كورونا

  • الصحة تكشف 5 نصائح لوقاية الطلاب من كورونا أثناء الامتحانات

    نشرت وزارة الصحة والسكان، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، إنفوجراف يوضح 5 نصائح لحماية الطلاب أثناء الامتحانات من فيروس كورونا، وذلك تزامنا مع امتحانات الفصل الدراسى الأول فى المدارس والجامعات.

    وقالت وزارة الصحة إن النصائح هى: “الحرص على ارتداء الكمامة، تجنب التجمعات مع الأصدقاء قبل وبعد الامتحان ولا تنزع كمامتك عند التحدث مع الآخرين، احرص على اصطحاب أدواتك الشخصية المطلوبة وعدم مشاركتها مع زملائك”.

    وأضافت الوزارة أنه يجب على الطالب إذا شعر بالتعب أو أى أعراض تنفسية إبلاغ المراقب فورًا، كما يجب مغادرة المدرسة بعد انتهاء الامتحان مباشرة وتعقيم اليدين باستمرار.

  • الصحة: نستهدف الوصول لصفر وفيات كورونا.. ومعدلات الإصابة فى أدنى مستوى

    قال الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث باسم وزارة الصحة، إن وزارة الصحة تواصل حملات التطعيم بلقاحات كورونا، وتدعو المواطنين لاتخاذ الإجراءات الاحترازية، وتستهدف الوصول إلى صفر “احتياج للمستشفيات” وكذلك الوصول إلى “صفر وفيات” بفيروس كورونا.

    وأوضح عبد الغفار، فى مداخلة هاتفية لبرنامج “من مصر” مع الإعلامى عمرو خليل، عبر قناة CBC، أن معدلات الإصابة والوفيات بفيروس كورونا فى مصر فى أدنى مستوى فى الفترة الحالية، متابعا: “نستهدف الوصول إلى نسب التطعيم بلقاحات كورونا بنسبة 100%، ومن حصلوا على التطعيم الكامل بلقاحات كورنا فى مصر أالدكتور حسام عبد الغفاركثر من 36 مليون مواطن، ومستمرون فى حملات طرق الأبواب“.

    وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة، أن الدولة تحذر دائما من فيروس كورونا، لاسيما وأن الفيروس لا يزال موجودا ولم ينته، وتشرع فى تطعيم كل المواطنين باللقاحات المختلفة والآمنة.

  • وزير الاتصالات يعلن إصابته بفيروس كورونا: الحمد لله الأعراض بسيطة

    أعلن الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إصابته بفيروس كورونا المستجد بعد قيامه بالفحوصات الطبية اللازمة، مشيرا إلى أنه يخضع للعلاج المنزلى ويتابع العمل عن بعد لحسن اكتمال الشفاء.
    وقال الوزير عبر صفحته الرسمية علي فيسبوك: “أثبتت الفحوصات الطبية إصابتى بفيروس كورونا “كوفيد 19″… الحمد لله الأعراض بسيطة.. اتبع البروتوكول العلاجى وأخضع للعزل المنزلى وأتابع العمل عن بُعد لحين اكتمال الشفاء ان شاء الله ..أتمنى للجميع السلامة”.

  • الصحة ترفع قيود فيروس كورونا للقادمين إلى مصر.. اعرف التفاصيل

    كشف الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان عن رفع القيود والاشتراطات الخاصة بفيروس كورونا للقادمين إلى جمهورية مصر العربية.

    وقال الدكتور حسام عبد الغفار إنه تم رفع القيود والعمل بالإجراءات الحالية والاشتراطات الصحية لدخول جمهورية مصر العربية فى الوقت الحالى سواء كانت شهادة تطعيمية ضد كوفيد 19 أو مسحة PcR سلبية ضد كوفيد 19 خلال فترة 72 ساعة أو مسحة RAPID ANTIGEN سلبية ضد كوفيد 19 خلال 72 ساعة.

    وتابع: يعاد تقييم المخاطر الحالية بصفة دورية بناء على الموقف الوبائى والمحلى والإقليمى والعالمى للمرض.

  • الصحة: اقتربنا من الوصول لـ”صفر وفيات” بفيروس كورونا

    قال الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث باسم وزارة الصحة، إن مصر وصلت إلى احتياج للمستشفيات للمصابين بفيروس كورونا، واقتربت من الوصول إلى صفر وفيات بالفيروس، مردفا: “كورونا يشبه الأنفلونزا، ولدينا أقل معدلات الإصابة الطبيعية بالفيروس”.

    أضاف عبد الغفار، فى مداخلة هاتفية لبرنامج “حضرة المواطن” مع الإعلامى سيد على، عبر قناة الحدث اليوم، أن الإصابات الموجودة حاليا لمتحور “أوميكرون” وليس هناك أى متحور آخر للمصابين بمصر، مردفا: “مصر تتعامل مع الاستراتيجية العالمية، صفر وفيات لكورونا، وصفر احتياج للمستشفيات، وليس صفر إصابات، لأن الكورونا لم تنتهي”.

    وتابع المتحدث باسم وزارة الصحة: “أدوية كورونا متاحة بشكل مجانى داخل المستشفيات، وحتى هذه اللحظة ليس لدينا ما يدفع لمنح اللقاحات للأطفال الرضع”.

  • الولايات المتحدة تبدأ تطعيم الأطفال الرضع ضد كورونا الأسبوع المقبل

    أجازت إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية الاستخدام الطارئ للقاح “فايزر” و”موديرنا” للأطفال الصغار، ‏مما يمهد لبدء حملة التلقيح فى الأسبوع المقبل فى الولايات المتحدة‎.‎

    وفقا لشبكة سى ان ان، سمح بالاستخدام الطارئ للقاح “موديرنا”، بجرعتين، للأطفال الذين تراوح ‏أعمارهم بين ستة أشهر وخمس سنوات، ولقاح “فايزر” بثلاث جرعات لمن تراوح أعمارهم بين ستة ‏أشهر وأربع سنوات‎.‎

    وتشكل تلك الفئة العمرية آخر فئة لم تتلق حتى الان اللقاح الذى يحميها من الفيروس، كما صدقت إدارة ‏الأغذية والادوية على لقاح موديرنا للأطفال الذين تراوح أعمارهم بين 6 و17 عاما، ورخص لقاح “فايزر” ‏لمن هم 5 سنوات وما فوق‎.‎

    وستمنح الموافقة النهائية بعد اجتماع خبراء فى لجنة استشارية، اليوم وغدا، لكن الحكومة الأمريكية ‏أشارت إلى أن صدور قرار إدارة الأغذية والادوية، كاف للبدء فوراً بإرسال نحو 10 ملايين جرعة إلى ‏مختلف أنحاء البلاد، ولتوفير المعدات اللازمة للحقن، مثل الإبر الصغيرة تمهيدا للبدء فى حملة التطعين ‏فى الأسبوع المقبل‎.‎

    ذكرت جامعة “جونز هوبكنز” الأمريكية، أن حصيلة الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا “كوفيد-19” ‏حول العالم ارتفعت إلى 537 مليونا و880 ألفا و995 إصابة‎.‎

