلام، وصناعة إعلام الصوت الواحد، ومنع تصاعد أي أصوات معارضة ضد الحكومة، كما يرى آخرون أن امتلاك وسائل الإعلام وإدارتها ليس حكراً على أحد، سواء كانوا عسكريين أم سياسيين، ومن حق أي فرد امتلاكها طالما يلتزم بالمعايير والقواعد المهنية، خاصة أن العميد “محمد سمير” ترك عمله بالجيش، وأصبح شخص مدني كأي مواطن مصري.

    4 – نقل الموقع تصريحات رئيس التحرير التنفيذي لجريدة اليوم السابع “دندراوى الهوارى” الذي أكد خلالها أن “سمير” ترك الجيش واختار الخروج منه بإرادته الحرة، وبالتالي هو الآن شخصاً مدنياً يتمتع بكافة الحقوق المدنية والسياسية كأي مواطن مصري، ومن حقه أن يتقلد أي مناصب مدنية، وليس من حق أحد الاعتراض على ذلك.

    5 – كما نقل الموقع تصريحات الكاتب الصحفي “مجدي شندي” الذي أكد خلالها أن تعيين “سمير” مديراً لقنوات العاصمة معناه أن النظام انتقل من مرحلة إدارة وسائل الإعلام عبر مقربين أو تابعين لها، إلى مرحلة الإدارة المباشرة، مضيفاً أن النظام ينظر للإعلام على إنه لعبة خطرة، ومن الضروري أن يكون في يد رجال مأمونين يسلطون الضوء على ما تريد مؤسسات الدولة إبرازه ويخفون ما تود إخفاءه دون مهنية، وهذا التوجه ليس سراً، فقد سبق وأعلن الرئيس “السيسي” عدم رضاه عن أداء وسائل الإعلام، متمنياً العمل في مناخ يشبه المناخ الذي عمل فيه الرئيس الراحل “عبد الناصر”.

     

    Will Saudi Arabia expel Egyptian workforce?

    موقع (المونيتور) : هل ستقوم السعودية بطرد العمالة المصرية؟        

    1 – ذكر الموقع أن مصطلح (سعودة الوظائف) هو الشبح الذي يطارد المصريين العاملين في السعودية، وكان من الصعب تحديد متى بدأ استخدام ذلك المصطلح إلا أنه استخدم بكثافة على لسان وسائل الإعلام، عقب الإعلان عن رؤية السعودية لعام (2030) في إبريل الماضي، مضيفاً أن حكم المحكمة الإدارية العليا في (16) يناير الماضي ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين (مصر / السعودية)، وما ترتب عليه من حرمان للسعودية من السيادة على جزيرتي (تيران / صنافير)، كان له أثر بالغ في ظهور مصطلح (سعودة الوظائف) ضد العمالة المصرية في السعودية.

    2 – أضاف الموقع أن رؤية السعودية لعام (2030) تضمنت العديد من الإصلاحات الاقتصادية على رأسها توطين الوظائف أي تقليص الاعتماد على العمالة الأجنبية الوافدة، وإسناد تلك الوظائف إلى السعوديين لتقليص معدل البطالة إلى (7%).

    3 – أضاف الموقع أن حكم المحكمة الإدارية العليا لم يكن وحده وراء تجدد الحديث عن سعودة الوظائف، بل إن التوتر الذي شهدته العلاقات (المصرية – السعودية) منذ أكتوبر الماضي كان سبباً في تجدد المخاوف من تضرر العمالة المصرية بتوطين الوظائف أو أن تتعرض العمالة المصرية إلى أضرار أكثر من غيرها من الجنسيات بفعل الاضطرابات السياسية، مشيراً إلى أن التوتر السياسي بين (مصر / السعودية) بدأ عندما أبدت السعودية استياءها من تصويت مصر لصالح مشروع قرار روسي أمام مجلس الأمن لوقف إطلاق النار في حلب.

    4 – أضاف الموقع أنه يبدو أن العمالة المصرية في السعودية لن تستمر على حالها الميسور، كما كانت في العقود الماضية بسبب محاولات إصلاح الاقتصاد السعودي، إلا أن التوترات السياسية بين (مصر / السعودية) ليست وراء تلك الخطط.

  • مصر في عيون الصحف الأجنبية عن يوم ( 9-2-2017 )

    موقع (المونيتور) : المصريون يواجهون أفكار داعش بفيلم كوميدي ساخر

    ذكر الموقع أن مصر لم تكن في معزل عن الدول التي وجه تنظيم داعش ضرباته ضدها ولذلك قرر المصريون مواجهة أفكار داعش بفيلم كوميدي ساخر (القرموطي تحت خطّ النار)، مشيراً لتصريحات الممثل وبطل الفيلم ” أحمد آدم ” لموقع قناة (سي ان ان) حيث أكد أن الفيلم هو محاولة لتوثيق ما يمر به الوطن العربي في الفترة الحالية، ومحاولة لكي يفهم الجيل الجديد معنى الإسلام الصحيح والحقيقي، وأن الدين لدى من يتحدثون باسمه ما هو إلا مصلحة وهم مجموعة من المرتزقة، وذكر الموقع أنه بالرغم من أن مصر من الدول التي تعاني من ضربات تنظيم داعش، إلا أن السينما المصرية لم تتطرق في شكل واضح إلى التنظيم وممارساته وعملياته في مصر.

    موقع قناة (فوكس نيوز) : الجيش الإسرائيلي يسقط صواريخ تم إطلاقها من مصر

    نقل الموقع أن الجيش الإسرائيلي أكد أن النظام الدفاع الصاروخي (القبة الحديدية) قد اعترضت عدة صواريخ أطلقت من مصر نحو جنوب اسرائيل بمدينة ايلات، مضيفاً أن صافرات الانذار دوت في مدينة إيلات أمس وقد سمع السكان عدة انفجارات، إلا أن نظام القبة الحديدية استطاع اسقاط تلك الصواريخ ولم يتم الإبلاغ عن وقوع أي إصابات، وذكر الموقع أن الهجمات الصاروخية على مدينة إيلات نادرة الحدوث، مضيفاً أن المتشددون الإسلاميون في شبه جزيرة سيناء المضطربة كانوا وراء عدد من هذه الهجمات التي استهدفت المدينة في السنوات الأخيرة، إلا أنه لم يتضح حتي الأن الجهة التي أطلقت الصواريخ أمس.

    وكالة (رويترز) : مشروع العاصمة الإدارية في مصر يواجه عقبة جديدة بعد استبعاد شركة صينية

    ذكرت الوكالة أن وزارة الإسكان المصرية أكدت أن مشروعاً مقترحاً بقيمة (3) مليارات دولار بين مصر وشركة صينية حكومية للإنشاءات في العاصمة الإدارية الجديدة المزمعة لن تنفذه الشركة الصينية بسبب عدم التوصل إلى اتفاق بشأن السعر، مضيفةً أن هذه هي المرة الثانية التي تخرج فيها شركة أجنبية من المنافسة على تنفيذ المشروع بعد خروج الشركة الإماراتية التي كانت من المقرر أن تنفذه في البداية، وذكرت الوكالة أنه جرى الإعلان عن خطة مصر الطموحة لإنشاء مدينة جديدة على بعد (45) كيلومترا شرق القاهرة في مارس 2015، خلال قمة اقتصادية عقدت في شرم الشيخ لجذب المستثمرين الأجانب بعد عزوفهم عن البلاد في أعقاب ثورة 2011، وهذا المشروع هو واحد من عدة مشروعات أعلنها الرئيس المصري ” السيسي ” لتطوير اقتصاد البلاد وخلق فرص عمل للسكان البالغ تعدادهم (91) مليون نسمة.

    صحيفة ( جورزاليم بوست ) : تنظيم داعش في سيناء مسئول عن إطلاق صواريخ على إيلات من مصر

    ذكرت الصحيفة أن فرع تنظيم داعش في سيناء أعلن مسئوليته عن إطلاق صواريخ من سيناء على مدينة إيلات الإسرائيلية ، وفقاً لتقارير إعلامية بغزة ، موضحة أنه تم إطلاق (4) صواريخ على جنوب إسرائيل وتم اعتراض (3) منهم باستخدام منظمة القبة الحديدية ، أما الصاروخ الـ (4) سقط في أرض مفتوحة بالقرب من مدينة إيلات، وفقاً لقيادة المنطقة الجنوبية لجيش الدفاع الإسرائيلي ، مشيرة إلى أن وسائل الإعلام بغزة أفادت بإطلاق الجماعة الإرهابية – في الإشارة إلى فرع تنظيم داعش في سيناء – (7) صواريخ دفعة واحدة تجاه إسرائيل ، مؤكدة عدم وجود أي إصابات ناجمة عن هذا الحادث ، مشيرة إلى أن هذا الحادث جاء بعد ساعات من سقوط قذيفة على هضبة الجولان بالقرب من السياج الحدودي السوري. 

     

    وكالة (رويترز) : الصادرات المصرية إلى غزة تشير لتحسن العلاقات مع حماس

    ذكرت الوكالة أن مصر خففت القيود على الحدود التي تخضع لرقابة مشددة مع قطاع غزة في علامة على تحسن العلاقات مع الحركة الفلسطينية التي تحكم القطاع الساحلي، حيث دخلت القطاع شاحنات محملة بسلع وبضائع تتراوح من الحديد إلى الأسماك في الأسابيع الماضية، وكانت مصر أصرت على مدار سنوات على أن الأفراد وليس البضائع هم من سيمرون فقط من معبر رفح الذي تفتحه من (3:5) أيام مرة كل نحو (40) يوماً، مضيفةً أن مصر على خلاف قديم مع حركة (حماس) التي تحكم غزة فقد دمرت القاهرة نحو ألفين من أنفاق التهريب التي وفرت تدفقاً ثابتاً للمنتجات الاستهلاكية لسكان القطاع البالغ عددهم مليوني شخص، وأضافت الوكالة أن الحكومة المصرية كانت قد اتهمت حركة (حماس) بمعاونة جماعات مسلحة مرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية في سيناء وبالتدخل نيابة عن حلفاء إسلاميين في السياسة المصرية،  بينما تنفي حماس تلك المزاعم.

    موقع (ياهو نيوز) : فترة رئاسة ترامب تبشر بعهد جديد من العلاقات الوثيقة مع مصر

    أكد الموقع أن مظاهر تحسن العلاقات بين القاهرة وواشنطن ظهرت في المكالمات الهاتفية المتبادلة بين الرئيس ” السيسي ” ونظيره الأمريكي ” ترامب” الذي وجه الدعوة للرئيس المصري لزيارة البيت الأبيض، حيث يرى الرئيس الأمريكي أن هناك تفاهماً يربطه بالرئيس ” السيسي ” تجاه العديد من القضايا مثل التصدي للإرهاب، وذكر الموقع أن التقارب الجديد بين القاهرة وواشنطن سوف يتيح المزيد من الدعم السياسي والعسكري لمصر خلال المرحلة المقبلة، وأن الإعجاب المتبادل بين الرئيسين تحقق منذ لقائهما للمرة الأولى في سبتمبر من العام الماضي، حيث اكتشف ” ترامب ” أن هناك أفكاراً متقاربة تجمعه بالرئيس ” السيسي ” فقد وصف ترامب الرئيس بأنه (مثير للإعجاب) فيما كان ” السيسي ” أول زعيم أجنبي يبادر بتهنئة ” ترامب ” على الفوز بالانتخابات الرئاسية الأمريكية.

    ذكر الموقع أن الرئيس الأمريكي ينظر إلى ” السيسي ” على أنه قائد عنيد أطاح بجماعة الإخوان وجاء إلى السلطة، كما يحارب تنظيم داعش بشمال سيناء وعلى الحدود مع ليبيا، ولذلك لم تكن القاهرة من ضمن الدول الـ (7) التي أصدر ” ترامب ” أمراً رئاسياً بحرمان مواطنيها من دخول الولايات المتحدة، ومن جهة أخرى تنظر القاهرة إلى ” ترامب ” على أنه زعيم لا يشبه سلفه ” أوباما ” فيما يخص موقفه من أوضاع حقوق الإنسان وتحسين العلاقات مع مصر التي تُعد من حلفاء الولايات المتحدة الأمريكية.

    موقع (فويس أوف أمريكا) : إدارة “ترامب” تنظر في حظر جماعة الإخوان المسلمين

    ذكر الموقع أن إدارة الرئيس الأمريكي “ترامب” تدرس تصنيف جماعة الإخوان جماعة إرهابية، تلك الحركة الشرق أوسطية التي يرجع تاريخ إنشائها إلى عام (1928) في مصر ولها الملايين من الأتباع، مضيفاً أن هذه الخطوة – وفقا لبعض المحللين – قد تتسبب في توتر العلاقات المتوترة بالفعل مع بعض الحلفاء الإقليميين في المنطقة، مضيفاً أن بعض المحللين توقعوا أن يتسبب تصنيف “ترامب” للإخوان كمنظمة إرهابية في تعقيد علاقة الولايات المتحدة بكل من (قطر / تركيا / تونس) .. كما أضاف الموقع أن مسئولو الولايات المتحدة يدعون أن السعودية لن يكون لديها مشكلة إذا اتخذت الإدارة الأمريكية قرارا بتصنيف الإخوان إرهابية، ويقولون إن المملكة، التي ساعدت على مدى نصف قرن في تمويل الجماعة، حظرت الإخوان، ولكن في الأشهر الأخيرة عقد مسئولين سعوديين مناقشات مع قيادات بجماعة الإخوان ألمحت إلى أن المملكة تدرس رفع الحظر عن الجماعة الذي كانت قد فرضته عندما صنفتها كمنظمة إرهابية. 

    مجلة (بوليتكو) : تقرير لوكالة الاستخبارات الأمريكية (سي اي ايه) يحذر من تصنيف جماعة الإخوان كمنظمة إرهابية

    زعمت المجلة أن وثيقة لوكالة الاستخبارات الأمريكية المركزية – استطاعت المجلة الحصول عليها من خلال مسئول أمريكي – حذرت إدارة الرئيس الأمريكي ” ترامب ” من تصنيف جماعة الإخوان المسلمين منظمة إرهابية، وذلك لأن تلك الخطوة من شأنها أن تشعل التطرف وتدفع المسلمين نحو تنظيم القاعدة وداعش وتضر بعلاقات الولايات المتحدة الأمريكية بحلفائها، وزعمت المجلة أن العقبة الرئيسة التي تقف دون دفع مسئولي إدارة ” ترامب ” في اتجاه تصنيف جماعة الإخوان المسلمين كمنظمة أجنبية إرهابية هي (محللي وخبراء وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية)، زاعمةً أن الوثيقة التي تم نشرها في الـ (31) من يناير الماضي، أكدت أن جماعة الإخوان المسلمين قد قامت بنبذ العنف كجزء من السياسة الرسمية لها كما قامت بمعارضة تنظيمي القاعدة وداعش، مضيفة أن عدداً قليلاً من أعضاء الجماعة قد تورطوا في أعمال العنف رداً على قمع نظام حكم قاسي أو احتلال أجنبي أو نزاعات أهلية، وأن الجماعة لها عدة فروع في عدة دول مثل (الأردن / الكويت / المغرب / تونس)، وهو ما قد يثير قلق حلفاء أمريكا في المنطقة من مثل هذه الخطوة التي قد تزعزع استقرار سياساتها الداخلية وتنمي التطرف والتشدد وتؤدي إلي غضب المسلمين على نطاق العالم.

    ادعت المجلة أن الوثيقة أشارت إلى أن الكثير من العرب والمسلمين في أنحاء العالم ينظرون إلى خطوة تصنيف الجماعة كمنظمة إرهابية بمثابة إهانة لجوهر القيم الدينية والمجتمعية الخاصة بهم، وأن تلك الخطوة سوف تضعف أيضاً من حجج قيادات الجماعة التي تدين العنف وترفض التطرف، وسوف تمنح القاعدة وداعش مادة دعائية جديدة من اجل كسب أتباع جدد والحصول على دعم واسع ولا سيما فيما يخص الهجمات ضد المصالح الأمريكية.

    زعمت المجلة أنه بالرغم من رفض المخابرات الأمريكية والبيت الأبيض التعليق على الأمر، إلا أن الوثيقة هددت بصدام بين الوكالة والرئيس الأمريكي الذي تجاهل تقييماتهم وتقديراتهم الاستخباراتية، كما يبدو أن ذلك القرار من الممكن أن يضع المحللين في الوكالة على خلاف مع المدير الجديد ” مايك بومبيو ” والذي شارك في رعاية مشروع قانون لحظر جماعة الإخوان المسلمين إلي جانب تصريحه للإذاعة الأمريكية محذراً من تسلل الجماعات الإسلامية إلى الولايات المتحدة، كما نقلت المجلة الكثير من التصريحات المعارضة لقرار تصنيف جماعة الإخوان المسلمين كمنظمة إرهابية.

    وكالة ( بلومبرج ) : نظرة بيانية حول إصلاحات مصر الاقتصادية

     ذكرت الوكالة أن الحكومة المصرية تقوم بتنفيذ تعديلات على اقتصاد حرمته سنوات الاضطرابات التي أعقبت الربيع العربي من الاستثمارات والعملة الصعبة ، حيث اتخذت قراراً بتعويم الجنيه ثم رفعت سعر الفائدة وقلصت الدعوم ، وبذلك ضمنت حصولها على قرض صندوق النقد الدولي والبالغ قيمته (12) مليار دولار ، موضحة أنه في بعض المجالات ، حدث تأثير فوري جراء هذه التعديلات الاقتصادية ، حيث استفادت مصر من أسواق السندات الدولية للمرة الأولى منذ 2015 وجذبت الأسواق المالية المحلية الاستثمارات ، وفي المقابل ، أحبط ارتفاع معدل التضخم الطلب على السلع الاستهلاكية بين المصريين الذين يتعرضون لضغوط قوية.

    عرضت الوكالة رسوم بيانية توضح أبرز التغييرات المالية والاقتصادية الأساسية في مصر خلال الأشهر الـ (3) الماضية في أسواق ( السندات / الأسهم / العملة / القروض والمساعدات / التضخم / النشاط التجاري ) وكانت كالآتي :

    أ- فيما يخص السندات : ذكرت الوكالة أن بيانات البنك المركزي تشير إلى أن المستثمرين من خارج البلاد الذين تركوا الأصول المصرية بعد ثورة 2011 عادوا مجدداً إلى أسواق السندات المصرية ، مشيرة إلى أن السندات الأجنبية التابعة لأذون الخزانة المصرية ارتفعت بمقدار (11.5) مليار جنيه في يناير لتبلغ (1.5) مليار دولار ، لكن الرقم ما زال تحت مستوى (10) مليارات دولار تم تسجيلها في 2010 ، مضيفة أن البنك المركزي ذكر أن الأجانب اشتروا سندات بقيمة (250) مليون دولار من أذون الخزانة المصرية في يوم واحد فقط من هذا الشهر.

     ب- فيما يخص الأسهم : ذكرت الوكالة أن التدفقات الأجنبية في سوق الأسهم المصرية بلغت أعلى مستوى منذ ثورة 2011 بدافع المراهنة على تحقيق مكاسب من تعافي منتظر للاقتصاد ، والاستفادة من انخفاض تقييمات الدولار ، مشيرة إلى أن مؤشر ( EGX 30 ) للبورصة المصرية صعد بنسبة (55 %) منذ تعويم العملة.

     جـ – فيما يخص العملة : ذكرت الوكالة أن قرار مصر بتعويم الجنيه أحدث تأثيراً فورياً ، حيث قلص أهمية السوق السوداء بعد فترات من التأجج ، مشيرة إلى أن مجموعة ( بي إم آي ريسيرش ) التابعة لوكالة تصنيف ( فيتش ) ذكرت أنها تتوقع أن تكون معدلات الجنيه الحالية أقل مستويات انخفاضاً على أن يشهد تحسناً يناهز (7 %) خلال الشهور القليلة المقبلة ، مضيفة أن صندوق النقد الدولي أعلن عن موافقته لقرض مصر قائلاً أن سعر الدولار مقابل الجنيه وصل إلى توازن حقيقي ، مشيرة إلى أن تحويلات المصريين بالخارج – المصدر الأساسي للعملة الصعبة – انخفضت بأكثر من (2) مليار دولار لتبلغ (17) مليار دولار في السنة المالية الماضية ، عندما تراجعت الثقة في الجنيه وتزايدت تعاملات السوق السوداء ، مضحة أن البنك المركزي أكد أن المستويات بدأت في التعافي ، حيث صعدت التدفقات النقدية بنسبة (12 %) في الربع الرابع من العام لتصل لمستوى (4.6) مليار دولار.