    وأوضحت أن الولايات المتحدة سجلت أكبر عدد من حالات الإصابة حول العالم، والتى بلغت أكثر من ‏‏86 مليون إصابة، فى حين تجاوزت حصيلة الهند 43.2 مليون إصابة لتحتل المرتبة الثانية، تليها البرازيل ‏بأكثر من 31.6 مليون‎.‎

    ووفقا لأحدث البيانات، تصدرت الولايات المتحدة قائمة الدول من حيث عدد الوفيات جراء الإصابة ‏بالفيروس بأكثر من مليون وفاة، تلتها البرازيل فى المرتبة الثانية بـ668 ألفا و693 وفاة ثم تأتى الهند فى ‏المرتبة الثالثة بإجمالى وفيات 524 ألفا و817 وفاة‎.‎

  • الرئيس السيسي: جائحة كورونا الحادة كلفت مجتمعاتنا ضحايا وأموالا وموارد طائلة

    قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن جائحة كورونا الحادة كلفت مجتمعاتنا ضحايا وأموالا وموارد طائلة، تجعلنا حريصين على تفادي أي تباطؤ في الاقتصاد العالمي.

    أضاف الرئيس السيسي في كلمة له بمنتدى سان بطرسبورج الاقتصادي، أن جمهورية مصر العربية تعتز بعلاقات الصداقة التاريخية الوطيدة مع روسيا الاتحادية، كما تعتز بالتطور الملموس التي شهدته العلاقات بين البلدين خلال السنوات الأخيرة في العديد من القطاعات الحيوية لاقتصاد البلدين ولرفاهية الشعبين.

    وأكمل الرئيس قائلا: “لقد انخرطت جمهورية مصر العربية وروسيا الاتحادية على مدار السنوات الأخيرة في تنفيذ مشروعات كبيرة وطموحة تخدم بلدينا وتستجيب لتطلعات شعبينا، في تحقيق مزيد من التقدم الاقتصادي، ولعل أبرزها مشروع إنشاء محطة الضبعة النووية، والذي يأتي في سياق استراتيجية الدولة الوطنية للتوسع في المشروعات القومية لاستخدام مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة، وكذا مشروع إنشاء المنطقة الصناعية الروسية بالمنطقة الاقتصادية بقناة السويس ليكون منصة مهمة للنهوض بالصناعة في أفريقيا، بالإضافة إلى التعاون بين البلدين لتطوير شبكة السكك الحديدية المصرية وغيرها من المشروعات المشتركة التي تحقق مصلحة الشعبين”.

  • الديوان الملكى المغربى يعلن إصابة الملك محمد السادس بفيروس كورونا

    أعلن الديوان الملكى المغربى، اليوم الخميس، إصابة الملك محمد السادس، بفيروس كورونا دون أعراض، حسبما ذكرت وكالة أنباء المغرب.

    وقال الدكتور لحسن بن اليمني الطبيب الشخصي للملك، وفق بيان للديوان الملكي، إن الطبيب حدد فترة راحة للملك محمد السادس لبضعة أيام.

    وفي قت سابق، أكد الملك محمد السادس، أن احتضان المملكة المغربية لفعاليات المؤتمر الدولي السابع لتعلم الكبار وتعليمهم CONFINTEA VII،”يكرس انخراطها الفعلي في ترسيخ مبدأ التعلم مدى الحياة”.

    وأبرز الملك في رسالة موجهة، أمس الأربعاء، إلى المشاركين في هذا المؤتمر الذي ينعقد تحت شعار “تعلم الكبار وتعليمهم من أجل التنمية المستدامة: أجندة تحويلية” أن هذا الالتزام تجسد على أرض الواقع، من خلال التحاق مدينتي شفشاون وبنجرير بالشبكة العالمية لمدن التعلم، وحصول المغرب على كرسي اليونسكو.

  • أسوشيتدبرس: إدارة بايدن تلغى اختبار كورونا للمسافرين الدوليين بداية من الأحد

    قالت وكالة أسوشيتدبرس الأمريكية، إن إدارة بايدن قامت برفع إلزامية إجراء اختبار كورونا للمسافرين الدوليين قبل يوم من رحلاتهم، لتخف بذلك واحدا من آخر القيود الإلزامية التى فرضتها بهدف احتواء كورونا، بحسب ما ذكرت وكالة أسوشيتدبرس.

    وقال مسئول رفيع المستوى بالإدارة، أن الأمر الإلزامى ينتهى بنهاية غدا السبت، موضحا أن المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية قررت أنه لم يعد هناك حاجة له.

    وأضاف المسئول الذى رفض الكشف عن هويته، أن الوكالة ستعيد تقييم الحاجة لمتطلب إجراء الاختبار كل 90 يوما، ويمكن إعادته مرة أخرى لو ظهرت متغيرات جديدة مقلقة.

    وكانت إدارة بايدن قد فرضت متطلب الاختبار العام الماضى مع ابتعادها عن القيود التى حظرت تماما السفر غير الضرورى من عدة دول أغلبها من أوروبا إلى جانب الصين والبرازيل وجنوب أفريقيا والهند، وركزت بدلا من ذلك على تصنيف الأفراد وفقا للخطر الذى يسببونه للآخرين.

    وكانت أعلنت اليابان، اليوم الجمعة، استئناف إصدار التأشيرات الخاصة باستقبال السائحين الأجانب، وتعد هذه هي الخطوة الأولى لزيادة جذب السائحين إلى البلاد مرة أخرى منذ تفشي فيروس كورونا، وذلك لدعم الاقتصاد مع تلاشي المخاوف بشأن الجائحة.

    وذكرت وكالة أنباء كيودو اليابانية، أن الحكومة قررت أن تكتفى مبدئيا بوصول السياح إلى الجولات المصحوبة بمرشدين من 98 دولة ومنطقة تعتبر ذات معدلات إصابة منخفضة، بما في ذلك الولايات المتحدة وبريطانيا والصين وكوريا الجنوبية وإندونيسيا وتايلاند.

    وتتوقع السلطات اليابانية أن يبدأ وصول السياح على نطاق واسع في أواخر شهر يونيو، على أقرب تقدير، حيث يستغرق الأمر عدة أيام على الأقل لاستكمال الإجراءات الضرورية مثل إدخال معلومات المتقدمين في نظام التسجيل.

  • الرئيس السيسي: تقديم 30 مليون جرعة لقاح كورونا للأشقاء فى أفريقيا

    أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي، مبادرة من مصر لتقديم 30 مليون جرعة للتطعيم ضد فيروس كورونا للأشقاء في الدول الأفريقية وبالتنسيق مع الاتحاد الأفريقي.

    وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، في كلمته بالمؤتمر والمعرض الطبي الأول بأفريقيا، أن أفريقيا تتمتع بنسبة 60% أو 65% من سكانها شباب، قائلا: “ويمكن أكتر من كده كمان، لذلك المستقبل في أفريقيا”.