     د- فيما يخص القروض والمساعدات : ذكرت الوكالة أن الاحتياطي الأجنبي ارتفع إلى (26.4) مليار دولار في أعلى مستوى له منذ 2011 ، حيث استغلت السلطات المصرية قرض صندوق النقد لتعزيز الاقتراض الأجنبي من مقرضين بينهم الإمارات ، كما وافقت الصين على عملية تبادل عملة مع مصر ، فضلاً عن ذلك ، باعت مصر ما يوازي (4) مليارات دولار من سندات اليورو الشهر الماضي مما يغطي الفجوة المالية لبرنامجها الاقتصادي هذا العام.

     هـ – فيما يخص التضخم : ذكرت الوكالة أن البنك المركزي المصري رفع أسعار الفائدة (300) نقطة أساس في نفس يوم تعويم الجنيه ، موضحة أنه رغم ذلك ، زاد معدل التضخم الأساسي إلى (25.86 %) في ديسمبر ، وهو الأعلى في (12) عاماً ، مشيرة إلى أن ذلك يضع ضغوطاً على كاهل العائلات المصرية في دولة يعيش حوالي نصف سكانها تحت خط الفقر.

    و- فيما يخص النشاط التجاري : ذكرت الوكالة أن النشاط التجاري غير النفطي الذي ينظر إليه صندوق النقد الدولي باعتباره جوهريا لانتعاش طويل الأمد لم يحقق تحسناً ملحوظاً حتى الآن ، مشيرة إلى أن مؤشر مديري المشتريات الرئيسي الصادر عن بنك الإمارات دبي الوطني سجل تناقضاً على مدى الـ (16) شهراً الماضية ، موضحة أن أسعار الفائدة العالية التي تستهدف كبح جماح التضخم قد تحد من النمو إلى (1 %) فقط هذا العام ، وفقاً للخبير الاقتصادي ” جاسون توفين” المعني بشئون الشرق الأوسط بمؤسسة ( كابيتال إيكونوميكس ) التي يقع مقرها بلندن.

    موقع ( الاندبندنت ) : مصر تُشيد بتصريحات ” ترامب ” التي انتقد خلالها تعمد وسائل الإعلام الغربية تجاهل الهجمات الإرهابية

     ذكر الموقع أن السلطات المصرية قد رحبت علنية بتصريحات الرئيس الأمريكي ” ترامب ” والتي أكد خلالها تعمد وسائل الإعلام الغربية عدم تغطية تقارير عن الهجمات الإرهابية ، مضيفاً أن ” ترامب ” لم يقدم دليل على هذه التصريحات ، مشيراً إلى البيان الصادر عن وزارة الخارجية المصرية والذي أشاد خلاله المتحدث باسمها ” أحمد أبو زيد ” بموقف الإدارة الأمريكية الخاص بانتقادها للتغطية الإعلامية لبعض الهجمات الإرهابية في جميع أنحاء العالم.

    أشار الموقع إلى أن تنظيم داعش وغيره من التنظيمات المتطرفة الأخرى قد نفذوا عشرات الهجمات الدموية في مصر منذ الإطاحة بأول رئيس منتخب ديمقراطياً  ” محمد مرسي ” في انقلاب عام 2013 – على حد زعم الموقع – ، موضحاً أنه في حين شهدت العلاقات المصرية الأمريكية توتراً خلال فترة حكم ” أوباما ” ، أعرب كلاً من ( الرئيس السيسي / الرئيس ترامب ) عن أعجابهما بقيادة بعضهما البعض ( القوية ) ، مشيراً إلى أن الرئيس ” السيسي ” كان من أول من هنئوا ” ترامب ” بفوزه في الانتخابات الأمريكية.         

  • مصـــر في عيونـ الصحـــف الاجنبية

    Trump prêt à aider militairement l’Egypte

    صحيفة ( لو فيجارو ) : ترامب مستعد لمساعدة مصر عسكرياً          

    1 – تناولت الصحيفة المكالمة الهاتفية بين ( الرئيس الأمريكي  ترامب / الرئيس السيسي ) التي جرت الأسبوع الماضي ، حيث ذكرت أن ” ترامب ” قد أكد لنظيره المصري أنه مستعد لاستمرار تقديم المساعدات العسكرية لمصر .

    2 – نقلت الصحيفة تصريحات المتحدث باسم البيت الأبيض الذي أكد أن الرئيس الأمريكي ” ترامب ” قد أكد خلال الاتصال الهاتفي أن الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بعلاقاتها الثنائية مع مصر التي ساعدت البلدين للتغلب على التحديات في المنطقة على مدى عقود .

    3 – ذكرت الصحيفة أن الرئيس الأمريكي السابق ” أوباما ” قد أوقف المساعدات العسكرية الأمريكية عن مصر عام 2013 كرد فعل للقمع الذي مارسته السلطات المصرية ضد أنصار الرئيس الأسبق ” مرسي ” ، قبل أن يتم إعادتها في مارس 2015 بميزانية قدرها (1.3) مليار دولار ، وفي أغسطس 2015 أطلقت الولايات المتحدة ومصر شراكة استراتيجية ، حيث تعهدت واشنطن يدعم مصر في مجال الأمن ومكافحة الإرهاب .

     

    Le dirigeant du Hamas à Gaza satisfait de sa visite en Egypte

    وكالة الأنباء الفرنسية : هنية راضي عن زيارته لمصر .     

    1 – ذكرت الوكالة أن قائد حركة حماس في قطاع غزة ” إسماعيل هنية ” قد أعلن أمس أن زيارته لمصر كانت مثمرة جداً ، حيث زار ” هنية ” مصر بعد أن خرج من غزة من (5) أشهر لفريضة الحج ، حيث أكد ” هنية ” أن زيارته مع وفد الحركة للقاهرة قد خرج بنتائج ناجحة .

    2 – أكد ” هنية ” أن لقاءات أعضاء الحركة مع المسئولين المصريين وخاصةً مدير جهاز المخابرات العامة ” خالد فوزي ” قد أدت لنتائج جيدة جداً ، مضيفاً أن حماس ترغب في استمرار تطوير علاقاتها مع مصر وتقويتها .

    3 – ذكرت الوكالة أن هذه الزيارة هي الأولى لـ ” هنية ” لمصر منذ سقوط الرئيس المصري السابق ” مرسي ” حليف حماس عام 2013 ، حيث تدهورت العلاقة بين ( حماس / مصر  ) بقوة بعد عزل وزير الدفاع آنذاك ” السيسي ” للرئيس الإسلامي ” مرسي ” ، وقامت مصر بغلق الحدود مع قطاع غزة بشكل كامل ودمرت عشرات النفاق على الحدود ، واتهمت مصر حماس بدعم جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي لها ” مرسي ” والتورط في اغتيال النائب العام السابق المستشار ” هشام بركات ” عام 2015 ، إلا أن العلاقات قد تحسنت بين ( القاهرة / حماس ) العام الماضي .

     

    Egypt to open Gaza border crossing for three days

    موقع (تايمز أوف إسرائيل) : مصر تفتح معبر رفح لمدة (3) أيام       

    ذكر الموقع أن مصر من المقرر أن تقوم بفتح معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة ابتداء من اليوم السبت ولمدة (3) أيام، مشيراً إلى زيارة نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس “إسماعيل هنية” لمصر خلال الأيام الماضية، مضيفاً أن تلك الزيارة تعد الأولي لمسئول من حماس لمصر خلال الأعوام الماضية، مضيفاً أن “هنية” كان خارج قطاع غزة منذ (5) أشهر، وقضى معظم تلك الفترة في قطر.

     

     

     

    HAMAS LEADER ENDS ‘SUCCESSFUL’ VISIT TO EGYPT

    وكالة (أسوشيتد برس) : قائد حماس ينهي زيارته الناجحة لمصر        

    1 – ذكرت الوكالة أن نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس “إسماعيل هنية” انهي زيارته لمصر، مضيفةً أن تلك الزيارة تعد الأولي لمسئول من حركة حماس منذ أكثر من (3) سنوات، مضيفةً أنه وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط، فإن وفد حماس غادر مصر بعد إجراء محادثات مع السلطات (الأمنية / السياسية) بما فيها رئيس المخابرات العامة “خالد فوزي”.

    2 – أضافت الوكالة أن العلاقات بين مصر وحماس تدهورت منذ الإطاحة العسكرية بالرئيس الإسلامي “مرسي” عام (2013)، مضيفةً أن السلطات المصرية اتهمت تتهم جماعة الإخوان بدعم هجمات المسلحين في مصر، مضيفةً أنه على مدار العقد الأخير، شاركت مصر في إغلاق المعبر مع إسرائيل، الأمر الذي تسبب في تضييق الخناق على سكان القطاع البالغ عددهم (2) مليون نسمة ، ومنع سكان غزة البالغ عددهم (2) مليون نسمة من التحرك داخل وخارج القطاع.

    3 – أضافت الوكالة أنه في الأشهر الأخيرة سمحت القاهرة بزيادة أعداد الأشخاص الذي يستخدمون معبر رفح للعبور، وبدأت في السماح بتصدير السلع التجارية عبر معبر رفح لأول مرة منذ عام (2013)، كما أنها أرسلت إشارة على اهتمامها بتحسين العلاقات.