  • رئيس الوزراء: لولا الإصلاح الاقتصادى لما استطعنا الصمود فى ظل جائحة كورونا.. صور

    قال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إن مصر وضعت اقتصادها على الطريق الصحيح من خلال برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي لولاه لما استطاع الاقتصاد المصري أن يصمد فى ظل جائحة كورونا 
    وتابع أن مصر مرت بثورتين فى 2011 و2013 وكان لهما تداعيات على الاقتصاد المصرى ومؤشراته وحجم نموه ، موضحا أن مصر عدد سكان مصر زاد فى 10 سنوات 2 مليون نسمة، وكل عام نحتاج مليون فرصة عمل .
    وتابع خلال جلسة عن الفرص الاستثمارية، بمؤتمر مجموعة البنك الإسلامى للتنمية إنه منذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي بدأت الدولة تضع خطة للنهوض بالاقتصاد المصرى، وأن الدولة وضعت رؤية واضحة وتبني مشروعات قومية لبناء بنية أساسية متطورة لتمكين المستثمرين والقطاع الخاص للمشاركة فى البناء.
    ألقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مساء أمس، كلمة خلال الجلسة الافتتاحية للدورة الـ 47 للاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية لعام 2022، التي تستضيفها مدينة شرم الشيخ، نقل في مستهلها إلى الحضور تحيات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية؛ وتمنياته بأن تُكلل أعمال الاجتماعات بكل النجاح والتوفيق.
    كما توجه رئيس الوزراء لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية بتحية اعزاز وتقدير، لما يقومون به من جهود حثيثة، وما يقدمونه من خبرات عريقة، لإثراء مسارات التنمية والترقي في ربوع أمتنا الإسلامية، كما أثني على موافقتهم الكريمة على استضافة مصر لاجتماعاتهم السنوية لهذا العام، والتي تُواكب ظرفًا عالميًا استثنائيًا، يحتاج إلى رؤية جديدة، ومسار مُبتكر للتعامل مع ما تفرضه من تحديات.
    وأعرب الدكتور مصطفى مدبولي عن سعادته بما تشهده هذه الاجتماعات من مشاركة رفيعة المستوى وغير مسبوقة، من السادة رؤساء الوفود وممثلي الحكومات والسادة السفراء وممثلي القطاع الخاص والمجتمع المدني، وكذا ممثلي مؤسسات التمويل الإنمائي الوطنية والإقليمية والدولية، مشيراً إلى أن ذلك يعكس الأهمية التي تحظى بها الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية، خصوصًا وأنها تأتي هذا العام في مرحلة بالغة الدقة والتعقيد، واستمرار الظروف الاستثنائية التي يمُر بها العالم مع انتشار جائحة كورونا منذ عامين.
  • المغرب: أكثر من 6300 شخص تلقوا الجرعة الثالثة المعززة من اللقاح ضد كورونا

    أعلنت وزارة الصحة المغربية أن 6383 شخصا تلقوا الجرعة الثالثة المعززة من اللقاح ضد فيروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية.
    وأفاد بيان للصحة المغربية بأن إجمالى من تلقوا الجرعة الثالثة بلغ 6437956 شخصا، وأن عدد المواطنين الذين تلقوا الجرعة الاولى من اللقاح ضد كورونا 24834452 شخصا حتى اليوم، والعدد الإجمالي للمغاربة الذين تلقوا الجرعة الثانية من القاح ضد فيروس كورونا المستجد بلغ 23315804شخصا حتى اليوم.
    وأضاف البيان أن 1077 شخصا تلقوا الجرعة الاولى من اللقاح خلال ال 24 ساعة الماضية، وأن 1220 شخصا تلقوا الجرعة الثانية خلال ال 24 ساعة الماضية.
    يذكر ان المغرب تسلم أكثر من67 مليون جرعة من اللقاحات المختلفة ضد الفيروس.

  • 14 إصابة جديدة بفيروس كورونا في موريتانيا خلال 24 ساعة

    أعلنت وزارة الصحة الموريتانية، أنها وبعد إجراء 854 فحصا، تم تسجيل 14 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد وشفاء 33 مصابا، ولم تسجل أية وفيات خلال الـ24 ساعة الماضية.
    وأكدت الوزارة – – في بيان لها مساء اليوم /الخميس/ – أن إجمالي إصابات فيروس كورونا المستجد في موريتانيا بلغ 59 ألفا ومائة و168 إصابة منذ أول ظهور للفيروس في مارس 2020، ووصل إجمالي حالات الشفاء 57991 حالة، وبلغت حالات الوفاة 982 حالة.

  • مسئول الوكالة الألمانية للتنمية: مصر لديها خطة تحول رقمي واستفادت من كورونا

    أكد محمد نبيل نائب رئيس مشروع الابتكار الزراعي وكبير مستشاري سلاسل القيمة، في الوكالة الألمانية للتنمية GIZ أن مصر نجحت في الاستفادة من جائحة كورونا، والتى أثرت على كافة دول العالم، للانطلاق نحو التحول الرقمي للخدمات والقطاع الحكومي، وكذلك خدمات الإرشاد الزراعي، مشيدا باستراتيجية وزارة الاتصالات 2030 والتي تعكس رؤية مصر للتطور والتحول الرقمي، مؤكدا أن مصر لديها خطة واضحة للتحول الرقمي مع تهيئة البيئة لذلك.

    وخلال كلمته بملتقى تكنولوجيا الزراعة، أكد المسئول بالوكالة الألمانية للتعاون الدولي أن الوكالة تعمل مع القطاع الحكومي على رفع كفاءة المزارعين وجودة وسلاسل القيمة، لافتا إلى أن الحلول الرقمية لها أثر كبير، بالإضافة إلى العمل علي رفع كفاءة عمليات التمويل والتسويق الرقمي.

    وأضاف محمد نبيل أنه علي الرغم مما يشهده العالم من تأثر علي خلفيه جائحة كورونا، إلا أننا رأينا سعي الحكومة المصرية إلي إقامة مجتمع مقام علي المعرفة، من خلال إصدار قوانين تشجع علي التحول الرقمي ومنها قانون الاستثمار، مضيفا أن الحكومة المصرية تؤمن أن التحول الرقمى هو الحل لاتخاذ القرار فى الوقت المناسب.

    وأشار المسئول بالوكالة الألمانية إلى أن الوكالة تحاول الربط بين القطاع الخاص والطلبات المقدمة من المزارعين، حيث تم وضع خطط عمل لبعض المنصات وتحديث الحلول الموجودة علي الأرض، وعقد بعض المسابقات الرقمية، بالإضافة إلى أنشطة رفع الوعي كما قامت الوكالة بتطوير الأدوات لتطوير المعرفة الرقمية، لافتا إلى المنافسة القوية بين المنصات المعنية بالزراعة والإرشاد الزراعي.

    جاء ذلك خلال اليوم الثاني لملتقى التكنولوجيا الزراعية الذي أطلقه الصندوق الدولي للتنمية الزراعية “إيفاد” بالتعاون مع الحكومة المصرية لمدة يومين، بمشاركة مجموعة من وكالات الأمم المتحدة والشركاء في القطاع الخاص، وممثلين من وزارات الزراعة والاتصالات والتعاون الدولي، حيث يعد الملتقى منصة للجهات الفاعلة الرئيسية في الزراعة والنُظم الغذائية لمناقشة سُبل تقوية النُظم الإيكولوجية الرقمية الوطنية والإقليمية من أجل تعزيز الزراعة الشاملة والمستدامة والتحول الريفى.