     

    Trump administration debates designating Muslim Brotherhood as terrorist group

    وكالة (رويترز) : إدارة ترامب تبحث تصنيف جماعة الإخوان المسلمين كمنظمة إرهابية   

    ذكرت الوكالة أنه وفقاً لمسؤولون أمريكيون وأشخاص مقربون لفريق الرئيس الأمريكي ” ترامب ” فإن نقاشاً جارياً في إدارة ” ترامب ” حول ما إذا كان يتعين على الولايات المتحدة إعلان جماعة الإخوان المسلمين منظمة إرهابية وإخضاعها للعقوبات الأمريكية، وأكدت المصادر أن فصيلاً يقوده مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي ” مايكل فلين ” يرغب في إدراج جماعة الإخوان إلى قائمتي وزارتي الخارجية والخزانة الأمريكيتين للمنظمات الإرهابية الأجنبية، وذكر مستشار لـ ” ترامب ” رفض نشر اسمه (أعرف أن الأمر يخضع للنقاش، أنا أؤيد ذلك)،  بينما يؤكد مسؤولون وأشخاص مقربون من فريق ” ترامب ” أن مستشارين آخرين وكثيرين من المسؤولين المخضرمين بالأمن القومي ودبلوماسيين ومسؤولين بوكالات إنفاذ القانون والمخابرات يؤكدون بأن جماعة الإخوان المسلمين تطورت بشكل سلمي في بعض الدول، مضيفةً أن هؤلاء المسؤولون يشعرون بالقلق من أن يؤدي أي إجراء أمريكي لتصنيف الإخوان بالكامل كمنظمة إرهابية إلى تعقيد العلاقات مع تركيا وهي حليف رئيسي للولايات المتحدة في الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية.

     

    [Reportage] Egypte: les médicaments, une denrée rare

    راديو فرنسا الدولي : في مصر الدواء سلعة نادرة  

    1 – ذكرت الإذاعة أن المصريون حالياً يواجهون واحدة من أسوأ الأزمات الاقتصادية في البلاد ، فبالإضافة إلى الزيادة الكبيرة في أسعار السلع الأساسية مثل ( السكر / الأرز ) ، شهدت الأدوية أيضاً ارتفاعاً كبيرا بالأسعار وصل في بعض الأحيان إلى ( 50 % ) ، ولمواجهة نقص أو صعوبة إيجاد المرضى للأدوية بأسعار معقولة ، وافقت وزارة الصحة على زيادة أسعار الأدوية بنسبة بين ( 15 : 20٪ ) ، لكن المشكلة لا تزال موجودة .

    2 – ذكرت الإذاعة أن أمام مستشفى القصر العيني يوجد الكثيرون الذين يعانون من مشكلة نقص الأدوية أو ارتفاع أسعارها ، ولا يستطيعون توفيرها لأقربائهم ، وهو الأمر الذي يضع آلاف المصريين في خطر .

    3 – نقلت الإذاعة تصريحات أقارب أحد المرضى من أمام لمستشفى القصر العيني يدعى ” خالد مختار ” من محافظة الفيوم ، والذي أكد أن والده في قسم الطوارئ بالمستشفى لكن ليس لديهم الأدوية التي يحتاج لها وطلبوا منه شرائها من الخارج ، إلا أنه لم يجدها ، أو موجودة ولكن بسعر مرتفع جداً .

    4 – ذكرت الإذاعة أنه منذ بضعة أشهر تظاهر أكثر من ( 2000 ) صيدلي أمام النقابة للتنديد بنقص الأدوية ، حيث نقلت الإذاعة تصريحات صيدلي يدعى ” محمد حمدي حسن ” والذي أكد أنه بعد أزمة نقص الدولار أصبح هناك نقص في السلع الأساسية والعديد من الأدوية أصبحت غير متوفرة ، كما أن الأشخاص الذين يعانون من السرطان لا يجدون أدويتهم ، وشركات الأدوية تصر على زيادة الأسعار بطريقة عشوائية ويصرون على زيادة أرباحهم حتى لو كان الأمر يهدد الصيادلة وحياة المرضى .

    5 – أكدت الإذاعة أنه لتهدئة الوضع طلب الرئيس ” السيسي ” ، بعقد جولة جديدة من المفاوضات بين ( شركات الأدوية / وزارة الصحة / ممثلين عن الصيادلة ) لإيجاد حل لهذه المشكلة .

     

    Egypt’s Sisi eyes legislation to reduce skyrocketing divorce rate

    السيسي يدعو إلى تشريع لتخفيض معدلات الطلاق المرتفعة 

    1- أشار الموقع إلى تصريحات الرئيس “السيسي” خلال احتفالات عيد الشرطة والتي اقترح خلالها سن تشريع يحظر على الرجال المسلمين طلاق زوجاتهم شفهياً ، مضيفة أن تصريحات ” السيسي ” بعد أن أخبره رئيس الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء بأن (40%) من (900 ) ألف زيجة تعقد سنوياً في مصر تنتهي بالطلاق بعد 5 سنوات .

    2- أضاف الموقع أن الرئيس “السيسي” اقترح سن تشريع بحيث لا يسري الطلاق سوى إذا تم أمام مأذون، وهو ما يتم أحيانا بالفعل، إلا أن الكثير من الأزواج يطلقون زوجاتهم شفاهية قبل توثيق الطلاق لاحقا.

    3- ذكر الموقع أن الرئيس ” السيسي ” اتخذ فيما سبق مواقف قوية في القضايا الاجتماعية، بما في ذلك التحدث علنا ضد التحرش الجنسي، وهو أحد من الأمراض الاجتماعية المزمنة في مصر، مضيفاً أنه خلال عهد ” السيسي “شدد البرلمان العام الماضي العقوبات ضد عمليات “ختان الإناث” ، حيث اعتمدت تعديلات تعاقب مرتكبي هذه العمليات بما يصل إلى السجن (15)عاما في حالة وفاة الطفل وتصل إلى (7) سنوات حال إجراء العملية .

     

    Hamas leader praises Egypt after Gaza return

    صحيفة (الديلي ميل) : قائد حماس يشيد بمصر عقب رجوعه إلى غزة 

    ذكرت الصحيفة أن القيادي في حركة حماس ” إسماعيل هنية ” أشاد بتحسن العلاقات مع مصر عقب عودته إلى قطاع غزة بعد (5) أشهر له في الخارج محاولاً تحسين العلاقات المتوترة، وقد أكد ” هنية ” أنه أجري سلسلة من الاجتماعات التي وصفها بالمثمرة مع المسؤولين المصريين ومن بينهم رئيس المخابرات العامة ” خالد فوزي “، وذكرت الصحيفة أن هذه الزيارة تُعدأول زيارة للقيادي ” هنية ” خارج قطاع غزة منذ الإطاحة بالرئيس الإسلامي ” مرسي ” عام 2013، حيث توترت العلاقات بين مصر وحماس عقب الإطاحة بـ ” مرسي ” وانتخاب القائد العسكري السابق ” السيسي “، فقام الجيش المصري بإغلاق الحدود مع غزة بعد وصول الرئيس ” السيسي ” إلى السلطة وتدمير عشرات الأنفاق التجارة غير المشروعة التي تشكل جزءاً أساسياً من اقتصاد غزة، حيث تتهم القاهرة حركة حماس بدعم جماعة الإخوان المسلمين والتورط  في اغتيال النائب العام ” هشام بركات “.

     

    Are security passesthe solution to ending terrorism in Sinai?

    موقع (المونيتور) : هل تنجح القوات الأمنية في إنهاء الإرهاب في سيناء؟         

    1 – ذكر الموقع أن على الرغم من أن التشديد الأمني على أهالي محافظة شمال سيناء ليس جديداً – فالمحافظة الحدودية عانت الكثير من التهميش منذ عهد مبارك -، إلا أن الحرب على الإرهاب التي أعلنتها الدولة المصرية في يوليو (2013) ساهمت في مزيد من التشديد الأمني، الأمر الذى جعل تنقل المواطن في سيناء من المحافظة وإليها أو داخلها عسيراً.

    2 – أضاف الموقع أنه في محاولة لإيجاد حل لتخفيف تلك المعاناة، طرح عضو شباب نقابة المحامين في شمال سيناء “أحمد العسكري” مقترحاً أعلن عن تقديمه في مطلع الشهر الجاري عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) إلى الجهات المختصة ونواب البرلمان لاستخراج بطاقات أمنية لمواطني شمال سيناء بهدف رفع المعاناة عنهم، على أن تجدد البطاقة كل (6) أشهر، ويحظر على أي جهة القبض على من يحمل هذه البطاقة، ومن يرتكب أي جرم تسحب منه البطاقة، ولا تجدد له، بالإضافة للعقاب القانوني علي الجريمة المرتكبة.

    3 – أضاف الموقع أن ذلك المقترح أثار حالة من الجدل حوله بين مؤيد ومعارض، حيث ذكر الناشط “علاء الكاشف” أن أهالي سيناء يملكون من الوطنية ما يغنيهم عن تلك الاقتراحات، وإن المشكلة تكمن في التعامل الأمني وعدم وضوح الرؤية، فأي تحرك لأبناء سيناء يخضع إلى التدقيق لسببين؛ الأول هو عدم وضوح الرؤية الأمنيّة في محاربة الإرهاب، والتي يجب أن يكون هناك دور لأبناء شمال سيناء فيها، وخصوصاً أنّ القصور الأمني اتّضح في التفجير الأخير الذى استهدف كمين المطافي، السبب الثاني هو تداول أنباء وسط المواطنين عن انتماء عناصر من جهاز الشرطة إلى خلية إرهابية،  متسائلاً (هل أبناء سيناء هم المتهمون كما يروج البعض؟ أم أن هناك خللاً أمنياً؟)، مضيفاً أن حل الإرهاب في سيناء لا يجب أن يعتمد على النواحي الأمنية فقط.

     

    Egypt officials betray Sisi, attempt to reconcile with Muslim Brotherhood

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : مسئولين في مصر يخونوا السيسي بمحاولتهم إجراء مصالحة مع جماعة الإخوان

    1 – ادعي الموقع أن مسئولين من نظام الرئيس المصري ” السيسي ” حاولوا في الآونة الأخيرة التصالح مع جماعة الإخوان المسلمين دون علم الرئيس ” السيسي ” عن هذه المحاولات، حيث أشار الموقع إلى تصريحات القيادي بجماعة الإخوان ” محمد سودان ” والذي ادعى أن مسئولين من الحكومة المصرية قاموا بالتواصل مع جماعة الإخوان من أجل إجراء اتفاق مصالحة، مضيفاً أن هناك قيادات بالصف الثاني في بعض الأجهزة التابعة لنظام ” السيسي ” سافروا إلى إسطنبول وأعلنوا رغبتهم في الانضمام للمعسكر المناهض للانقلاب العسكري وبعضهم أعلن ذلك عبر لقاءات في القاهرة – على حد زعمه -.