    ويُركز الملتقي على الاستراتيجيات والأولويات التي تعود بفائدة مباشرة على صغار المنتجين، ولا سيما المرأة والشباب والمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

    وشمل المشاركون ممثلين وخبراء من الحكومة المصرية والصندوق والمؤسسات المالية الدولية والشركاء في مجال التنمية والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية والمجتمع المدني وأيضا ممثلون عن المؤسسات المالية الدولية ومنظومة الأمم المتحدة، وكبري شركات الاتصالات، وكيانات التمويل الإلكتروني، والقطاع الخاص، والمجتمع المدني بحضور دينا صالح المدير الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الزراعية إيفاد.

  • الصحة: متوسط إصابات فيروس كورونا اليومى 4 حالات إيجابية.. وحالتا وفاة

    أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم، السبت، أن متوسط عدد الإصابات اليومي بفيروس كورونا بلغ 4 حالات، وذلك خلال الأسبوع الماضي، ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتة إلى أن متوسط الوفيات اليومي بلغ حالتين جديدتين.
    وأوضح الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن متوسط عدد المتعافين اليومي من فيروس كورونا بلغ 16 متعافيًا، بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليصل إجمالي عدد المتعافين من فيروس كورونا حتى الآن 445701 متعاف.
    وأكد أنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.
    يذكر أن عدد الحاصلين على اللقاحات المضادة لفيروس كورونا بلغ  35 مليونًا و 178 ألفًا و 603 من المحصنين بالكامل حتى الآن، وتناشد الوزارة، المواطنين بالتسجيل على الموقع الإلكتروني للوزارة https://egcovac.mohp.gov.eg/#/registration لتلقي لقاحات فيروس كورونا، والتي تساهم في حماية كافة أفراد الأسرة من الإصابات الشديدة بفيروس كورونا ومتحوراته، مؤكدة أن الدولة المصرية لا تدخر جهدًا في توفير اللقاحات للمواطنين بالمجان، وذلك في إطار حرص الوزارة على الصحة العامة للمواطنين وعلى مكتسبات الدولة في التصدي للجائحة.
    وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن “105”، و”15335″ ورقم الواتساب “01553105105”، بالإضافة إلى تطبيق “صحة مصر” المتاح على الهواتف.
    WhatsApp Image 2022-05-28 at 3.20.43 PM
  • الصحة العالمية: انخفاض إصابات كورونا فى العالم بنسبة 3% والوفيات 11%

    كشفت منظمة الصحة العالمية، إنه تم تسجيل ما يصل إلى 3721.079 حالة جديدة و9440 حالة وفاة فى جميع أنحاء العالم خلال الأسبوع من 16 إلى 22 مايو.

    وأشارت منظمة الصحة العالمية في بيان جديد لها، إلى إنه تم تسجيل أكثر من 3.7 مليون حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا الجديد، وأكثر من 9000 حالة وفاة في جميع أنحاء العالم، وفقا لآخر إحصاء للمنظمة يوم الأربعاء الماضى، مع انخفاض الإصابة بفيروس كورونا بنسبة 3% وانخفاض معدل الوفيات بنسبة 11% عن الأسبوع السابق.

    وفقًا للنشرة الأسبوعية لمنظمة الصحة العالمية، تم تسجيل ما يصل إلى 3721.079 حالة جديدة و9440 حالة وفاة في جميع أنحاء العالم خلال الأسبوع من 16 إلى 22 مايو.

    ووفقا لما ذكرته وكالة تاس الروسية، إنه تم الإبلاغ عن أكبر انخفاض في الأسبوع السابق (من 8 إلى 15 مايو) في إفريقيا (انخفاض 24%) وجنوب شرق آسيا (انخفاض 23%) وأوروبا (انخفاض 20%)، وفي الوقت نفسه، ارتفع العدد الأسبوعي للحالات المؤكدة حديثًا في أمريكا (بنسبة 13%) وفي منطقة غرب المحيط الهادئ (بنسبة 6%). أظهرت الوفيات انخفاضا في أوروبا (بنسبة 23%) وأفريقيا (بنسبة 22%)، ومع ذلك، ارتفع معدل الوفيات في منطقة غرب البحر الأبيض المتوسط ​​ 30٪.

    تم الإبلاغ عن أكبر حصيلة أسبوعية للفيروس التاجي المؤكدة حديثًا من الولايات المتحدة (713882) والصين (543.290) وأستراليا (360323) وألمانيا (268396) واليابان (249210).

    تم الإبلاغ عن أكبر عدد من الوفيات خلال الأسبوع من الولايات المتحدة (1957) وإيطاليا (736) والبرازيل (713) وروسيا (680) وإسبانيا (564)

  • مستشار الرئيس لشؤون الصحة: وفرنا 85 مليون جرعة من لقاحات كورونا

    قال الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، إن الدولة المصرية بذلت جهودا كبيرا في السنوات الماضية للحصول على لقاحات كورونا، مشدددًا على أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد على أهمية إتاحتها.

    وأضاف تاج الدين، في مداخلة هاتفية ببرنامج “صباح الخير يا مصر”، اليوم الأربعاء: “لدينا كميات كبيرة من اللقاحات، سواء الاحتياطي لدينا أو تدفق لهذه اللقاحات، ويجب أن يحصل المواطنون على الجرعتين”.

    وتابع مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية: “كمية اللقاحات التي مُنحت للمواطنين حاليا تخطت الـ85 مليون جرعة، وعدد من جرى تطعيمهم كبير جدا واقتربنا من 40 مليون مواطن، وبعض الفئات حصلت على الجرعة المعززة، فبعد مرور فترة زمنية محددة على تلقي جرعتين يقل التأثير القوي للقاحات”.

    وقال عوض تاج الدين، إن مصر من أفضل دول العالم في التعامل مع الحالات الصحية الحادة والعاجلة وقوائم الانتظار، موضحًا أنّ الحالات الباردة –التي يمكنها الانتظار لتلقي العلاج- في بعض الدول المتقدمة قد تنتظر 18 شهرا.

    وأضاف تاج الدين: “حتى الأسبوع الماضي، قدمت الدولة المصرية لملايين المواطنين، العلاج والتدخلات الطبية المختلفة والوسائل التشخيصية، وبلغت التكلفة على الدولة نحو 9.9 مليارات جنيه”.

    وتابع مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، أن التعامل مع قوائم الانتظار يتم وفقا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، حيث وجه أيضا باستكمالها للقضاء على قوائم الانتظار، والاستفادة من القدرات الطبية والاماكن التي تقدم الخدمة، سواء في مستشفيات وزارة الصحة أو المستشفيات الجامعية التي لديها امكانيات هائلة والقطاع الخاص.

  • جونز هوبكنز: وفيات كورونا فى الولايات المتحدة تجاوزت عتبة المليون حالة

    ذكرت جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، أن حصيلة وفيات فيروس كورونا فى الولايات المتحدة تجاوزت عتبة المليون حالة.

    ورأت الجامعة، عبر موقعها الالكتروني اليوم الأربعاء، أن مثل هذا التجاوز يمثل علامة فارقة مرعبة لفيروس ظهر لأول مرة في الصين أواخر عام 2019، وأودى بحياة أول أمريكي أوائل عام 2020، وسرعان ما أصبح السبب الرئيسي الثالث للوفيات في الولايات المتحدة.

    وفي السياق نفسه، رجح الخبراء أن يكون عدد الوفيات أعلى بكثير في الولايات المتحدة وحول العالم.

    وعلى الصعيد العالمي، توفي ما يقرب من 6.3 مليون شخص بسبب كورونا، على الرغم من أن مراجعة حديثة لمنظمة الصحة العالمية قدرت أن العدد الإجمالي قد يكون أعلى من ضعف العدد السالف ذكره.

    وأفاد الأستاذ والمدير التنفيذي للمركز الدولي لإتاحة اللقاحات في كلية جونز هوبكنز بلومبرج للصحة العامة، الدكتور ويليام موس بأن الولايات المتحدة وصلت إلى علامة فارقة قاتمة لم يكن من الممكن تصورها في السابق وهي مليون حالة وفاة بسبب كورونا.

    وأضاف أن التقديرات التي لا تقل في درجة المأساوية بل والتي لم يكن من الممكن تصورها أيضًا، هي تقديرات منظمة الصحة العالمية الأخيرة بأن الوباء أدى إلى ما يقرب من 15 مليون حالة وفاة على مستوى العالم في عامي 2020 و2021.

    ويقول معظم الخبراء إن مليون شخص في الولايات المتحدة ماتوا بسبب الفيروس منذ أسابيع أو شهور، وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن طالب في 12 مايو الجاري “بالبقاء متيقظين ضد هذا الوباء” الذي أصاب ما يقرب من 60% من سكان الولايات المتحدة في إعلان بأن حصيلة الوفيات تجاوزت المليون حالة.

  • كوريا الشمالية تسجل 232880 إصابة بأعراض الحمى وسط تفشي كورونا

    قالت وكالة الأنباء المركزية الكورية أمس الثلاثاء، إن كوريا الشمالية رصدت 232880 حالة إصابة جديدة بأعراض الحمى، إضافة إلى تسجيل ست وفيات أخرى وسط تفش لكوفيد-19 في البلاد.

    ولم تذكر كم من هؤلاء أظهرت الاختبارات إصابتهم بفيروس كورونا.

    وقال مسؤول كبير بمنظمة الصحة العالمية الثلاثاء إن المستويات المرتفعة لانتقال فيروس كورونا بين الأشخاص غير المحصنين، مثلما هي الحال في كوريا الشمالية، تزيد من مخاطر الإصابة بسلالات متحورة جديدة.

    الصحة العالمية
    وتجد الدولة المعزولة، العضو في منظمة الصحة العالمية، صعوبة في مواجهة أول تفش تعترف به للمرض، ما أثار مخاوف بشأن أزمة كبيرة بسبب نقص اللقاحات والبنية التحتية الطبية.

    وقال مايك رايان مدير الطوارئ في منظمة الصحة العالمية ردًّا على سؤال عن تفشي المرض في كوريا الشمالية “من المؤكد أنه من المقلق إذا كانت الدول.. لا تستخدم الأدوات المتاحة الآن”.

    وأضاف “قالت منظمة الصحة العالمية مرارًا إنه حين ينتقل المرض دون رادع، فإن خطر ظهور سلالات متحورة جديدة يكون أكبر دائمًا”.

    وفي المؤتمر الصحفي نفسه، قال تيدروس أدهانوم جيبريسوس المدير العام لمنظمة الصحة العالمية إنه يشعر “بقلق عميق” إزاء انتشار الفيروس بين السكان غير المحصنين.

    وقالت منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، سابقًا إن بيونجيانج لم تبلغها رسميًّا حتى الآن بتفشي المرض في انتهاك واضح للالتزامات القانونية للبلاد بموجب اللوائح الصحية الدولية للمنظمة.

    وردًّا على سؤال عن كيفية استجابة منظمة الصحة العالمية، قال رايان إن المنظمة مستعدة للمساعدة ولكن ليس لديها سلطة للتدخل في شؤون دولة ذات سيادة.

  • اليابان تفتح أبوابها لـ”سياحة اختبارية” تمهيدا لرفع قيود كورونا بالكامل

    قالت صحيفة “الجارديان” البريطانية إن اليابان تبدأ في إجراء “سياحة اختبارية” في شكل جولات سياحية محدودة في مايو قبل إعادة فتح أبوابها بالكامل للسياحة.

    وأوضحت أنه برغم أن السياحة كانت ركيزة أساسية لاقتصاد اليابان ، إلا أنه لم يُسمح للسائحين بالدخول منذ أن تبنت قيودًا صارمة على الحدود في عام 2020 في بداية جائحة فيروس كورونا.

    وتم تخفيف اللوائح بشكل طفيف للسماح للطلاب وبعض المسافرين من رجال الأعمال بالدخول. لكن ، لا يزال السائحون الأفراد ممنوعين على الرغم من دعوات قادة الصناعة على أمل استئناف السياحة لتدعيم الين ، الذي انخفض إلى أدنى مستوياته في 20 عامًا.

    وقالت وكالة السياحة اليابانية إنها ستبدأ بالسماح للجولات الجماعية الصغيرة بالدخول في وقت لاحق من هذا الشهر كـ “حالات اختبار” للحصول على معلومات لاستئناف أوسع للسياحة في تاريخ مستقبلي غير محدد.

    وأضافت أنه سيتم السماح للسياح الذين تم تطعيمهم ثلاث مرات والذين قدموا من الولايات المتحدة وأستراليا وتايلاند وسنغافورة بالمشاركة في الجولات، والتي سيتم التخطيط لها بدقة بالتعاون مع وكالات السفر ويرافقهم في جميع الأوقات منظمي الرحلات.

    وقالت: “سيسمح لنا هذا المشروع بالتحقق من الامتثال والاستجابات الطارئة للوقاية من العدوى وصياغة إرشادات لوكالات السفر ومشغلي أماكن الإقامة”.

    وقال رئيس الوزراء الياباني ، فوميو كيشيدا، في وقت سابق من هذا الشهر في لندن إنه سيعمل على ضبط ضوابط الحدود اليابانية لتتماشى مع الديمقراطيات الثرية الأخرى في يونيو ، لكن لم يتم تقديم مزيد من التفاصيل ، بما في ذلك متى ستفتح البلاد حدودها بالكامل أمام السياح مرة أخرى.

    في عام 2019، استضافت اليابان 31.9 مليون زائر أجنبى، أنفقوا 4.81 تريليون ين (37.2 مليار دولار).

  • الصحة: مخزون لقاحات كورونا آمن ولدينا جرعات تكفى 40 مليون مواطن

    أكد الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان أن المخزون الاستراتيجي من لقاحات كورونا آمن ولدينا جرعات تكفي 40 مليون مواطن مشيرا إلى أهمية تلقي لقاحات كورونا لكونها أداة الحماية من عدوى الفيروس .