    2 – ذكر الموقع أن الأسبوع الماضي شهد الذكرى السادسة لثورة يناير 2011 التي أطاحت منذ فترة طويلة بالديكتاتور ” مبارك “، مدعياً أنه في عام 2013 قاد الرئيس ” السيسي ” انقلاب عسكري للإطاحة بالرئيس التابع لجماعة الإخوان المسلمين ” مرسي ” لتبدأ حملة قمع على مؤيديه ومعارضي الحكم العسكري، وقد تم انتقاد مصر مراراً وتكراراً لقوانينها لمكافحة الإرهاب العشوائية التي تصنف الآلاف من الناس على أنهم إرهابيون، مضيفاً أن الأنباء عن مصالحة ممكنة مع جماعة الإخوان تأتي في الوقت التي تبحث فيه إدارة الرئيس الأمريكي ” ترامب ” إمكانية تصنيف جماعة الإخوان كمنظمة إرهابية، كما جددت الإدارة الأمريكية تعهداتها تجاه النظام المصري حول التزامها بتقديم المساعدة العسكرية لنظام ” السيسي “.

     

    Egyptian court jails 18 for ‘inciting violence’ in 2015

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : محكمة مصرية تسجن (18) شخص لاتهامهم بالتحريض على العنف عام 2015 

    ذكر الموقع أن محكمة مصرية عاقبت (18) شخصاً بأحكام تصل للسجن المؤبد (25 عاماً)، فيما برأت آخرين في اتهامات تتعلق بالتحريض على العنف ومحاولة اقتحام منشأة شرطية قبل عامين، وادعي الموقع أن مصر تشهد اضطرابات منذ منتصف عام 2013 عندما أطاح الجيش بالرئيس الإسلامي ” مرسي ” أول رئيس منتخب بحرية في البلاد وعضوا قيادياً في جماعة الإخوان المسلمين في مصر، مدعياً أنه منذ انقلاب عام 2013 – على حد زعمه – شنت السلطات المصرية حملة لا هوادة فيها ضد جماعة الإخوان وأنصار ” مرسي ” مما أسفر عن مقتل المئات ورمي عشرات الآلاف وراء القضبان، كما تم تصنيف جماعة الإخوان المسلمين كمنظمة ارهابية.

     

    Hamas leader praises Egypt after Gaza return

    موقع (ميدل إيست أى) : قائد حماس يثني على مصر بعد عودته لغزة  

    1 – ذكر الموقع أن نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس “إسماعيل هنية” عاد لغزة أمس بعد زيارته لمصر، مضيفاً أن “هنية” غادر غزة في سبتمبر الماضي لأداء فريضة الحج، وقام بزيارة دول الخليج ومصر، من أجل تحسين العلاقات المتوترة بين حماس وبين تلك الدول، مضيفاً ان زيارة “هنية” لمصر تعد الأولي منذ الإطاحة بالرئيس الإسلامي وحليف حركة حماس “مرسي” عام (2013).

    2 – أضاف الموقع أن العلاقات بين (مصر / حماس) متوترة منذ الإطاحة بـ “مرسي” وتولي “السيسي” – القائد العسكري – مقاليد الحكم، مضيفاً أن الجيش المصري قام بإغلاق الحدود مع غزة بعد تولي “السيسي” الحكم، فضلاً عن تدمير العشرات من أنفاق التهريب الغير قانونية، والتي تعد جزء أساسي لاقتصاد غزة.

    3 – أضاف الموقع أن القاهرة تتهم حماس بدعم جماعة الإخوان، وتورطها في تنفيذ عملية اغتيال النائب العام “هشام بركات” عام (2015)، وبالرغم من ذلك، فإن العلاقات بين حكومة “السيسي” وبين الفصيل الفلسطيني تحسنت خلال العام الماضي.

     

    This is the one thing Donald Trump, Syria’s Bashar al-Assad and President al-Sisi in Egypt have in common

    موقع (الإندبندنت) : هذا هو الشيء المشترك بين كلاً من (ترامب / الأسد / السيسي)         

    1 – نشر الموقع مقال للكاتب الصحفي “روبرت فيسك”، ذكر خلاله أن الصحفيين يحبون معرفة ونشر أعداد الحشود المشاركة فيالمسيرات والمظاهرات، وكلما كان العدد أكبر أصبحت القصة أفضل، مضيفاً أن السياسيين يحبون أيضاً أعداد الجماهير، فهي دليل على حجم الشعبية.

    2 – أضاف الكاتب أن قناة الجزيرة ذكرت خلال ثورة (2011) أن مليون متظاهر احتجوا في ميدان التحرير وأطاحوا بالرئيس الأسبق “مبارك”، بمساعدة الجيش – حامي الشعب -، ولكن الخبراء يعتقدون أن ميدان التحرير يتسع لـ (300) ألف شخص فقط.

    3 – أضاف الكاتب أنه بعد تولي الرئيس الأسبق “مرسي” الحكم في اول انتخابات ديمقراطية في تاريخ مصر الحديث، جمعت حركة تمرد الشبابية (22) مليون توقيع على عريضة لعزله، وعادت الجماهير مرة أخرى للشوارع، مشيراً إلى وصف وسائل الإعلام للحشود التي نزلت لتأييد للانقلاب العسكري بالأكبر في تاريخ البشرية وقدروا العدد بـ (33) مليون نسمة في جميع أنحاء مصر.

    4 – أضاف الكاتب أن المتحدث باسم “ترامب” أعرب عن استياءه من ادعاء وسائل الإعلام الأمريكية أن أعداد الحشود في حفل تنصيبه أقل بكثير من الأعداد في حفل الرئيس السابق “أوباما”، حيث ذكر “شون سبيسر” أن الجماهير التي شهدت مراسم تنصيب “ترامب” هي الأكبر.

    5 – أضاف الكاتب أن مئات الآلاف من اللبنانيين في بيروت خرجوا احتجاجاً على مقتل رئيس الوزراء السابق “رفيق الحريري” عام (2005)، عندما طالبوا بانسحاب الجيش السوري من بلادهم، حيث ذكرت وكالة (أسوشيتد برس) أن الأعداد وقتها كانت (500) ألف متظاهر، ولكن مصادر أخري ذكرت أن الأعداد تتراوح بين (800) ألف و(1.2) مليون متظاهر، مضيفاً أن الرئيس السوري “بشار الأسد” أعرب عن استيائه من المبالغة في عدد خصومه في بيروت.

    6 – وفي الختام، ذكر “فيسك” أنه ربما تأخذ أعداد الجماهير مكان استطلاعات الرأي، وأن المليون أو المليون ونصف السحري هو هوس الرؤساء الأمريكيين الجديد كما كان هوس الرؤساء العرب منذ سنوات.

     

    6 Years After The Revolution, Egyptians Still Face Abuse And Repression

    موقع (هفنجتون بوست) : بعد (6) سنوات على الثورة، المصريين مازالوا يتعرضون للانتهاكات والقمع         

    1 – أشار الموقع إلى الذكرى الـ (6) لثورة يناير، التي تظاهر خلالها الملايين من المصريين ضد المستبد “مبارك”، وأطيح به بعد (30) عام، ولكن ذكرى الثورة هذا العام لم تحظى باهتمام كبير، في الوقت الذي يستمر فيه الرئيس “السيسي” في السير على نفس نهج “مبارك” من القمع، وأحيانا بشكل أكثر حدة، مضيفاً أن أمال المصريين الخاصة بالحريات بعد ثورة يناير تلاشت عام (2012) بعد انتقال السلطة من الجيش لأول رئيس منتخب “مرسي”، والذي أعطي نفسه صلاحيات غير محدودة دون أي محاسبة قضائية لعدة أشهر بعد توليه الحكم.

    2 – أضاف الموقع أن جماعة الإخوان حظت بدعم من الولايات المتحدة، ولكن بعد مرور عام على حكم “مرسي”، تظاهر الملايين من المصريين ضده وطالبوا باستقالته، وبالفعل تم الإطاحة بـ “مرسي” عام (2013) في انقلاب عسكري بقيادة “السيسي”، وبعد عدة أشهر تم تصنيف جماعة الإخوان أنها إرهابية، وتمت إدانة “مرسي” بتهم متعلقة بتعذيب واحتجاز متظاهرين بطريقة غير قانونية.

    3 – أضاف الموقع أنه منذ تولي “السيسي” الحكم عام (2014)، وسع من الحملة القمعية ضد المعارضة، وضيق الخناق عليهم بتهم مزعومة متعلقة بالإرهاب، وقد ظهر ذلك مؤخراً بعد إضافة لاعب كرة القدم “أبو تريكة” لقائمة الإرهاب بتهمة وجود علاقة بينه وبين جماعة الإخوان، مضيفاً أن “السيسي” عمل على توسيع سلطات الحكومة، كجزء من حملاته الكاسحة لمكافحة الإرهاب، مضيفاً أن الانتقاد العام لنظامه مازال محظور.

    4 – أضاف الموقع أن الجماعات الحقوقية وثقت المئات من أحكام الإعدام في محاكمات غير عادلة، وكذلك عمليات قتل خارج نطاق القانون ضد المتظاهرين، والاختفاء القسري للصحفيين والنشطاء، وتعذيب السجناء السياسيين، وذلك من قبل مسئولي الدولية تحت حكم “السيسي”.

    5 – أضاف الموقع أنه في الوقت الذي استنكر فيه الرئيس السابق “أوباما” العنف والقمع الذي يحدث في مصر ضد المدنيين بعد ثورة يناير، إلا أن تلك القضايا لا تعد محل اهتمام لـ “ترامب” الذي تعهد خلال مكالمة هاتفية بينه وبين “السيسي” الشهر الجاري بدعم الجهود المصرية لدعم الإرهاب، ولكنه لم يتطرق انتهاكات حقوق الإنسان التي يقوم بها النظام المصري.