    يذكر أن عدد الحاصلين على اللقاحات المضادة لفيروس كورونا بلغ 34 مليونًا و 709 آلاف و 848 من المحصنين بالكامل حتى الآن، وتناشد الوزارة، المواطنين بالتسجيل على الموقع الإلكتروني للوزارة https://egcovac.mohp.gov.eg/#/registration لتلقي لقاحات فيروس كورونا، والتي تساهم في حماية كافة أفراد الأسرة من الإصابات الشديدة بفيروس كورونا ومتحوراته، مؤكدة أن الدولة المصرية لا تدخر جهدًا في توفير اللقاحات للمواطنين بالمجان، وذلك في إطار حرص الوزارة على الصحة العامة للمواطنين وعلى مكتسبات الدولة في التصدي للجائحة.

    وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن “105”، و”15335″ ورقم الواتساب “01553105105”، بالإضافة إلى تطبيق “صحة مصر” المتاح على الهواتف.

  • جونز هوبكنز: إصابات كورونا حول العالم تتجاوز الـ522 مليون حالة

    ذكرت جامعة “جونز هوبكنز” الأمريكية، اليوم الثلاثاء، أن حصيلة الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” حول العالم ارتفعت إلى 522 مليونا و70 ألفا و531 إصابة.

    وأفادت الجامعة في أحدث إحصائية نشرتها، عبر موقعها الإلكتروني اليوم، بأن إجمالي الوفيات جراء الإصابة بالفيروس التاجي حول العالم ارتفع إلى 6 ملايين و267 ألفا و245 وفاة.

    وأوضحت أن الولايات المتحدة سجلت أكبر عدد من حالات الإصابة حول العالم، والتي بلغت أكثر من 82.6 مليون إصابة، في حين تجاوزت حصيلة الهند 43.1 مليون إصابة، لتحتل المرتبة الثانية، تليها البرازيل بأكثر من 30.7 مليون.

    ووفقا لأحدث البيانات، تصدرت الولايات المتحدة قائمة الدول من حيث عدد الوفيات جراء الإصابة بالفيروس بـ999 ألفا و842 وفاة، تلتها البرازيل في المرتبة الثانية بـ665 ألفا و216 وفاة ثم تأتي الهند في المرتبة الثالثة بإجمالي وفيات 524 ألفا و260 حالة وفاة.

  • الصحة توضح 80 عرضا نفسيا وجسمانيا يصيب المتعافين من كورونا

    قالت الدكتورة نهى عاصم مستشار وزير الصحة والسكان لشؤن البحوث إن الدراسات والأبحاث العلمية أثبتت وجود 80 عرضا نفسيا وجسمانيا يظهر على المتعافين من كورونا.

     وأضافت الدكتورة نهى عاصم مستشار وزير الصحة والسكان لشؤن البحوث، فى تصريح لـ “اليوم السابع”، أن الأعراض تصيب الأجهزة الحركية والعصبية والهضمى والتنفسى، مشيرة إلى أنه يتم عمل دراسات متخصصة على التأثيرات النفسية لمرحلة ما بعد الإصابة بكورونا وتابعت : هذة الدراسة شرفت على الانتهاء.

    أوضحت مستشار وزير الصحة والسكان أن التصرف السليم يكمن فى ضرورة اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية الكاملة منعا للعدوى بما فيها التباعد الاجتماعى وارتداء الكمامة، بالاضافة إلى الحصول على الجرعة التنشيطية الثالثة بعد التأكد من الحصول على جرعتين كاملتين من لقاح كورونا .

    وأشارت إلى أن أعراض متلازمة ما بعد كورونا يمكن علاجها مع مرور الوقت من خلال الأطباء المختصين، مؤكدة وجود مجموعة من العيادات التى تتبع وزارة التعليم العالى وكذلك وزارة الصحة تقدم خدمات علاج متلازمة ما بعد كورونا.

  • الصحة تحسم مصير الجرعة الرابعة من لقاح كورونا للمواطنين.. اعرف التفاصيل

    قال المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، إنه حتى هذه اللحظة لم تتفق المؤسسات الصحية العالمية على منح المواطنين جرعة رابعة من لقاح فيروس كورونا.

     وأضاف المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان : عدد الدول التى منحت مواطنيها الجرعة الرابعة قليل للغاية وأغلب الدراسات تتحدث عن لقاح كورونا الموسمى.

     ونصح المتحدث باسم وزارة الصحة المواطنين بالحصول على جرعات لقاح كورونا مع الحرص علي الجرعة التنشيطية لتقليل العدوى والاصابة ورفع الحالة المناعية.

     وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن “105”، و”15335″ ورقم الواتساب “01553105105”، بالإضافة إلى تطبيق “صحة مصر” المتاح على الهواتف.

  • منظمة الصحة العالمية تكشف سبب تفشي كورونا في جنوب أفريقيا

    كشف المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، السبب وراء الموجة الجديدة من تفشي فيروس كورونا في جنوب أفريقيا.

    أوميكرون
    وقال جيبريسوس: إن متحورين فرعيين جديدين من متحور أوميكرون، لم يتم تحديد شدتهما بعد، هما السبب في موجة كوفيد-19 الجديدة.

    وأضاف أن “العلماء الجنوب أفريقيين الذين تعرفوا على متحور أوميكرون في أواخر العام الماضي أبلغوا عن وجود متحورين فرعيين آخرين BA.4 وBA.5 يعتبران السبب في ارتفاع عدد حالات الإصابة في البلاد”.

    من جهته أشار مسؤول كبير في منظمة الصحة العالمية إلى أن الزيادة الحالية في الإصابات بكوفيد-19 في منطقة الجنوب الأفريقي ترجع إلى المتحورات الفرعية من سلالة أوميكرون وتخفيف إجراءات الصحة العامة.

    أفريقيا
    وقال الدكتور عبد السلام جوي، مدير التأهب والاستجابة للطوارئ في مكتب منظمة الصحة العالمية الإقليمي لأفريقيا: “هذا الارتفاع في الحالات هو علامة تحذير مبكر نراقبها عن كثب، حان الوقت الآن لكي تزيد الدول من استعدادها وتكفل التحرك الفعال في حالة حدوث موجة وبائية جديدة”.

    وكان مركز الابتكار والاستجابة للأوبئة في جنوب أفريقيا قد في نهاية أبريل، من موجة وبائية جديدة في جنوب أفريقيا، الدولة الأكثر تضررا في القارة من الفيروس وفق الأرقام الرسمية.

    ولقحت جنوب أفريقيا التي يناهز عدد سكانها 60 مليون نسمة 45 % من السكان البالغين بشكل كامل ضد الفيروس، وأحصت أكثر من 3،8 مليون إصابة وحوالي 100،350 وفاة.

    القيود القانونية المرتبطة بالوباء
    وفي مطلع مارس، مرت 48 ساعة بدون تسجيل أي وفاة مرتبطة بكوفيد للمرة الأولى منذ عام 2020. وقد أعلن الرئيس سيريل رامابوزا بداية أبريل رفع كلّ القيود القانونية المرتبطة بالوباء.

    لكن السلطات عادت وأكدت الزامية وضع الكمامات بالنسبة للأطفال في المدرسة في ظل ارتفاع عدد الإصابات.

    وتسببت جائحة كورونا في وفاة ما يقرب من 15 مليون شخص حول العالم، حسب تقديرات جديدة وصادمة لمنظمة الصحة العالمية، الأسبوع الماضي. وتعتقد المنظمة أن العديد من البلدان قللت من عدد المتوفين بسبب كوفيد – 19، حيث تم الإبلاغ عن 5.4 مليون حالة وفاة فقط.

  • الأوقاف: العودة لفتح المساجد كالوضع قبل كورونا بالمديريات المستعدة لذلك الآن

    قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إنه لا مانع من بدء تطبيق قرارات فتح المساجد بكامل طاقتها مثلما كانت قبل جائحة كورونا، الآن، وليس يوم الأحد، مشددا على ضرورة الالتزام بالضوابط التى يتم الإعلان عنها من قبل الوزارة.

    وأضاف جمعة خلال مؤتمر صحفي له منذ قليل، لإعلان ضوابط زيارة المقامات والأضرحة، أن القرار صدر الآن في هذا التوقيت أن آخر اجتماع قبيل رمضان بلجنة إدارة أزمة الأوبئة، لمناقشة التوسع في الفتح ولكن كان القرار التوسع بحساب خوفا من التوسع بشكل كامل في رمضان ، ثم بعد شهر رمضان كان الاتجاه للفتح في الحياة العامة وليس المساجد فقط فى حال كان هناك استقرار وتراجع في حالات الإصابة، وهو ما حدث وأصبحت المساجد هى بادرة الفتح.

    ولفت وزير الأوقاف، إلى أن أبرز القرارات التى تم اتخاذها الأيام الماضية والتى تؤكد الاتجاه للفتح، هى استمرار الدروس الدينية بالمساجد والتى بدأت فى شهر رمضان، فتح مراكز الثقافة الإسلامية ومراكز تحفيظ القرآن الكريم، وعودة المقارئ القرآنية.

    وأعلن جمعة، أن مسجد السيدة نفيسة رضي الله عنها نقطة الانطلاق، وهو مفتوح من الآن أمام الرجال والنساء من التاسعة صباحا إلى ما بعد صلاة العشاء مع فتحه مبكرا لشعائر صلاة الفجر على نحو ما كان يعمل قبل جائحة كورونا مع تكثيف الدروس الدينية والبداية بدرس العصر اليوم.

    وكان جمعة أعلن صباح اليوم العودة بنظام فتح المساجد إلى حالتها الطبيعية وعمارتها بالدروس والمقارئ القرآنية والسماح بزيارة المقامات والأضرحة في غير أوقات الصلاة وفتح ساحة مسجد الإمام الحسين على مدار اليوم بدءًا من الأحد، وفق التعليمات المنظمة التي ستعممها الوزارة في هذا الشأن.

    وأوضح وزير الأوقاف أن ذلك يأتى في ظل توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية واهتمامه بعمارة بيوت الله عز وجل مبنى ومعنى، وتوفير الجو الروحي الملائم لجميع المصريين، لافتا إلى أن القرار يأتى أيضا بناءً على ما عرضه على الدكتور المهندس مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء في هذا الشأن وموافقته على ما تم عرضه، وتوجيه باتخاذ اللازم لتنفيذه.

    كما قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إنه سيتم فتح المقارئ القرآنية بالمساجد للرجال والسيدات، حيث سيتم تكليف الواعظات بعمل المقارئ القرآنية للسيدات، لافتا إلى أنه سيتم وضع جداول محددة للمقارئ القرآنية في المساجد.

    لا مانع من بدء تطبيق قرارات فتح المساجد بكامل طاقتها مثلما كان قبل جائحة كورونا، الآن، وليس يوم الأحد، مشددا على ضرورة الالتزام بالضوابط التى يتم الإعلان عنها من قبل الوزارة.

    وأضاف جمعة خلال مؤتمر صحفي له منذ قليل، لإعلان ضوابط زيارة المقامات والأضرحة وعودة العمل بالمساجد لما قبل كورونا، أنه فى حال كانت مساحة المسجد كبيرة مثل مسجد الإمام الحسين والمسجد الأحمدي، سيتم عمل أكثر من مقرأة في المسجد وفقا لمساحته

    ولفت وزير الأوقاف، إلى أن أبرز القرارات التى تم اتخاذها الأيام الماضية والتى تؤكد الاتجاه للفتح، هى استمرار الدروس الدينية بالمساجد والتى بدأت فى  شهر رمضان، فتح مراكز الثقافة الإسلامية ومراكز تحفيظ القرآن الكريم، وعودة المقارئ القرآنية.

    وأعلن جمعة، أن مسجد السيدة نفيسة رضي الله عنها نقطة الانطلاق، وهو مفتوح من الآن أمام الرجال والنساء من التاسعة صباحا إلى ما بعد صلاة العشاء مع فتحه مبكرا لشعائر صلاة الفجر على نحو ما كان يعمل قبل جائحة كورونا مع تكثيف الدروس الدينية والبداية بدرس العصر اليوم.

    وكان جمعة أعلن صباح اليوم العودة بنظام فتح المساجد إلى حالتها الطبيعية وعمارتها بالدروس والمقارئ القرآنية والسماح بزيارة المقامات والأضرحة في غير أوقات الصلاة وفتح ساحة مسجد الإمام الحسين على مدار اليوم بدءًا من الأحد، وفق التعليمات المنظمة التي ستعممها الوزارة في هذا الشأن.

    وأوضح وزير الأوقاف أن ذلك يأتى في ظل توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية واهتمامه بعمارة بيوت الله عز وجل مبنى ومعنى، وتوفير الجو الروحي الملائم لجميع المصريين، لافتا إلى أن القرار يأتى أيضا بناءً على ما عرضه على الدكتور المهندس مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء في هذا الشأن وموافقته على ما تم عرضه، وتوجيه باتخاذ اللازم لتنفيذه.

  • آخر تطورات إصابات كورونا في الصين

    قال المسؤول في اللجنة الوطنية للصحة بالصين وو ليانج يو اليوم الجمعة إن وضع كورونا في البلاد يتحسن لكنه لا يزال معقدًا وخطيرًا.
    وأضاف وو أن أقاليم لياونينج وتشجيانج وخنان من بين أماكن أخرى أبلغت في الفترة الأخيرة عن حالات تفش جديدة لفيروس كورونا مع عدم اتضاح مصادر العدوى.
    وأشار إلى أن مخاطر الانتكاسة لا تزال قائمة وأن الصين بحاجة إلى تكثيف إجراءاتها للتعامل مع بؤر التفشي المحلية وتحسين تدابير السيطرة على المرض في الوقت المناسب.

    كورونا في العالم
    وأصيب أكثر من 513.48 مليون نسمة بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، وفق آخر إحصاء لرويترز الخميس.