    6 – أضاف الموقع أن “السيسي” استغل الأوضاع الأمنية لبسط نفوذه على الإعلام المصري، حيث قامت إدارته في (2015) بالموافقة على قانون مكافحة الإرهاب الذي يغرم بشكل كبير الصحفيين الذي يقومون بنشر أخبار مغلوطة بعيداً عن بيانات الحكومة، مضيفاً أنه بعد (6) سنوات من الثورة التي هدفت لتحقيق الحرية للشعب المصري بعد عقود من القمع، وقعت البلد مرة أخرى في يد نظام استبدادي.

  • مصر فى عيون الصحافة الأجنبية عن يوم 24-1-2017

    وكالة ( أسوشيتد برس ) : ” ترامب ” يُجري اتصالاً بـ ” السيسي ” ويعرض عليه الدعم

    ذكرت الوكالة أن الرئاسة المصرية أكدت في بيان لها أن الرئيس الأمريكي ” ترامب ” أجرى اتصالاً هاتفياً أمس بالرئيس ” السيسي ” أعرب الرئيس ” السيسي ” خلاله عن أمله في دفعة جديدة من العلاقات الثنائية في ظل حكم إدارة ” ترامب ” ، في حين أعرب ” ترامب ” عن تفهمه للصعوبات التي تواجهها مصر في إطار الحرب على الإرهاب ، موضحة أن كلاً من ( السيسي / ترامب ) بينهما ميثاق معين ، حيث ذكر ” ترامب ” أن هناك ( كيمياء مشتركة ) مع ” السيسي ” وذلك عندما اجتمعوا في سبتمبر الماضي على هامش فاعليات الجمعية العامة للأمم المتحدة.   

    وكالة ( أسوشيتد برس ) :جماعة حقوقية تلوم على مصر وضع 1500 شخص على قائمة الإرهاب

    ذكرت الوكالة أن جماعة حقوقية دولية – في إشارة إلى منظمة هيومان رايتس ووتش – قالت أن قرار محكمة مصرية بوضع أكثر من (1500) مواطن على قائمة الإرهابيين دون محاكمة أو إخطار مسبق هو استهزاء بسلامة الإجراءات القانونية .

    و أضافت الوكالة أن محكمة مصرية قامت الأسبوع الماضي بوضع (1538) شخص من بينهم نجم كرة القدم “محمد أبوتريكة” ورجال أعمال وصحفيين واتهمتهم بتقديم الدعم المالي واللوجيستي لجماعة الإخوان المسلمين التي فازت بسلسة من الانتخابات بعد انتفاضة عام 2011 ولكن تم حظرها في الوقت الحالي .

    ونقلت الوكالة تصريحات نائب مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش ” جو ستورك ” التي ادعى خلالها أن وضع المئات على قائمة بالإرهابيين المزعومين، بما يترتب عليهم من ذلك من تبعات خطيرة على حريتهم ومعيشتهم وحتى دون إخبارهم، هو استهزاء بسلامة الإجراءات القانونية.

    صحيفة (التليجراف) : التلفزيون المصري يعرض فيديو للطالب الإيطالي ريجيني

    ذكرت الصحيفة أن التلفزيون المصري أذاع لقطات تم تسجيلها بشكل سري للباحث الإيطالي ” جوليو ريجيني ” وهو يتحدث مع ممثل لنقابة الباعة الجائلين بالقاهرة وأوضح التلفزيون أن ذلك تم بناء على طلب النائب العام، وخلال الفيديو طالب رئيس نقابة الباعة الجائلين بالقاهرة ” محمد عبد الله ” أموالاً من ” ريجيني ” لأن زوجته مريضة وأبلغه ” ريجيني ” بوضوح أنه لا يستطيع منحه المال لأن ذلك يتعارض مع المعايير الأكاديمية، ويضيف ” ريجيني ” في الفيديو أنه سيساعد ” عبد الله ” في التقدم بطلب للحصول على منحة بقيمة (10) آلاف جنيه مصري لأنشطة نقابية وليس لاستخدامات شخصية، وذكرت الصحيفة أنه لم يتضح السبب الذي دفع ” عبد الله ” لتسجيل هذا الفيديو، إلا أن مكتب المدعي العام في روما يعتقد أنه تم تصويره باستخدام كاميرا خفية تابعة لجهاز الشرطة مخبأه في واحد من أزرار قميص ” عبد الله ” حسبما ذكرت وسائل الإعلام الإيطالية.

    كما ذكرت الصحيفة أن وسائل الاعلام الموالية للحكومة في مصر اقترحت منذ فترة طويلة بمشاركة ” ريجيني ” في إثارة الاضطرابات دون تقديم أي دليل، مضيفةً أن مصر وقواتها الأمنية نفت تورطهم في مقتل الطالب الإيطالي، وذكرت الصحيفة أن نشر الفيديو يأتي بعد يوم واحد من إعلان مصر موافقتها على طلب إيطاليا بإرسال خبراء لفحص تسجيلات الكاميرات.

    موقع (ياهو نيوز) : الفيلم المصري (مولانا) يثير الجدل بشأن علاقة الدين بالدولة

    ذكر الموقع أن الفيلم المصري (مولانا) أثار حفيظة بعض الأئمة المسلمين وقد طالب البعض بمنع عرضه، حيث يتناول الفيلم علاقات المؤسسة الدينية بالدولة، فيتناول الفيلم المأخوذ عن رواية بالاسم ذاته للكاتب ” إبراهيم عيسى ” قصة داعية تلفزيوني شهير يعاني من أجل التوفيق بين مبادئه الدينية ومطالب وضغوط السياسيين وأجهزة الأمن، وذكرت الوكالة أن بعض الأئمة الأزهريون غضبوا من الفيلم الذي يؤكدون أنه يشوه صورة المؤسسة الإسلامية في الوقت الذي تكثف جهودها لكبح جماح التطرف الديني، ونقلت الوكالة تصريحات ” إبراهيم عيسى ” مؤلف الرواية المأخوذ عنها الفيلم والذي ساعد في كتابة السيناريو بأن الدين والسلطة والمال هما مثلث متواجد في مصر والوطن العربي بشكل مروع وهو المسؤول عن كل الانحطاط الفكري والسياسي والاجتماعي الذي تعيشه تلك البلاد.

    موقع (المونيتور) : لماذا يتم منع الإعلاميين الموالين للحكومة من الظهور؟

    و أشار الموقع إلى إيقاف برنامج الإعلامي المصري “ابراهيم عيسى” في الأول من يناير الجاري، بعدما أكدت الجهات الرسمية أن المحتوى الذي أصبح يقدمه “عيسى” في برنامجه يعتبر نقدي وساخر ضد سياسات الدولة، مضيفاً أن “عيسى” – الذي كان من أشد المؤيدين للرئيس السيسي والمقربين لنظامه، وأول من قدمه إلى الجمهور في برنامجه كمرشح سياسي في الانتخابات – ذكر في بيان صحافي عقب توقيف برنامجه أنه يظن أن مجريات الوقائع وضرورات الوقت وطبائع المقادير، تقود إلى أن يترك مساحة التعبير التلفزيوني إلى مرحلة أخرى، ووقت لعلّه يأتي.

    و أضاف الموقع أنه على الرغم من أنه الإجراء الأول لوقف برنامج إعلامي كان مؤيداً للنظام، إلا أن توقيف برنامج “عيسى” لم يكن الجديد في مسلسل منع البث لمقدمي برامج آخرين صنفوا كمعارضين، أو اتجهوا إلى إذاعة حلقات تنتقد بعض السياسات، خصوصاَ المتعلقة بالمعتقلين والحريات في مصر، ففي أعقاب ثورة (30) يونيو، وتولي الرئيس “السيسي” الرئاسة في يونيو (2014)، تم وقف برامج شهيرة مثل برنامج الإعلامي “باسم يوسف”، والإعلامية “ريم ماجد” بدعوى أنّ جهة سيادية ترفض إذاعته، ثم وقف برنامج كل من (جابر القرموطي / محمود سعد / يسري فودة) من خلال الضغوط على ملاك القنوات الفضائية.

    كما أضاف الموقع أن وقف برنامج “عيسى” أثار مخاوف وقلق إعلاميين آخرين، على الرغم من كونهم داعمين رئيسيين للنظام، حيث ذكرت مقدمة برنامج (هنا العاصمة) “لميس الحديدي” في (2) يناير الجاري أن (سأتفرغ للحياكة وأعمال المنزل، فهناك اتجاه عام بأن يكون هناك صوت واحد وطريقة واحدة يتحدث بها كل الإعلاميين بحجة أننا في مرحلة البناء).

    و أضاف الموقع أن حرية الإعلام في مصر أصبحت محدودة للغاية، بل إن النظام بدأ يفقد مؤيديه من إعلاميين، بحجة أن الوضع لا يتحمل أي انتقادات أو خلافات في الرأي، إلا أن الدولة ستبقى في حاجة شديدة إلى التأييد الإعلامي.

    موقع ( بريت بارت نيوز ) : البيت الأبيض : ترامب يعلن عن التزامه بتقديم المساعدة العسكرية لمصر

    نقل الموقع تصريحات المتحدث باسم البيت الأبيض ” شون سبايسر ” والتي أكد خلالها أن الرئيس الأمريكي ” ترامب ” أعرب عن التزامه بتقديم المساعدة العسكرية لمصر وذلك خلال اتصال هاتفي أجراه أمس بالرئيس ” السيسي ” ، مشيراً إلى أن ” ترامب ” أكد أن الولايات المتحدة ستظل ملتزمة بهذه العلاقة الثنائية التي ساعدت البلدين في تجاوز التحديات في منطقة الشرق الأوسط على مدى عقود ، وأوضح الموقع أن المساعدة العسكرية السنوية لمصر والتي تُقدر بـ (1.3) مليار دولار تم ايقافه لفترة قصيرة في ظل إدارة الرئيس الأمريكي السابق ” أوباما ” عام 2013 ، وذلك في أعقاب الإطاحة بـ ” مرسي ” ولكن تم استئنافها بشكل كامل مرة أخرى عام 2015.

    موقع ( ميدل إيست آي ) : هل ستواجه مصر والسيسي ثورة أخرى ؟

     نشر الموقع مقالاً أشار خلاله إلى وجود مؤشرات سياسية واقتصادية واجتماعية تشير إلى أن مصر تواجه الانهيار وذلك بحلول الذكرى السادسة لثورة 25 يناير ، وفيما يلي نص المقال :-   

     ذكر الموقع أن أكثر من (800) شخص ممن لقوا مصرعهم خلال ثورة يناير على أيدي قوات الأمن هم المحظوظين ، أما هناك (90) مليون مصري غير محظوظين وهم الذين تم سحقهم من قبل الإدارة القمعية للثورة المضادة  – في الإشارة إلى حكومة الرئيس السيسي – والتي أغرقت مصر إلى أدنى مستوى لم يُسبق له مثيل ، مشيراً إلى أن التغيير قد يكون على قدم وساق ، مدعياً أن الرئيس ” السيسي ” الذي يقود الثورة المضادة قد يكون الشرارة التي تؤدي إلى اندلاع مواجهة مستقبلية حاسمة.   

    و أوضح الموقع أنه في الوقت الذي تدفن مئات من العائلات المصرية موتاها وترعى الآلاف غيرهم جرحاها ، لا يمكن لوم أي شخص على فهمه الخاطئ للطبيعة الحقيقية للنضال خلال ثورة يناير ، مضيفاً أنه في وقت كان يعتقد البعض أن هذا النضال كان من أجل ( الكرامة / الحرية / الخبز ) ، كان الجيش يقاتل من أجل الإمبراطورية الاقتصادية العملاقة الخاصة به ، موضحاً أنه بنهاية عام 2011 ، كانت تشير معظم التقديرات إلى أن الجيش يسيطر على ( 25 : 40 % ) من الاقتصاد المصري ، مشيراً إلى أن السرية التامة كانت ولا تزال النمط السائد للحكومة المصرية.

    و ذكر الموقع أنه في الوقت الذي ناضل فيه الثوار ووضعوا نصب أعينهم على النموذج السياسي الجديد الذي قدمه الإخوان المسلمين للسلطة ، سعت الثورة المضادة متمثلة في ” السيسي ” وعصابته لحماية مصالحها الاقتصادية ووضعها فوق كل اعتبار – على حد زعم الموقع – ،  متسائلاً : إذا كان يسيطر عدد قليل من الأشخاص المٌسنين على النسبة الأكبر من الاقتصاد ، وهو الأمر المرجح الآن ، وهؤلاء الأشخاص يفتقرون الخبرة المناسبة والتدريب والمؤهلات للاهتمام بالاقتصاد ، لما الدهشة إذاً من أن يواجه المصريين الآن أزمة اقتصادية؟

    كما ادعى الموقع أن النظام المصري الحالي تكبد هزيمة مُخزية عندما أصدرت المحكمة الإدارية قراراً بمصرية جزيرتي ( تيران / صنافير ) ، مشيراً إلى أنه بعد هذا القرار بيوم واحد وفي محاولة للفت أنظار المصريين عن كارثة الجزيرتين قامت حاشية ” السيسي ” – بذكاء لا مثيل له – بالتضحية بالبطل القومي ” محمد أبو تريكة ” وذلك بإدراجه على قائمة الإرهاب لدعمه جماعة الإخوان بالرغم من اعلان محكمة مصرية سابقاً عن أن قرار تجميد أصوله هو قرار باطل.

    كما زعم الموقع أن النظام المصري الحالي مُصراً بشكل غريب على تحويل المشهد المصري المعروف بالهدوء إلى بحراً من الغضب ، مشيراً إلى أنه بدلاً من توفير الأمن ، يستعرض ” السيسي ” عضلاته التي تجعل البلاد أقرب إلى المواجهة ، مشيراً إلى أن معظم المصريين يعيشون الآن تحت قبضة التضخم والذي تضاعف معدله خلال الـ (9) أسابيع الأخيرة لأكثر من (24.3%) وما صاحبه من ارتفاع أسعار المواد الغذائية لنسبة وصلت إلى (29.3%) ، متسائلاً : أين ستأتي المشكلة القادمة التي ستواجه ” السيسي ” ، وذلك مع انتشار حالة من عدم الاستقرار في جميع أنحاء البلاد ؟ .

    وذكر الموقع أن وفاة العملية السياسية وحرية التعبير لا تُخفى على أحد في هذه الدولة البوليسية – على حد زعم الموقع – ، مشيراً إلى أن أي مواجهة جديدة مثل تلك التي حدثت في عام 2011 تكشف عن اعتقاد الكثيرين أن عدد القتلى سيكون أعلى بل أضعافاً مضاعفة من أولئك الذين لقوا حتفهم في ثورة يناير وذلك لسببين هما ( عدم وجود الدولة من حيث التنظيم الهيكلي  / وجود السيسي نفسه في السلطة ) ، موضحاً أنه عندما تسود الفوضى ينتشر العنف.

    و ذكر الموقع أن حكم ” السيسي ” – اقتصادياً وسياسياً – يعكس ديناميات الاحتلال من قبل قوة أجنبية ، موضحاً أن ثمن تغيير ذلك هو نزف المزيد من الدماء ، مشيراً إلى أنه ربما يتساءل البعض : لماذا القادة المدنيين مثل الحاصل على جائزة نوبل ” محمد البرادعي ” والمرشح الرئاسي السابق ” حمدين صباحي ” لا يمكنهم تولي المسئولية في مصر ؟ ، موضحاً أن مصداقية كلاً من ( البرادعي / صباحي ) قد تم تقويضها بشدة ، مشيراً إلى أن ” البرادعي ” قد غادر البلاد بعد انقلاب عام 2013 في وقت شعر فيه الكثيرين بأشد الحاجة إليه ، في حين فقد ” صباحي ” الدعم لأنه ترشح ضد ” السيسي ” في عام 2014، وأعطى الانتخابات طابعاً كاذباً من المصداقية ، مؤكداً أنه في ظل غياب القيادة والمطالب الواضحة ومخطط واضح ربما تكون حالة من الفوضى العنيفة الأكثر احتمالاً.

    وكالة (رويترز) : ترامب والسيسي يناقشان الحرب على الإرهاب في اتصال هاتفي

    نقلت الوكالة تصريحات مسئولين مصريين وأمريكيين والذين أكدوا أن الرئيس المصري ” عبد الفتاح السيسي ” ناقش مع الرئيس الأمريكي ” ترامب ” سبل محاربة الإرهاب والتطرف وذلك خلال اتصال هاتفي، ووفقاً للمتحدث باسم الرئيس ” السيسي ” فإن ” ترامب ” أشاد بجهود مصر في محاربه الإرهاب وأبدي تقديره لما تحملته مصر من صعاب خلال حربها ضد الإرهاب وأكد التزام الإدارة الأمريكية بدعم مصر، كما أعرب الرئيس الأمريكي خلال الاتصال عن تطلعه لزيارة الرئيس ” السيسي ” المرتقبة لواشنطن والجاري الإعداد لها عبر القنوات الدبلوماسية.

    موقع ( ياهو نيوز ) : ” ترامب ” يعلن عن التزامه بتقديم المساعدة العسكرية لمصر

     نقل الموقع تصريحات المتحدث باسم البيت الأبيض ” شون سبايسر ” والتي أكد خلالها أن الرئيس الأمريكي ” ترامب ” أعرب عن التزامه بتقديم المساعدة العسكرية لمصر وذلك خلال اتصال هاتفي أجراه أمس بالرئيس ” السيسي ” ، مشيراً إلى أن ” ترامب ” أكد أن الولايات المتحدة ستظل ملتزمة بهذه العلاقة الثنائية التي ساعدت البلدين في تجاوز التحديات في منطقة الشرق الأوسط على مدى عقود ” ، موضحاً أن كلا الزعيمان تحدثا عن زيارة إلى الولايات المتحدة في المستقبل.

    كما ذكر الموقع أن المساعدة العسكرية السنوية لمصر والتي تُقدر بـ (1.3) مليار دولار تم ايقافه لفترة قصيرة في ظل إدارة الرئيس الأمريكي السابق ” أوباما ” عام 2013 ، وذلك في أعقاب الإطاحة بـ ” مرسي ” ولكن تم استئنافها بشكل كامل مرة أخرى عام 2015 ، مضيفاً أن العلاقات بين مصر والولايات المتحدة شهدت توتراً في ظل إدارة ” أوباما ” وسط خلافات بشأن شن مصر حملة قمعية ضد الحقوقيين ودعمها للجنرال الليبي المنشق ” خليفة حفتر ” .  

    منظمة (هيومن رايتس ووتش) : محكمة مصرية تضع (1500) اسم على قائمة الإرهابيين

     ذكرت المنظمة أن حكم محكمة الجنايات المصرية الصادر في (12) يناير الجاري بوضع (1500) مواطن على قائمة الإرهابيين، بسبب دعمهم المزعوم لجماعة الإخوان المسلمين، يعكس استخدام السلطات لقوانين مكافحة الإرهاب الفضفاضة بشكل عشوائي، مضيفةً أن استخدام هذه القوانين يتسبب في معاقبة أشخاص دون منحهم فرصة الدفاع عن أنفسهم، وكذلك يؤدي إلى انتهاك جسيم لحقهم في سلامة الإجراءات القانونية.

    و أضافت المنظمة أن التبعات الفورية للضم إلى قائمة الإرهابيين تشمل المنع من السفر والتحفظ على الأموال وفقدان الحقوق السياسية وإلغاء جوازات السفر، مضيفةً أن الأشخاص الصادر الحُكم ضدهم لم يتمكنوا من الطعن فيه، وربما لم يُخطر أغلبهم بالقضية قبل حُكم المحكمة.

    كما نقلت المنظمة تصريحات قال نائب مدير قسم الشرق الأوسط في المنظمة “جو ستورك”  الذي أكد أن وضع المئات على قائمة بالإرهابيين المزعومين، بما يتسبب ذلك عليهم من تبعات خطيرة على حريتهم ومعيشتهم وحتى دون إخبارهم، هو استهزاء بسلامة الإجراءات القانونية، مضيفاً أن الإرهاب مشكلة حقيقية في مصر، لكن السلطات تستخدم أدوات غاشمة مشكوك في قانونيتها لمواجهته، وهذا منهج يتجاهل الحقائق ويصف الخصوم بأنهم إرهابيين.