    وأظهر الإحصاء الذي يعتمد على بيانات وزارات الصحة والمسؤولين الحكوميين حتى الساعة 2200 بتوقيت جرينتش أن إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس بلغ 6 ملايين و640771 حالة.

    وأشار الإحصاء إلى تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

    وفيما يلي قائمة بالدول العشر الأكبر من حيث عدد الإصابات:
    الدول إجمالي الوفيات الإصابات المؤكدة
    أمريكا 997579 81672286
    الهند 523975 43091393
    البرازيل 663759 30502501
    فرنسا 146376 28445299
    ألمانيا 135978 25057096
    بريطانيا 175546 22090523
    روسيا 783368 18211178
    كوريا الجنوبية 23158 17438068
    إيطاليا 164041 16633911
    تركيا 98597 14990527

    جنوب أفريقيا

    وفي جنوب أفريقيا ارتفع عدد الإصابات الجديدة بكوفيد بنسبة تجاوزت 50 % خلال 24 ساعة، وفق الأرقام الرسمية المنشورة الخميس في خضم موجة جديدة مع تفشي متحورتين جديدتين متفرعتين من أوميكرون.

    ورصد المعهد الوطني للأمراض المعدية 9757 إصابة جديدة بالفيروس، أي 50 بالمئة أكثر مقارنة بيوم الأربعاء الذي سجلت خلاله 6170 إصابة.

    وبلغت نسبة الفحوص الإيجابية 25،9%، وهي أعلى نسبة مسجلة منذ شهور، كما توفي سبعة أشخاص جراء كوفيد في اليومين الفائتين.

    حذر مركز الابتكار والاستجابة للأوبئة في نهاية أبريل، من موجة وبائية جديدة في جنوب إفريقيا، الدولة الأكثر تضررا في القارة من الفيروس وفق الأرقام الرسمية.

    وطعّمت الدولة التي يناهز عدد سكانها 60 مليون نسمة 45 %من السكان البالغين بشكل كامل، وأحصت أكثر من 3،8 ملايين إصابة وحوالى 100،350 وفاة.

    مطلع مارس، مرت 48 ساعة بدون تسجيل أي وفاة مرتبطة بكوفيد للمرة الأولى منذ عام 2020. وقد أعلن الرئيس سيريل رامابوزا بداية أبريل رفع كلّ القيود القانونية المرتبطة بالوباء.

    لكن السلطات عادت وأكدت الخميس الزامية وضع الكمامات بالنسبة للأطفال في المدرسة في ظل ارتفاع عدد الإصابات.

    وبحسب منظمة الصحة العالمية، فإن الموجة الوبائية الجديدة في جنوب أفريقيا سببها متحورتان جديدتان متفرعتان من أوميكرون لم تحدد حتى الآن مدى شدتهما.

    وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس الأربعاء: “العلماء من جنوب أفريقيا الذين رصدوا أوميكرون أواخر العام الماضي أبلغوا أن متحورتين فرعيتين أخريين من أوميكرون، بي إيه.4 وبي إيه.5، هما سبب ارتفاع عدد الإصابات في جنوب أفريقيا”.

  • إصابة وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن بفيروس كورونا

    أصيب وزير الخارجية الأمريكي بلينكن بفيروس كورونا، وأعلن البيت الأبيض أن بايدن لم يلتقي ببلينكن المصاب بكورونا منذ أيام، حسبما ذكت قناة العربية في خبر عاجل لها.

    وكان وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، بحث مع نظيرته التشيلية أنطونيا أوريهولا، عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

    جاء ذلك – وفقا لبيان عن المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس – خلال محادثة هاتفية أجراها بلينكن مع أوريهولا، وأعرب خلالها عن تطلعه إلى مشاركة تشيلي في قمة الأمريكتين التي ستُعقد في لوس أنجلوس أوائل يونيو المقبل.

    وأفاد البيان بأن الجانبين ناقشا شراكتهما الحاسمة في مجال تعزيز حقوق الإنسان والديمقراطية والاستجابة الجماعية لمعالجة الهجرة غير النظامية في جميع أنحاء المنطقة.

  • “الصحة” تكشف سيناريوهات موجات كورونا بعد عيد الفطر.. اعرف التفاصيل

    أكد الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، إن الوضع الوبائى للبلاد مستقر وهناك تراجع فى عدد الإصابات اليومية والوفيات، مشيرا إلى تراجع نسب اشغال المستشفيات والدخول إليها ما يبشر باستقرار الوضع الوبائى لكورونا.

    وقال قال الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان: “لا نتوقع موجة جديدة لتفشى فيروس كورونا بعد عيد الفطر المبارك”، مضيفا أن الوزارة تضع فى اعتبارها كل السيناريوهات وطرق التعامل معها.

    وأضاف المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان أن الوزارة تستعد من حيث توفر الأدوية ومستشفيات العزل والطواقم الطبية، مؤكّدًا أن الأزمة لم تعد مجهولة وأصبح بالإمكان المحافظة على معدلات إصابة منخفضة.

    وأشار إلى إمكانية حدوث ذلك من خلال الحرص على الحصول على اللقاح وارتداء الكمامات فى الأماكن المغلقة، مشددًا على أن مثل هذه السلوكيات الصحية هى الوسيلة الآمنة من أجل تحقيق معدلات إصابة منخفضة.

  • بسبب كورونا.. الصين تمنع الأكل داخل المطاعم

    أصدرت السلطات الصينية أوامر صارمة بمنع تناول الأكل داخل المطاعم خلال عطلة مايو في بكين في إطار خطة الدولة لمحاصرة وباء كورونا كوفيد-19 بعد عودة تفشيه في الصين مرة أخرى.

    الصين
    وأصدرت الصين أوامر للمطاعم في العاصمة بكين بوقف خدمات تناول الطعام في الداخل خلال عطلة مايو تمامًا.

    وقالت السلطات في مؤتمر صحفي السبت، إن تناول الوجبات في المطاعم أصبح خطرًا للعدوى، مشيرة إلى انتقال الفيروس بين رواد المطعم والموظفين.

    وصدرت أوامر للمطاعم ببيع وجبات الطعام للخارج فقط من الأحد إلى الأربعاء، خلال عطلة عيد العمال في الصين.

    وبدأت بكين إجراء اختبارات جماعية لملايين السكان في وقت سابق هذا الأسبوع، حيث سعت إلى القضاء على تفشي كوفيد-19 المتزايد.

    وأعلنت سلطات بكين 67 إصابة جديدة، يوم السبت، مما رفع إجمالي عدد الإصابات في المدينة إلى ما يقرب من 300 منذ 22 أبريل.

    السلطات الصينية
    وأمرت السلطات أيضا الحدائق والمناطق ذات المناظر الخلابة وأماكن الترفيه للعمل بنصف طاقتها خلال فترة العطلة.

    وتم تصنيف العديد من الأنحاء في منطقة تشاويانج الأكثر اكتظاظا بالسكان بالمدينة كمناطق عالية الخطورة، وستخضع لاختبارات جماعية يومي الأحد والثلاثاء.

زر الذهاب إلى الأعلى