    و طالبت المنظمة النيابة العامة بسحب طلبها بإضافة هؤلاء الأشخاص إلى قائمة الإرهابيين، كما على البرلمان إلغاء القوانين ذات الصلة أو تعديلها بما يكفل ضمانات سلامة الإجراءات القانونية ويضيق تعريف الإرهاب بما يجعله أكثر تحديدا.

    كما أضافت المنظمة أنه من بين من أضيفوا إلى القائمة (الرئيس الأسبق مرسي وأبناؤه / بعض قيادات الإخوان المسلمين وأبناؤهم وبناتهم / رجل الأعمال صفوان ثابت / نجم كرة القدم المعتزل محمد أبو تريكة / الناشر الصحفي مصطفى صقر / الصحفي هشام جعفر)، كما وُضع على القائمة (5) أشخاص متوفين على الأقل بموجب الحُكم، مضيفةً أن محامو عدة أشخاص أكدوا أن السلطات لم تخطر موكليهم بأية جلسات بالمحكمة، وإنهم عرفوا بالحُكم من الإعلام الذي نقل الخبر في (17) يناير الجاري.

    و أضافت المنظمة أن الحكم استند إلى قانون رقم (8) لسنة (2015) في شأن تنظيم الكيانات الإرهابية والإرهابيين، الصادر بقرار من الرئيس “السيسي” في فبراير (2015) في غياب البرلمان، مضيفةً أن ذلك القانون يصرح للنائب العام بمطالبة محاكم جنايات القاهرة بوضع أشخاص وكيانات على قائمة لمدة (3) سنوات قابلة للتجديد، مضيفةً أن ذلك القانون يخرق عدة تدابير للحماية القانونية نص عليها الدستور المصري، ويخرق أحكاما صدرت عن المحكمة الدستورية العليا، فضلا عن القانون الدولي لحقوق الإنسان.

    و أضافت المنظمة أن التبعات اللاحقة بمن يوضع على قائمة الإرهابيين تماثل تلك المتعلقة بالمُدانين في محاكمات، لكن لا يطالب القانون بثبوت ارتكابهم جريمة أولا، ولا ينص على إمكانية طعنهم في الأدلة المقدمة من النيابة في طلبها للمحكمة، ويخرق حق الأفراد في المحاكمة العادلة.

    كما طالبت المنظمة البرلمان المصري بإلغاء قانون الكيانات الإرهابية أو تعديله تعديلا جوهريا بحيث يتسق مع المعايير الدولية، وعلى النيابة تقديم طلبات بإلغاء قوائم الإرهاب الصادرة إلى الآن، كما يجب ألا يتم التحفظ على أية أموال إلا بموجب أحكام قضائية بعد اتباع قواعد سلامة الإجراءات القانونية.

    وكالة (أسوشيتد برس) : زيارة مسئول كبير بحماس لمصر تعد الأولي منذ عام (2013)

     أشارت الوكالة إلى زيارة نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس “إسماعيل هنية” إلى العاصمة المصرية القاهرة، للقاء مسئولين مصريين، مضيفةً أن تلك الزيارة رفيعة المستوى من أحد أعضاء الحركة الفلسطينية المسلحة تعد الأولى منذ إطاحة الجيش بالرئيس الإسلامي “مرسي” عام (2013).

    و أضافت الوكالة أن حركة حماس الإسلامية المسلحة لها علاقات تاريخية مع جماعة الإخوان المسلمين، وتمتعت بعلاقات دافئة مع الرئيس الاسبق “مرسي”، الذي أطاح به الجيش بعد مرور عام على حكمه تسبب خلاله بوجود انقسامات، مضيفةً أنه منذ ذلك الوقت، أغلقت الحكومة المصرية معبر رفح بشكل شبه دائم في حصار (إسرائيلي – مصري)، ولكن في الأشهر الأخيرة ظهرت علامات على وجود انفراجه في العلاقات.

    وأضافت الوكالة أنه على مدار العقد الأخير، شاركت مصر في إغلاق المعبر مع إسرائيل، الأمر الذي تسبب في تضييق الخناق على سكان القطاع البالغ عددهم (2) مليون نسمة، ولكن بعد مرور (3) سنوات من إغلاق المعبر، ظهرت علامات على قيام مصر بتخفيف الضغط في خطوة تهدف لإصلاح علاقاتها المتدهورة مع الحركة، حيث قامت القاهرة في الأشهر الأخيرة بزيادة أعداد الأشخاص الذي يستخدمون معبر رفح للعبور.

    موقع (ذا هيل) : الزعيم المصري، “ترامب” يتحدث

    ذكر الموقع أن المكالمة الهاتفية بين الرئيس الأمريكي “ترامب ” ونظيره المصري “السيسي ” تعد بين أوائل المحادثات التي يجريها لزعماء أجانب منذ تنصيبه رسميا رئيساً للولايات المتحدة الجمعة الماضي، مضيفاً أنها تأتي في وقت يفكر فيه “ترامب” في نقل السفارة الأمريكية بإسرائيل إلى القدس، تلك الخطوة التي قد تسعد العديد من الجماعات اليهودية الأمريكية، لكنها قد تغضب مصر وباقي حلفاء واشنطن العرب.

    وأضاف الموقع أن كلاً من (مصر / الأردن) الدولتان اللتان وقعتا على معاهدة سلام مع إسرائيل، وتستطيع حكومتهما التأثير على قرار “ترامب”، مضيفاً أن “السيسي” امتدح “ترامب” بعد انتخابه في نوفمبر الماضي، معربا عن آماله في قدرته على إصلاح العلاقات مع الدول العربية، التي تأثرت خلال حكم “أوباما، حيث ذكر “السيسي” في مقابلة مع شبكة إخبارية برتغالية في أواخر العام الماضي أنه (يحترم ويقدر بشكل شخصي ترامب، وأؤمن بقدرته على التواصل بشكل متزايد مع قضايا المنطقة).

    وكالة ( رويترز ) : شركات التعدين لا تجذبها قوانين التنقيب عن الذهب في مصر

    ذكرت الوكالة أن الشركات العاملة في قطاع التنقيب والكشف عن الذهب اشتكت من القوانين المشددة حول التنقيب عن المعدن الأصفر المطبقة على الأراضي المصرية ، مشيرة إلى أن الثروة الذهبية الموجودة في صحراء مصر من الممكن أن تجعل من مصر على رأس المنتجين حول العالم، لكن قوانين الاستثمار الموضوعة تجعل الشركات تصرف أنظار صغار المستكشفين الذين يرون أن مصر بحاجة إلى أن تفتح ثروتها المعدنية ، موضحة أن الحكومة المصرية أطلقت أول مناقصة دولية منذ (8) سنوات من أجل التنقيب عن الذهب الأسبوع الماضي ، وهي ربما تمثل فرصة مثيرة للمنقبين عن الذهب في بلد لا توجد شركات كثيرة عاملة في هذا المجال.

    وأوضحت الوكالة أنه على الرغم من أن مصر لديها تاريخ طويل مع المعدن الأصفر يعود إلى الفراعنة إلا أن مصر في الوقت الحالي لا يعمل بها في مجال التنقيب عن الذهب سوى شركة واحدة وهي شركة ( سنتامين السكري ) التي أنتجت (551036 ) أونصة العام الماضي ، مشيرة إلى أن الصحراء الشرقية المصرية ثرية بالذهب ، حيث تقدر شركات التنقيب أنها تحتوي على مخزون هائل من الذهب يفوق (300) طن ، على الرغم من أن الحكومة المصرية ترفض إعطاء أي إحصاءات بهذا الشأن ، موضحة أن شركات التنقيب العاملة في مصر وإفريقيا ترى هذه المناقصة الجديدة التي تطرحها مصر في (5) مناطق والتي ستغلق في (20) أبريل المقبل محاولة لجذب أنظار المستثمرين الأجانب ليس أكثر بسبب الشروط التجارية الموضوعة التي تعتبر الأقل جاذبية في العالم.

    صحيفة ( ووال ستريت جورنال ) : ” ترامب ” يُجري اتصالاً بالرئيس المصري ” السيسي “

    ذكرت الصحيفة أن الاتصال الهاتفي الذي أجراه الرئيس الأمريكي ” ترامب ” بنظيره المصري ” السيسي ” هو اول اتصال هاتفي بينهما منذ تنصيب ” ترامب ” رئيساً للولايات المتحدة ، مشيرة إلى أنهما تحدثا سوياً الشهر الماضي ، وذلك عندما سعى ” ترامب ” للتدخل لوقف الخطوة التي اتخذتها مصر في مجلس الأمن لتمرير مشروع قرار يُدين بناء المستوطنات الإسرائيلية ، موضحة أن مصر قد صاغت هذا المشروع ولكن ُطُلب منها تأجيل تقديمه لمجلس الأمن للتصويت عليه بعد الاتصال الذي حدث بين كلاً من ( ترامب / السيسي ) ، مضيفة أن الرئيس ” ترامب ” أكد خلال اتصاله أمس بـ ” السيسي ” على الروابط القوية بين البلدين ، مشيرة إلى أن جهود مكافحة الإرهاب والتطرف هي ما أدت إلى هذا الحوار والذي أشاد خلاله ” ترامب ” بالجهود التي تبذلها مصر في هذا الصدد ، وفقاً للبيت الأبيض ووسائل إعلام مصرية.      

    وكالة (رويترز) : التلفزيون المصري يعرض فيديو للطالب الإيطالي ريجيني

    ذكرت الوكالة أن التلفزيون المصري أذاع مساء الأحد الماضي لقطات للباحث الإيطالي ” جوليو ريجيني ” وهو يتحدث مع ممثل لنقابة الباعة الجائلين بالقاهرة وأوضح التلفزيون أن ذلك تم بناء على طلب النائب العام، وذكرت الوكالة أن الطالب الإيطالي اختفى في القاهرة يوم (25) يناير 2016 وعثر على جثته وبها آثار تعذيب ونفت وزارة الداخلية المصرية مراراً اتهامات عدة بتورطها في مقتله، مضيفةً أنه خلال الفيديو الذي تم نشره تم سماع رئيس نقابة الباعة الجائلين بالقاهرة ” محمد عبد الله ” وهو يطلب أموالاً من ” ريجيني ” لأن زوجته مريضة